الذّريعة إلى تصانيف الشّيعة - ج11

- الشيخ آقا بزرك الطهراني المزيد...
343 /
1

-

2

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين. والصلاة على نبيه وأهل بيته الأطهار أجمعين.

وبعد فهذا هو المجلد الحادي عشر من الذريعة فيها بقية ما أوله الراء من الكتب. نقدمه إلى القراء الكرام. راجين منهم إصلاح ما وقع فيه من السهو والخطإ

3

( أ )

(

1 : رسالة آب حيات

) في جوابات جملة من الاعتراضات الدينية. للمولوي غلام علي بن إسماعيل البهاونگري الهندي المولود (1283) ألفه بالگجراتية ، وطبع بالهند كأكثر تصانيفه. وزار العراق في نيف وخمسين وثلاثمائة وألف ، وتوفي بعد عوده إلى وطنه بقليل.

(

2 : رسالة آب حيات

) في العقائد والأخلاق. فارسي ألفه السيد ضياء الدين محمد بن الميرزا محمد صادق بن الميرزا محمد طاهر بن الميرزا السيد علي النواب الصفوي بن سلطان العلماء الشهير بخليفة سلطان الحسين بن رفيع الدين محمد الحسيني المرعشي. وصدره باسم السلطان طهماسب ميرزا الثاني ابن الشاه سلطان حسين الصفوي. كانت نسخه منه في مكتبة السيد ريحان الله بن السيد جعفر الموسوي الشهير بالكشفي البروجردي نزيل طهران ( المتوفى بها نيف و 1320 ).

(

3 : رسالة ذكر

في 152:4 ) في أحوال شاه چراغ شيراز ، السيد الشريف أحمد بن موسى الكاظم. لغيث الدين هبة الله خازن الروضة بشيراز. نقل عنها السيد محمد رضا الأسترآبادي الحلي في مجموعته ، وذكر أنه ألفه (1105) والمجموعة في المكتبة ( التسترية ) وقد ترجمها السيد محمد رضا في ( النقباء ص 736 ).

(

4 : رسالة في الآداب والسنن

) والأدعية المروية في أداء الدين وزيادة الرزق وذكر ما يمنع الرزق ويوجب الفقر وطريق السلوك بما لا بد لكل أحد فارسي لبعض الأصحاب في عدة فصول. ذكر في أوله أنه ينقله عن الصحيفة الرضوية وكتاب العدة وسائر الكتب المعتمدة وجعله تحفه إخوانه المؤمنين وختمه بوصايا لقمان الحكيم لابنه. منضمة مع ترجمه مكارم الأخلاق المكتوبة (957) بخط واحد فيظهر

4

أن تأليفه قبل هذا التاريخ.

(

5 : رسالة في آداب البحث

) فارسية. أولها [ الحمد لمن لا مانع لحكمه ولا ناقض لقضائه ] إلى قوله [ وبعد فهذه زبدة مقنعة وجملة نافعة في آداب البحث. ] وبعد الديباچة فارسي إلى آخر الرسالة. لم يعلم اسم المؤلف. والنسخة بخط كرم علي بن ميرزا علي في (1096) وبخطه أيضا إعراب الكافية ولعله مؤلفهما. والنسخة في موقوفة مدرسة السيد ( البروجردي بالنجف ). ذكر المؤلف أنه كتبه لالتماس بعض السادة الأجلاء على نحو الاستعجال لكون السائل على جناح السفر.

(

6 : رسالة في آداب البحث والمناظرة

) تأليف المولى صدر الدين الشيرازي. أولها [ الحمد لمن إذا شاء فعل ، ولا يسأل عما يفعل. ]. توجد في مكتبة قوله كما وصفه كذلك في فهرسها ( ج 2 ـ ص 303 ).

(

7 : رسالة في آداب الحج

وكيفية وضع مسجد الحرام ) للمولى محمد يوسف بن پهلوان صفر القزويني ساكن أصفهان. ترجمه في الأمل وكذا في الرياض وعده من فضلاء تلاميذ المولى خليل القزويني.

(

8 : رسالة في آداب الدعاء

) مختصرة. للميرزا محمد بن عبد الوهاب بن داود الهمداني الكاظمي المتوفى بها حدود (1304) وكان حيا في (1303) حيث فرغ فيها من كتابه غنيمة السفر. تقرب من مائتين وخمسين بيتا. أولها : [ أما بعد الحمد والصلاة على محمد وآله الهداة. ] فرغ منها ( 3 ذي الحجة ـ 1287 ) رأيتها منضمة مع الزهرة البارقة وعصمة الأذهان للمؤلف ، عند ( حفيد اليزدي ).

(

9 : رسالة في آداب الصلاة اليومية

) للمولى حسن الشهير بگوهر. ترجمها ( بالفارسية ) المولى محمد حسين بن علي أكبر المحيط الكرماني. ورأيت الترجمة عند السيد محمد الموسوي الجزائري في النجف.

(

10 : رسالة في آداب الصلاة

) للسيد الميرزا محمد صادق بن الميرزا محمد طاهر المؤلف لرسالة آب حيات المذكورة آنفا. ألفها باسم الشاه سلطان حسين الصفوي كما كتبه إلينا السيد شهاب الدين نزيل قم وذكر أنه من أحفاد المؤلف.

(

11 : رسالة في آداب صلاة الليل

) فارسية للشيخ محمد علي بن محمد باقر الأصفهاني

5

المعروف بثقة الإسلام المتوفى (1318) طبع على ظهر القرآن المجيد الذي طبعه ركن الملة.

(

12 : رسالة في آداب صلاة الليل

) للمولى علي بن عبد الله العلياري. نسخه خطه عند السيد جلال الدين المحدث الأرومي بطهران. ألفها بأمر محمد صادق خان. مرتبة على مقدمه وثلاثة فصول وخاتمة. فرغ منها في (1289).

(

13 : رسالة في آداب الصوم

) فارسية مطبوعة في ألفي بيت. للحاج المولى باقر الواعظ الكجوري. ذكرها في الخصائص الفاطمية.

(

14 : رسالة في آداب المتعلمين

) للحاج المولى محمد جعفر الأسترآبادي نسخه كتابتها (1244) عند الشيخ مهدي شرف الدين صرح في أولها باسمه ونسبه.

(

15 : رسالة آش وقلية

) نظما في مناظرة هذين المطبوخين باللهجة المحلية التسترية الفارسية لبعض ظرفاء تستر الملقب في شعره قانع واسمه محمد رضا. أوله :

روزى از روزهاى حى مجيد * * * آش در پيش ديگ قليه رسيد

قليه وآش رو برو گشتند * * * هر دو با هم به گفتگو گشتند

(

الرسالة الآصفية

) للمدقق الشيرواني الشهير بالمولى ميرزا محمد بن الحسن نزيل أصفهان وصهر المولى محمد تقي المجلسي. توفي بها (1098) كما عبر به في جامع الرواة ومر بعنوان الآصفية في الألف.

(

16 : رسالة الآل والأصحاب

) بلغة أردو ، مطبوعة في الهند.

(

17 : رسالة في آيات الأحكام

) لأبي الحسن عباد بن العباس بن عباد الطالقاني وزير ركن الدولة وكاتبه ، ووالد الصاحب الوزير كافي الكفاة إسماعيل بن عباد ، والمتوفى (335) ترجمه في تاريخ قم وكذا في لفظة طالقان في معجم البلدان ذكر تفصيل أحواله وتأليفه لكتابه أحكام القرآن الذي فاتنا ذكره بهذا العنوان في حرف الألف ، وسنذكره بعنوان رسالة في أحكام القرآن. ومر في الألف كتب آيات الأحكام متعددا.

(

18 : رسالة في إباحة النظر

إلى الأجنبية وسماع صوتها في الجملة وعند الضرورة ) للسيد الأجل الأمير السيد علي صاحب رياض المسائل ابن السيد محمد بن أبي المعالي الطباطبائي المتوفى (1231).

6

(

19 : الرسالة الإبراهيمية

في المعارف الإلهية ) للشيخ محمد بن علي بن أبي جمهور الأحسائي. ذكره في إجازته الكبيرة للشيخ محمد بن صالح الغروي في (896).

(

رسالة في ابدية النفس الإنسانية

) تأتي بعنوان رسالة في بقاء النفس.

(

رسالة ابسال وسلامان

) للشيخ الرئيس. يأتي بعنوان سلامان وابسال.

(

20 : رسالة في إبطال الاختيار

) للشيخ حسين بن جبير مؤلف نخب المناقب كما نسبه إليه مؤلف الحجج القوية ونقل عنه في أواخر كتابه في ذيل الحجة الخامسة التي ذكر فيها جوابات منكري النص ، فذكر في الجواب الرابع رواية حسين بن جبير في كتابه إبطال الاختيار بإسناده إلى أبان بن عثمان إلى الصادق (ع) وذكر الأصحاب الذين أنكروا على أبي بكر في جلوسه مجلس النبي (ص).

(

21 : رسالة في إبطال التناسخ

) للسيد أحمد بن السيد محمد إبراهيم بن السيد محمد تقي النقوي اللكهنوي المولود (1295) بلغة أردو.

(

رسالة إبطال الزمان الموهوم

) للخاجوئي. ذكر في ( ج 1 ـ ص 68 ) أقول : توجد نسخه منه بمكتبة ( المشكاة ) في طهران أولها [ بعد حمد الله المتفرد بالقدم والأزلية المتوحد. ] مرتبة على ثلاثة عناوين في تسعمائة بيت. العنوان الأول قال السيد السند. فيذكر كلام المير الداماد 2 : قال الفاضل المورد. ويذكر كلام الآقا جمال الخوانساري في الرد عليه في حاشية الخفري 3 : أقول. ويذكر فيه كلام نفسه وما حققه في المسألة.

(

22 : رسالة إبطال الزمان الموهوم

) للمحقق الداماد. رد عليها الآقا جمال الخوانساري. وكتب الخواجوئي ردا على الخوانساري. انظر ما قبله. وراجع فهرس مكتبة دانشگاه ( 3 : 73 ).

(

23 : رسالة في إبطال المساواة

) للسيد نثار حسين العظيم آبادي ، نزيل حيدرآباد الدكن ، المتوفى (1338) ذكره السيد علي نقي النقوي اللكهنوي.

(

24 : رسالة في إبطال النسخ

وإثبات الحشر ) للخواجة رشيد بن فضل الله بن أبي الخير الهمداني المتوفى (718) المذكور في ( ج 10 ـ ص 248 ). أدرجها في كتابه مفتاح التفاسير كما ذكره في بعض رسائله.

(

25 : رسالة إبقاء

الحلية في وجوب إعفاء اللحية ) للسيد محمد بن السيد سلطان علي

7

المرعشي التستري النجفي المولود (1308) فرغ منها (1357) تقرب من سبعمائة بيت على ما ذكره.

(

26 : رسالة إبليس

إلى المجبرة ) للشيخ أبي سعيد كرامة الجشمي. ذكرها ابن شهر آشوب في معالمه. وفي الخزانة ( الرضوية ) رسالة إبليس كما يظهر من فهرسها فراجعه.

(

رسالة في أبوال الدواب

) تأتي بعنوان رسالة في نجاسة أبوال الدواب.

(

27 : رسالة أبي بكر الخوارزمي

إلى شيعة نيشابور ) ينقل عنها في الرياض في ترجمه زيد الشهيد.

(

28 : رسالة أبي جعفر

(ع) إلى سعد بن طريف ) الحنظلي الكوفي الإسكاف الراوي عن الأصبغ بن نباتة. رواها النجاشي في ( ص 127 ) بإسناده عن سعد بن طريف.

(

29 : رسالة أبي الحسن الرضا (ع)

إلى إبراهيم بن أبي البلاد ) الثقة الأديب القاري المعمر. أثنى عليه فيها كما ذكر النجاشي في ( ص 17 ).

(

رسالة أبي الحسن الرضا

(ع) إلى المأمون ) مر بعنوان أصول الدين ويقال له واجب الاعتقاد كما في بعض النسخ ، ولعل وجهه أن أوله : أول الفرائض شهادة أن لا إله الا الله.

(

30 : رسالة أبي الحسن موسى

(ع) إلى علي بن سويد السائي ) من سايه قرية بقرب المدينة. رواها النجاشي بإسناده عنه.

(

رسالة أبي الحسن علي

) نذكرها بعنوان الشرائع لوالد الصدوق.

(

رسالة أبي عبد الله

الصادق (ع) إلى عبد الله النجاشي ) وإلى الأهواز الموسومة الأهوازية. أدرجها بتمامها الشهيد الثاني في آخر كشف الغمة ومر في ( ج 2 ص 485 ) بعنوان الأهوازية.

(

31 : رسالة أبي غالب الزراري

) الشيخ المتقدم أحمد بن محمد بن محمد بن سليمان بن الحسن بن الجهم بن بكير بن أعين الشيباني إلى ابن ابنه محمد بن عبد الله بن أحمد ، أولها [ سلام عليك فإني أحمد إليك الله الذي لا إله الا هو. ] رواها عنه الشيخ أبو عبد الله الحسين بن عبيد الله الغضائري ، وبعد تمام رواية الرسالة استدرك ابن الغضائري بعض ما فات من أبي غالب ، ثم قال في آخر كلامه [ توفي أحمد بن محمد الزراري الشيخ الصالح ( رض ) في

8

جمادى الأولى سنة ثمان وستين وثلاثمائة ، وتوليت جهازه ، وحمل إلى مقابر قريش ثم إلى الكوفة ودفن بالغري ] انتهى ملخصا وقال النجاشي : انقرض ولده الا من ابنة ابنه ، وكان مولده (285). وطبعت رسالة أبي غالب في المجموعة الثانية من نفائس المخطوطات في ( ص 57 ـ 72 ).

(

32 : رسالة في اتصال

سلسلة الآقا باقر البهبهاني إلى سميه المجلسي ) للميرزا محمد جعفر بن محمد بن الميرزا مهدي الموسوي الشهرستاني الحائري. وهي فارسية ألفها (1259) توجد في مجموعة من رسائله بمكتبة الحاج الميرزا علي الشهرستاني بكربلاء.

(

33 : الرسالة الاتفاقية

) رسالة عملية مشتملة على المسائل المتفق عليها آراء العلماء من الأحياء والأموات ، فيجوز العمل بها في جميع الأعصار ، وهي فارسية للمولى محمد حسين الطهراني المجاور للحائر. أولها [ الحمد لله رب الأرباب ، وصلى الله على محمد وآله الأطياب. ] ذكر في أولها أنه ألفها بعد ما ألف رسالة النجاة من رأى صاحب الرياض (ره) وألف قوت لا يموت أو أقل الواجب من فتاوي المحقق القمي (ره) وألف لب لباب در گل گلاب من فتاوي السيد المجاهد دام ظله ، فألف هذه الرسالة في بيان المسائل الاتفاقية المعمول بها في جميع الأعصار. والنسخة إلى آخر الصلاة عند الشيخ قاسم محيي الدين في النجف.

(

34 : رسالة إثبات الإله

) للداعي النيشابوري من دعاء الفاطميين. طبع أخيرا بمصر.

(

35 : رسالة في إثبات إمامة الأئمة (ع)

) واحدا بعد واحد. مرتبة على مقدمات الأولى في إثبات إمامة أمير المؤمنين بالعقل بعدم صلاحية أحد غيره ووجود جميع ما يعتبر عقلا في الإمامة فيه دون غيره ، ثم بالبراهين النقلية من طرق العامة ، فذكر منها أربعين برهانا ، ثم أربعين آية من الكتاب ، ثم أربعين حجة من إقرار الصحابة كأبي بكر ، عمر ، عثمان ومعاوية ، وهكذا إلى تمام العشرة المبشرة ، ثم أقارير سائر الأصحاب. المقدمة الثانية في إمامة الحسن (ع) 3 ـ في إمامة الحسين (ع) وهكذا إلى آخرهم (ع). المقدمة السابعة عشرة في تعيين الناجي من الثلاث والسبعين فرقة 18 ـ في أحكام التقية 19 ـ في إبطال دعوى الإجماع على المتقدمين عليه 20 ـ فيما أنكر عليهم ، وفيها شهابات متعددة : الشهاب الأول : فيما أنكر على أولهم. والموجود منه إلى أواسط الشهاب الثاني الذي ينقل فيه

9

عن الآيات البينات لابن أمير الحاج ، وعن المولى كاظم الأزري المتوفى (1211) وعن تاريخ منار العارفين لابن الأزرق. والنسخة عند ( السماوي ).

(

36 : رسالة في إثبات تشيع

السيد علي بن شهاب الدين محمد الهمداني ) للقاضي نور الله التستري. ذكرها بعض الموثقين.

(

37 : رسالة إثبات الثابت

من فتاوي الأئمة الأربعة الموسوم أعظمهم بنعمان بن ثابت ) للشيخ الميرزا نجم الدين جعفر بن محمد الطهراني العسكري المولود (1313) فيه استخراج مواضع فتاويهم الغريبة المخالفة لقواعد الإسلام ، من كتبهم مع تعيين الجزء والصفحة من كل كتاب مطبوع.

(

38 : رسالة في إثبات

الحجاب بالأدلة العقلية والنقلية ) للسيد محمد مجتبى بن السيد محمد حسين الهندي النوكانوي المعاصر. ومر إباحة النظر في ( ص 5 ).

(

39 : رسالة إثبات الحقائق

في معرفة توحيد الخالق ) للقاضي نعمان المصري. ذكر في مقدمه طبع كتابه الهمة.

(

40 : رسالة في إثبات الرجعة

) للمولى محمد بن هاشم السرابي التبريزي المعاصر في ثلاثة أجزاء. طبع الأول في ( 9 ـ ج 1 ـ 1363 ).

(

41 : رسالة في إثبات سيادة

السادة الذين في كشمير ويقال إنهم مشبوهون ) للسيد مهدي بن حيدر الكشميري المتوفى (1309) طبعت (1308) وله أيضا مضاريب المشككين.

(

42 : رسالة إثبات العزاء

من طريق العامة ) للسيد سبط الحسن الفتح پوري المذكور في النقباء. طبع ثانيا (1359).

(

43 : إثبات العقول

) أو إثبات الواجب. للشيخ الرئيس ابن سينا. توجد في مكتبة دانشگاه تهران كما في فهرسها ( 3 : 78 و 112 ).

(

44 : رسالة في إثبات المتعة

) للسيد علي بن السيد دلدار علي النقوي المتوفى (1259).

(

45 : رسالة إثبات المعاد الجسماني

) للسيد أبي الحسن بن نقي شاه الرضوي الكشميري اللكهنوي المتوفى (1342) ذكرها وما قبلها السيد علي نقي النقوي

10

اللكهنوي.

(

46 : إثبات المفارقات

) للفارابي. توجد بمكتبة دانشگاه تهران كما في فهرسها ( ج 3 ـ ص 111 ).

(

47 : رسالة في إثبات الموجود المجرد

) وعدم انحصار الموجود في الجسم والجسماني والحس والمحسوس. لبعض الأصحاب. أوله [ الحمد لله الذي لم يتخذ صاحبه ولا ولدا. وخلق كل شيء فقدره تقديرا ، وجعل الزوجين الذكر والاثني ، ليكون على تجرده شاهدا مشهورا. ] أثبت وجود المجرد بطرق ثلاثة في ثلاثة أبواب 1 : من طريق تركب الجسم من الهيولى والصورة 2 : من طريق المحركات الطبيعية 3 : من طريق إدراك الإنسان. تقرب من ألف بيت ، ثلثاها في خصوص الباب الأول ، والباب الثالث أقل من الثاني. والنسخة عندي في النجف بخط السيد محمد علي بن مير ميران الحسني الحسيني الطباطبائي (1133).

(

رسالة إثبات النبوة

) لابن سينا. توجد بمكتبة دانشگاه تهران كما في فهرسها ( ج 3 ص 112 ) ومرت في ( ج 1 ص 101 ).

(

48 : رسالة في إثبات الواجب

الوسيط ) للسيد الأمير نظام الدين أحمد ( المتوفى ـ 1015 ) ابن إبراهيم بن سلام الله مسعود بن صدر الدين محمد الرابع ـ مؤلف الذكرى المذكور في ( ج 10 ص 38 ) في سنة (962) ـ ابن غياث الدين منصور الحسيني الدشتكي ( المتوفى ـ 948 ) ابن صدر الدين الثالث ( المقتول 903 ) بن غياث الدين منصور بن صدر الدين محمد الثاني بن محمد بن إبراهيم بن صدر الدين محمد الأول المجاز عن العلامة الحلي في ( 10 ج 1 ـ 724 ) ابن إسحاق بن علي بن عرب شاه. أولها [ سبحانك اللهم يا هادي المجاهدين فيه ، سبيله القويم ، ومبلغ السالكين إليه ، طريقه المستقيم ـ إلى قوله ـ أرفع المآرب وأسناها هو العلم بتوحيد الواجب ذاتا ووجودا. ألفها باسم مطاع خوانين ذوي الشأن الله ويردى خان ، ورتبها على مقصدين وخاتمة. فالمقصد الأول في إثبات تفرد الواجب بالوجود الحقيقي وكون غيره موجودا بالانتساب إليه ، وذلك في مقدمه وفصلين. نسخه منها في مكتبة ( السماوي ) ضمن مجموعة فيها أيضا إثبات الواجب الكبير لهذا المصنف الذي ذكرناه في ( ج 1 ـ ص 103 ) (1) وهو المرتب على مقدمه في بيان احتياج الممكن

____________

(1) ونسخه منها اليوم في مكتبة دانشگاه تهران كما في فهرسها ( ج 3 : 131 ).

11

وعشرين فصلا ، رابعها في إثبات أنه تعالى لا شريك له في الوجوب الذاتي. وقال [. هذا ما أفاده سيدنا وأبونا غياث أعاظم العلماء الأعلام وغوث أفاخم الحكماء الكرام (قدس سره). ] ومراده جده غياث الدين منصور. ويكثر فيه من النقل عن المحقق الدواني. وفي المجموعة رسائل وفوائد أخرى كلها بخط المولى محمد حسين بن محمد رضا الفيروزآبادي في (1050) و (1051) وذكر للسيد نظام الدين أحمد ثلاث رسائل في إثبات الواجب ، لكني لم أظفر بغير هاتين.

(

49 : رسالة في إثبات الواجب

) فارسية مرتبة على فاتحة ومقصدين وخاتمة ، وفي الفاتحة أربعة فصول. توجد ضمن مجموعة في المكتبة ( التسترية ) لم أعرف شخص مؤلفها لكنه من الأصحاب.

(

50 : رسالة في إثبات الواجب

) للسيد حسين الحسيني الخلخالي. موجودة ضمن مجموعة من رسائله عند ( المشكاة ) (1) أولها [ لك الحمد يا من تفرد بوجوب الوجود والقدم. ] وآخرها [. هذا آخر الكلام في إثبات الواجب وصفاته ] تقرب من ألف بيت. وقد أهداها إلى الوزير العادل حسن پاشا. وهي مرتبة على ثلاثة فصول. وفي المجموعة حاشية على شرح العقائد العضدية للدواني ، وحاشية على حاشية الدواني على التهذيب في المنطق التي كتبها لولده برهان الدين محمد في (1024) وتوفي (1030) كما أرخه في كشف الظنون.

(

رسالة في إثبات الواجب

) للشيخ الرئيس أبي علي ابن سينا عند ( المشكاة ) أيضا. مرت بعنوان إثبات العقول في ( ص 10 ).

(

رسالة إثبات الواجب

) للرئيس ابن سينا المذكور. سماه القنواتي الفصول الثلاثة.

(

51 : رسالة في إثبات الواجب

وإثبات ما يجب إثباته للواجب وإثبات التوحيد وإنه لا شريك له ) لسعد بن منصور بن حسن بن هبة الله بن كمونة. توجد في مكتبة ( المجلس ) كما نقل عن فهرسه ( أقول ) هو سعد الدين بن منصور بن سعد بن الحسن بن هبة الله الإسرائيلي. وتوفي (683) كما في الحوادث الجامعة ـ ص 441 وذكرته في الأنوار الساطعة في المائة

____________

(1) وهو اليوم في مكتبة دانشگاه تهران برقم (312) كما في فهرسها ( 3 : 130 ) ولكنه سمى الوزير شاها.

12

السابعة ورأيت جملة من تصانيفه بخطه في الخزانة ( الغروية ).

(

رسالة في إثبات الواجب

) لأبي الحسن علي بن أحمد الأردوبادي الشيعي نزيل مشهد خراسان المتوفى (966) كما في ذيل كشف الظنون ج 1 ص 24 أقول لعله الأبيوردي. وهو الذي مر في ( ج 1 ـ ص 102 ) بعنوان إثبات الواجب لأبي الحسن الشريف ابن أحمد القائني. لأن أبيورد من بلاد خراسان.

(

52 : رسالة في إثبات الواجب

) على نحو الحاشية والتعليق على إثبات الواجب الدوانية. للسيد فخر الدين محمد الحسيني الأسترآبادي. أولها [ يا من دل على ذاته بذاته وجل عن الاحتياج في صفاته ، أرنا وليك واهدنا سبيلك. ] فرغ منها ( 4 ذي الحجة 963 ) نسخه عصر المصنف عند السيد شهاب الدين بقم كما كتبه إلينا.

(

53 : رسالة إثبات الواجب

) للشيخ الطوسي المتوفى (460) توجد بمكتبة دانشگاه تهران كما في فهرسها ( ج 3 ص 116 ).

(

رسالة إثبات الواجب

) للخواجة الطوسي المتوفى (672) بالفارسية. توجد بمكتبة دانشگاه تهران كما في فهرسها ( ج 3 ص 120 ) ومرت في ( ج 1 ص 108 ).

(

54 : رسالة إثبات الواجب

) للخفري محمد بن أحمد المذكور في ( ج 1 ص 106 ) توجد منها رابع نسخ مختلفة في مكتبة دانشگاه تهران كما ذكرت في فهرسها ( ج 3 ص 124 ـ 128 ) فهي أربع رسائل.

(

55 : رسالة إثبات الواجب

) للمولى مراد بن علي خان التفريشي مؤلف التعليقة السجادية المذكور في ( ج 4 ) أوله [ هو الموفق والمعين. الموجود إما واجب أو ممكن لأنه من حيث. ] توجد نسخته في مكتبة دانشگاه تهران ، برقم (1079) كما في فهرسها ( ج 3 ص 135 ) لدانش پژوه ، لكنه لم يعرف المؤلف هناك.

(

الرسالة الاثني عشرية

) مر بعنوان رد الصوفية.

(

56 : رسالة في الإجارة

) للسيد محمد الأصفهاني بخطه ضمن الفروع المحمدية.

(

57 : رسالة الإجازات

) للمولى أحمد بن أبي ذر النراقي تقرب من اللؤلؤة حجما. فيها إجازاته لتلاميذه وإجازات مشايخه له ، والنسخة بخط المولى أحمد الآراني الكاشاني. قال السيد شهاب الدين إنها عندي بقم.

13

رسالة الإجازة

مر في الألف الإجازات وذكرنا أن المتوسطات منها كلها رسائل. منها رسالة الإجازة للشهيد الأول ذكرها محمد رضا بن عبد المطلب بهذا العنوان وعدها من مآخذ كتابه الشفاء. وهنا نذكر سائر المتوسطات وبعض المبسوطات.

(

58 : رسالة في إجازة

) السيد أبي تراب الخوانساري. للسيد مهدي الغريفي المتوفى (1343) تاريخها (1341) والنسخة في كتب المجاز في النجف.

(

59 : رسالة في إجازة

) المولى أبي الحسن الشريف بن الشيخ محمد طاهر الفتوني النباطي العاملي الأصفهاني الغروي. للشيخ عبد الله ابن المرحوم الشيخ كرم الله الحويزي الذي استكتب نسخه التهذيب من أوله إلى آخر الحج. كتبها له المولى درويش ابن العالم المولى عبد الإمام الجزائري في (1097) فكتب الشريف العاملي على آخر النسخة بخطه إجازة مبسوطة أولها [ الحمد لله وسلام على عباده الذين اصطفى محمد وآله خير الورى. ]. ناقص آخرها قد كتبها في حياة الشيخ الحر وذكر من تصانيفه شريعة الشيعة ومرآة الأنوار موجودة عند الشيخ محمد طاها ابن الشيخ نصر الله الكرمي الحويزي من أحفاد الشيخ عبد الله المجاز. ولأخيه الشيخ محمد بن كرم الله إجازة عن السيد عبد الله الجزائري التستري ، وهي الإجازة الكبيرة.

(

60 : رسالة في إجازة

) الشيخ أبي الفتوح الرازي بخطه. وإمضاؤه [ الحسين بن علي بن محمد بن أحمد الخزاعي ] تاريخها (552) قال صاحب الرياض : إنه كتب بخطه لبعض تلاميذه على ظهر الربع الأول من تفسيره الفارسي ، وهي نسخه عتيقة في أصفهان.

(

61 : رسالة في إجازة

) المحقق الشيخ الميرزا أبي القاسم القمي ، للسيد محمد جواد العاملي صاحب مفتاح الكرامة تاريخها (1205) رأيتها بخط المجيز.

(

62 : رسالة في إجازة

) المولى أحمد بن المولى مهدي النراقي ، للمولى محمد رسول بن عبد العزيز الكاشاني ، رأيتها بخط المجيز على ظهر المجلد الرابع من بحر المسائل للمجاز ، تاريخها (1241) عند السيد محمد الموسوي الجزائري بالنجف.

(

63 : رسالة في إجازة

) المولى أحمد بن عبد الله الخوانساري المترجم في الكرام

14

البررة ـ ص 70 لتلميذه الشيخ محمود ، مصرحا باجتهاده في ( 15 ـ ع 2 ـ 1265 ) على ظهر بعض تقريراته. في موقوفة مدرسة السيد ( البروجردي بالنجف ). ذكر فيها رواية المولى أحمد والد الوحيد البهبهاني عن الشيرواني والشيخ جعفر القاضي والشيخ محمد الخوانساري كلهم عن التقي المجلسي.

(

64 : رسالة في إجازة

) السيد أسد الله ابن السيد حجة الإسلام محمد باقر الأصفهاني المتوفى (1290) للشيخ الميرزا محمد بن عبد الوهاب الهمداني. أدرجها المجاز بخط المجيز في كتابه الشجرة المورقة يروي فيها عن الشيخ صاحب الجواهر وعن والده حجة الإسلام وتاريخها (1281) أولها [ الحمد لله الذي فضل مداد العلماء. ].

(

65 : رسالة في إجازة

) الوحيد البهبهاني المولى محمد باقر بن محمد أكمل ، للمولى محمد علي بن محمد طاهر الخراساني نزيل خبوشان من (1198) إلى أن توفي بها في (1236) وهي مختصرة بخط المجيز في مجموعة دونها المجاز ، وفيها الفوائد الأصولية للوحيد وغيرها ، وتاريخ الإجازة (1193) كانت في مكتبة الشيخ عبد الحسين ( الطهراني بكربلاء ) وقد ذكرناها في ( ج 1 ـ ص 147 ) وذكرنا المجاز بعنوان السيد محمد علي اتكالا على نقل مجمع الإجازات ثم بعد ما راجعنا النسخة وجدناها كما وصفنا. قال في وصف المجاز [ الفاضل العالم المحقق المدقق المسدد السند البهي الذكي مولانا محمد علي. ] وفي المجموعة ، إجازة السيد الميرزا مهدي الشهرستاني لهذا المجاز أيضا.

(

66 : رسالة في إجازة

) الميرزا محمد باقر الخوانساري صاحب الروضات للشيخ أحمد بن الميرزا محمد جواد ابن الحاج محمد حسن الأصفهاني في (1304) بخط المجيز موجودة عند الشيخ علي محمد أخ المجاز. يروي فيها عن السيد حجة الإسلام الشفتي الأصفهاني.

(

67 : رسالة في إجازته

) لولده الميرزا هداية الله ، تاريخها صفر (1308) كما في مستدرك إجازات البحار صرح ببلوغه رتبة الاجتهاد.

(

68 : رسالة في إجازة

) المولى محمد باقر بن محمد تقي المجلسي المتوفى (1111) للسيد الأمير أبي طالب بن الأمير أبي المعالي. كتبها له بخطه على نسخه من لا يحضره الفقيه وكتب له إجازة أخرى على كتاب الزكاة من فروع الكافي ، والمجاز هو أخ السيد الأمير أبي المعالي الصغير الذي هو جد صاحب رياض المسائل.

15

(

69 : رسالة في إجازته

) للسيد عزيز الله الجزائري. وهي بخطه على آخر قطعة من الفقيه تاريخها شعبان (1073) موجودة عند الشيخ محمد حسن بن محمد صادق الشهير بعلامي في كرمانشاه وفقيهها اليوم.

(

70 : رسالة في إجازته

) بخطه للأمير السيد محمد المازندراني في شعبان (1090).

(

71 : رسالة في إجازته

) لتلميذه الميرزا رضي الدين محمد الحسيني الجيلي في ( ج 1 ـ 1091 ) على ظهر أصول الكافي استنسخها الميرزا محمد الطهراني عن نسخه السيد الآقا حسين البروجردي وأدرجها في مستدرك إجازات البحار.

(

72 : رسالة في إجازته

) لتلميذه الآخر المولى محمد رضا الهزارجريبي في ظهر أصول الكافي تاريخها (1089) استنسخها الميرزا محمد المذكور في كتابه المذكور.

(

73 : رسالة في إجازته

) للمولى محمد يوسف المازندراني ، وهو من تلامذته أيضا في آخر أصول الكافي بغير تاريخ. استنسخها الميرزا محمد المذكور أيضا.

(

74 : رسالة في إجازة

) حجة الإسلام السيد محمد باقر بن محمد تقي الموسوي مبسوطة أولها بعد البسملة [ ومنه التأييد والنصر ، للغلبة على الشيطان الرجيم والتوفيق للفوز ـ إلى قوله ـ الحمد لله فاطر السماوات والأرضين ، جاعل الجنة حاوية لما تشتهيه الأنفس وحور عين. ] والنسخة ناقصة الوسط. توجد صورتها عند السيد آقا التستري في النجف. تاريخها ( 2 ع 2 ـ 1257 ) وعلى ظهرها التوصية إلى أهل رشت بالفارسية. للآخوند المولى أحمد علي ، مصرحا باجتهاده وعدالته. وعليها حواشي بتوقيع [ منه دام ظله ].

(

75 : رسالة في إجازة

) الشيخ محمد تقي صاحب الحاشية على المعالم ، للشيخ أحمد بن عبد الله الخوانساري المترجم في ( الكرام ) ص 70 ) في ( ع 1 ـ 1248 ) على ظهر بعض تأليفات المجاز موجودة في موقوفة مدرسة السيد ( البروجردي في النجف ).

(

76 : رسالة في إجازة

) المولى محمد تقي بن حسين علي الهروي الأصفهاني الحائري المتوفى (1299) للميرزا محمد الهمداني مدرجة في الشجرة المورقة أولها [ الحمد لله على نعمائه المتسلسلة المتواترة ] ذكر من مشايخه السيد الميرزا علي نقي الطباطبائي الحائري والسيد كاظم الرشتي تاريخها ( 9 ج 2 ـ 1283 ) وذكر بعض تصانيفه.

(

77 : رسالة في إجازة

) المولى محمد تقي المجلسي لولده العلامة المجلسي في

16

غاية البسط واستيفاء الطرق بخطه على ظهر أصول الكافي استنسخها الميرزا محمد الطهراني في مشهد خراسان وأدرجها في مستدرك البحار بسامراء.

(

78 : رسالة في إجازته

) لتلميذه الميرزا تاج الدين گلستانه بخطه في آخر الاستبصار تاريخها ( ع 1 ـ 1062 ) استنسخها الميرزا محمد المذكور أيضا.

(

79 : رسالة في إجازة

) الشيخ جعفر التستري المتوفى (1303) للميرزا محمد الهمداني ، في (1291) يروي فيها عن صاحب الجواهر والشيخ الأنصاري والشيخ حسن بن كاشف الغطاء توجد صورتها في مستدرك إجازات البحار.

(

80 : رسالة في إجازة

) المولى محمد جواد الأصفهاني تلميذ صاحب الجواهر لولده الأكبر الشيخ أحمد في (1308) وعمر المجاز يومئذ ثلاثون وأجازه قبل والده خمسة من العلماء وسادسهم والده.

(

81 : رسالة في إجازة

) السيد محمد جواد العاملي صاحب مفتاح الكرامة للشيخ حسن بن الشيخ محمد علي العبودي تاريخها (1225) وشارك فيها ولده الشيخ طاهر بن الحسن ووصفه بالفاضل المخبت المقدس العالم العامل الكامل العلامة الفهامة المحقق المدقق المأمون المؤتمن الشيخ حسن نجل المرحوم الشيخ محمد علي العبودي ] وترجمه المجاز في ( الكرام ـ ص 344 ).

(

82 : رسالة في إجازة

) الشيخ حسام الدين بن درويش علي ، للسيد يحيى بن أحمد الأعرجي في ( 6 رمضان 1038 ) في آخر المختصر النافع كانت عند السيد محمد المشكاة وطبع صورته الفتوغرافية في فهرس مكتبة دانشگاه تهران ( ج 3 ص 2004 ).

(

83 : رسالة في إجازة

) الشيخ أبي علي الحسن بن أحمد النحوي الفارسي ، للوزير الصاحب كافي الكفاة إسماعيل بن عباد مذكورة في معجم الأدباء ج 7 ص 239.

(

84 : رسالة في إجازة

) الشيخ حسن بن الشيخ أسد الله الدزفولي الكاظمي المتوفى (1298) لميرزا محمد الهمداني يروي فيها عن خاله الشيخ حسن وعن صاحب الجواهر والشيخ الأنصاري والشيخ محسن الخنفر ، مدرجة في الشجرة المورقة.

(

85 : رسالة في إجازة

) الشيخ محمد حسن بن الشيخ باقر صاحب الجواهر ، للسيد إبراهيم بن السيد صادق بن المير أبي طالب بن المير معصوم الحسيني اللواساني نزيل

17

طهران المتوفى بها (1309) تاريخها ( 27 شوال 1265 ) رأيتها عند أحفاد المجاز.

(

86 : رسالة في إجازته

) لميرزا أحمد بن محسن الفيضي من أحفاد الفيض الكاشاني والمتوفى بالنجف (1286) رأيتها في مجموعة تقريراته لدرسه عند السيد نصر الله ( التقوي ) بطهران.

(

87 : رسالة في إجازته

) للشيخ المولى محمد جواد بن المولى محمد حسن الأصفهاني أولها بعد الخطبة [ فإن ولدنا وقرة أعيننا ومعتمدنا التقي النقي والمهذب الصفي الذكي الألمعي ذا الصفات الملكوتية والسجايا اللاهوتية المحروس برب العباد جناب الآخوند ملا محمد جواد سلمه الله وأبقاه ، قد قرأ علينا مدة من الزمان وسمعنا كلامه في جملة من المسائل ، فحققنا وظهر لنا أنه ممن اختاره الله تعالى علما للشيعة وكهفا للشريعة ، فوهبه الملكة القدسية والمنحة الربانية المسماة بملكة الاجتهاد مقرونة بالرشاد والسداد فهو حينئذ مقبول الفتوى نافذ الحكم والراد عليه راد على الله ورسوله والأئمة الميامين الطيبين الطاهرين ] رأيتها بخط المجيز وخاتمة : [ لا إله الا الله الملك الحق المبين حسن محمد ] و [ محمد حسن ] عند ولد المجاز الشيخ علي محمد نزيل النجف أخيرا وهو أكبر من أخيه الميرزا محمد علي الشهير بشاه آبادي ، نزيل طهران والمتوفى في صفر (1369).

(

88 : رسالة في إجازة

) أخرى ) منه له في الرواية أولها [ الحمد لله الذي رفع منازل الرجال بشرف الرواية ] ذكر فيها أن المجاز ابن الحاج محمد حسن الأصفهاني وذكر من مشايخه السيد محمد جواد صاحب مفتاح الكرامة وتاريخها عاشر ذي القعدة (1265) وهي ليست بخط المجيز لكن في آخرها خاتمية المذكورين ، وكتب أيضا بخطه وخاتمة شهادته بصحة ترجمه المجاز لرسالة نجاه العباد بالفارسية وأذن في العمل بها رأيتها عند الشيخ علي محمد بن المولى محمد جواد المجاز وأخ الشيخ محمد علي المعروف بالشاه آبادي.

(

89 : رسالة في إجازة

) العلامة الحلي ) الحسن بن يوسف ، للسيد صدر الدين محمد الأول أبو إبراهيم الدشتكي وتاريخ الإجازة ( 10 ج 1 ـ 724 ) رأيتها في موقوفة مدرسة ( البروجردي بالنجف ) وهو جد الصدر الثالث محمد المقتول (903) ابن غياث الدين منصور بن صدر الدين الثاني بن إبراهيم بن الصدر الأول ( المجاز هذا ) ابن

18

محمد بن إسحاق بن علي بن عرب شاه المذكور في ( ص 10 ـ 11 ).

(

90 : رسالة في إجازة

) الفاضل الأردكاني المولى محمد حسين بن محمد إسماعيل الحائري المتوفى بها (1302) للميرزا محمد بن عبد الوهاب الهمداني المتوفى حدود (1304) أولها [ الحمد لله مجيب النداء ] وتاريخها ( 2 ذي القعدة 1283 ) ذكر فيها روايته عن أستاذه السيد إبراهيم صاحب الضوابط عن الشيخ علي كاشف الغطاء وروايته عن عمه المولى محمد تقي عن أستاذه السيد حجة الإسلام الشفتي محمد الباقر الأصفهاني.

(

91 : رسالة في إجازة

) شيخنا النوري الميرزا حسين بن محمد تقي بن علي محمد بن التقي النوري النجفي ) المتوفى بها (1320) للميرزا محمد الهمداني المذكور في غاية البسط توجد في الشجرة المورقة بخطه وخاتمه تاريخها (1281) وذكر من طرقه روايته عن عدة من تلاميذ والده عنه ، وهو عن الشيخ أحمد الأحسائي عن السيد بحر العلوم.

(

92 : رسالة في إجازة

) السيد حسين بن حيدر الكركي ، لتلميذه المولى نصير الدين محمد بخطه في آخر كتابه إشراق الحق الموجود عند ( المشكاة ) وقد طبع صورته الفتوغرافية في فهرس مكتبة دانشگاه تهران ( ج 3 ص 526 ).

(

93 : رسالة في إجازة

) الأمير محمد حسين بن الأمير محمد صالح الخاتون آبادي للسيد الأمير محمد حسين الحسيني الأصفهاني ، ) تاريخها (1147) بخطه في ظهر التهذيب الموجود عند الشيخ حسين الجندقي بكربلاء.

(

94 : رسالة في إجازة

) السيد الأمير محمد حسين بن الأمير محمد علي الشهرستاني المتوفى (1315) للأمير السيد علي المدرس اليزدي في (1297) أدرج المجيز صورتها في كتابه زوائد الفوائد وذكر فيها ثلاثة من مشايخه ، أولهم والده الذي هو سبط الميرزا مهدي الشهرستاني والفاضل المولى محمد حسين الأردكاني والسيد مهدي القزويني المتوفى (1300).

(

95 : رسالة في إجازة

) السيد حسين بن علي الحسيني الكوه كمري النجفي المتوفى (1299) للميرزا محمد الهمداني ذكر في مستدرك إجازات البحار.

(

96 : رسالة في إجازة

) الشيخ حسين بن محمد بن إبراهيم آل عصفور البحراني المتوفى (1216) للشيخ محمد بن إسماعيل ابن ناصر بن عبد السلام الجد حفصي أولها [ الحمد لله

19

الذي أوجب النظر على العلماء الأعلام لتحمل الأحكام عن نوابهم ] رأيتها بخط المجيز في آخر الدروس تاريخها (1210).

(

97 : رسالة في إجازة

) الشيخ محمد حسين بن الشيخ هاشم الكاظمي المتوفى بالنجف (1308) للميرزا محمد الهمداني ، لا تخلو عن بسط تاريخها (1281) يروي فيها عن الشيخ جواد ملا كتاب والشيخ الأنصاري توجد بخط المجيز في الشجرة المورقة.

(

98 : رسالة في إجازته

) للسيد محمد علي بن الميرزا محمد الشاه عبد العظيمي المولود (1258) والمتوفى بالنجف (1334) تاريخها (1293) رأيت صورتها في كتب السيد مهدي البحراني.

(

99 : رسالة في إجازة

) الشيخ محمد رحيم بن الميرزا محمد البروجردي نزيل مشهد خراسان المتوفى بها (1309) للشيخ الميرزا محمد الهمداني المتوفى حدود (1304) ذكر فيها من تصانيفه جوامع الكلم وروى عن شيخه صاحب الجواهر وتاريخها (1283) رأيتها بخطه على ملوك الكلام للمجاز.

(

100 : رسالة في إجازة

) السيد محمد رضا ابن السيد بحر العلوم المولود (1189) والمتوفى (1253) للسيد محمد حسن بن محمد تقي الموسوي الأصفهاني المولود حدود (1207) والمتوفى (1263) تاريخها ( 13 شوال ـ 1251 ) طبعت مع إعجاز القرآن للمجاز. روى فيها عن السيد محمد بن معصوم المشهدي عن الشيخ جعفر عن بحر العلوم عن الآقا البهبهاني ، وعن الشيخ محمد تقي ملا كتاب عن الآقا البهبهاني ، وعن المولى سعيد بن الشيخ يوسف الدينوري القراچه داغي عن الآقا البهبهاني عن بحر العلوم.

(

101 : رسالة في إجازة

) السيد الميرزا زين العابدين بن حسين بن السيد محمد المجاهد الطباطبائي الحائري المتوفى (1292) للميرزا محمد الهمداني. مبسوطة. أولها [ الحمد لله الذي وفقنا لترويج الأحكام. ] ذكر فيها من مشايخه السيد إبراهيم صاحب الضوابط والفقيهين الحسنين صاحبي الجواهر وأنوار الفقاهة بطرقهم. وله إجازة أخرى مختصرة كلتاهما بإمضائه وخاتمة في الشجرة المورقة وتاريخ الثانية (1281).

(

102 : رسالة في إجازة

) الشيخ سليمان الماحوزي. لتلميذه المولى محمد رفيع

20

البيرمي. أولها [ بحمدك اللهم على الهداية إلى معالم الرواية. ثم إن المولى الأكمل الأفضل الأعدل الأنبل الصالح المحقق الزكي مولانا محمد رفيع البيرمي اللاري. ] رأيتها ضمن مجموعة من رسائل المجيز بخط تلميذه الشيخ محمد بن سعيد بن محمد المقابي في كتب ( السيد خليفة الأحسائي ).

(

103 : رسالة في إجازة

) المير السيد شريف الجرجاني المتوفى (816) لتلميذه الذي أطرأه ووالده ، وهو نظام الدين يحيى ابن الأعلم الأعظم مفخرا كابر العالم العصامي. كتبها بعد قراءة شرح القسم الثالث من مفتاح العلوم للسكاكي في (809) وكان تأليفه (803) والنسخة عند الشيخ قاسم محيي الدين بالنجف عليها صورة الإجازة وكتابتها (833).

(

104 : رسالة في إجازة

) الشيخ صالح بن عبد الكريم البحراني ). للمولى محمد كريم التستري في ( 20 شوال ـ 1080 ) في ظهر تنزيه الأنبياء ورقة 147 عند ( المشكاة ). وذكر في فهرس مكتبة دانشگاه تهران ( ج 3 ص 571 ).

(

105 ـ 110 : رسالة في إجازة

) شيخ العراقين الشيخ عبد الحسين بن علي الطهراني ) المتوفى (1286) للسيد محمد رضا بن السيد محمد علي الكاشاني المعروف بكلهري في (1276) ضمن مجموعة فيها إجازات أخر للمجاز أيضا ، مثل إجازة المولى محمد مهدي ابن الحاج الكلباسي له في (1271) وإجازة الميرزا علي نقي الطباطبائي وإجازة الشيخ مهدي بن الشيخ علي بن كاشف الغطاء وإجازة السيد أسد الله ابن حجة الإسلام الأصفهاني وإجازة الشيخ زين العابدين المازندراني الحائري. كلها مختصرات مذكورات في مستدرك إجازات البحار للميرزا محمد الطهراني بسامراء.

(

111 : رسالة في إجازة

) الشيخ عبد الحسين المذكور للميرزا محمد الهمداني. مبسوطة روى فيها عن صاحبي الجواهر وأنوار الفقاهة وعن المولى حسين التويسركاني والسيد الشفيع الجابلقي.

(

112 : رسالة في إجازة

) الشيخ عبد الرحيم التستري المتوفى (1313) تلميذ الشيخ الأنصاري. للسيد عبد الصمد الجزائري التستري المتوفى (1337) توجد ضمن إجازاته الآخر في النجف عند حفيده السيد محمد ابن السيد نعمة الله بن السيد محمد جعفر ابن

21

المجار. المذكور.

(

113 : رسالة في إجازة

) الشيخ عبد العالي ابن المحقق الكركي المتوفى (993) والمدفون بمشهد خراسان. للسيد قوام الدين بن الحسين ، على ظهر رسالته في البلوغ التي كتبها المجاز بخطه موجودة في ( الرضوية ) كما في فهرسها.

(

114 : رسالة في إجازة

) السيد عبد الله بن أبي القاسم البهبهاني البلادي نزيل بوشهر. للسيد مهدي الغريفي النجفي المتوفى (1343) تاريخها (1327) في كتب المجاز.

(

115 : رسالة في إجازة ) الشيخ عبد الله بن محمد شعرمات العاملي ،

تلميذ الشيخ محمد طاها نجف ، للسيد مهدي المذكور ، تاريخها (1327) أيضا.

(

116 : رسالة في إجازة

) الشيخ عبد الهادي شليلة الهمداني ، للسيد مهدي الغريفي المذكور. تاريخها في السنة المذكورة أيضا. رأيتها بخط المجيز.

(

117 : رسالة في إجازة

) السيد عدنان بن شير بن علي بن محمد الغياث. لبني عمه السيد مهدي المجاز من المذكورين آنفا وابن السيد علي ابن محمد بن علي بن إسماعيل ابن محمد الغياث المذكور ، الموسوي الغريفي البحراني. والمجيز توفي في شعبان (1340) وحمل طريا إلى النجف ودفن في الحجرة التي على يسار الداخل إلى الصحن المرتضوي من الباب السلطاني خلف الشباك الخارج منها إلى المارة ، وكانت ولادته بالبصرة ( غرة ـ ج 2 ـ 1283 ). أولها [ بحمدك يا سند من لا سند له. ] كتبها في ( 17 صفر 1336 ). يروي فيها عن الشيخ محمد طاها نجف والسيد الشيرازي والميرزا الرشتي والشيخ محمد رضا الدزفولي الراوي عن عمه الشيخ محمد طاهر عن الشيخ الأنصاري.

(

118 : رسالة في إجازة

) السيد مير شرف الدين علي بن حجة الله الشولستاني المتوفى بعد (1063) للسيد تاج الدين إسماعيل بن السيد محمد المازندراني في آخر روضة الكافي الذي كتبه المجاز بخطه (1034) مبسوطة. أولها [ الحمد لله الذي جعل الرواية من أنفس نفائس دراية الأحكام. ] يروي فيها عن الميرزا محمد الرجالي الأسترآبادي وبما أن في آخرها نقصا ، يحتمل أن المجيز غير الشولستاني ممن يروي عن الميرزا محمد الرجالي.

(

119 : رسالة في إجازة

) الشيخ علي بن الحسن آل سليمان البحراني مؤلف أنوار

22

البدرين للسيد محمد بن السيد علي الشبر النجفي. تاريخها ( ج 2 ـ 1327 ).

(

120 : رسالة في إجازته

) للسيد مهدي الغريفي البحراني النجفي المتوفى (1343) تاريخها رجب (1327).

(

121 : رسالة في إجازة

) الشيخ علي بن الحسين البحراني ، للشيخ شرف الدين محمد مكي العاملي النجفي. تاريخها (1160) روى فيها عن السيد نصر الله المدرس والشيخ ياسين بن صلاح ، رآها الشيخ عبد الحسين الأميني التبريزي كما حدثني به.

(

122 : رسالة في إجازة

) الأمير محمد علي بن الأمير محمد حسين الحسيني الشهرستاني الحائري المتوفى حدود (1290) للميرزا أبي الحسن الملقب بكلهر نظير إجازته الآتية لولده السيد محمد حسين.

(

123 : رسالة في إجازته

) لولده الميرزا محمد حسين المتوفى (1315) أورد صورتها المجاز في كتابه زوائد الفوائد تاريخها (1282).

(

124 : رسالة في إجازته

) للسيد محسن البحراني والد السيد محمد البحراني ذكر فيها من مشايخه السيد محمد القصير والشيخ محمد تقي. وصورتها أيضا مذكورة في الزوائد المذكور آنفا.

(

125 : رسالة في إجازته

) لميرزا محمد الهمداني تاريخها ( صفر ـ 1282 ) يروي فيها عن السيد محمد المجاهد والشيخ محمد تقي صاحب حاشية المعالم وهي متوسطة. أولها [ الحمد لله الذي جل بجلاله من أن يحيط به فهم العلماء. ] وله إجازة أخرى تاريخها (1281) يروي فيها عن الشيخ محمد تقي والسيد محمد الرضوي القصير ووالده الأمير محمد حسين الذي هو صهر السيد ميرزا مهدي الشهرستاني. كلتاهما في الشجرة المورقة بإمضاء المجيز وخاتمه.

(

126 : رسالة في إجازة

) المولى علي بن الخليل الطهراني لميرزا محمد الهمداني المذكور. مبسوطة مؤرخة (1282) ذكر فيها مشايخه الستة ، الشيخ عبد العلي الرشتي النجفي وصاحب الجواهر والشيخ جواد ملا كتاب والشيخ رضا بن زين العابدين والشيخ الأنصاري والسيد محمد ابن صاحب مفتاح الكرامة. وكتب له إجازة أخرى مختصرة كلتاهما موجودتان في الشجرة المورقة بخطه وإمضائه.

23

(

127 : رسالة في إجازة

) الشيخ علي بن محمد بن الحسن بن زين الدين الشهيد ) المتوفى (1103) للسيد علي خان ابن السيد خلف الحويزي. أورد بعضها في رسالة ترجمه السيد شبر الحويزي.

(

128 : رسالة في إجازته

) للمولى محمد مقيم بن أبي البقاء الشريف الأصفهاني الشهير بالقاضي في (1094) على ظهر شرح اللمعة عند ( المشكاة ).

(

129 : رسالة في إجازة

) السيد علي بن طيب بن محمد بن نور الدين بن نعمة الله الموسوي الجزائري التستري ) المتوفى (1283) الذي كان وصي الشيخ الأنصاري ومراده والراوي عنه ، للميرزا محمد الهمداني. أولها [ الحمد لله الذي نضر وجوه أهل الحديث. ] روى فيها عن الشيخ الأنصاري وعن السيد حسين إمام الجمعة التستري وهو عن السيد صاحب رياض المسائل وعن والده السيد عبد الكريم بن جواد والمتوفى (1215) وكتب السيد عبد الله بن محمد علي بن عبد السلام بن السيد عبد الله الجزائري ، شهادته بحضوره مجلس صدور الإجازة.

(

130 : رسالة في إجازة

) السيد الميرزا علي نقي بن حسن ابن السيد المجاهد الطباطبائي الحائري المتوفى (1289) للميرزا محمد الهمداني. أولها [ أما بعد حمد الله. ] تاريخها (1282) ذكر فيها من تصانيفه الدرة الحائرية ومن مشايخه ، صاحب الفصول عن أخيه ، وصاحب أنوار الفقاهة عن أخيه الأكبر ، والفقيه صاحب الجواهر.

(

131 : رسالة في إجازة

) المولى محسن الفيض لسبط أخيه محمد هادي بن مرتضى بن محمد مؤمن بن شاه مرتضى بخط جمال الدين بن محمد قاسم الجيراني على المجلدات 13 و 14 و 15 من الوافي وفرغ من كتابه النسخة (1124) موجودة عند الشيخ محمد صالح المازندراني نزيل سمنان.

(

132 : رسالة في إجازة

) الفاضل الإيرواني المولى محمد بن محمد باقر المتوفى بالنجف (1306) للميرزا محمد الهمداني. أولها [ الحمد لله الذي جعل العلماء ورثة الأنبياء. ] يروي فيها عن صاحب الجواهر. وكتب السيد محمد رضا بن محمد صالح الحسيني الأصفهاني شهادته بحضور مجلس هذه الإجازة. وكتب هو أيضا إجازة للميرزا

24

محمد تصديقا لاجتهاده.

(

133 : رسالة في إجازة

) الشيخ محمد بن بهاء الدين العاملي لتلميذه الميرزا محمد رضا وصفه فيها بالولد الأسعد الأرشد الأمجد المعذى بالطارف والتليد الميرزا محمد رضا وفقه الله للارتقاء إلى مدارج الفضل والكمال. يروي فيها عن شيخه وشيخ الفضلاء الأستاد الأعظم العالم العلم قدوة العلماء والمحدثين ملا أبي الحسن الشريف العاملي عن شيخه المجلسي الثاني.

(

134 : رسالة في إجازة

) الشيخ الحر محمد بن الحسن العاملي المتوفى (1104) للميرزا علاء الملك ابن المرحوم الميرزا أبي طالب العلوي الموسوي الساكن بمشهد خراسان. تاريخها ( 15 ـ ع 2 ـ 1086 ) في مستدرك الإجازات تزيد على مائتي بيت.

(

135 : رسالة في إجازة

) الميرزا محمد بن الحسن ) الشهير بالمدقق الشيرواني المتوفى (1098) للمجلسي مؤلف البحار أنهاها يوم الثلاثاء ( 22 شعبان ـ 1075 ) استنسخها الميرزا محمد الطهراني عن خط المجيز ، على من لا يحضره الفقيه.

(

136 : رسالة في إجازة

) الشيخ بهاء الدين محمد بن الحسين الحارثي العاملي المتوفى (1031) لتلميذه المولى أمين الدين محمد ، على ظهر شرح الأربعين له. تاريخها (996) استنسخها الميرزا محمد الطهراني المذكور كما كتب إلينا من سامراء.

(

137 : رسالة في إجازته

) للمولى اللاهجي. مختصرة كتبها له بخطه في آخر إرشاد العلامة الموجود في مكتبة مدرسة ( سپهسالار ) الجديدة كما في فهرسها.

(

138 : رسالة في إجازة

) الشيخ الحجة الميرزا محمد بن رجب علي الطهراني العسكري للسيد مهدي بن السيد صالح الكشوان الكاظمي نزيل البصرة المتوفى ( 6 ـ ذي القعدة ـ 1358 ) تاريخها (1358) قبل وفاه المجاز بقليل.

(

139 ـ 143 : رسالة في إجازته

) لأكبر ذكور أولادي الشيخ الميرزا علي النقي المنزوي وفقه الله تعالى. ولد بسامراء في يوم دحو الأرض ( 25 ذي القعدة ـ 1338 ) وشرعت بتعليمه القرآن بنفسي وهو في الخامسة من عمره ، وجئت به مع أهلي إلى النجف في (1354) وتلمذ على أساتيذه السيد أبي القاسم الخوئي والشيخ محمد باقر الزنجاني والشيخ محمد رضا الطبسي والشيخ عبد الحسين الرشتي ( المتوفى 1370 ) صاحب

25

« كشف اشتباه » المذكور في ( ج 10 ـ ص 230 ) والشيخ علي أكبر الخوانساري ( المتوفى 1359 ) المذكور في ( ج 1 ص 448 ) وغيرهم وفي (1362) بعثته إلى إيران لمراجعة المكتبات بطهران والمشهد وأصفهان وغيرها ولطبع الذريعة وتصحيحها وتكميلها ، فقام بما أمرته به. وتلمذ هناك بجامعة طهران ، وأخذ درجة الليسانس من كليات المعقول ( سنة 1366 ) ودار المعلمين العالية ( سنة 1369 ) والحقوق في (1371) وألف مجلدين من فهرس مخطوطات المكتبة المركزية لجامعة طهران طبعتا في (1371) و (1374) وعليه تقريظ الشيخ محمد الحسين آل كاشف الغطاء. وله غير إجازة الطهراني هذه المؤرخة (1364) إجازة من السيد أبي الحسن الأصفهاني تاريخه (1359) ومن الشيخ موسى الخوانساري بتاريخ (1363) وهو صاحب التقريرات المذكورة في ( ج 4 ص 386 ) ومن الشيخ عبد الحسين الرشتي المذكور آنفا وتاريخها (1364) وقد استجازني فأجزته الرواية عني أيضا ، وكان ذلك في يوم المبعث (1366).

(

144 : رسالة في إجازة

) الشيخ محمد بن سعد بن محمد بن عبد الله بن حسين المقابي البحراني ، ) للسيد محمد بن شرف بن إبراهيم بن السيد يحيى الصنديد. موجودة في آخر مجموعة كتبها المجيز بخطه للسيد المجاز.

(

145 : رسالة في إجازة

) إمام الحرمين الشيخ الميرزا محمد بن عبد الوهاب بن داود الهمداني الكاظمي ) الملقب من سلطان الروم ( الترك ) بإمام الحرمين ، المتوفى بالكاظمية بعد (1303) للسيد إسماعيل الصدر بن السيد صدر الدين الموسوي العاملي الأصفهاني المتوفى بالكاظمية (1337) أولها [ أصح حديث يفتتح به الكلام. ] وهي مبسوطة أحال فيها إلى كتابه شجرة الخلد لأعز الولد وذكر اثني عشر طريقا من طرقه وتاريخها (1283) أدرجها بخطه في كتابه جمع الشتات في ذكر صور الإجازات.

(

146 : رسالة في إجازته

) لبعض المستجيزين منه. مبسوطة تاريخها (1280) توجد ضمن مجموعة عند السيد آقا التستري في النجف. أورد في أواخرها [ إن تجد عيبا فسد الخللا.].

(

147 : رسالة في إجازته

) للشيخ محمد علي بن الشيخ جعفر التستري. أبسط من

26

إجازته السيد الصدر ، مدرجة معها في جمع الشتات أولها [ الحمد لله الواحد الذي شرفنا بعلو الإسناد. ] كتبها بعد إجازة الصدر وأحال الطرق إليها وهي هذه 1 الشيخ المرتضى الأنصاري 2 السيد مهدي القزويني 3 المولى علي الخليلي 4 الشيخ محمد حسين الكاظمي 5 السيد علي الجزائري التستري 6 السيد أسد الله الأصفهاني 7 الميرزا زين العابدين الطباطبائي 8 الميرزا علي نقي الطباطبائي 9 الميرزا محمد هاشم الچهارسوقي 10 الميرزا محمد علي الشهرستاني 11 السيد حسين بحر العلوم 12 الفاضل المولى محمد حسين الأردكاني.

(

148 : رسالة في إجازته

) للسيد عناية الله بن علي بن كرم علي الساماني تاريخها (1284) لا تخلو من بسط وهي ضمن مجموعة عند السيد آقا التستري في النجف.

(

149 : رسالة في إجازة

) السيد الميرزا محمد بن علي بن إبراهيم الأسترآبادي الرجالي ، مؤلف الكتب الثلاثة في الرجال ، الكبير والوسيط الوجيز ، نزيل مكة المتوفى بها (1028) كتبها بخطه على ظهر رجاله الوسيط الموسوم بتخليص الأقوال لتلميذه الشيخ كمال الدين حسين العاملي تاريخها (1018) توجد في كتب ( الطهراني بكربلاء ).

(

150 : رسالة في إجازة

) سيد المحققين السيد محمد بن علي بن الحسين العاملي صاحب المدارك المتوفى (1009) للقاضي عبد الهادي بن القاضي شرف الدين التستري ، كتبها له في الغري (1007) على بعض مؤلفاته الفقهية الموجودة عند السيد محمد تقي الحكيم في الأهواز ورآها السيد محمد الجزائري كما حكاه لنا.

(

151 : رسالة في إجازة

) الشيخ الأنصاري المرتضى بن محمد أمين الدزفولي التستري المتوفى (1281) لتلميذه الميرزا أحمد بن الميرزا محسن الفيضي الكاشاني المتوفى بالنجف (1286) كما يظهر التاريخ من خط صهر المجاز على بنته ، وهو المولى محمد علي الخوانساري ، فإنه أدى ديون المجاز في هذا التاريخ. ذكر فيها روايته عن المولى أحمد عن والده المولى مهدي والسيد بحر العلوم ، كلاهما عن الشيخ يوسف عن آقا رفيع الجيلاني عن العلامة المجلسي. توجد بخط الشيخ الأنصاري في ظهر تقريرات المجاز لدرس شيخه عند ( التقوي ) تاريخها ( ج 1 ـ 1262 ).

27

(

152 ـ 153 : رسالة في إجازة

) المولى مرتضى بن محمد مؤمن بن شاه مرتضى ). لولده آقا محمد هادي على ظهر المجلدات 13 و 14 و 15 من الوافي. نقله عن خطه جمال الدين بن محمد قاسم الجيراني في (1124) وتاريخ الإجازة (1072). وللمحدث الفيض إجازة لآقا محمد هادي المذكور ، صرح فيها بأنه سبط أخيه ، وهي أيضا بخط جمال الدين المذكور عند الشيخ محمد صالح المازندراني الحائري نزيل سمنان كما ذكرناه آنفا.

(

154 : رسالة في إجازته

) لولده الآخر وهو المعروف بنور الدين الأخبارى في (1078).

(

155 : رسالة في إجازة

) الشيخ محمد مكي من ذرية الشهيد الأول ، للشيخ أبي جعفر. مفصلة تاريخها (1183) رأيتها في كتب ( مجد الدين النصيري ) ولا أذكر الآن خصوصياتها ، والمظنون أن المجاز هو الشيخ أبو جعفر المازندراني نزيل أصفهان والقاضي بها الذي اجتمع معه بها السيد عبد الله التستري وذكره في إجازته الكبيرة ووصفه بالفاضل الجامع المحقق القاضي بأصفهان إلى الآن ـ يعني عام الإجازة (1168).

(

156 : رسالة في إجازة

) السيد الميرزا محمد مهدي بن أبي القاسم الموسوي الشهرستاني الحائري المتوفى (1215) للشيخ محمد بن إسماعيل ناصر بن عبد السلام الجد حفصي أولها : [ الحمد لله الذي نور قلوبنا بأنوار هدايته ] رأيتها بخط المجيز في آخر كتاب الدروس.

(

157 : رسالة في إجازته

) المبسوطة بخطه للمولى محمد بن محمد طاهر الخراساني نزيل خبوشان (1198) والمتوفى بها (1236) تاريخها ( ذي الحجة ـ 1193 ) أولها [ الحمد لله الذي نور قلوبنا بأنوار هدايته ، وفتح مسامع عقولنا بمقاليد عنايته ] ضمن مجموعة دونها المجاز في كتب ( الطهراني بكربلاء ) وقد ذكرناها في ( ج 1 ـ ص 253 ) وقلنا إن المجاز هو ابن الهزارجريبي ، وذلك اتكالا منا على نقل مجمع الإجازات إلى أن رأينا النسخة وهي في المجموعة التي ذكرتها ، وقد صرح في الإجازة بوفاة والد المجاز مع أن الهزارجريبي توفي (1205).

(

158 : رسالة في إجازة

) السيد معز الدين محمد المهدي بن الحسن الحسيني القزويني الحلي المتوفى بالسماوة قرب النجف في أوبته عن الحج (1300) للسيد الميرزا

28

محمد حسين الشهرستاني المتوفى (1315) أورد صورتها في زوائد الفوائد تاريخها (1292).

(

159 ـ 160 : رسالة في إجازته

) لميرزا محمد الهمداني مبسوطة أولها : [ الحمد لله الذي أنشأ الأشياء ، واختار من خليقته بالاصطفاء ] يروي فيها عن عمه السيد محمد باقر بن أحمد القزويني المتوفى بالطاعون الجارف (1246) وعن ابن عمه السيد محمد تقي بن المير مؤمن القزويني المتوفى بها (1270) وكتب له إجازة أخرى كلتاهما بخطه وإمضائه في الشجرة المورقة.

(

161 : رسالة في إجازة

) الشيخ مهدي بن المولى علي أكبر القمي ) للميرزا علي بن الميرزا محمد ابن شيخنا النوري ، تاريخها ( 6 ـ ع 2 ـ 1342 ) بخطه على ظهر المسلسلات.

(

162 : رسالة في إجازة

) السيد مهدي بن علي بن محمد بن علي بن إسماعيل بن محمد الغياث الموسوي الغريفي البحراني المولود (1301) والمتوفى (1343) للشيخ عيسى بن صالح الخاقاني الجزائري وصفه فيها بمولانا ومقتدانا ، وذكر إنها من رواية الأصاغر للأكابر تاريخها (1341) مبسوطة في الغاية مرتبة على مراحل ثلاث 1 المشايخ العلويون وهم اثنا عشر 2 غير العلويين وهم ثمانية 3 العامة ، وفي كل مرحلة شوارع ، ولكل شارع طرق ، وخاتمة في طرق حديث الغدير والنسخة بخط المجيز لكنها ناقصة ، سقطت كراسة من خاتمتها أولها : [ الحمد لله الكافي بآلائه الوافي بنعمائه ].

(

163 : رسالة في إجازة

) الشيخ محمد المهدي الذي توفي (1183) وهو ابن الشيخ بهاء الدين محمد الملقب بالصالح الأفتوني العاملي النجفي للسيد الميرزا محمد تقي القاضي الذي توفي (1223) ابن الميرزا محمد القاضي بن الميرزا محمد علي القاضي الطباطبائي التبريزي تاريخها (1173) بخطه في ظهر الاعتكاف من كتاب الوسائل في مكتبة حفيد المجاز الميرزا محمد باقر ( القاضي بتبريز ) المتوفى (1366) الذي ترجمته في ( النقباء ـ ص 217 ) وترجمت المجاز في ( الكرام البررة ـ ص 228 ).

(

164 : رسالة في إجازته

) للشيخ المدعو بآخوند ملا يوسف كتبها له بخطه على ظهر المجلد الأول من الروضة البهية في شرح اللمعة الدمشقية وهو مقدم على سميه

29

المولى يوسف الدهخوارقاني بكثير.

(

165 : رسالة في إجازة

) الآقا محمد هادي بن المولى مرتضى بن محمد مؤمن الذي هو أخ المحدث الفيض لابن أخته رفيع الدين محمد بن رضا ، الذي كتب بخطه ( ج 14 و 15 ) من الوافي وفرغ في الخميس ( 12 ـ رمضان ـ 1098 ) فكتب خاله على ظهره إجازة له بخطه والنسخة عند الشيخ محمد صالح المازندراني في سمنان.

(

166 : رسالة في إجازة

) السيد الميرزا هاشم بن زين العابدين الموسوي الخوانساري نزيل چهارسوي بأصفهان ، والمتوفى بالنجف (1318) كبيرة مبسوطة للشيخ الميرزا محمد الهمداني مؤرخة (1281) أولها [ حمدا وافرا لمن ينتهي إليه سلسلة الوجود ] فيها فوائد وتحقيقات مدرجة في الشجرة المورقة.

(

167 : رسالة في إجازته

) للشيخ أحمد بن الميرزا محمد جواد ابن الحاج محمد حسن الأصفهاني في (1305) عند أخ المجاز الشيخ علي محمد يروي فيها عن الشيخ الأنصاري.

(

168 : رسالة في إجازة

) السيد هاشم بن الحسين بن عبد الرءوف الحسيني الأحسائي للمحدث الجزائري السيد نعمة الله بن عبد الله الحسيني الموسوي التستري تاريخها (1073) رأيت صورتها بخط تلميذ المجاز وهو الشيخ محمد بن علي بن محمد بن إبراهيم الجزائري ، فرغ من الكتابة (1093).

(

169 : رسالة في إجازة

) الشيخ شرف الدين يحيى بن عز الدين الحسين البحراني اليزدي لتلميذه السيد عبد الجليل القاري الحسيني ، على آخر إرشاد العلامة الذي كتبه المجاز بخطه وقرأها عند المجيز في منزل الحكيم الفاضل كمال الدين حسين الشيرازي ، تاريخها ( 13 ـ ج 2 ـ 970 ) والنسخة عند السيد محمد الجزائري في النجف.

(

170 : رسالة الإجازة الشاملة

للسيدة الفاضلة ) وهي صاحبة الأربعين الهاشمية للشيخ أبي المجد محمد الرضا ابن الشيخ محمد حسين بن الشيخ محمد باقر ابن الشيخ محمد تقي الطهراني الأصل الأصفهاني ، صاحب حاشية المعالم المعاصر المولود في النجف (1288) والمتوفى (1362) والمجازة هي العلوية أمينة بيگم المترجمة في ( النقباء ـ ص 183 ).

30

(

171 : رسالة في إجبار الزوج

على النفقة والكسوة ) للشيخ عبد الله السماهيجي المتوفى (1135).

(

172 : رسالة في الاجتزاء

بالوضوء الناقص ) بعد زوال العذر والتمكن من الوضوء التام للشيخ الفقيه الحاج محمد حسن بن الحاج محمد صالح كبة البغدادي تزيد على مائتي بيت والنسخة عند أولاده ببغداد.

(

رسالة في اجتماع الأمر والنهي

) مرت في الألف بعنوان اجتماع الأمر والنهي متعددا.

(

173 : رسالة في اجتماع

الجنب والميت والمحدث بالأصغر على ماء لا يكفي الا لأحدهم ) للفقيه آغا محمد علي بن آقا محمد باقر الهزارجريبي المتوفى (1245) رأيتها في آخر مجلد الصلاة من كتابه البحر الزاخر في مكتبة صدر الإسلام الخوئي.

(

174 رسالة في اجتماع

الجنب والميت ) للميرزا جعفر بن الميرزا علي نقي الطباطبائي الحائري المتوفى (1320) كانت موجودة عند ولده السيد حسن المدعو بحاج آقا.

(

175 : رسالة في الاجتهاد

) للشيخ محمد بن الحارث المنصوري البحراني. أولها [ اللهم لك الحمد ناصب أعلام الهداية ـ إلى قوله ـ وعلى آله المحجلين المبجلين. ] رتبها على مقدمه وأبواب وخاتمة ، وملكها الشيخ محمد بن علي بن حيدر النعيمي البحراني معاصر كاشف الغطاء. ثم دخل في كتب ( السيد خليفة الأحسائي ).

(

176 : رسالة في الاجتهاد

) للشيخ زين الدين بن علي بن أحمد العاملي الشهيد (966) ذكر في كشف الحجب.

(

177 : رسالة في الاجتهاد والاخبار

) للشيخ محمد بن الشيخ أحمد الأحسائي. كتبها في جواب سؤال الشيخ عبد الله بن محمد علي القطيفي ، ذهب فيها إلى خلاف طريقة أبيه. تقرب من ثلاثين صفحة بخط المؤلف ، عند الشيخ أحمد البيان. ذكرها في خلد برين ( ج 1 ص 47 ).

(

178 : رسالة في الاجتهاد والتقليد

) للشيخ أبي القاسم بن محمد صادق النوراني الأصفهاني المتوفى (1305) عند حفيده وسميه بأصفهان.

31

(

179 : رسالة في الاجتهاد والتقليد

) للسيد راحت حسين الرضوي الكوپال پوري المولود (1297) ألفها في النجف (1330).

(

180 : رسالة في الاجتهاد والصحابة

) للشيخ محمد تقي بن عبد الكريم التبريزي المشتغل بالنجف المولود (1343) مؤلف كتاب ارتباط إنسان وجهان.

(

181 : رسالة في أجداد الأئمة

وعدم اشتراط إسلامهم ) للشيخ علي بن أحمد بن الحسين آل عبد الجبار القطيفي أخ الشيخ سليمان الذي توفي (1266) قال في أنوار البدرين إنها موجودة بخطه الجيد.

(

182 : رسالة في الأجرة على العبادات

وجواز أخذها ) للمحدث المولى محمد بن مرتضى المدعو بمحسن والمتخلص بالفيض المتوفى (1091) كانت موجودة في مكتبة ( الخوانساري ) وفي فهرست تصانيفه إنها في مائة وخمسين بيتا.

(

183 : رسالة في الإجزاء

) للسيد مهدي بن صالح الحكيم النجفي نزيل بنت جبيل أخيرا ، ودفن بها في (1312) وهو والد السيد محسن الحكيم المعاصر. رأيتها بخط الشيخ محمد علي بن محمد ابن الشيخ قاسم بن الحسن شرارة. فرغ منها (1308).

وقد مرت رسائل متعددة في الإجزاء في حرف الألف.

(

184 : رسالة في إجزاء المشعر الحرام اضطرارا في تمامية الحج ) -( 185 : رسالة في إجزاء حج من أدرك المشعرين بحكم العامة

) كلتاهما للشيخ عبد النبي الوفسي العراقي المعاصر ، كما ذكره في فهرسه.

(

186 : رسالة في الأجزاء المحمولة على الماهية

) للمولى محمد الرستمداري أولها : [ يا من دل بجوده على وجوده ، واستقل بوجوده على جوده. ] أهداها إلى الشاه عباس الماضي الذي جلس (996) والنسخة بخط السيد حسين بن حيدر الكركي تاريخ كتابها ( 13 ـ رمضان ـ 1010 ) عند ( المشكاة ) تقرب من ألف وستمائة بيت.

ذكر السيد حسين : أنه كتبت جميع الرسالة سوى أربع صفحات منها في مشهد مولاي الإمام الثامن (ع) في التاريخ المذكور. وذكر في فهرس مكتبة جامعة طهران ( ج 3 ص 138 ـ 140 ).

32

(

187 : رسالة في أجزاء العلوم

) للميرزا أبي عبد الله بن الميرزا أبي القاسم الموسوي الزنجاني المتوفى (1313). كانت عند ولده الميرزا مهدي. بزنجان.

(

188 : رسالة في أجزاء القضية

) وإنها ثلاثة أو أربعة. للشيخ علي بن الحسين الجامعي العاملي تلميذ المحدث الجزائري. أولها [ الحمد لله كثيرا. ] وكأنها عين ما ينسب إليه بعنوان الرسالة في النسبة وإنها ثلاثية أو رباعية كما يأتي. رأيتها عند ( الطهراني بسامراء ) ونسخه أخرى عند الشيخ عبد الحسين الحلي بالنجف.

(

189 : رسالة في الإجماع

) للمولى محمد مهدي بن أبي ذر النراقي. أولها : [ الحمد لله الذي أجمع عقول العقلاء على العجز عن تحديد ذاته. ] فرغ من تأليفه في شوال (1180) توجد نسخه الأصل عند آقا حسن النراقي حفيد المؤلف بطهران ، ونسخه أخرى في مكتبة انجمن آثار ملي بكاشان تحت رقم (304).

(

190 : رسالة في الإجماعات

) المتعلقة بمسائل الأصول والفقه التي نقلها العلامة في نهج الحق وكشف الصدق جمعها الشيخ نور الدين بن أمين الدين الطريحي وكتبها بخطه في (1201) في آخر كتابه الكبير في الفقه الذي فرغ منه في تلك السنة توجد النسخة في كتب الشيخ علي آل كاشف الغطاء بالنجف.

(

رسالة في الإجماعات

التي ادعاها الشيخ ثم خالف نفسه فيها ) تأتي بعنوان رسالة في مخالفة الشيخ لإجماعاته.

(

191 : رسالة في الإجماع السكوتي

) للشيخ محمد بن عبد علي بن محمد بن أحمد آل عبد الجبار القطيفي توجد بخط تلميذه الشيخ يحيى ابن عبد العزيز في (1234). رأيتها عند الشيخ مشكور في النجف في مجموعة من رسائله. أولها [ الحمد لله رب. ] حكى فيها تسعة أقوال للعامة وكلام المحقق القمي والسيد المقدس الأعرجي ، وهي ناقصة الآخر.

(

الرسالة الإجماعية

) تأتي بعنوان رسالة في حجية الإجماع ومر في الحاء أيضا.

(

192 : الرسالة الإجماعية

) للمولى محمد باقر بن محمد حسين البفروئي ـ نسبه إلى بفرو ، من قرى يزد كما في تاريخ يزد ـ ص 270 لآيتي ـ أولها [ الحمد لله على آلائه ونعمائه. ] شرع فيها بعد الظهر من يوم الاثنين ( 9 ع 1 ـ 1251 ) وفرغ منه عصر

33

يوم الجمعة ( 17 ج 1 ـ 1251 ) والنسخة بخطه في ألفين وثمانمائة بيت تقريبا كما أحصاه هو بخطه ورتبه على مقدمه وستة أبواب وخاتمة. وكتبه بعد الرسالة الاستصحابية التي رتبها أيضا بهذا الترتيب : المقدمة في تعريف الإجماع ، والباب الأول في مدركه. والنسخة عند السيد محمد الموسوي الجزائري في النجف.

(

193 : رسالة الأجوبة الأسرارية

عن الأسئلة العرفانية ) للفيلسوف المتأله المولى هادي بن مهدي بن هادي بن مهدي السبزواري الملقب في شعره بالأسرار ، المتوفى (1289). هي جوابات عن مسائل سألها المولى العالم العامل المولى إسماعيل البجنوردي الملقب بالعارف عن الحكيم السبزواري ، وهي انشقاق القمر ورجعة أهل البيت وظهور الحجة (ع) والمعاد الجسماني وعالم المثال ووجود الجنة والنار وعدم تناهي الأدوار وغيرها. فأجاب عنها مفصلا. أولها : [ الحمد لله الودود ، واجب الوجود ، الذي لا يخلقه الدهور. ] توجد ضمن مجموعة من رسائله في كتب الشيخ جواد الجزائري بالنجف.

(

194 : رسالة الأجوبة الأسرارية

عن الأسئلة السميعية ) جوابات من الفيلسوف السبزواري المذكور ، عن سؤالات العالم السيد سميع الخلخالي ، من شرح بعض كلمات أمير المؤمنين (ع) في خطبة المذكورة في النهج. توجد في المجموعة المذكور أيضا.

(

195 : رسالة الأجوبة الأسرارية

عن المسائل الاثني عشرة الكلامية ) التي سألها عنه السيد صادق السمناني. فارسية كسؤالاته.

(

196 : رسالة الأجوبة الأسرارية

عن الأسئلة القمية ) وهي ستة ، كلامية ، فارسية كسابقتها. سألها عنه بعض أهل قم. كل هذه الأربعة موجودة في مجموعة واحدة في النجف عند الشيخ جواد الجزائري.

(

197 : رسالة الأجوبة الحائرية

عن الأسئلة البغدادية ) للسيد حسين بن آقا بزرگ بن السيد إبراهيم صاحب الضوابط الموسوي القزويني الحائري المعاصر الذي ترجمته في ( النقباء ـ ص 536 ).

(

198 : رسالة الأجوبة الرشيقة

عن الأسئلة الدقيقة ) للسيد محمد محسن بن محمد حسين الزنجيفوري المعاصر المتوفى (1325) وله آيات البينات ذكرهما السيد

34

علي نقي اللكهنوي في علماء الهند.

(

199 : رسالة في الأحاديث الشاذة

) للقاضي أبي العنبس محمد بن إسحاق بن إبراهيم الكوفي قاضي صيمرة ، المتوفى (275) وحمل إلى الكوفة ودفن بها ، وله الدعوة العامة وكتاب صاحب الزمان ترجمه ابن النديم ( ص 216 ) وذكر فهرس كتبه منها كتاب الأحاديث الشاذة وفي أواخره ذكر كتاب صاحب الزمان وذكر أنه كان نديم المتوكل أولا ، وأدرك المعتمد الذي مات (279) ولعله أول من كتب في صاحب الزمان ، لأنه ولد (255) وتوفي والده (260) وترجمه في معجم الأدباء ج 18 ص 8 ونقل ترجمته وتاريخ وفاته عن تاريخ الخطيب ، ونقل فهرس تصانيفه عن ابن النديم كما ذكرناه. ومن كونه من أهل الكوفة ، وإنه حمل نعشه إليها ، ومن تأليفه في صاحب الزمان ، يستظهر حسن حاله.

(

200 : رسالة الاحتجاجات

) لبعض المتأخرين المقاربين للعصر. فيها ردود على الطوائف حتى البابية ، كما أحال إليها المؤلف في حاشيته على حاشية المولى عبد الله اليزدي ، الموجودة قطعة منها عند السيد مهدي ( آل الخرسان ) بالنجف.

(

201 : رسالة في الاحتجاج

لكل ما انفردت به الإمامية ) من أحاديث كتب العامة من المسندات والصحاح الست. برز منه إلى أواخر الصلاة. للشيخ محمد جواد بن الشيخ حسن البلاغي النجفي المعاصر المتوفى (1352) ذكرها في فهرس كتبه المطبوع في ظهر حاشية البيع له في (1343).

(

202 : الرسالة الاحتجاجية

) للمولى محمد كاظم بن المولى محمد شفيع الهزارجريبي الحائري تلميذ الوحيد البهبهاني. رأيت عدة من تصانيفه في مجموعة بخطه في كتب ( الطهراني بكربلاء ).

(

203 : الرسالة الاحتياطية

) مبسوطة مطبوعة. للشيخ محمد تقي الشهير بآقا نجفي المتوفى (1332) وهي فارسية عملية طبعت (1296).

(

204 : رسالة في الاحتياطات

اللازمة العمل ) للفاضل الهندي محمد بن تاج الدين حسن الأصفهاني المتوفى ( 1135 أو 1137 ) وكان عمله عليها. كتبها عن إملائه ، تلميذه الشيخ عبد الحسين بن عبد الرحمن ابن عبد الحسين البغدادي (1134) معبرا عنه

35

بشيخنا ومصرحا بأنها من إفاداته. موجودة ضمن مجموعة بخط التلميذ في موقوفة السيد محمد بن الحسين الخامنة في المكتبة ( التسترية ).

(

205 : رسالة في الأحراز المجربة

) للشيخ عبد المهدي بن الشيخ عبد الحسين مطر ، النجفي الشاعر المعاصر. طبعت مرتين.

(

206 : رسالة أحسن تقويم

) في المواعظ والأخلاق التي أملاها السيد محسن بن السيد محمد تقي الكوه كمري تلميذ الشيخ هادي الطهراني. جمعها تلميذه الشيخ حسين بن أسد الله البهبهاني المتخلص علاء في النجف (1328) وسماها بهذا الاسم. وله وجيزة تراثية ومجمع الشطوط وديوان علاء.

(

207 : رسالة أحسن الحديث

) في المواريث. للشيخ محمد رضا بن قاسم الغراوي النجفي المعاصر. ألفها (1349) وكانت ولادته في قرية ميامي بخراسان في أوبة والديه من زيارة المشهد الرضوي في (1303).

(

208 : رسالة أحسن العطية

في شرح الألفية الشهيدية ) لصاحب الروضات. استنسخها عن نسخه خط المؤلف حفيده السيد أحمد الروضاتي وهي شرح لمقدمته. ويأتي مكمل البقية في الميم.

(

209 : رسالة إحصان المحصنين

) فارسي في إثبات حلية المتعة. للشيخ عبد الرشيد الگوياگجني المتوفى (1329) ذكرها السيد علي نقي في علماء الهند.

(

210 : رسالة في الأحفاد مع وجود الأجداد

) للسيد حسين بن إبراهيم القزويني المتوفى (1208) قال الشيخ عبد النبي في تميم الأمل : عندي منها نسخه ( أقول ) لعله من من أجزاء الدر الثمين في الرسائل الأربعين المذكور في ( ج 8 ـ ص 64 و 52 ).

(

211 : رسالة في أحقية الزوج

عن غيره في تجهيز الزوجة ) ردا على صاحب المدارك للشيخ عبد الله السماهيجي المتوفى (1135).

(

212 : رسالة في أحكام الأراضي

المفتوحة عنوة ) للشيخ محمد تقي بن أبي طالب اليزدي الأردكاني المتوفى (1268) أولها بعد الخطبة [. عرض مى كند نيازمند عفو وتأييد سبحانى محمد تقي. ] مرتبة على مسائل والمؤلف عم الفاضل الأردكاني ترجمناه في ( الكرام ـ ص 206 ) وذكرنا وجود بعض تصانيفه في مكتبة ( المشكاة )

36

مكتبة جامعة طهران اليوم وغيرها.

(

213 : رسالة أحكام الإسلام

) فارسي. للسيد حسين بن نصر الله العرب باغي المتوفى (1369) ترجمناه في ( النقباء ـ ص 664 ).

(

214 : رسالة في أحكام الأموات

) للسيد بهاء الدين محمد بن محمد باقر الحسيني المختاري السبزواري النائيني الأصفهاني المولود حدود (1080) والمتوفى حدود (1140) ذكر فيها ما يتعلق بالمحتضر إلى آخر زيارة المؤمنين. توجد بخطه عند السيد شهاب الدين التبريزي بقم كما كتبه إلينا.

(

215 : رسالة في الأحكام الخمسة التجويدية

) التي لا بد منها للقاري. جمع أربعة منها في هذا البيت :

إدغام كن در يرملون ، إظهار كن در حرف حلق * * * مقلوب كن در حرف با ، در ما بقي مخفى بيار

وخامسها حكم المدات. فارسية مختصرة. أولها [ الحمد لله رب العالمين والعاقبة للمتقين. ] توجد منه نسخه كتابتها قبل (1080) ضمن مجموعة عند السيد آقا التستري بالنجف.

(

216 : رسالة أحكام سهلة

) في أعمال الحج والعمرة. فارسي في عشرين مادة. للسيد حسين بن نصر الله عرب باغي المذكور آنفا المتوفى (1369) طبعت (1348) في ستين صفحة بطهران.

(

217 : رسالة في أحكام الشهور

القبطية والسريانية ) وانتقال الشمس في البروج والمنازل ، وطلوع المشتري بهذا الترتيب 1 توت قبطي أيلول سرياني 2 بابه قبطي ، تشرين أول سرياني 3 هتور قبطي ، تشرين ثاني سرياني 4 كيهك ، كانون أول 5 طوبة ، كانون ثاني 6 مشير ، شباط 7 مهات ، آذار 8 برمودة ، نيسان 9 شنس ، أيار 10 توتة ، حزيران 11 أبيث تموز 12 مستر ، آب. منضمة مع شفاء السائل في مستظرفات المسائل تأليف الشيخ الطريحي بخط واحد في بقية مكتبة ( الطريحي ).

(

218 : رسالة في أحكام القرآن

) لأبي بكر الرازي. ذكره ابن النديم ( ص 58 ) وظاهر الإطلاق أن المراد محمد بن زكريا المتوفى (311).

37

(

219 : رسالة في أحكام القرآن

) للشيخ الأمين الوزير العالم من رجال عصره أبي الحسن عباد بن العباس بن عباد الطالقاني المتوفى (335) كما أرخه في أول تاريخ قم المؤلف باسم ولده وهو الوزير الصاحب كافي الكفاة أبو القاسم إسماعيل بن عباد المولود (326) والمتوفى (385) سمع أبا خليفة الفضل بن الحباب ومن في طبقته من البغداديين كما ذكر في عنوان طالقان من معجم البلدان وفيه ما لفظه [ قال أبو الفضل رأيت له في دار كتب ابنه أبي القاسم بن عباد بالري كتابا في أحكام القرآن ينصر فيه مذهب الاعتزال ، استحسنه كل من رآه. روى عنه أبو بكر بن مردويه والأصبهانيون. ].

(

220 : رسالة في أحكام القرآن

) لأبي الحسن علي بن موسى القمي أحد الفقهاء العراقيين ، له نقض كتب الشافعي ذكره ابن النديم ( ص 292 ).

(

221 : رسالة أحلى الخبر

من كلام سيد البشر ص ) في الأحاديث النبوية. للشيخ عبد اللطيف الرازي ، مرتب على بابين ، وكل باب يشتمل على فصلين ، وفي آخره؟ فهرس مطالبه. نسخه منه في مكتبة ( قوله ) في فن الحديث ( ص 97 ) من فهرسها. أوله [ الحمد لله هادي السبيل. ].

(

222 : الرسالة الأحمدية

) للمولى محمد جواد ابن الحاج محمد حسين الأصفهاني كتبها باسم ولده الشيخ أحمد الذي توفي (1355) ذكرها ولده الآخر الأصغر الشيخ محمد علي نزيل طهران ثم النجف أخيرا ، وثالثهما هو الميرزا محمد علي الشهير بالشاه آبادي المتوفى بطهران (1360).

(

الرسالة الأحمدية

) في جواب مسائل السيد أحمد بن مطلب وإلى الحويزة الموسوي المشعشعي أخ السيد علي خان الصغير. للسيد عبد الله بن نور الدين ابن المحدث الجزائري التستري المتوفى (1173) ذكره في تحفه العالم وصرح نفسه أيضا في تذكرته ، وهو اسم ثان له. وقد ذكرناه مفصلا بعنوان الذخيرة الأبدية في جوابات المسائل الأحمدية في ( ج 10 ـ ص 12 ).

(

رسالة في أحوال أولاد أمير المؤمنين

وأنسابهم ) تأتي بعنوان رسالة في أولاد أمير المؤمنين.

(

223 : رسالة في أحوال الحيوان

) للشيخ هلال الدين إسماعيل الخوئي المجاور

38

للنجف إلى (1312) ذكره وأحال إليه في مجموعته الموجودة بخطه عند الشيخ محمد علي اليعقوبي الخطيب بالنجف.

(

224 : رسالة في أحوال الشعر

) أيضا للشيخ هلال الدين المذكور. أحال إليه في المجموعة المذكورة آنفا في فصل إنشاد الشعر للأئمة (ع) وأورد أشعار الإمام زين العابدين (ع).

(

225 : رسالة أحوال كربلاء

) في أخبار الشهداء بكربلاء ووقايع شهادتهم باللغة الگجراتية في اثنين وستين مجلسا. طبع بالهند في ( 300 ص ) للمولوي غلام علي البهاونگري مؤلف آب حياة وغيره.

(

226 : رسالة في أحوال المخالفين

لمولانا أمير المؤمنين (ع) وتعيين بعضهم ) للشيخ عز الدين حسين والد البهائي. توجد نسخته بخط الشيخ علي القمي في مجموعة دونها (1330) بالنجف.

(

227 : رسالة أحوال النساء

) في بيان ما يعرضهن في الحمل والولادة وسائر الأحكام الخاصة بهن. طبع باللغة الگجراتية في ( 300 ص ) أيضا للمولوي غلام علي المذكور.

(

228 : رسالة أحوال وأشعار ) أفضل الدين كرماني-( 229 : رسالة أحوال ) وأشعار خواجوي كرماني--( 230 : رسالة أحوال وأشعار رودكي

) ثلاثة كلها بالفارسية مطبوعات من تصانيف الفاضل سعيد النفيسي ابن الميرزا علي أكبر

ناظم الأطباء من أحفاد النفيس صاحب «شرح الأسباب». ولد ( 1274 ش ). الأولان صغيران والثالث كبير في ثلاث مجلدات في ( 1480 ص ) طبعت الثالثة في ( 1319 ش ).

(

231 : رسالة إحياء الملوك

) في تاريخ سيستان ألف في (1027) ومؤلفه شاه حسين ابن ملك غياث الدين محمد. توجد نسخه منه في المتحف البريطاني برقم (2779) في ( 434 ص ) ذكره محمد خان القزويني في مقدمه تاريخ بيهق وملك الشعراء بهار الخراساني في حاشية مقدمه تاريخ سيستان ـ ص د ونسخة فتوغرافية منه في وزارة المعارف بطهران.

(

232 : رسالة الاخبار

) لأبي الحسن علي بن عبد الله بن جعفر المدني البغدادي

39

الحافظ المعروف بابن المديني المتوفى (234) كان يتسنن في بغداد ويتشيع في البصرة كما عن يحيى بن معين. ذكر له في ذيل كشف الظنون ( ج 1 ص 38 ـ 47 ) : أخبار آل أبي العباس وأخبار أبي الأسود وأخبار ابن سيرين وأخبار أبي طالب وأخبار أبي عتيق وأخبار أبي العيص وأخبار أرمينية وأخبار الأوائل وأخبار البيوتات وأخبار ثغر الهند وأخبار ثقيف وأخبار الحجاج وأخبار الحسن بن زيد وأخبار الحمقى وأخبار الحنائي وأخبار الحيوان وأخبار خالد بن صفوان وأخبار الخوارج وأخبار الخليل وأخبار الدولة العباسية وأخبار الري وأخبار رقية بن مصقلة وأخبار زابلستان وأخبار زياد بن أبيه وأخبار زياد بن عمر وأخبار الشعراء وأخبار الشيوخ وأخبار طبرستان وأخبار العاص بن أمية وأخبار عباد بن حصين وأخبار العباس بن عبد المطلب وأخبار عبد الرحمن بن سمره وأخبار عبد الله بن عامر بن كريز وأخبار عبد الله بن عامر الحضري وأخبار عبد الله بن عباس وأخبار عثمان وفتوح مصر وأخبار علي بن عبد الله وأخبار العمائر وأخبار عمر بن سعيد وأخبار عمرو بن الزبير وأخبار عمرو بن محاص وأخبار عمر بن عبد الله وأخبار الغرماء وأخبار الفاطميات وأخبار الفرزدق وأخبار قضاة البصرة وأخبار قضاة المدينة وأخبار القلاع وأخبار بشر بن مروان وأخبار بناء الكعبة وأخبار كرمان وأخبار المتقيات وأخبار المتمللين وأخبار المتيمين وأخبار المختصر وأخبار المدينة والجبال وأخبار مرج راهط وأخبار المسمومين وأخبار المغيريات وأخبار المفتين وأخبار المقطعات وأخبار مكة وأخبار المنافقين وأخبار المنفرات وأخبار النبي ص وأخبار النجاشي وأخبار نصر بن سيار وأخبار يحيى بن عبد الله.

(

233 : رسالة في أخبار أبي تمام

والمختار من شعره ) لأبي الحسن علي بن محمد السميساطي معاصر ابن النديم. قال يحيى في عصرنا يعني (337) ذكره في ( ص 220 ).

(

234 : رسالة في أخبار أبي العيناء

) للوزير الصاحب بن عباد الطالقاني. ذكر في فهرس تصانيفه.

40

(

235 : رسالة في أخبار أبي نواس

) لمحمد بن مكتوم صاحب لسان العرب طبع بمصر.

(

رسالة أخبار أرمينية

) مر في العدد (232).

(

236 : رسالة أخبار الأيام

) من وقائع الشهور والأعوام للشيخ علي أكبر المروج الكرماني نزيل مشهد خراسان والمعاصر ، مؤلف النفائس اللباب.

(

رسالة في الإخبار بالذي

) تأتي بعنوان المسألة المازنية.

(

رسالة أخبار ثغر الهند

) مر في العدد (232).

(

أخبار الري

) مر في العدد (232).

(

رسالة أخبار زابلستان

) مر في العدد (232).

(

237 : رسالة أخبار زهر الربيع

) في التاريخ لأبي الفرج قدامة بن جعفر بن قدامة البغدادي الكاتب المتوفى (310) قال المسعودي في أول مروج الذهب إن قدامة كان حسن التأليف بارع التصنيف موجزا للألفاظ معربا للمعاني ، وإذا أردت فانظر إلى كتابه أخبار زهر الربيع في الاخبار وكتاب الخراج إلى آخر كلامه ويعبر عنه زهر الربيع كما يأتي.

(

238 : رسالة في أخبار الشعراء

) مرتبا على حروف المعجم للصولي. من مآخذ الصفدي ، كما ذكره في كتابه.

(

239 : رسالة في أخبار شعراء الشيعة

) لابن أبي طي من مآخذ الصفدي في الوافي كما في أوله. ويوجد منه نسخه في بعض مكتبات لندن كما في فهرسها ( ج 6 ).

(

رسالة أخبار طبرستان

) مر في العدد (232).

(

240 : رسالة في أخبار عقلاء المجانين

) لابن أبي الأزهر محمد بن مزيد بن محمود بن منصور بن راشد أبو بكر الخزاعي النحوي المعروف بابن أبي الأزهر البوشنجي المتوفى (352) عن نيف وتسعين سنة. ترجمه الشيخ الطوسي في باب من لم يرو من رجاله وكذا السيوطي في البغية وعد تصانيفه ، والمسعودي ذكر كتاب تاريخه غير الهرج والمرج.

(

رسالة أخبار قضاة البصرة

) مر في العدد (232).

41

(

رسالة أخبار قضاة المدينة

) مر في العدد (232).

(

رسالة أخبار كرمان

) مر في العدد (232).

(

رسالة في أخبار المتكلمين

) للمرزباني. ذكر في ( ج 1 ـ ص 336 ) وهو من مآخذ الصفدي في الوافي وفي كشف الظنون أنه لمحمد بن عمران بن موسى البغدادي الكاتب المرزباني المتوفى (384).

(

241 : رسالة في أخبار المختار

بن أبي عبيد الثقفي ) لأبي يعلى محمد بن الحسن بن حمزة الجعفري تلميذ الشيخ المفيد وخليفته. ذكره ابن شهرآشوب في معالم العلماء ـ ص 90.

(

242 : رسالة الاخبار المستفادة

من منادمة الشاه زاده ) للشيخ صالح بن الشيخ درويش بن الشيخ زيني التميمي البغدادي المتوفى (1261) ودفن بالكاظمية. ذكره في شعراء الغدير.

(

243 : رسالة الاخبار المسعوديات

) للإمام المسعودي أحال إليها في كتابه التنبيه والأشراف قال وقد ذكرنا في الاخبار المعروفة بالمسعوديات التي نسبت إلينا.

(

244 : رسالة في أخبار النحاة

) للمرزباني من مآخذ الوافي للصفدي.

(

245 : رسالة في أخبار اليمن

) لأبي محمد الفقيه عمارة اليمني صاحب تاريخ وزراء مصر الموسوم النكت العصرية.

(

246 : رسالة في اختصار

دعاوي المقالة الأولى من كتاب أقليدس ) للمولى حسام الدين علي بن فضل الله سالار. توجد ضمن مجموعة من رسائله الرياضية ، كتابة بعضها (672) في ( الرضوية ) من وقف (1145).

(

247 : رسالة في الاختلاجات

) للميرزا محمد حسين بن الميرزا محمد علي الشهرستاني المتوفى (1315) توجد في مكتبته بكربلاء.

(

248 : رسالة في الاختلاجات

) للمير محمد صالح بن عبد الواسع الحسيني الخاتون آبادي المتوفى (1116). ترجمه لحديث واحد مروي عن الإمام الصادق. رواه بعض الثقات عن مجموعة بعض القدماء المجاورين لمكة ، أنهى فيها الاختلاجات إلى مائة وستة أعضاء ، وذكر لاختلاج كل عضو دعاء خاصا به. توجد عند السيد ( شهاب الدين ) كما

42

كتبه إلينا من قم.

(

رسالة في الاختلاجات

) للشيخ محمود عباس العاملي. مر في الألف.

(

249 : رسالة في الاختلاجات

) ضمن مجموعة عند رشيد شعر باف التاجر المقيم بالشطرة بالعراق ، ولعلها عين اختلاج الأعضاء المذكور في كشف الظنون ـ ج 1 ص 539 وقال إنه لمحمد بن إبراهيم بن محمد بن هشام. راجعه.

(

250 : رسالة في اختلاف الأذهان

في النظري والضروري ) للمولى ميرزا الشيرواني محمد بن الحسن صهر المولى محمد تقي المجلسي توفي (1098) ذكرها سيدنا بحر العلوم في الفوائد الرجالية.

(

251 : رسالة في اختلاف الأفق للصائم

) للشيخ الفقيه محمد حسن آل ياسين الكاظمي صاحب أسرار الفقاهة المتوفى (1308) ذكرها سيدنا الحسن صدر الدين.

(

252 : رسالة في اختلاف أوضاع مراكز أفلاك

العطارد ) توجد ضمن مجموعة من تصانيف الخواجة منها تحرير المجسطي وتاريخ كتابة المجموعة أثناء المائة السابعة رأيتها عند المرحوم سردار الكابلي بكرمانشاه.

(

253 : رسالة اختلاف البخاري والباري

) بلغة أردو. طبع في الهند كما في بعض مجلاتها. للشيخ أحمد علي البرسي المتوفى (1316).

(

254 : رسالة في اختلاف الزوجين في المهر

) أولها [ الحمد لله رب. ] بخط محمد الخراساني الجنابذي ، كتبها (1022) وذكر المؤلف في آخرها أنه فرغ من تأليفها (1018) توجد نسخته في ( الرضوية ) وشرحها المؤلف بنفسه كما يأتي في الشين.

(

255 : رسالة في اختلاف فقهاء أهل البيت

) لعلي بن عباس بن إبراهيم بن علي الحسيني بطبرستان. ذكره صاحب العمدة في بحر الأنساب له الموجود عند الجندقي ، في ترجمه الداعي الصغير.

(

256 : رسالة في اختلاف القراءات

) للقاضي سعيد القمي. هو ثاني رسائل الأربعينيات له ألفه (1089) وأدرجه في الأربعينيات في أصفهان (1098).

(

257 : رسالة في مسألة الاختيار

) للمولى ميرزا الشيرواني صاحب رسالة في اختلاف الأذهان المذكورة آنفا.

43

(

258 : رسالة الاختيارات

) لأبي سعيد أحمد بن محمد بن عبد الجليل السجزي.

أدرجه في كتابه الكبير جامع شاهى الموجود في ( الرضوية ).

(

259 : رسالة الاختيارات

) لعلي بن أحمد العمراني الموصلي الحساب المهندس عده ابن طاوس من علماء النجوم الذين قيل إنهم من الشيعة ، وترجمه ابن النديم في ( ص 394 ). و ( القفطي ـ 157 ) ذكر له الاختيارات وتوفي (344).

(

260 : رسالة اختيارات شاهى

) في معرفة الأوقات كما هي. فارسي في اختيار السعد والنحس. للسيد عبد الله ابن محمد الأوحدي الدقاقي الحسني البلبالي. ألفه للشاه إسماعيل الفاتح في (917) أولها [ هو المختار في كل الأمور. اختيار كلام أنام وافتخار خواص وعوام بتقديم حمد وتقويم شكر خجسته فرجام واحد علام. ] مرتب على مقدمه ومقالتين وخاتمة موجودة في ( الرضوية ).

(

261 : رسالة في أخذ الأجرة على الواجب

) أولها [ الحمد لله على ما أنعم. ] اختار أن العبادي مطلقا وغير العبادي الواجب بأصل الشرع لا يجوز الأخذ فيهما وغيرهما يجوز ، وفي آخرها ذكر عبارة الشهيد في الذكرى في مسألة الاستيجار للصلاة 0 عن الميت. توجد في مجموعة من رسائل الفيض قبلا وبعدا ، كانت في كتب ( الخوانساري ) وأخرى عند السيد هادي الإشكوري بالنجف ، مكتوب عليها إنها للفيض.

(

262 : رسالة في إخراج

عظام موسى (ع) ) للشيخ أحمد بن زين الدين الأحسائي المتوفى (1241) رأيتها في كتب ( الخوانساري ).

(

263 : رسالة في إخراج المؤمن

) في الزكاة وتعيينها. للمحقق الميرزا أبي القاسم بن الحسن الجيلاني المتوفى (1231) طبعت في آخر الغنائم له (1319).

(

264 : رسالة إخراس الناس

عن شر الوسواس الخناس ) للسيد أحمد حسين بن رحيم علي الأمروهوي ، مؤلف الإنابة المتوفى (1338).

(

265 : رسالة الأخلاق

) للشيخ أبي الفضل بن المبارك الناكوري الشهيد (1011) أخ الفيضي الشاعر. وله آيين أكبري وأكبر نامه.

(

266 : رسالة الأخلاق

) أو حكمة عملي باللغة الگجراتية. للشيخ محمد حسن بن الشيخ أبي القاسم الكاشاني المعاصر نزيل بمبئي المولود (1303) ذكره في فهرسه.

44

(

267 : رسالة الأخلاق

) في الحكمة العملية على أربع مقالات. الأولى في النظرية 2 في حفظ الأخلاق واكتسابها 3 في سياسة المنزل 4 في تدبير المدن أولها [ الحمد لله على جسم نعمائه. ] موجودة عند ( التقوي ) وشرحها موجودة في المكتبة ( التسترية ) من وقف (981).

(

268 : رسالة أخلاق أحمدي

) لميرزا نصير صاحب آثار العجم المتخلص فرصت ذكر في مجلة أرمغان ( ج 2 ـ عدد 8 ـ 9 ص 44 ).

(

269 : رسالة أخلاق الإمامة

) وآداب الشيعة. هو آخر الربع الرابع في العادات من كتاب إحياء الأحياء تأليف المحقق الفيض. في مجلد كبير ، نسخه عتيقة منها في مكتبة الشيخ الخلاني ببغداد.

(

رسالة أخلاق الأولياء

) ذكر في ( ج 1 ـ ص 372 ) للمولى أبي الحسن بن محمد كاظم الجاجرمي. نظمه بالفارسية لميل النفوس إلى النظم وسهولته في الحفظ لانتفاع ابنه نصر الله في (1239) وبلغ نظمه إلى تمام المائتين والثمانين بيتا ، وبين فيها نيف وثلاثمائة خلقا. وكتب مستند أقواله من الآيات أو الروايات أو أقوال الحكماء أو غيرها بالمداد الأحمر فيما بين السطور ليحصل الوثوق والاطمينان بأقواله. رأيت النسخة في مكتبة ( مجد الدين النصيري ) وأحال هو إلى أخلاق الأولياء وفي أول ينابيع الحكمة له المطبوع. وله الجهادية وبركات القائم وتحفه الأمير وغيرها. ولعل والده مؤلف منتخب منشئات يوسفي في (1177) وقد ترجمته في الكرام البررة ص 36.

(

270 : رسالة أخلاق سلطانى

) المؤلف باسم السلطان محمد خونه. ينقل عنه في تحفه الأئمة.

(

271 : رسالة أخلاق شاهى

) للمولى محمد الكاشي الطبيب الشاعر الملقب في شعره محمد فارسي ناقص الأول عند السيد شهاب الدين بقم كما كتبه إلينا.

(

رسالة أخلاق السيد عبد الله الشبر

) ذكرناه في ( ج 1 ص 376 ) ثم سمعت بوجود نسخه أخرى منه في البصرة بخط المؤلف تاريخها ( 7 ـ ع 1 ـ 1225 ) أولها [ الحمد لله الذي أحسن خلق الإنسان. فطرة على صبغة الإسلام والإيمان. ] ولعل هذا كتاب آخر له أو أنه غير خطبته.

45

(

272 : رسالة أخلاق كمالي

) ذكر في ( ج 1 ـ ص 376 ) بعنوان أخلاق كمالي وهو للحاج محمد كريم الصابوني التاجر العارف المتخلص في غزلياته بناظم (1) وقد أشار إلى شرح أحواله في أول مثنوية الكبير لسان الغيب المطبوع (1316) وتوفي (1339) فرغ منه قبل موته بسنتين (1337) وكان معينة في ترتيبه وتبييضه مخلصه ومريده الدكتور أحمد إحسان ابن محمد رضا الطبيب الكاشاني نزيل طهران. فأوصى إلى أخيه أرباب محمد رضا بطبعه ، فطبع بمباشرته (1342) وبمراقبة صهره السيد حسين كتاب فروش وعندي بخطه مثنوي في الموعظة في ثمانية عشر بيت آخره :

پند ناظم بشنو وتسليم شو * * * فارغ از هر انقلاب وبيم شو

(

273 : رسالة خلاق محتشمي

) فارسية. المحتشم السلطنة حسن الإسفندياري مطبوعة بطهران في ( 1314 ش ) في ( 156 ص ).

(

274 : رسالة أخلاق المعصومين

) بلغة أردو مطبوعة بالهند كما في بعض الفهارس.

(

275 : رسالة أخلاق النبي ص

) لأحمد بن فارس اللغوي. ذكر في معجم الأدباء ـ ج 4 ـ ص 84.

(

276 : الرسالة الأخلاقية

) فارسي. للمولى محمد مؤمن بن أبي محمد الميامي المتوفى ( 15 محرم ـ 1305 ) كما أرخه في المآثر والآثار قد أخذ كلها من روايات المعصومين ع. غير مرتبة على الأبواب والفصول. نعم ذكر في أواسطها فصلا في الكلمات القصار الأخلاقية مرتبا على حروف الهجاء. أولها [ الحمد لله الذي شرح صدور محبيه بأنوار معرفته ، ونور قلوب. سپاس بى قياس. ] ذكر في المقدمة اسمه وأهداه لوالي خراسان الشاه زاده محمد تقي ميرزا ركن الدولة أخ السلطان ناصر الدين شاه. توجد

____________

(1) لقد ذكرنا في ( ج 1 ص 376 ) و ( ج 3 ص 183 ) و ( ج 4 ـ ص 485 ) عدة كتب ونفيناها عن هذا الرجل ونسبناها إلى صهره السيد محمد بن محمود العصار ، ثم نبهنا الدكتور أحمد إحسان أحد مريدي الصابوني إلى ما ذكر في العدد الثاني من جريدة كانون شعراء من أن هذه الكتب من منظومات الصابوني المذكور. ثم إنا سألنا السيد كمال الدين بن السيد محمد بن السيد محمود العصار وهو الذي باسمه ألف الكتاب ، وكذا عن أخيه السيد محمد كاظم العصار : ـ هل أن هذه المنظومات لأبيكما العصار أم لجد كما لأمكما الصابوني؟ فقالا إنها لأبينا العصار. وتوجد عند محمود جم بطهران شرح گلشن راز للعصار هذا بخطه يتخلص فيه ناظم. وعلى أي فلم يذكر على المطبوع منها اسم أحدهما. والله أعلم.

46

نسخه خطه في ( مكتبة الملك ) بطهران وآخره [ الحمد لله. كتبه بيده الجانية المصنف لذلك محمد مؤمن بن أبي محمد في ( 15 شعبان ـ 1299 ) وعليه تقريظ الشيخ محمد تقي الأردكاني الصغير الذي توفي حدود (1329) ووالده المولى محمد تقي الكبير ابن أبي طالب الذي هو عم المولى محمد حسين الشهير بالفاضل الأردكاني وأستاذه وشيخ روايته توفي بطهران أيضا. وكان هو مدرس مدرسة الخان المروي توفي في (1268) كما ذكرناه في الكرام ج 1 ص 206 قد أطرى في تقريظه المؤلف وذكر أن له تصانيف أخر.

(

277 : رسالة إخوان الصفا

وخلان الوفا ) في الحكمة. للسيد محمد علي بن الأمير عبد الله بن الأمير إبراهيم اليزدي المولود بأورنگ زيب (1117) والمتوفى بعد (1194) ذكره السيد علي نقي في علماء الهند.

(

رسالة إخوان الصفا

في تلخيص الشفاء ) السينائية كما في نسخه ( الرضوية ) أو عون إخوان الصفا في تلخيص الشفاء للفاضل الهندي. ذكرناه في ( ج 4 ـ ص 423 ) بعنوان التلخيص ونسخه خط المؤلف كانت في مكتبة الميرزا طاهر التنكابني بطهران وانتقلت إلى مكتبة ( المجلس ) وهي نسخه تامة لكن نسخه ( الرضوية ) أولها الجملة الثالثة. في الفلسفة وفيها عشر مقالات الأولى فيها ثمانية فصول. الفصل الأول في ابتداء طلب موضوع هذا العلم. وينتهي الموجود منه إلى الفصل الخامس من المقالة الثامنة ، والباقي ساقط عن النسخة.

(

278 : رسالة أداء المفروض

في شرح أرجوزة العروض ) المذكور ناظمها المير مصطفى وشارحها أبو المجد الأصفهاني في ( ج 1 ـ ص 486 ) توجد نسخه الشرح عند الشيخ عبد الرسول بن الشيخ شريف آل صاحب الجواهر في النجف.

(

رسالة أدب النفس

) للعيناثي المذكور في الأمل. ذكر في ( ج 1 ـ ص 388 ) أولها : [ الحمد لله. لا يحصر آداب فضله ديوان ولا يحصي آفات نفس الإنسان. ] فرغ من تأليفه (1078) توجد نسخه عصر المصنف بتصحيحه في ( مكتبة القاضي بتبريز ).

(

279 : رسالة في إدخال

السرور على المؤمن ) وإثبات عمومه لكل مؤمن وإن كان متولدا من الكفار للشيخ عبد الله بن فرج القطيفي صاحب تحفه الأبرار أولها

47

[ الحمد لله رب. ] كتبها لإدخال السرور على المؤمنين المتولدين من الكفار وإثبات عدم جواز إهانتهم واستذلالهم. فرغ منها في ( 24 محرم ـ 1154 ) توجد النسخة المستنسخة عن نسخه الأصل في مكتبة ( الشيخ فرج بقطيف ).

(

280 : رسالة في إدخال قول

علي ولي الله في تشهد الصلاة ) للمولى عبد الله بن الحسين التستري المتوفى (1021) توجد في مجموعة من رسائله كتبت (1068) رأيتها في مكتبة شيخنا ( الشريعة ).

(

281 : رسالة في الأدعية

) للسيد السعيد القاضي نور الله بن شريف الحسيني المرعشي التستري الشهيد (1019) ذكرت في فهرس كتبه.

(

282 : رسالة في أدعية الأسابيع

) مبدوءة بيوم الجمعة بالعناوين التركية. أولها : جمعةگون أوقية ثم شنبه گون أوقية. وگون بمعنى اليوم في التركية ، وبعدها جملة من التعقيبات ثم دعاء الصباح لأمير المؤمنين (ع) بخط جيد مجدول مذهب كتبها جامعها جعفر بن مصطفى النكدوي في (1967) رأيتها في كتب السيد محمد علي بحر العلوم في النجف.

(

283 : رسالة في أدعية التعقيبات

وأيام الأسبوع ) من جمع الميرزا أحمد الخطاط التبريزي الشهير. في ثلاثين صفحة. كتبها في أصفهان (1140) توجد في مكتبة ( سلطان القرائي ) التبريزي.

(

284 : رسالة في أدعية سعة الرزق

وقضاء الدين ) للشيخ إبراهيم بن سليمان القطيفي المعاصر للمحقق الكركي. ذكرها في الروضات وتوفي بعد (945) التي صنف فيها نفحات الفوائد.

(

285 : رسالة في أدعية الوباء

والطاعون ) وجملة من الأمراض وبعض العوذات والأحراز والحث على التسليم والرضا وبيان الحكم والآثار للدعاء. للشيخ محمد حسن بن المولى محمد جعفر شريعتمدار الأسترآبادي مقيم طهران المتوفى (1318) رأيتها عند ولده الآقا محمود المتوفى (1369) بطهران.

(

286 : رسالة في أدعية الوباء وغيرها

) مختصرة فارسية للشيخ علي بن المولى محمد جعفر الطهراني الشهير بچاله ميداني طبعت بها في (1310).

48

(

287 : رسالة أدلة الإسلام

) للميرزا محمد الأخبارى المقتول ، ذكرها حفيده الميرزا محمد تقي.

(

288 : رسالة في الأدلة العقلية

) للميرزا أبي القاسم بن محمد علي النوري الطهراني الكلانتري. وهي مطوية بمضامينها في مطارح الأنظار.

(

289 : رسالة الأدواة

) في النحو لابن حميدة محمد بن علي بن أحمد الحلي صاحب كتاب التصريف وغيره ذكره في معجم الأدباء ـ ج 18 ص 252.

(

رسالة الأدواة

) المرتب على عشرة أبواب. ذكر بعنوان كتاب الأدواة.

(

290 : رسالة في الأدوية المفردة للعين

) فارسية في خمسمائة بيت. للميرزا عبد الرزاق الهمداني المحدث المعاصر. ذكرها في فهرس تصانيفه.

(

291 : رسالة في الإذاعة والراديو

) وحكمها في الشرع. للشيخ عبد النبي العراقي الوفسي المعاصر نزيل قم أخيرا. في ثلاثة كراريس كما في فهرسه.

(

292 : رسالة في الأذان

) للمجلسي المولى محمد باقر. ذكرها في اللؤلؤة.

(

293 : رسالة في أذان العصر

يوم الجمعة وإنه ليس حراما ) للسيد شبر الحويزي كما في رسالة ترجمته المذكورة في ( ج 4 ـ ص 158 ).

(

294 : رسالة في الأذان والإقامة

واستحبابها ) للشيخ الفقيه الحاج محمد حسن كبة البغدادي وهي مختصرة في كراسة رأيتها عنده ببغداد.

(

295 : رسالة أذكار الزاهدين

) من كتب الأدعية للسيد علي ضامن بن علي أوسط الحسني الحسيني الزيدي نسبا المتولد (1244) طبع بالهند ، وعليه تقريظ السيد محمد بن السيد دلدار علي النصيرآبادي اللكهنوي ، وفي آخره ترجمه المؤلف.

(

296 : رسالة إراءة الطريق

) في أصول الأخلاق والعقائد بطريق الفهرس. للشيخ عبد الرسول اليزدي تلميذ السيد محمد كاظم اليزدي. وله تعليقات على حاشية المكاسب لأستاذه كما ذكر في أول كتابه نور السبيل الذي ألفه (1328).

(

رسالة في الإرادة

) مرت بعنوان إثبات حدوث الإرادة.

(

297 : رسالة في الأراضي الخراجية

) للميرزا فتاح بن محمد علي بن نور الله الشهيدي التبريزي المعاصر المولود (1296) والمتوفى (1372) أولها [ الحمد لله رب

49

العالمين. ] كتبها بخطه في آخر المجلد الأول من شرح المكاسب المحرمة له المسمى هداية الطالب.

(

رسالة في أربع مسائل في الصوم

) تأتي بعنوان رسالة مسائل الصوم والسبب.

(

رسالة في أربع مسائل في العدل

) تأتي بعنوان رسالة في مسائل العدل ورسالة في الجبر والاختيار.

(

298 : رسالة في أربع مقالات في الأسطرلاب )-- ( 299 : رسالة في أربع مقالات في النجوم

) كلتاهما لأبي الحسن كوشيار بن لبان الجيلي. تأتيان بعنوان رسالة في الأسطرلاب ورسالة في النجوم. وله. زيج يأتي في الزاي أنه أرصده (459).

(

300 : رسالة في أربع مقالات في الحساب

) رأيتها ضمن مجموعة فيها البصائر في مختصر تنقيح المناظر. تأليف نظام الأعرج كما يأتي. ولعلها له أيضا.

(

301 : رسالة في أربع مقالات

في الطب الكيمياوي ) المنتزع من تأليف براكلسوس الجرجاني. لبعض الأصحاب. رأيتها عند السيد آقا التستري في النجف.

(

302 : رسالة في الأربعة المتناسبة

) للشيخ محمد علي بن الشيخ أبي طالب بن عبد الله الزاهدي الجيلاني الأصفهاني المولود بها (1103) والمتوفى ببنارس الهند (1181) ذكرها في فهرس كتبه.

(

303 : رسالة الأربعين

) في أربعين مسألة وردت من جبل عامل. للشيخ عبد الله المامقاني المعاصر المتوفى (1351) ذكرها في فهرس تصانيفه.

(

304 : رسالة في أربعين آية

في فضائل أمير المؤمنين (ع) أولها [ الحمد لله عالم السر والخفيات ، وواهب المنح والعطيات ، وكاشف الضر والبليات ، فالق السموات ومنورها بالكواكب النيرات ، باسط الأرضين ومسمرها بالجبال الراسيات. فلما وفقني الله تعالى في ريعان حياتي وعنوان عمري وعنفوان شبابي داعية محبة أهل البيت أهل الحقيقة والحق. الا أني كتمت ذلك لقلة الأحباء وكثرة الأعداء ولزمت التقية وفوضت أمري إلى المشية. وما اخترت هذه الطريقة لمصلحة الزمان وموافقة أمر السلطان بل اخترتها طلبا لرضاء الرحمن. فما رأيت في الرسائل أشرف من آيات القرآن الذي لا يأتيه الباطل. ] ثم إنه جمع منه أربعين آية مفسرة بالأخبار المعتبرة

50

في فضائل أمير المؤمنين. وأهداه بعد الإطراء إلى السيد محمد ابن شرف الملة والدين المغفور حيدر بن إسماعيل الحسني المشهور بگلستانه ، ثم لولده بعد الإطراء شرف الملة والدين ، الذي يلوح من جبينه الميمون آثار المجد والجلال. بدأ بآية سورة الفاتحة ( اهْدِنَا الصِّراطَ الْمُسْتَقِيمَ ) وما قبل الأربعين سورة هل أتى والأربعين سورة إذا زلزلت ويظهر منها أن التأليف كان أوائل عمر شرف الدين حيدر بن محمد. وقد ذكر في عمدة الطالب ( ص 59 ط : الهند ) و ( ص 66 ط : النجف ) ترجمته وقال إنه توفي بأصبهان في ربيع الأول (779) والنسخة رأيتها في مكتبة الشيخ قاسم بن الحسن محيي الدين في النجف.

(

305 : رسالة في أربعين حديثا

) مع الشرح والبيان بالفارسية والعربية. للمولى أحمد بن المولى إبراهيم بن نعمة الله الأردكاني نزيل شيراز والمتوفى بها حدود (1250) ذكرها سبطه الشيخ محمد بن المولى حسين الأردكاني.

(

306 : رسالة في أربعين حديثا

في أمر المهدي (ع) ) للحافظ أبي نعيم أحمد بن عبد الله بن أحمد بن إسحاق بن موسى بن مهران الأصفهاني المولود ( 334 أو 336 ) والمتوفى (430) كما أرخه ابن خلكان ودفن في آب بخش كن في أصفهان. ينقل عنه كثيرا الوزير علي بن عيسى الإربلي في كشف الغمة. والظاهر أنه الذي عبر عنه السيد ابن طاوس في طرائفه بكتاب ذكر المهدي ونعوته وحقيقة مخرجه وثبوته وله حلية الأولياء الذي حكى عن الشيخ البهائي أنه أورد فيه ما يدل على خلوص ولائه. ونسخه الأربعين هذا كانت في مكتبة علي قلي ميرزا في طهران فأدرجه الميرزا أبو الفضل ومن معه مذيلا بترجمة كل حديث بالفارسية ، في نامه دانشوران ـ ج 2 ص 711 في ترجمه أبي نعيم.

(

307 رسالة في أربعين حديثا

) في فضائل أمير المؤمنين (ع) مستخرجا كلها من كتب العامة. لبعض علماء البحرين ، وشرحها بالفارسية في مجلدين ، للسيد محمد بن المير محمد باقر بن المير إسماعيل الخاتون آبادي المتوفى (1160) ألفه للشاه سلطان حسين الصفوي موجود عند ( السيد شهاب الدين بقم ) كما كتبه إلينا.