الذّريعة إلى تصانيف الشّيعة - ج18

- الشيخ آقا بزرك الطهراني المزيد...
433 /
1

( ك‍ ـ ش )

(

381 : كشاف اصطلاحات الفنون

) للشيخ محمد علي التهانوي ، طبع في مجلدين بالهند في 1862 م.

(

382 : كشاف العقول والأديان

) للمولى عبد الواحد الآمدي ، نقل عنه محمد الدهدار في كتاب معرفة الإمام كلام علي بن موسى الرضا ع : [ بشرطها وشروطها وأنا من شروطها .. ] قال : يعني الاعتقاد بإمامتي وفرض طاعتي.

(

383 : كشاف العيون

) لمحمد سليم خان صاحب الحكيم ، رسالة طبية فارسية في رد رسالة عين الطب لحكيم سيد معصوم علي صاحب الأكبرآبادي ، على طريق السؤال والجواب ، طبع بلكهنو في 1888 م على الحجر.

(

384 : كشاورز نامه

) أصله لقسطوس سكولاستيكوس في اثني عشر فصلا ، ألف في القرن السادس الميلادية ، عربها سرجيوس الرومي وقسطاس بن لوقيا البعلبكي وأبو زكريا يحيى بن عدي واسطاث. طبع بالقاهرة في 1293 باسم ( الفلاحة الرومية ) وترجمتها ( الفارسية ) مجهولة المؤلف ، يوجد قسم منها في ( الحقوق : 46 ج ) بخط من القرن الحادي عشر ، ضمن مجموعة. أولها : [ از كتاب فلاحت مسمى بكشاورز نامه كه حكيم قسيطوس بن أسكوراسيكة عالم روم .. در آنچه وصف كرده است از آن چيزها كه كشاورزان وديگر مردم را از دانستن آن چاره نيست ] كما في فهرسها.

(

385 : كشاورزي نامه

) في اثني عشر فصلا ، يوجد منها نسخه في ( تاشكند ) ذكر بعنوان فن كشت وزراعت في فهرسها ( 1 : 313 ) وقال إنها طبع ببخارا في 1324. وقال دانش پژوه : فهرسها يطابق النسختين الموجودتان في سپهسالار ( 3 / 2858

2

و 13 / 2925 ) ونسخه ( دانشگاه : 1315 ) واستنبط من نسخه الثانية من سپهسالار إنها ألفت في أواسط ع 2 / 926. أوله : [ الحمد لله خالق الحب والنوى ، وخالق القدر والقوى .. اما بعد اين مختصريست در بعضى أمور كه أهل فلاحت را بكار آيد ، مشتمل بر دوازده باب : باب أول در مقدمات وآن سه مقدمه است : مقدمه أول در معرفت هوا وباران ] والنسخة ( دانشگاه : 1315 ) بخط أحمد عطار القزويني بن محمد حسين بيك أفشار الأرومي كتبت جديدا في صفر 1289 غير أن صاحب الفهرست نسب التأليف أولا إلى الكاتب سهوا.

(

386 : كشائف الأسرار

) لمحمد محسن الرشتي الأصفهاني ، المتخلص بـ ( عاصي ) ، المذكور في ( 9 : 1004 ) ذكرها في فهرس تصانيفه.

(

387 : كشت زاد

) رسالة فارسية في طب ، لحكيم محمد وارث علي الهندي ، طبع بالهند في 1305 على الحجر.

(

388 : كشت گياه حشره كش پيرتر

) لمهندس إسماعيل مير دامادي ، طبع ضمن انتشارات جامعة طهران في 1328 ش في 75 ص.

(

389 : كشته دبيره يا خط كستج

) للدكتور محمد صادق كيا ، أستاذ جامعة طهران ، يبحث عن الخطوط والمسكوكات من عهد الأشكاني والساساني ، بإيران ، طبع ضمن انتشارات ايران كوده في 1324 ش.

(

390 : كشتى شكستگان

) ترجمه خمسة قصص إلى ( الفارسية ) ، لإبراهيم گلستان ، طبع بإيران في 1334 ش في 172 ص.

(

391 : كشتى نجات بشريت

) للدكتور السيد صادق التقوي الشيرازي ، طبع بمشهد في 1329 ش.

(

392 : كشتى نجات يا پايگاه عالى انسانى

) للشيخ محمد جعفر الشيرازي المعروف بدادخواه ، طبع بشيراز في 1365 في 162 ص.

(

393 : الكشف

) للسيد أبي بكر بن عبد الرحمن بن محمد بن شهاب الدين العلوي الحسيني الحضرمي المتوفى 1341 ذكره السيد محمد بن عقيل صاحب النصائح الكافية

3

في آخر ديوان المصنف المطبوع في 1344.

(

394 : كتاب الكشف

) للشيخ أبي عبد الله أحمد بن محمد الآملي الطبري ، يرويه عنه النجاشي بواسطتين.

(

395 : كتاب الكشف

) لأبي عبد الله الحسين ، ذكره ابن النديم في عداد علماء الشيعة ، وعنه في الفهرست وغيره ، وذكره ابن شهرآشوب في الكنى من معالمه.

(

396 : كتاب الكشف

) لأبي موسى عيسى بن مهران المستعطف ، ذكره النجاشي.

(

كشف الآيات

) الموسوم بـ « عدة الطالب » ذكر في حرف العين المهملة.

(

كشف الآيات

) الموسوم بـ « الجداول النورانية » أو تيسير الكلام أو تسهيل استخراج الآيات مر بعنوانه الأول في الجيم.

(

كشف الآيات

) الموسوم بـ « مخزن الآيات » يأتي.

(

كشف الآيات

) الموسوم بـ « مفتاح كنوز القرآن » يأتي.

(

كشف الآيات

) الموسوم بـ « نجوم الفرقان » وأخرى الموسوم بـ « نجوم القرآن » يأتي.

(

397 : كشف الآيات

) للمولى موسى الهزاري. أوله : [ الحمد لله رب العالمين والصلاة على محمد وآله الطاهرين .. ] جعله فهرسا للآيات القرآن مرتبا على الأسماء والأفعال والحروف ، ويبين محلها من السورة والجزء التي فيها الآية. ليس في النسخة الموجودة عند الحاج محمد سلطان المتكلمين بطهران تاريخ غير أنه ملكها شاه رحمت خان ، سجع خاتمة : مريد شاه جهان شاه رحمت خان ، وتاريخ نقش الخاتم في 1056.

(

398 : كشف الآيات

) للحاج محمد جعفر الطهراني ، ويسمى تجويد القرآن طبع بطهران في 1274 على الحجر في 127 ص.

(

399 : كشف الآيات

) للميرزا محمد رضا ابن عبد الحسين النصيري الطوسي

4

المشهدي ، وتاريخ تصنيفه في 1067 يعلم من مادة تاريخ فارسية ذكرها في ديباجته وهي قوله :

نام اين نسخه وسال تاريخ * * * كشف آيات كلام قدس است

وذكر مشايخه وطبقته عند ذكر تفسيره الموسوم بـ « تفسير الأئمة » رأيت منه نسخه في خزانة آل السيد عيسى العطار ببغداد ، وعليها تمليك محمد بن إبراهيم بن زين العابدين النصيري ، ولعله من أحفاد المصنف. أوله : [ كشفت قناع عذراء عذراء المقال باسم الله الكبير المتعال وحليتها في حجلة الكمال بحلية حمد الله ذي العز والجلال ـ إلى قوله ـ فيا أيها الطالبون المائلون والخاطبون الراغبون ما أجود عروسنا وما أزين حجلتها وما أحسن زينتها ـ إلى قوله ـ وسميته بـ « كشف الآيات » وأنا أفقر الناس إلى عفو ربه القدوس محمد رضا ابن عبد الحسين النصيري الطوسي في سنة يتيتها فيما قلناه بالفارسية : نام اين نسخه .. ] إلى آخر الشعر السابق ، ونسخه عليها خط المصنف في 1073 وهي مستنسخة من نسخه المصنف ، موجودة عند ميرزا محمد باقر شهيد زاده بطهران ، فيظهر منه حياة المصنف في التاريخ ، جعله مطابقا لما قننه أبو جعفر بن طيفور السجاوندي ، ورتبه على مقدمه وثمانية وعشرين كتابا بعدد الحروف في أول الكلمة ، وكل كتاب على ثمانية وعشرين بابا ، بعد الحروف في آخر الكلمة ، فإن كانت الكلمة في القرآن واحدة فبها والا يذكر ما بعدها كلمة أو أزيد إلى أن تخلص من الاشتراك ، ثم يذكر السورة التي فيها الكلمة ثم يكتب عدد الآية التي فيها الكلمة ، ثم يكتب لفظ ( من ) ويكتب بعدها عدد عشر تلك السورة ، وهكذا إلى آخر الأبواب. ونسخه لطيفة منه أيضا في خزانة الحاج علي محمد النجف آبادي ، وأخرى في كتب الحاج شيخ عبد الحسين الطهراني ، وفي ( الرضوية ) نسخه بخط محمد رضا بن درويش محمد الشهرزادي في 1089 ، وأخرى بخط محمد تاريخه 1123 وما في الفهرس الخديوية أن كشف الآيات هذا للميرزا محمد رضا عبد الله الطوسي اشتباه حيث إن عبد الله ولد المصنف كما ظهر عند ذكر تفسيره ، قال في الفهرس الخديوي إن أوله : [ كشفت نقاب عذراء عذراء المقال باسم الله

5

الكبير المتعال .. ] وهو كتاب راعى في ترتيب الآيات اصطلاح القاموس والنسخة في المكتبة الخديوية بخط المؤلف فرغ منها في أصفهان يوم الثلثاء ربيع الثاني 1067 أوراقها 258 انتهى.

(

400 : كشف الآيات

) للأمير الكبير السيد محمد رضا بن محمد مؤمن الخاتون آبادي ، المدرس الإمامي الحسيني ، منشي الممالك ، المعاصر للمحدث الحر العاملي ، كما ذكره في الأمل وقال : هو عجيب. أقول : وهو صاحب جنات الخلود ومما كتب بخطه الجيد اللطيف كتيبة القبة المذهبة الرضوية في 1086 وفرغ من جنات الخلود في 1127 فلا يتوهم الاتحاد بين هذا وما مر.

(

401 : كشف الآيات

) لميرزا طاهر بن ميرزا أحمد الكاشاني ، مؤلف كشف أبيات مثنوي كما في مقدمه طبع فوائد گياه خوارى.

(

402 : كشف الآيات

) لعبد الرحيم بن محمد جعفر الشيرازي ، طبع بطهران في 1381 على الحجر في 136 ص.

(

403 : كشف الآيات

) تفسير مختصر منتخب من تفسير البيضاوي والصافي وغيرهما ، ألفه السيد محمد بن السيد عبد الغفار الكاشاني الرضوي. تفسير مزجي ، كتب الآيات بالحمرة والتفسير بالسواد ، وخطه جيد نسخا وتعليقا. أوله : [ الحمد لله الذي جعل القرآن وسيلة لنا لحيازة أشرف منازل الكرامة ] وأورد قرب صفحة من دعاء ختم القرآن من الصحيفة الكاملة ـ إلى قوله ـ بعد الصلاة على النبي ص وأوجههم عندك جاها. والموجود منه إلى آية 102 من سورة ( الأعراف ) : ( فَانْظُرْ كَيْفَ كانَ عاقِبَةُ الْمُفْسِدِينَ ) وهي في أوائل الجزء التاسع ، ومن هنا قطع من النسخة بعض الأوراق لا يدري الحد المنتهي إليه التفسير ، وليس فيه تاريخ ، لكن يوجد بخط هذا المفسر ، في ظهر تأويل الآيات للمولى عبد الرزاق إمضائه [ سيد محمد بن عبد الغفار الرضوي في شهر رمضان في 1173 ] والنسخة عند الفقيه المفسر السيد محمد باقر بن إسماعيل بن المير أبي طالب بن السيد محمد المؤلف.

(

كشف الآيات

) الموسوم بـ « الرسالة الواضحة » للمولى محمد بن علي أكبر

6

الكربلائي مرت في ( 11 : 229 ).

(

كشف الآيات

) الموسوم بـ « نجوم الفرقان » للشيخ مصطفى بن محمد سعيد الأفغان ، ويأتي أيضا نجوم القرآن في كشف الآيات.

(

404 : كشف آيات القرآن

) للسيد المرتضى علم الهدى ، أبي القاسم علي بن الحسين بن موسى الموسوي ، المتوفى 436 ، يوجد نسخه منه في مكتبة نور عثمانية.

(

405 : كشف الآيات عن القرآن الكريم

) والتفاسير التسعة 2 ـ مجمع البيان 3 ـ روض الجنان 4 ـ التبيان 5 ـ الصافي 6 ـ البرهان 7 ـ منهج الصادقين 8 ـ تفسير الفخر الرازي 9 ـ تفسير البيضاوي ، يذكر فيه الآيات على ترتيب الحرف الأول والثاني من أول كلمات الآية ، ويذكر السورة التي فيها الآية وعدد الآية والجزء ، ويذكر محل وقوعها في كل واحد من التفاسير التسعة المتداولة ، ألفه السيد حسين بن السيد حسن المعصومي اللاري ، وطبع في طهران في 1373 ألفه 1365 وسماه مفتاح التفاسير وسمي في الطبع بما مر.

(

406 : كشف الآيات قطب شاهي

) هو الموسوم بـ « الرسالة الواضحة » مر.

(

407 : كشف الآيات محمد شاهي

) فارسي للسيد محمد بن مهدي الحسيني كتبه باسم السلطان محمد شاه القاجار في 1257 وطبع بتبريز ، رتب الكلمات بحروف التهجي وجعلها في جداول مع الرموز. أوله : [ الحمد لله الذي شرف النبي الأمي ] وسمى في خطبته جميع سور القرآن براعة للاستهلال ، وقد ضمن في أربعة آلاف بيت وعد في فاتحته جملة من تصانيفه في التجويد وغيره ، واسمه منطبق على تاريخه ، وله مظاهر محمودية يأتي أنه طبع في 1264 ولقب بـ ( الحافظ ).

(

408 : كشف الآيات المشكلة

) للسيد مهدي بن محمد جعفر الموسوي ، ذكره في آخر كتابه خلاصة الاخبار الذي فرغ منه في 1250.

(

409 : كشف الأباطيل في إبطال سائر الفرق

) للشيخ علي ره ، ذكره الشيخ حسن الكهدمي في إرشاد المتعلمين.

(

410 : كشف الإبهام عن وجه مسائل شرائع الإسلام

) شرح مزج

7

للشرائع ، للشيخ الفقيه المولى محمد علي بن المولى مقصود علي المازندراني الغروي الكاظمي ، المتوفى في أربع وستين أو ست وستين ومائتين وألف ، ودفن في رواق الكاظمين. وهو كبير في عشرين مجلدا ، رأيت المجلد السادس عشر في الوقف والسكنى والحبس والسبق والرماية ، فرغ منه في جمادى الأولى في 1257 الصفحة الأولى بخط الشيخ حسن بن الشيخ مرتضى الرشتي ، وكراسات بخط المصنف ، والبقية بخط الشيخ محمد حسن الكاتب المعروف بابن البصير الكاظمي ، في خزانة سيدنا الحسن صدر الدين ، وعندي مجلده الثامن عشر في النكاح كله بخطه ، فرغ منه في 24 ج 1 في 1262 ، ورأيت أيضا بخطه الخامس من مجلداته ، من أول خلل الصلاة إلى آخر صلاة المسافر ، وقد وقفه ولد المصنف الشيخ محمد بن محمد علي في 1288 وهذا المجلد في كتب المرحوم السيد محمد باقر الحجة الطباطبائي بكربلاء.

(

411 : كشف الأبيات المثنوي

) لمير خاني ، طبع بطهران في 100 ص.

(

412 : كشف الأبيات في فهرس أبيات المثنوي

) للمولى الرومي ، للميرزا طاهر بن بصير الملك الميرزا أحمد الكاشاني ، كتبه أوان مباشرته لطبع المثنوي في 1299 بالقطع الكبير المرغوب ، وله كشف الآيات المذكور ( 18 : 5 ) وترجمه القرآن أيضا.

(

413 : كشف الأثر في إثبات شق القمر

) للحاج شيخ محمد صادق الملقب بفخر الإسلام الأرومي ، المتوفى قرب 1330 يظهر من بيان الحق له إنه مطبوع ثم رأيت المطبوع على الحجر بطهران.

(

414 : كشف الأثر في مسافة السفر

) للسيد حسين بن نصر الله عرب باغي الأرومي ، طبع مع بعض رسائل أخر من المؤلف في 1367.

(

415 : كشف أثر منار جنبان أصفهان

) للسيد محمد باقر ، معز الدين المهدوي ، طبع ثانيا بشيراز.

(

416 : كشف الاحتجاج

) في ترجمه ( احتجاج ) الطبرسي ، للمولى الأديب المفسر الملا فتح الله بن شكر الله القاساني ، المتوفى 988 كتبه للشاه طهماسب

8

الصفوي ، ( فارسي ) سلس ، نسخه منه في مكتبة ( المشكاة ) بطهران بخط المولى مقصود بن محمد أمين الجرفادقاني فرغ من الكتابة في 20 ع 2 ـ 1055 كما كتب ولدي علي نقي. أوله : [ افتتاح اين مقال همايون فال عديم المثال كه حسن فصاحت وجمال بلاغتش بزيور بدائع مناقب آل أطهار .. ].

(

417 : كشف الاخبار في معرفة دقائق وحقائق طلب الثأر

) لابن المكتل بالكاف المفتوحة والتاء المشددة. أوله بعد الحمد والصلاة : [ وبعد فأقول : وأنا الفقير الحقير المعترف بالذنب والتقصير عبد الرضا بن محمد الأوالي نسل المكتل الموالي لسيد المرسلين وخادم الأئمة المعصومين وتراب أقدام المؤمنين ، لما رأيت السلف الماضين الفوا في رثاء الحسين كتبا ودواوين بادرت إلى تأليف هذا الكتاب المسمى بـ « كشف الاخبار في معرفة دقائق وحقائق طلب الثأر » .. ] توجد النسخة عند الشيخ حسين القديحي في القطيف. أقول : ومر في ( 3 : 209 ) تاجيج نيران الأحزان في وفاه سلطان خراسان والذي يأتي في حرف الميم بعنوان مؤجج الأحزان أيضا ، وإنه تأليف عبد الرضا المذكور ، وعندي نسخه ناقصة مغلوطة من تاجيج نيران منضمة بـ « التهاب النيران » في وفاه النبي وبوفاة الحسن المجتبى ع فيظهر منه أن ابن المكتل ألف في وفاه النبي باسم التهاب ووفاه الحسن ووفاه الرضا باسم التأجيج أو المؤجج ولم يكتب لشهادة الحسين ومقتله لكثرة ما ألف فيه من الكتب والدواوين واقتصر فيه على هذا الكتاب كشف الاخبار في أخذ الثأر.

(

418 : كشف الأخطار في طب الأئمة الأطهار

) للسيد شمس الدين محمد الحسيني الأحساوي ، ذكر فيه العوذ والأدوية المأخوذة من الأحاديث ، ورتبه على مقدمه واثني عشر بابا ، في معالجة أمراض البدن ، مبديا بأمراض الرأس إلى القدم ، كلها من الاخبار المأثورة ، وبعد الأبواب الاثني عشر خاتمة في ثلاثة فصول أولها في فضل التربة والاستشفاء بها ، وفرغ منه في ثالث ربيع الأول 1089 بمحروسة شيراز. أوله : [ الحمد لله الذي شرع الإسلام فسهل مآخذه للواردين وأوضح أعلام الهداية للمرتادين .. ].

9

(

419 : كشف الأذهان في تأديب الإخوان

) تأليف المولى محمد أمين بن رضا قلي مرتبا على مقدمه وخاتمة بينهما أربعة فصول : 1 ـ القول بمنع حجية ظواهر القرآن 2 ـ في القول بجواز العمل بظواهره 3 ـ في الآية الدالة على المنع من العمل بالظن 4 ـ في وقوع التحريف في القرآن ، والخاتمة في الاحتياط فيما لا نص فيه ، مثل شرب التتن. أوله : [ الحمد لله الذي لا يبلغ مدحته القائلون ولا يحصي نعمه العادون .. ] وختمه بخطبة همام تاريخه 1108 والنسخة عتيقة عند السيد آقا التستري لعلها نسخه الأصل.

(

420 : كشف الارتياب في أتباع محمد بن عبد الوهاب

) رد عليهم ، كبير في خمسين وخمسمائة صفحة ، للسيد محسن بن عبد الكريم الحسيني العاملي نزيل دمشق ، طبع في 1346 وفيه تاريخهم وحروبهم ودفع جميع شبهاتهم. ورآه الشيخ عبد الله علي القصيمي في ع 1 ـ 1355 فكتب ردا عليه سماه الصراع بين الإسلام والوثنية وطبع في مصر في تلك السنة مجلده الأول في ص 715.

(

421 : كشف الارتياب في عدم تحريف الكتاب

) للفقيه الشيخ محمود بن أبي القاسم الشهير بالمعرب الطهراني ، المتوفى أوائل العشر الثاني بعد الثلاثمائة كتبه ردا على فصل الخطاب لشيخنا النوري ، فلما عرض على الشيخ النوري كتب رسالة مفردة في الجواب عن شبهاته ، وكان يوصي كل من كان عنده نسخه من فصل الخطاب بضم هذه الرسالة إليها ، حيث إنها بمنزلة المتممات له. أول كشف الارتياب : [ الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب .. ] وفرغ منه في السابع عشر من جمادى الآخرة في 1302 يقرب من أربعة آلاف بيت ، مرتبا على مقدمه وثلاث مقالات وخاتمة ، وأول إشكالاته أنه إذا ثبت تحريف القرآن يقول اليهود فلا فرق بين كتابنا وكتابكم في عدم الاعتبار ، فأجاب في الرسالة بأن هذا مغالطة لفظية حيث إن المراد من التحريف الواقع في الكتاب ، غير ما حملت ظاهرا للفظ ، من التغيير والتنقيص المحقق جميعها في كتب اليهود وغيرهم ، بل المراد من تحريف الكتاب هو خصوص التنقيص عنه فقط ، وفي غير الأحكام فقط ، وأما الزيادة

10

فالإجماع المحصل من جميع فرق المسلمين والاتفاق العام على أنه : ما زيد في القرآن ولو بمقدار أقصر آية ، وعدم زيادة كلمة واحدة في القرآن لا نعلم مكانها.

(

422 : كشف الأرواح

) لپير جمال الأردستاني الأصفهاني ، السياح العارف الشيعي ، مؤسس فرقة الپيرجمالية ، المتوفى 879 المذكور في ( 9 : 161 ) رسالة عرفانية في تفسير وتأويل قصة يوسف ، لذا عنون بـ « يوسف نامه » غير أن المؤلف صرح بالاسم المذكور. أوله :

به نامت نامه را سر بر گشايم * * * كه اندر كوى عشقت مى سرايم

يوجد منه نسخه في ( المجلس : 1133 ) ضمن كلياته تاريخ كتابتها 1252 ونسخه غير مؤرخة من القرن الحادي عشر أو الثاني عشر في ( دانشگاه : 2975 ) كما في فهرسهما.

(

423 : كشف الأستار

) حاشية على حاشية المولى عبد الله اليزدي ، المتوفى 981 طبع كثيرا ، منه في هامش نسخه الحاشية المطبوعة في 1323.

(

424 : كشف الأستار

) فارسي ، للشيخ محمد بن الشيخ مهدي الخالصي ، طبع 1323 ش ، ويسمى بـ « معارف محمدية » أيضا ، وهو في جواب اسرار هزار ساله لحكمي زاده.

(

425 : كشف الأستار در مذمت قمار

) فارسي للسيد حسين بن نصر الله عرب باغي الأرومي ، طبع ضمن رسائل من المؤلف بطهران في 1367.

(

426 : كشف الأستار عن حكم الخارج عن دار الإقامة في الأسفار

) لشيخنا الفقيه الشيخ محمد طاها ابن الشيخ مهدي بن الشيخ محمد رضا ابن الشيخ محمد بن الحاج نجف ، التبريزي النجفي ، المتوفى 1323 المذكور في ( 16 : 324 ) وطبع في 1324 مع بعض رسائله الأخرى وكلها فقهية.

(

427 : كشف الأستار عن حكم المغرب والاستتار

) فارسي ، لرضا ابن ملا عبد الرسول المدني الكاشاني ، طبع بإيران في 1375 على الحجر.

11

( 428 : كشف الأستار عن المعاصي الكبار

) للشيخ محمد رفيع بن عبد المحمد بن محمد رفيع بن أحمد بن الكوازي الكزازي النجفي ، تلميذ الحاج ميرزا حبيب الله الرشتي النجفي ، وأبو زوجة السيد أبو القاسم الإشكوري ، ذكره في إجازته للسيد عبد الحسين بن محمد تقي الكرهرودي ، وقال في جوابه على كاشف الظلام بعد الإحالة إليه كثيرا إن فيه تعداد الكبائر ومذمة العصاة وعقابهم.

(

كشف الأستار عن وجوب الغسل على الكفار

) يأتي في عنوان كشف الأستار في تكليف الكفار بالفروع واحتمال اتحادهما.

(

429 : كشف الأستار عن وجه الغائب عن الابصار

) لشيخنا الحاج ميرزا حسين بن المولى محمد تقي النوري الطبرسي ، المتوفى 1320 وألف كتابه رفعا عن استبعادات أحد العامة عن وجود الحجة ، وبعض إشكالاته المندرجة في قصيدة أرسلها من بغداد إلى العلماء بالنجف ، فكتبه في جوابه في أيام قلائل في 1318 وطبع في هذه السنة بعينها ، ثم إن الشيخ محمد حسين آل كاشف الغطاء نظم مضامينه في قصيدة في آخر الكتاب لحصول التطبيق بين السؤال والجواب. أوله : [ الحمد لله الذي طهر قلوبنا من الشك والريب وجعلنا من الذين يؤمنون بالغيب .. ] ورتبه على مقدمه وفصلين وخاتمة ، وقد أجاب عن تلك القصيدة جملة من الأفاضل الأدباء بقصائد ، منهم الشيخ جواد البلاغي ، السيد محسن العاملي ، السيد رضا الهندي ، والشيخ عبد الهادي شليلة وغيرهم. مر بعنوان الرد على القصيدة.

(

430 : كشف الأستار عن وجه الكتب والأسفار

) للسيد أحمد بن محمد رضا الحسيني الخوانساري الصفائي العبيدلي المعاصر ، المولود في 1291 خرج إلى حرف الكاف في زهاء مجلدات ، ذكره السيد شهاب الدين بقم.

(

431 : كشف الأستار في أصول الفقه

) للشيخ مصطفى بن مرتضى الخوئي المشهور بالشيخ آقا ، تلميذ الشيخ هادي الطهراني ، في جزءين ، طبعا في 1341 ـ 1342 في بلدة خوي.

(

432 : كشف الأستار في تكليف الكفار بالفروع

) للحاج شيخ عبد الله

12

الممقاني المعاصر ، ذكر في فهرس تصانيفه ، وطبع في النجف في 1344 تأليف له بعنوان كشف الأستار عن وجوب الغسل على الكفار في 344 ص.

(

433 : كشف الأستار في جواب مفتاح الأسرار

) تأليف الغازي النصراني ، للسيد محمد هادي بن السيد مهدي بن السيد الدلدار علي النقوي اللكهنوي ، فارسي مطبوع.

(

434 : كشف الأستار في الفقه

) للمولى حسين علي بن نوروز علي التويسركاني المتوفى 1286 صاحب فصل الخطاب المطبوع في الأصول ، ذكره السيد أبو تراب الخوانساري في إجازته للسيد مهدي البحراني في 1341.

(

435 : كشف الأستار في مصائب بعض السادات الأخيار

) يعني السيد مرتضى وتسلط البيگلربيگي على الگمرك في 1328. فارسي للسيد محمد مهدي بن السيد محمد شفيع الكازروني البوشهري ، المتوفى بسامراء في 1329 والمدفون بالرواق الشريف.

(

436 : كشف الأسرار

) فارسي في التصوف في ثلاثمائة وخمسين بيتا ، مرتبا على خمسة أبواب. أوله : [ الحمد لله الذي تجلى ذاته لذاته بأحدية جمعه .. ] نسخه جديدة منه في مكتبة ( المشكاة ) بخط محمد علي الكرمانشاهي في 1298 راجعه.

(

437 : كشف الأسرار

) وهو ملخص اسرار قاسمي المذكور في محله في العلوم الخمسة الخفية ، في خمسة مقاصد ، في كل منها أصول ، وفي كل أصل عدة فصول ووصول. حروف مجموع أوائلها كله : سر ، كيميا ، ليميا ، هيمياء ، سيمياء ، ريمياء ، وطبع في المرة الثالثة في بمبئي عن نسخه خط المؤلف بمباشرة ميرزا محمد ملك الكتاب الشيرازي.

(

438 : كشف الأسرار

) للآقا نجفي الأصفهاني ، المتوفى 1331 ذكر في آخر كتابه جامع الأنوار المطبوع في 1287.

(

439 : كشف الأسرار

) لأبي يعقوب السجستاني ، راجع كشف المحجوب.

13

(

440 : كشف الأسرار

) لأحمد بن حسين پاك ولي في كنوز ومفاتيح وأسرار ، والكنز الرابع منه في تسعة مفاتيح. أوله :

[ به نام آن كريم حى قايم * * * كه نور ذات پاكش هست دايم

سپاس وستايش بى اندازه وقياس صانعى كه جوهر صنعش بإزار كائنات را .. ] يوجد منها نسخه في ( دانشگاه : 8 / 3390 ) تاريخ كتابتها 1258 كما في فهرسها.

(

441 : كشف الأسرار

) لإسماعيل بن السيد محمد تقي الموسوي الزنجاني ، ترجمه للمجلد الأول من ( البحار ) ترجمها باسم الحاج ميرزا محمود خان احتشام السلطنة ، ولهذا المترجم ترجمه حياة الرضا أيضا من البحار ألفها باسم هذا الرجل أيضا. أوله : [ الحمد لله الذي علم الإنسان ما لم يعلم ]. يوجد منها نسخه في ( المجلس : 552 ) تاريخ كتابتها 1309 كما في فهرسها.

(

442 : كشف الأسرار

) للمولى حسن الإلهي الأردبيلي ، رسالة عرفانية ، يوجد عند أصغر المهدي بطهران ، بخط محمد طاهر بن ولي محمد الطبيب الشيرازي المشهدي تاريخ كتابتها 24 ج 1 1309 ضمن مجموعة (282) كما في در باره نسخه هاى خطي 2 : 106.

(

443 : كشف الأسرار

) لآخوند الملا حيدر بن الآخوند الملا أحمد الأصفهاني. فارسي في الرمل ، وألفها بعد أربعين سنة اشتغل في هذا الفن ، في اثني عشر بابا. أوله : [ حمد أكمل وشكر أجمل بعدد ذرات رمل لايق فردى است كه أشياء را آفريد .. ] يوجد نسختين منها في ( دانشگاه : 4206 و 4275 ) الثانية بخط يرجع إلى القرن الحادي عشر ، كما في فهرسها.

(

444 : كشف الأسرار

) لحاج آقا روح الله بن سيد مصطفى الخميني ، فارسي طبع بطهران في 1363 في 428 ص.

(

445 : كشف الأسرار

) للسيد عبد الله بن أبي القاسم الموسوي البلادي ، نزيل بوشهر.

(

446 : كشف الأسرار

) في الأدوية المفردة والمركبة للطبيب المشهور

14

المولى غياث الدين علي بن كمال الدين ، الطبيب للشاه إسماعيل ، وهو كبير جيد قاله صاحب الرياض وقال : وله أيضا كتاب في الأدوية المفردة فقط ، أحال إليه في أول كشف الأسرار وصدرت له إجازة الرواية عن السيد حسين المجتهد العاملي في 987.

(

447 : كشف الأسرار

) لمحمد علي بن علي أكبر الإشكوري الكاكرودي ، فارسي في الرمل ، ألفه لابنيه عبد الباقي وعبد الصمد ، في فصول متعددة أوله : [ حمد وسپاس وستايش سزاوار احدى است كه بواسطة ظهور دو طريق به زبان ما .. ] يوجد منها نسخه في ( دانشگاه : 1 / 3744 ) بخط مصطفى بن جعفر الشهير بمير فشنگ المازندراني الأشرفي تاريخ كتابتها السبت 16 صفر 1319 كما في فهرسها لدانش پژوه.

(

448 : كشف الأسرار

) لعلي أصغر سياف الشيرازي ، المتوفى 1262 ، المذكور في ( 9 : 481 ). مثنوي عرفاني في خمسة دفاتر. أوله :

اى خدايى كه همه هستى زتست * * * در دل هر ذره اى مستى زتست

آخره :

گوش هستى بگشا چو خورشيد نورپاش * * * تا نمايد هر نهان را بر تو فاش

يوجد منها نسخه في ( أدبيات : 185 حكمت ) تاريخ كتابتها 1307 كما في فهرسها.

(

449 : كشف الأسرار

) للشيخ الفقيه المتكلم أبي علي محمد بن أحمد بن الجنيد الإسكافي ، شيخ مشايخ النجاشي ، وشيخ الطائفة. ذكره النجاشي.

(

450 : كشف الأسرار

) لمحمود بن يوسف المازندراني ، ويعرف بـ « كشف الأسرار ناصري » طبع بطهران في 1313 على الحجر في 131 ص.

(

451 : كشف الأسرار

) لشاه نعمة الله ولي الكرماني ، نور الدين بن مير عبد الله ( حلب 730 ـ كرمان 834 ) المذكور في ( 9 : 1215 ) نظم ونثر عرفاني في التوحيد في خمسة أبواب [ هستى يگانه ، احديت جمعى الهى ، احديت جمعى رحماني ، جهان جهانها ، شهادت مطلق ] أوله : [ فهذه رسالة في بيان علم التوحيد

15

وسميتها بكشف الأسرار ، وألفتها على خمسة أبواب. بدان كه هر بابي .. ] يوجد نسخه منه عند ( المشكاة ) فانتقلت إلى ( دانشگاه : 432 ) ضمن مجموعة كتبت في 1289 ونسخه أخرى أيضا في ( دانشگاه : 10 / 4209 ) ضمن مجموعة من رسائل المؤلف.كما في فهرسها.

(

452 : كشف الأسرار الإيمانية وهتك أستار الخطابية

) لمصنف إشارات الواصلين الذي جعله خاتمة لكتابه هذا وختم به هذا الكتاب كما مر.

(

453 : كشف الأسرار الخفية في شرح الدرة النجفية

) للحاج سيد أبو القاسم بن السيد أحمد الحسيني الكاشاني النجفي ، المتوفى بها حدود 1318 منه مجلدان أولهما في المياه والخلوة والوضوء وثانيهما في الأغسال إلى آخره ، يذكر الشعر ثم يشرحه ، يكثر النقل عن الجواهر وعن شيخنا الأستاد يعني الأنصاري ، والمجلدان بخط المؤلف ، فرغ أخيرهما خامس ذي قعدة 1285 رأيته عند الحاج شيخ علي القمي في النجف ، وعلى المجلد الثاني تقريظ السيد صالح بن السيد مهدي القزويني الحلاوي :

يا أيها الحبر الفريد الذي * * * أضحى بتاج العلم محبورا

شرحت نظم البحر في فكره * * * مفصولة أهدت لنا نورا

إن جاء بالدرة منظومة * * * فقد جمعت الدر منثورا

وعليه تقريظ لبعض آخر من المعاصرين له :

قل لأبي القاسم إن جئته * * * هنيت ما أعطيت هنيته

إلى قوله :

ولحمه من درة نظمت * * * بكاشف الأسرار أبديته

إلى قوله :

قدست بالهاشم أصلاكما * * * قدس فرع أنت أنميته

وعلى ظهره بخطه تواريخ جملة من أولاده.

(

454 : كشف الأسرار عن حكم الطيور والأزهار

) للشيخ عز الدين أحمد بن

16

غانم المقدسي ، رسالة في الأخلاق عن لسان الطيور والأزهار. أوله : [ قال الشيخ .. عز الدين أحمد بن غانم المقدسي .. البعيد في قربة القريب وفي بعده المتعالي في وجده عن هزل القول .. ] يوجد ضمن مجموعة في ( دانشگاه : 2864 ) تاريخ كتابتها جمعة 5 محرم 1042 كما في فهرسها.

(

455 : كشف الأسرار في تحقيق مسألة الجبر والاختيار

) للحاج محمد تقي بن محمد باقر الأصفهاني المسجد شاهى المعروف بآقا نجفي ، طبع على الحجر.

(

456 : كشف الأسرار في التفسير

) لأبي الفضل الميبدي ، ذكر في كشف الظنون 2 : 317 كبير فارسي ، يذكر الآية ويذكر ما يتعلق بها من حيثيات ثلاث ، فيذكر أولا ما يتعلق بالآية وما يتعلق بها من اللغة والإعراب ، ثم يذكر ما يتعلق بها من الأمور العرفانية ، يشبه عبارات خواجه عبد الله الأنصاري بعض مجلداته عند ( المشكاة ).

(

457 : كشف الأسرار في التفسير

) للشيخ رشيد الدين اليزدي. ينقل عنه النهاوندي في العسل المصفى : 4 وغيره من تصانيفه.

(

458 : كشف الأسرار في تفسير القرآن

) كبير في ثلاث مجلدات. للشيخ أبو تراب الكرماني ، المتوفى قريب ألف والثلاثمائة ، يوجد نسخه منه عند الميرزا عبد الرزاق الأصفهاني كما ذكره.

(

459 : كشف الأسرار في الجبر والاختيار

) القضاء والقدر والبداء بظهور ما لم يظهر ، للسيد أحمد بن عبد الكريم الموسوي الشيرازي. أوله : [ بهترين مقالى كه در افتتاح سخن چون .. ] مرتب على مقدمه ومقالتين ، رأيت النسخة عند السيد محمد حسين الأصفهاني ، تاريخ كتابتها في 1239.

(

460 : كشف الأسرار في رموز الأشعار

) شرح لديوان شعره. وهو للحاج مولا محمد إسماعيل صاحب القصيدة الوجيزة الذي نظمه في 1245 ذكره في آخر حواشيه ضمن تصانيفه الفارسية.

17

( 461 : كشف الأسرار في شرح الاستبصار

) للسيد المحدث الجزائري ، السيد نعمة الله بن عبد الله الموسوي التستري ( 1050 ـ 1112 ) وهو في ثلاث مجلدات كما ذكره سبطه في تحفه العالم وكذا السيد عبد الله في الإجازة الكبيرة ، وذكر في أوله أنه كتب أولا شرحا على الاستبصار ثم لما تردد إليه جمع لقراءته كان يعلق عليه تعليقات أخر ، ثم بعد ذلك ضم تلك التعليقات إلى الشرح السابق وجمعهما في مجلدات وسماه كشف الأسرار. أوله : [ الحمد لله الذي نطقت لشرح أحاديث ملكوته عامة العقول .. ] وجعل عنوان الأصل ( ص ) وعنوان الشرح ( ش ) وصدره بجواهر عشرة في الفوائد الحديثية ، ذكر في سادستها طريق روايته عن المولى المجلسي. رأيت منه إلى آخر كتاب الصوم عند الشيخ محمد ( السماوي ) ، وفي آخره إجازة بخط المحدث الجزائري ، كتبها لتلميذه القاري عليه الشرح المذكور في أوائل رجب 1093 ، ثم لما كان من عادته الاكتفاء بذكر بعض الأصل عمد تلميذه المولى محمد بن علي النجار وجمع بين تمام الأصل والشرح ، وفرغ من جمع مجلده الأول إلى آخر الصلاة ، يوم الأحد العشرين من شعبان المعظم في 1131 في مسجد الحسين بتستر ، وهذه النسخة موجودة عند السيد أحمد المدعو بالسيد آقا التستري في النجف ، وصرح السيد عبد الله في تذكرته بأن هذا الجمع من التلميذ المذكور ، وصرح المحدث الجزائري في أول الأنوار النعمانية الذي كتبه وله تسع وثلاثون سنة ، يعني في 1089 أنه كتب الأنوار بعد شرح التهذيب والاستبصار.

(

462 : كشف الأسرار في شرح الإظهار في النحو

) للسيد المير علي بن محمد تقي بن محمد رضا بن السيد محمد بحر العلوم الطباطبائي النجفي ، المتوفى شابا في حياة والده. أوله : [ الحمد لله الذي كشف عن أبصارنا براقع الأستار .. ] رأيتها في كتب السيد محمد اليزدي في النجف ، والمتن للشيخ محمد بن الشيخ علي الكركي.

(

463 : كشف الأسرار في شرح الدرة

) لبحر العلوم ، للحاج الشيخ

18

عبد الرحيم الكرمانشاهي ، مؤلف دقائق الأصول خرج منه إلى أحكام الأموات في شرح قوله : [ ومن فيه لحد موسع ] فتوفي الشارح في 1305 وقد بلغ شرحه إلى ثلاثين ألف بيت ، فتممه ولده الشيخ هادي بمجلدين آخرين ، وسماه إرشاد الأنظار.

(

464 : كشف الأسرار في شرح شرائع الإسلام

) كبير في أحد عشر مجلدا ، للمولى الحاج مولا حسين علي بن نوروز علي التويسركاني ، تلميذ المحقق الشيخ محمد تقي محشي المعالم توفي 1286 عن قرب السبعين ، ذكره في الروضات ورأيت المجلد الثالث منه في الصلاة من أول صلاة الجمعة إلى آخر الصلاة ، بخط المؤلف ، النسخة المسودة فرغ منه في شهر صفر 1262 عند السيد ضياء الدين الأصفهاني في النجف.

(

465 : كشف الأسرار في مصاحف الأمصار

) للحافظ محمد بن محمود بن محمد الشريف ، السمرقندي المحتد ، الهمداني المولد ، أحال إليه في كتابه عين الترتيل بيان أن الهمزة لا صورة لها وصفا ، بل يكتب واوا وياء وألفا ، ورأيت قطعة من كشف الأسرار عن رسم مصاحف الأمصار المرتب على خمس وعشرين بابا ، وهي إلى الباب السادس في مجموعة كتابتها في 931 كتب عليها أنه لأبي يحيى محمد بن محمود بن محمد الشيرازي القاري الشافعي. فراجعه.

(

466 : كشف الأسرار في معرفة النبي وآله الأطهار ع

) بلغة أردو. للسيد محمد سبطين ، مطبوع.

(

467 : كشف الأسرار المخزونة

) في تأويل القرآن ، لقيس بن منصور الداديخي الإسماعيلي ، المولود بداديخ في 597 وسافر إلى الموت ومدح علاء الدين محمد وعاد إلى حلب ومات 655. كما في ملحق فهرست مجدوع : 305.

(

كشف الأسرار ناصري

) مر بعنوان كشف الأسرار مطلقا.

(

468 : كشف الأسرار ودافع الأشرار

) من كتب الحروفية الإسماعيلية ، ذكر في فهرست مجدوع : 338 نقلا عن أيوانف : 905.

19

(

469 : كشف الأسرار وعدة الأبرار

) تفسير فارسي إلى أواسط سورة البقرة ذكر مؤلفه أنه لما رأى تفسير الخواجة أبي إسماعيل عبد الله بن محمد الأنصاري في غاية الإجمال ، أراد كشف الحجاب عن معانيه المجملة ، فكتب هذا الكتاب ، وسماه بذلك في 520 ، نسخه منه في الرضوية من وقف 1067 نسخته تنتهي إلى أواسط سورة البقرة آية : ( فَلا رَفَثَ وَلا فُسُوقَ وَلا جِدالَ فِي الْحَجِ ) في 367 ورقة. أوله : [ خير كلمات الشكر ما افتتح به القرآن من الحمد .. ] ونسخه في ( أدبيات : 264 حكمت ) بخط إسماعيل بن أبي بكر بن أحمد ، تاريخ كتابتها 25 محرم 732 وهي من أواسط سورة المؤمنون إلى آخر سورة الصافات ، ونصفه الأول في مجلدين كبيرين عند السيد محمد المحيط كما في مجلة دانش وهو تأليف رشيد الدين الميبدي م 530 من مشايخ العرفاء ولعله من العامة. طبع في عشرة مجلدات باهتمام علي أصغر حكمت أستاذ جامعة طهران ، ضمن انتشاراتها.

(

كشف الأسرار وهتك الأستار

) لجابر بن حيان ، وهو ما مر بعنوان أسرار الكيمياء ذكر في معجم المطبوعات أنه طبعت ترجمه ( باللاتينية ) وطبع بعضه بالعربية.

(

470 : كشف الأسرار وهتك الأستار في شرح القصيدة النونية في الكيمياء

) وهو المعروفة بـ « قصيدة ابن أبي الإصبع » عبد العزيز تمام العراقي ، شرحها إيدمر بن علي الجلدكي بدمشق في 737. أوله : [ إنا نحمدك على ما ألهمت من البيان .. ] كذا ذكره في كشف الظنون. أقول : إنه مرتب على أبواب وخاتمة ، عندي مجموعة ينقل فيها عن الباب الثاني والباب الثالث منه وعن خاتمته.

(

471 : كشف الاشتباه

) في جواب موسى جار الله ، تأليف الشيخ عبد الحسين بن عيسى الرشتي بالعربية ، وترجمته بلغة ( أردو ) لتلميذه السيد محمد مجتبى بن محمد حسين الهندي ، المولود في 1324. والجوابات للشيخ المذكور طبع مع حواشي له عليه. الأصل في إيران ودهلي والترجمة في الهند ، وتوفي المؤلف عصر يوم الثلثاء ثاني عشر جمادى الثانية 1373 ودفن بوادي السلام عند والديه.

20

( 472 : كشف الأصول في أصول الفقه

) تاما في ست مجلدات ، للشيخ أبي القاسم بن محمد صادق بن محمد تقي بن زين العابدين النوراني السدهي الأصفهاني من أحفاد الشيخ علي الميسي والمتوفى 1305 يوجد عند حفيده وسميه الشيخ أبي القاسم بن آقا كمال بن أبي القاسم المذكور في النقباء : 73 المجلد الأول منه : 1 ـ مباحث الألفاظ 2 ـ حجية المظنة 3 ـ المسلك المختار في حجية الظن 4 ـ الاستصحاب 5 ـ أصالة البراءة 6 ـ خاتمة الكتاب بعض المباحث الأصولية والقواعد الفقهية والمطالب الكلامية والفوائد الرجالية. أوله : [ لملهمه ووليه .. ] وذكر ديباجة مبسوطة نذكرها في كشف الفقه الآتي.

(

473 : كشف الألباس

) للشيخ السعيد أبي عبد الله محمد بن محمد بن النعمان المفيد ، المتوفى 413 ذكره النجاشي.

(

474 : كشف الألباس في نسب بني العباس

) للسيد تاج الدين محمد بن القاسم بن معية الديباجي النسابة الحلي ، تلميذ العلامة الحلي وأستاذ السيد أحمد بن علي بن الحسين النسابة صاحب عمدة الطالب ذكره في العمدة وفي بعض النسخ كشف الالتباس وتوفي المؤلف 776 في ثامن ربيع الآخر وحمل من الحلة إلى النجف.

(

475 : كشف الالتباس عن حكم المشكوك من اللباس

) للشيخ المعاصر أمين الإسلام وصدره ، الشيخ محمد أمين بن الحاج إمام الجمعة الخوئي.

(

476 : كشف الالتباس عن قاعدة الناس

) يعني قوله [ الناس مسلطون .. ] للسيد أبي محمد الحسن بن السيد هادي آل صدر الدين كاظمي.

(

477 : كشف الالتباس عن ما يتعلق بالأخماس

) هو في أحكام الخمس مبسوطا للشيخ محمد صالح بن الشيخ أحمد بن الشيخ صالح بن طعان الستري البحراني القطيفي ، المتوفى بالحائر في هذه السنة ، يعني 1333.

(

478 : كشف الالتباس عن موجز أبي العباس

) اسم لشرح الموجز الحاوي للفتاوى ولتكاليف الناس ، تصنيف أبي العباس أحمد بن فهد الحلي ، والشرح

21

للشيخ مفلح بن الحسن الصيمري تلميذ أحمد بن فهد صاحب الموجز المذكور في ( 9 : 1086 ) وهو شرح تمام ما برز من أصله ، يعني إلى آخر كتاب الزكاة ، صرح في أوله أن المصنف شيخه ودعا له بقدّس سرّه. مر بعنوان شرح الموجز أوله : [ لله الحمد على سوابغ وترادف آلائه وإكرامه ] عناوينه ( قوله ـ أقول ) رأيته عند الشيخ هادي كشف الغطاء ، ونسخه في كتب الشيخ جواد محيي الدين بخط الشيخ علي بن خميس بن جمعة بن شهاب البصري ، فرغ من الكتابة يوم الجمعة 25 ذي قعدة 996 ونسخه السيد محسن القزويني بخط علي بن محمد الحلي ، كتبه في الحلة وفرغ في الخميس 15 محرم في 1005 وفي آخره صورة خط المؤلف بعنوان مفلح بن حسن الصيمري ، وإنه فرغ من التأليف في 28 رمضان 878 ومر له غاية المرام.

(

479 : كشف الالتباس عن نجاسة الأرجاس

) للشيخ الفقيه أبي زكريا يحيى بن سعيد الهذلي الحلي ، صاحب جامع الشرائع المتوفى 689 أو 690 وله أيضا مسألة في نجاسة المشركين حكى في الرياض عن بعض مجاميع الكفعمي نسبة الكتاب إلى ابن سعيد ، ولعله عين المسألة.

(

كشف الالتباس في نسب بني العباس

) كما في بعض نسخ عمدة الطالب مر آنفا بعنوان كشف الألباس.

(

480 : كشف الأنوار

) في معنى الإسلام والإيمان وإثبات الإمامة بالفارسية أوله : [ الحمد لله الذي جعلنا من المؤمنين الذين هم ] يوجد منضما إلى كشف المعاد الآتي ذكره في مكتبة ( المشكاة ) بخط جيد يقرب من ألف بيت ونسخه في ( الرضوية : 234 ) مسمى بـ « كشف الأسرار ».

(

481 : كشف الأنوار في فضائل سيد الأبرار

) ترجمه المجلد التاسع من ( بحار الأنوار ) للمجلسي ، والترجمة للشيخ محمد تقي بن محمد باقر الأصفهاني ، المعروف بآقا نجفي مسجد شاهي المتوفى 1331 ذكره في آخر كتابه جامع الأنوار طبع بطهران 1295.

(

482 : كشف الأوزان

) طبع مع صيغ العقود.

22

(

483 : كشف الأوزان

) للسيد محمد مهدي بن محمد جعفر الموسوي ذكره في آخر كتابه خلاصة الاخبار الذي ألفه في 1250 وقد رأيته في مجموعة بخط واحد تاريخ بعضها 1268 وهو في الموازين الشرعية ، مرتب على فصول وخاتمة أوله : [ الحمد لله عدد المثاقيل ] موجود عند الشيخ حسين بن الشيخ علي البحراني.

(

484 : كشف الأوهام في حلية شرب الغليان في شهر الصيام

) للشيخ الميرزا محمد تقي بن الميرزا علي محمد النوري الطبرسي ، المتوفى 1263 وهو والد شيخنا النوري ، وكان الكتاب في مخزنه ، وذكره في دار السلام وكتب في تفطيره للصيام جماعة منهم : الحاج محمد إبراهيم الكرباسي ، والميرزا أبو المعالي بن الحاج محمد إبراهيم ، كما كتب في حليته أيضا الشيخ محمد تقي صاحب الحاشية على المعالم يوجد ضمن مجموعة من رسائله ، تاريخ كتابتها في 1246 في كتب المامقاني بالنجف أوله : [ سپاس خداوندى را كه از أعظم آلاء أو ابتلا است ] ذكر في أوله تهييج بعض معاصريه العوام عليه لأجل إفتائه علنا بالحلية وغفلته عن لزوم التقية ، وفي آخر الكتاب المواعظ الكافية والمناجاة والشكوى إلى الله منهم ، نثرا ونظما في قرب سبعين بيتا ، كلها بالفارسية والكتاب يقرب من ألف وستمائة بيت ، نسخه كتابتها في 1237 في مدرسة البروجردي وقفها المؤلف وجعل التولية للمولى محمد التنكابني ، ولعله مؤلف قصص العلماء وحكى في القصص عبارة الشيخ في أنوار الفقاهة في كتاب الصوم لا بأس بدخان التنباك.

(

485 : كشف البراهين في شرح زاد المسافرين في أصول الدين

) لمحمد بن علي بن إبراهيم بن أبي جمهور الأحسائي ، كتبه بمشهد الرضا بالتماس تلميذه الأمير محسن بن محمد الرضوي ، في 878 أوله : [ إن أولا ما صرفت فيه القوى وتوجهت إليه الهمم وأحق ما نطق به اللسان أو رقم به القلم ] موجود في الخزانة الرضوية وكتابته 881 وعليه تملك الشيخ خميس بن محمد بن مبارك بن أبي الغنائم ويوجد أيضا في غيرها ، ونقل جملة وافية من أوائله في الروضات وفرغ

23

المؤلف من كتابه المجلي في 895 وفرغ من تبييض درر اللآلي العمادية في 901 ونسخه منه عند سبط الطباطبائي اليزدي.

(

486 : كشف البرقع عن وجه المطلع

) لطف علي دانش ، مؤلف كتاب اللغات المذكور في ( 17 : 279 ) وغيرها ذكر في فهرس تصانيفه في مقدمه طبع الكلم والحكم له وهو في توضيح مطلع قصيدة تحفه اللبيب أوله : [ دع معناه اترك وذر ].

(

كشف البيان في تفسير القرآن

) يأتي أن اسمه نهج البيان عن كشف معاني القرآن وإن كان يطلق عليه كشف البيان أيضا موجود في الخزانة الرضوية وهو غير البيان في تفسير القرآن وغير الكشف والبيان للثعالبي.

(

487 : كشف التعمية في حكم التسمية

) يعني تسمية الحجة ع ، للشيخ المحدث محمد بن الحسن الحر العاملي ، ونقش خاتمه : [ عبد إمام الزمن محمد بن الحسن ] المتوفى في الرابعة بعد المائة والألف (1104) حكم فيه بجوازه ورد على من حرمه في جميع الأحوال من التقية وغيرها ، كما ذكره في كشف الحجب وصرح باسمه في الأمل ومر شرعة التسمية 14 : 178 للمحقق الداماد وكشف التعمية للشيخ الحر ، موجود عند الميرزا محمد تقي المدرس الرضوي المشهدي نزيل طهران ، ونسخه خط المؤلف عند السيد شهاب الدين كما كتبه إلينا.

(

488 : كشف التعمية عن وجوه التسمية

) في بيان وجه تسمية الأشياء مرتبا لها على الحروف الهجائية ، للشيخ حسين بن الحاج محمد صادق الخراساني ، المتوفى بالمشهد تاسع شوال في 1349 كان صهر الحاج علي أكبر النهاوندي ، وألفه بأمره ، لكن ما أمهله الأجل ، رأيت النسخة الناقصة بخطه والمولى النهاوندي عازم على تتميمه.

(

489 : كشف تلبيس

) فارسي ، للسيد حسن تقي زاده التبريزي ، طبع في برل.

24

(

كشف التلبيس وبيان سيرة الرئيس

) للعلامة الحلي ، الحسن بن يوسف بن مطهر ، المتوفى 726 كذا ذكره محمد بن خواتون في إجازته ، وقد مر بعنوان إيضاح التلبيس كما في الخلاصة ومواضع أخرى.

(

490 : كشف التلبيس في هدم أساس إبليس

) أشبع فيه القول في إبطال القياس للشيخ محمد علي بن الشيخ أبي طالب الزاهد الجيلاني الأصفهاني ، المتوفى ببنارس الهند في 1181 حكاه نجوم السماء عن فهرست كتبه.

(

491 : كشف التمويه

) في الإمامة ودفع تشكيكات العامة وخلافة الأمير ع ، لميرزا عبد الرزاق الواعظ الهمداني المعاصر ، فارسي في خمسة عشر ألف بيت.

(

492 : كشف التمويه عن رسالة التنزيه

) في فتاوي العلماء الموافقة لما في رسالة التنزيه تأليف السيد محسن العاملي جمعها الشيخ محمد الگنجي ، وطبع في النجف في 1347 في 74 ص.

(

493 : كشف التمويه والألباس على أعمار السعة أو أغمار الشيعة في أمر القياس

) للشيخ الفقيه أبي علي محمد بن أحمد بن الجنيد الإسكافي ، شيخ مشايخ النجاشي والشيخ.

(

494 : كشف التمويه والغمة

) للشيخ أبي عبد الله الحسين بن عبيد الله بن إبراهيم الغضائري ، المتوفى 411.

(

495 : كشف التنزيل في التفسير والتأويل

) للسيد محمد بن السيد عبد الغفار بن المير عبد الرزاق بن المير إبراهيم الرضوي الكاشاني.

(

496 : كشف الحاجب عن وجه مقدمه الواجب

) لميرزا محمد بن عبد الوهاب الهمداني ، عده من تصانيفه في إجازته لتلميذه السيد عناية علي بن كرم علي الساماني في 1284 وأوردها في كتابه المحاسن.

(

497 : كشف الحال

) فارسي مطبوع ، للميرزا يحيى خان.

(

498 : كشف الحال بإجمال المقال

) فارسي للسيد كلب باقر بن السيد

25

كلب حسين النقوي الجايسي الحائري ، المتوفى في 1329 مر دفع الملال في رده.

(

499 : كشف الحجاب

) بلغة أردو مطبوع ، للمولوي الشيخ أحمد صاحب المستبصر الديوبندي الهندي.

(

500 : كشف الحجاب

) للسيد حسين بن نصر الله بن صادق الموسوي الأرومي المعاصر ، طبع في 1332 وهو صاحب هداية الأنام المطبوع في 1332 ذكره في آخره ، وهو فارسي في نجاسة أهل الكتاب.

(

501 : كشف الحجاب

) للشيخ عبد الله الختلاني ، المذكور في ( 9 : 696 ).

(

502 : كشف الحجاب الحاوي من العلوم اللب اللباب

) للسيد أبي بكر بن علي مصلح اليماني ، مؤلف أنس النفوس في 1281 كما في التقريظ المطبوع عليه.

(

503 : كشف الحجاب عن الدعاء المستجاب

) يعني دعاء السمات للسيد عبد الله بن محمد رضا الشبر الحسيني الحلي الكاظمي ، المتوفى 1242 ومر صفوة الصفات في شرح السمات أوله : [ الحمد لله الذي علت سمات جلاله من أن يعتريها نقص أو زوال ] نسخه خط المؤلف ذكر في آخره ، فرغ منه في ثالث عشر ربيع المولود 1241 وإنه سافر في ذلك اليوم من الكاظمية إلى خدمة أمير المؤمنين ع لزيارة المولود ، لكن ليس في خطبة الشرح اسم كشف الحجاب فلعله سمي به بعد التأليف.

(

504 : كشف الحجاب عن قول المرتاب

) لميرزا محمد الأخبارى المقتول 1232 ذكره حفيده الميرزا محمد تقي.

(

505 : كشف الحجاب عن وجوه إعجاز بعض آيات الكتاب

) ودفع بعض الاعتراضات على بعض آيات القرآن للشيخ مصطفى بن مرتضى الخوئي المعاصر ، فرغ منه في 1350 وطبع في 1366 في ص 136 بعنوان كشف الحجاب المشتمل على بيان ما هو من وجوه القرآن.

(

506 : كشف الحجاب في استصحاب الكر ومطلق الاستصحاب

) وفي آخره بعض الفوائد الأصولية الأخرى ، لشيخنا الشيخ محمد طاها ابن الشيخ محمد

26

مهدي آل الحاج نجف التبريزي النجفي ، المتوفى ليلة الأحد ثالث عشر شوال في 1323 طبع مع حاشية المعالم له أيضا في 1315.

(

507 : كشف الحجاب في تفضيل العترة على الكتاب

) ينقل فيه بعض الأحاديث عن كشف الغمة كما حكى عنه السيد محمد القطب الذهبي الشيرازي المتوفى 1173 في كتابه فصل الخطاب.

(

508 : كشف الحجاب في ذبائح أهل الكتاب

) للشيخ الأجل محمد حسن بن الحاج مولا محمد جعفر الشريعتمدار الأسترآبادي الطهراني ، المتوفى 1318 وقد ذكر فيه مذاهب أهل العالم من لدن آدم إلى الخاتم ، ومنه إلى زمانه وعصره كما صرح به في كتابه مظاهر الآثار.

(

509 : كشف الحجاب في شرح خلاصة الحساب

) للحاج ميرزا علي بن الحاج ميرزا محمد حسين الشهرستاني الحائري ، فارسي وفيه بعض القواعد الجديدة ، يوجد في خزانة كتبه.

(

510 : كشف الحجاب لذوي الألباب في بيان الاحتجاب

) يعني احتجاب الإلهي بشعاع نوره الباهر بغير ستر ساتر للشيخ محمد علي المدعو بالشيخ علي الحزين الزاهدي الجيلاني ، المتوفى 1181 أوله : [ لك الحمد دائما مع دوامك ولك الحمد باقيا مع بقائك ] ابتدأ فيه نهار الخميس ختمه عشية يومه في الخامس والعشرين من شوال سنة ثمان وأربعين ومائة وألف ، والنسخة في خزانة سيدنا الحسن صدر الدين.

(

كشف الحجاب المشتمل على بيان ما هو من وجوه إعجاز القرآن

) للشيخ مصطفى ، مر بعنوان كشف الحجاب عن وجوه إعجاز بعض آيات القرآن.

(

511 : كشف الحجاب وفوائد في علم الحروف

) للشيخ محمد بن علي بن عبد الله بن حمد الله بن الشيخ محمود حرز الدين المسلمي ، لانتمائه إلى شرف الدولة مسلم بن قريش المنتهي إلى كعب بن ربيعة ، المعروف بالشيخ محمد حرز ، المولود بالنجف

27

في 1273 والمتوفى عن اثنتين وتسعين سنة في 1365 ودفن في داره قرب مقام زين العابدين في النجف ، رأيت نسخته بخط المؤلف أوله : [ الحمد لله وحده ] في مكتبته.

(

512 : كشف الحجاب والنقاب في وجه تحريف الكتاب

) للمولى محمد بن سليمان بن زوير السليماني ، من أهل القرن الثاني عشر ، قال في بعض تصانيفه : [ استوفينا فيه جملة من الاخبار ما يزيد على مائتين وخمسين خبرا وعقبنا ذلك بذكر بعض كلام المثبتين وبعض النافين ] ويظهر من كتابه سرور الموالي أنه من تلاميذ المولى أبي الحسن الشريف العاملي.

(

513 : كشف الحجب

) لمحمد محسن الرشتي الأصفهاني ، المتخلص بعاصي ، المذكور في ( 9 : 1004 ) ذكره في فهرس تصانيفه.

(

514 : كشف الحجب

) للحاج الشيخ محمد باقر بن محمد تقي الأصفهاني ، المتخلص بـ ( ألفت ) ، المذكور في ( 9 : 90 ) مؤلف فهرس روضات الجنات.

(

515 : كشف الحجب الظلامية في أسماء الكتب الإمامية

) للسيد جمال الدين محمد بن السيد حسين بن مرتضى الطباطبائي اليزدي الحائري ، الواعظ المعاصر ، ذكر في فهرست كتبه.

(

516 : كشف الحجب عن الأسفار والكتب

) للسيد أحمد الصفائي بن السيد محمد رضا الحسيني الأعرجي الخوانساري ، المتوفى في 1360 خرج منه ثلاث مجلدات إلى حرف الميم ، نقله في الريحانة 2 : 482 عن السيد شهاب الدين المجاز عن المؤلف.

(

517 : كشف الحجب في أسماء الكتب

) للميرزا محمد ملك الكتاب ، طبع في بمبئي ، وهو أسماء كتب في مطبعة واحدة.

(

518 : كشف الحجب والأستار عن أحوال الكتب والأسفار

) للسيد الأمير إعجاز حسين ، المولود في 21 رجب 1240 ابن السيد محمد قلي بن محمد بن حامد النيسابوري الكنتوري ، هو وأخواه المير حامد حسين والمير سراج حسين ، ووالدهم

28

كلهم من أجلاء العلماء ، وحقوق المير حامد حسين بالخصوص على جميع علماء الشيعة بكتابه العقبات أول كشف الحجب : [ الحمد لله منزل الكتب والأسفار وكاشف الحجب والأستار ] وما رأيته من النسخة غلط جدا وكثيرا ما ننقل عنه في هذا الكتاب ، فإنه ذكر فيه الكتب التي صنفها الإمامية بترتيب الحروف وعلى النحو المألوف ، لكنه لم يذكر منها الا قليل ، وقد طبع بكلكتة في 1330 وعلى ظهره ترجمه المصنف عن مباشر طبعه محمد هداية صاحب تحفه الأعيان عد فيها مصنفاته وذكر أنه توفي 17 شوال 1286.

(

519 : كشف الحجب والأستار في مقامات أهل الأنوار والأسرار

) لروزبهان النسوي ثم الشيرازي ، أبو محمد بن أبي نصر البقلي المذكور في ( 9 : 390 ) طبع بالهند على الحجر.

(

كشف الحجة في المذاهب الأربعة

) للشيخ محمد حسين بن محمد مهدي السلطان آبادي ، المتوفى بالكاظمية في 1314 كذا في بعض الفهارس والصحيح كشف المحجة بالميم كما يأتي.

(

520 : كشف الحروف

) في علم مشق الخط وتعليمات الحروف في خط النسخ والثلث للسيد عناية الحسيني الشوشتري ، تلميذ خاله المرحوم معز الدين محمد الحسيني الشوشتري الخطاط المشهور فارسي ، أوله : [ الحمد لله الذي جعلني من أهل الإسلام ] ذكر فيه تعليمات مشاهير الخطاطين من القدماء : الياقوت المستعصمي ، الشيخ زاده السهروردي ، ابن نواب ، ابن مقلة ، ومن المتأخرين علاء الدين محمد التبريزي ، مولانا عبد الباقي التبريزي ، دده صالح مولوي ، خان أحمد الخوانساري ، مولانا محمد قاسم الحائري ، وخاله معز الدين محمد الشوشتري ، وتاريخ كتابة النسخة الموجودة في كتب المولى محمد علي الخوانساري في 1127.

(

521 : كشف الحقائق

) هو الشرح الآتي ذكره باختلاف يسير ، وديباجة مبسوطة باسم شاه صفي الصفوي ، كتبه الشارح ثانيا كذلك ، وكتابته في 1038 أيضا في الرضوية أوله : [ سبحانك اللهم يا قيوم الوجود ويا فائض المجد والجود ].

29

(

522 : كشف الحقائق

) حاشية وشرح بـ « قال ـ أقول » على تقويم الإيمان تأليف المير داماد للسيد أحمد بن زين العابدين العلوي العاملي الجبلي ، تلميذ المصنف يعني المحقق الداماد وصهره ، وقد كتب المحقق الداماد بخطه على ظهر هذه الحاشية : [ أصبحت قرير العين بحقائق تحقيقات هذه التعليقة ودقائق تدقيقاتها أدام الله تعالى إفاضات مصنفها ، السيد السند المحقق المدقق المتبحر المتمم ، السالك سبيل العلم على سنة البرهان ، الناهج نهج الحكمة من شريعة العرفان ] إلى آخر كلامه في التقريظ أوله : [ الحمد لمن أضاء قلوب المتفكرين في عجائب بديع السماوات السائرات والأرضين الراسيات بأنوار جماله وأنار عقول ] والنسخة في الخزانة الرضوية بخط المؤلف ، فرغ منه أوائل رجب 1023 وأهداها إلى المير محمد مؤمن ، ثم اشتراها محمد بن خواتون عن ورثته وأوقفها للرضوية في 1067.

(

523 : كشف الحقائق

) في عدم معذورية المخطئ في التعليقات أو معذورية المجتهد المخطئ في المسائل الأصولية للمولى الميرزا محمد تقي بن الميرزا علي محمد النوري الطبرسي ، والد شيخنا النوري والنسخة عند شيخنا المذكور ذكره في دار السلام ولد المؤلف في 1201 وتوفي 1263 ونسخه كتابتها في 1244 عند الحاج عماد الطهراني وقفها للخزانة الرضوية أوله : [ الحمد لمن من علينا بمعرفته باليقين ].

(

524 : كشف الحقائق

) فارسي ، في شرح الزيج الإيلخاني من تصنيف المحقق الطوسي للمولى حسن بن محمد النيسابوري القمي ، المعروف بنظام الدين الأعرج أو نظام النيسابوري ، أوله : [ أجناس سپاس بى قياس ] ذكره في كشف الظنون ونسخته في الرضوية تاريخها 870 و ( ملك : 5901 ) تاريخها 877 وغيرها وأخرى عند السيد محمد رضا ابن الحاج سيد محمد الزنجاني.

(

525 : كشف الحقائق

) لحمزة بن علي ، هادي المستجيبين ، يبحث فيه حول الأصول والعقائد الإسماعيلية ، يوجد ضمن مجموعة ثمينة مع رسائل نادرة أخرى

30

في هذه المواضيع من المؤلف وغيره في ( دانشگاه : 11 / 1789 ) غير مؤرخة يرجع إلى القرن الخامس أو السادس ، كما في فهرسها.

(

526 : كشف الحقائق

) كتاب مبسوط منظوم ومنثور للشيخ عبد العزيز بن محمد الشهير بعزيز النفسي من المائة السابعة ألفه قبل كتابه بيان التنزيل كما صرح فيه الموجود نسخته عند ( المشكاة ) وهو مجموعة عشر رسائل عرفانية ، يذكر فيها التماس إخوانه في 671 منه وفراغه منها في 680 طبع بإيران ونسخها الخطية شايعة في مكتباتها أقدم ما رأيت في ( المجلس : 4136 ) تاريخ كتابتها 852 أوله : [ حمد وسپاس بى نهايت خدايى را كه پديد آرنده موجودات است وشكر ومنت بى غايت ].

(

527 : كشف الحقائق

) مثنوي في المعارف وأداء الحقوق لذويها ، وذكرهم تفصيلا لميرزا علي خان بن حسين الميبدي اليزدي النجفي ، صاحب تقليد وطهارة وغيره.

(

528 : كشف الحقائق

) مثنوي فارسي ، لنطقي الأردوبادي ، يوجد منها نسخه ضمن مجموعة في ( دانشگاه : 138 / 2591 ) تاريخ كتابتها 1098 كما في فهرسها.

(

529 : كشف الحقائق عن الفقه الجعفري في المكاسب

) من تقريرات الميرزا هاشم الآملي ، من جمع وتأليف السيد حسين الطبري ، طبع بالنجف 1380 في 476 ص.

(

530 : كشف الحقائق في الجبر والتفويض

) لنظام الدين علي بن صدر الدين محمد الموسوي الرضوي ، رأيت منه نسخه بخط الشيخ العالم المولى محمد تقي الگلپايگاني المتوفى بالنجف في 1292 في مكتبة المولى محمد علي الخوانساري بالنجف أوله : [ اللهم لا علم لنا الا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم ـ إلى قوله ـ النبأ العظيم والمنهج القويم على أمير المؤمنين والحجة على العالمين ـ إلى قوله بعد ذكر اسمه نظام الدين علي كما مر ـ لما كان المطلب الأسنى والمقصد الأقصى ، بعد

31

هبوب نسائم التأييد ، من الواد الأيمن ـ إلى قوله ـ معرفة حسن التكليف ورفع يد الجبر والتفويض عن رقبة الأعمال ـ إلى قوله ـ وأردت أن أذكر المذاهب المختلفة مع ما يرد عليها من الشبهات ورفعها ببيانات معجزه وعبارات موجزة ] يقرب من ثلاثمائة بيت.

(

531 : كشف الحقائق في حل الدقائق

) فيه بيان الفرق بين الظلين والجيبين التنجيمي والإفرنجي ، وكيفية استخراج الجيبين والعمل بهما للمولى عباس علي بن نجف علي التبريزي الرياضي ، ألفه بعد ما تعلمه في المشهد الرضوي عن أستاذه الميرزا محمود الترشيزي الرياضي أوله : [ الحمد لله الذي أعلمنا الحقائق وألهمنا معارف الدقائق ] والنسخة بخط يد المؤلف مرتب على مقدمه وبابين ، في كل منهما في استخراج العلويين وفي استخراج السفليين فصلين في التنجيمي والإفرنجي ، وخاتمة في الأبعاد على كلا الظلين والجيبين ، وبخطه أيضا بعض جداول الاستخراجات ، ذكر أنه كتبه في أصفهان بمدرسة الجدة بعد يوم وفات قدوة المتألهين الآخوند مولى علي النوري الذي توفي 22 رجب 1247 عند عبد الأمير الجواهري.

(

532 : كشف الحقائق في الرد على الزنديق المنافق

) فارسي لرضا بن ملا عبد الرسول المدني الكاشاني ، طبع بطهران في مجلدان في 1373.

(

533 : كشف الحقائق في سوانح الإمام جعفر الصادق ع

) بلغة أردو مطبوع للسيد مظهر حسن الموسوي السهارنپوري الهندي.

(

534 : كشف الحقائق المحمدية

) شرح لإثبات الواجب الموسوم بـ « الحقائق المحمدية للمير صدر الدين الدشتكي الشيرازي » كما مر في ( 7 : 35 ) والشرح لولده المير غياث الدين منصور الذي توفي 948 أوله : [ يا غياث المستغيثين نسألك كشف الحقائق والاطلاع على بدائع الأسرار والدقائق ] وبعد تمام الشرح ألحق به ما وعده أولا من إيراد أصول في ضمن ثمانية فصول ، ذكر في كل منها عقائد والده من تجرد النفس والمعاد الجسماني وغيرهما ، وفي الفصل الثامن ذكر عقائده في الأخلاق وبعض حالاته وحالات نفسه مثل ولادته وشهادته ومشايخه وتصانيفه ،

32

والنسخة في الرضوية وفي آخر تصانيفه قال : [ وإثبات الواجب الذي سميناه بالحقائق المحمدية وشرحناه ] فظهر أن التسمية لم تكن من المؤلف بل من الشارح.

(

كشف الحق

) عنوان ثان لكاشف الحق المذكور في ( 17 : 236 ).

(

535 : كشف الحق

) هو سرقة من حديقة الشيعة كما دعاه النوري في المستدرك لمير ميران معز الدين محمد بن ظهير الدين محمد الحسيني الأردستاني تلميذ ابن خاتون ، ألفها في حيدرآباد في 1058 أوله : [ حمدي كه حامدان ملاء أعلى وذاكران كره غبراء از اداى آن عاجز آيند ] يوجد منها الجلد الثاني والثالث في ( الملك : 5882 و5884 ) بخط من القرن الحادي عشر راجع الذريعة 17 : 236.

(

536 : كشف الحق في التوحيد

) للسيد هاشم بن أحمد الحسين الموسوي الأحسائي ، المتوفى 1309 يوجد عند ولده السيد ناصر العالم.

(

537 : كشف الحق في شرح أربعين حديثا

) للسيد المير محمد صادق بن المير محمد رضا الخاتون آبادي الأصفهاني ، المتوفى 1272 مطبوع كما في بعض الفهارس.

(

538 : كشف الحق في المعراج الجسماني

) للسيد كاظم بن قاسم الرشتي الحائري ، المتوفى 1259 طبع بإيران.

(

539 : كشف الحق لغفلة الخلق

) للسيد مهدي بن صالح الموسوي الكاظمي القزويني آل كيشوان ، في مناقب الحسين ع ، طبع ببغداد في 1345 ق.

(

540 : كشف الحق ودفع الباطل

) فارسي ، للشيخ محمد بن الشيخ جعفر الگلپايگاني ، نزيل سنقر ، تعرض فيه لمنع الرجعة وطبع في 1369 في 165 ص تكتب في الرد عليه برهان الشيعة في إثبات الرجعة للسيد محمد علي بن شرف الدين السنقري.

(

541 : كشف الحق ونهج الصدق

) وقد يسمى نهج الحق ويأتي بهذا العنوان وهو للعلامة الحلي ، الحسن بن يوسف ، المتوفى 726 ، موجود في

33

الرضوية وغيرها وقد طبع ببغداد في 1344.

(

542 : كشف الحقيقة

) للمولوي غلام الحسنين الپاني پتي المعاصر ، مطبوع بلغة الأردو في كشف حقائق القرآن وجواب متشابهاته.

(

543 : كشف الحقيقة

) لمحمد بن محمد بن عبد الله ، نوربخش الخراساني المذكور في ( 9 : 1228 ) مثنوي عرفانية في الكثرة والوحدة طبع في 1343 في ستة أجزاء في حدود 80 ـ 100 ص.

(

544 : كشف الحكمة

) لأثير الدين الأبهري ، مفضل بن عمر ، مؤلف الإيساغوجي المذكور في ( 9 : 34 ).

(

545 : كشف الحيرة في ظهور صاحب الطلعة المنيرة ع

) للسيد مهدي بن السيد علي الغريفي البحراني النجفي ، توفي 1343 أو كشف الحيرة عند حضور صاحب الطليعة ذكره في فهرس تصانيفه.

(

546 : كشف الحيل

) في كشف أكاذيب البابية وحيلهم الخفية التي اطلع عليها مبلغهم الجليل عندهم في مدة عشرين سنة ، الحاج شيخ التفتي المتخلص بآواره فلما أدركته الهداية صمم على إظهار قبائحهم وفساد عقائدهم وسائر منكراتهم ، وقد طبع إلى اليوم مرتان ، وهو فارسي ساذج يعرفه كل العوام سؤال وجواب ويظهر من آخره أن له مجلدتان ثم إنه طبع تمام مجلداته في ثلاثة أجزاء. وهو المنشي لمجلة نمكدان وله تاريخ يزد وآتشكده يزدان ترجم فيه نفسه عند ذكر شعراء يزد وهو عبد الحسين بن الحاج الشيخ محمد بن الحاج بزرگ ، المولود بتفت ، في 1288 كان يتخلص في شعره في الأوائل بآواره وفي الأواخر بآيتي ، المذكور في ( 9 : 13 ).

(

547 : كشف الخبية عن مقبرة الزينبية

) الظاهرة في أرض نان بأصفهان للمعلم الحبيب آبادي الشيخ محمد علي بن زين العابدين الأصفهاني نزيل حبيب آباد ، والمولود في 1308 فارسي ، طبع في 1352 في 134 ص.

(

548 : كشف خطاء الخوانساري

) يعني صاحب الروضات في

34

أحوال الأحسائي يعني الشيخ أحمد. للميرزا علي أكبر بن الحاج ميرزا محسن بن عبد الله الأردبيلي ، المولود في 1269 رد وبيان لعقائد الشيخية. طبع بإيران.

(

549 : كشف الخفاء من كتاب الشفاء في الحكمة

) شرح للعلامة الحلي الشيخ جمال الدين أبي منصور الحسن بن سديد الدين يوسف الحلي ، المتوفى 726 ذكره في الخلاصة.

(

550 : كشف الخلاصة

) لأبي البركات بن إسماعيل الخادم بمشهد خراسان ترجمه وشرح خلاصة الحساب البهائية بالفارسية. أوله : [ سپاس افزون از حساب وعدد وستايش برون از شماره وتعداد احدى الذاتي را سزاست كه هندسه قدرت كامله .. ] يوجد في ( دانشگاه : 2961 ) تاريخ كتابتها صفر 1111 في 131 ورقة ، كما في فهرسها.

(

551 : كشف الخلافة

) للمولوي السيد إعجاز حسن الأمر وهو المعاصر للمفتي مير عباس وتلميذه ، ذكره في التجليات.

(

552 : كشف داحية في شرح زيارة الناحية

) في ثلاث حصص ، طبع بالهند كما في بعض الفهارس وهو غير الشمس الضاحية في شرح زيارة الناحية.

(

553 : كشف الدراية في ترجمه بداية الهداية الحرية

) ترجمه بعض تلاميذ المؤلف الحر إلى ( الفارسية ) ، يوجد عند السيد شهاب الدين. ناقص الأول.

وآخره : [ وبمسائل اجتهادية وقواعد أصولية فريب نخورد .. ].

(

554 : كشف الدقائق

) فارسي فيما يتعلق بالإمام المهدي ع ، مرتب على أربعين مجلسا. للميرزا فضل الله بن الحاج شيخ جمال العراقي الميثمي.

(

555 : كشف دقائق التصريف

) لمحمد بن خبير حسين بن شمس الدين محمد النسابة ، وهو شرح لرسالة صرف مير المتداولة عند المبتدين من طلبة الآداب العربية لمير سيد شريف الگرگاني ، شرحها لابنه أبي تراب شمس الدين محمد. أوله : [ ببسم الله صرفت البنان بحمد الله شرفت البيان .. چون كتاب تصريف سيد المحققين أمير سيد شريف .. ] ذكر في المقدمة اسمه واسم ولده. يوجد نسخه منها في

35

( دانشگاه : 4131 ) بخط أحمد بن الحسين الرضوي ، تاريخ كتابتها 1274 كما في فهرسها.

(

556 : كشف دو لوح تاريخي در همدان

) أصله لپرفسور هرتسفلد ، والترجمة ( الفارسية ) لمجتبى مينوي أستاذ جامعة طهران ، طبع بطهران.

(

557 : كشف الرموز

) شرح على مختصر الشرائع الموسوم بـ « النافع » وهو شرح مرموزاته ومشكلاته. للشيخ عز الدين الحسن بن أبي طالب اليوسفي الآبي فرغ منه في شعبان 672 قال سيدنا بحر العلوم في فوائده : هو أول من شرح المختصر النافع ويعبر عنه في الكتب الفقهية بالآبي ، وابن الزبيب ، وتلميذ المحقق ، وشارح النافع وكتابه مشتمل على فوائد كثيره ، ويكثر فيه النقل عن السيد أبي الفضائل أحمد بن طاوس ، وله مع شيخه المحقق مباحثات في كثير من المسائل ، ومن أقواله فيه تحريم الجمعة في الغيبة وحرمان الزوجة من الرباع وإن كانت ذات ولد انتهى ، وهو موجود في خزانة الحاج آغا بن الحاج سيد أسد الله بن السيد حجة الإسلام الأصفهاني ، وفي خزانة سيدنا أبي محمد الحسن صدر الدين نسخه عتيقة بخط بعض العلماء ، وعليها خط المولى المجلسي ، وفي كتب الحاج شيخ عبد الحسين الطهراني بكربلاء نسخه بخط الشيخ علي بن شمروح ، فرغ منه نهار الثلثاء الثامن وعشرين من شهر رجب وسنة كتابتها 768 في آخره : أن فراغه من تأليف الكتاب في شهر شعبان في 672 كما مر أولا. أوله : [ يقول العبد الضعيف الراجي عفو ربه الحسن بن أبي طالب اليوسفي الآبي أحمد المنعم لا يحمد الا لفضله وصلاتي على سيد لا يرحم الا بصلته .. ] وهو شرح بالقول ، عناوينه قال دام ظله ، شرحه هذا التلميذ في حياة أستاذه المحقق صاحب المتن ، لأن المحقق توفي 676 ونسخه ناقصة الأول والآخر في الرضوية ونسخه تامة في ( سپهسالار ) كتابتها في 1248.

(

558 : كشف الرموز

) لنيازي بن السيد علي بن محمد الحجازي ، ويحتمل أن يكون المؤلف هو المذكور في ( 9 : 1240 ) ومؤلف جامع اللغات 5 : 69 وهو في شرح بعض الأشعار المشكلة من الفردوسي والخاقاني والأنوري وظهير

36

الدين الفاريابي والنظامي وغيرهم وأشعار من المؤلف الذي يتخلص فيه بـ ( نيازي ). أوله : [ زهي صانع ناظمى كه كلام موزون مصنوع بيمن نظم صنعت اوست ، سپاس بى قياس .. ] ذكر في المقدمة اسمه واسم الكتاب وإنها في بابين : الأول في شرح أشعار المتقدمين والثاني في المتأخرين من الشعراء وخاتمة في شرح أشعار مجهولة. يوجد نسخه منها في ( دانشگاه : 3158 ) ضمن مجموعة تاريخ كتابتها 978 كما في فهرسها لدانش پژوه.

(

559 : كشف الرموز والإشارات في شرح الميمية

) لابن فارض. مطلعها

شربنا على ذكر الحبيب مدامة * * * سكرنا بها من قبل أن يخلق الكرم

للمولى محمد باقر بن محمد الكرهرودي نزيل كنگاور ، المولود في 1257 والمتوفى 17 ع 1 في 1315 يوجد عند ولده القائم مقامه الحاج آقا محمد.

(

560 : كشف الرياض

) حاشية عليه. للسيد محمد شفيع الذي له حاشية على نقد الرجال ترجمته في مصفى المقال ذكرهما حفيده عبد الله بن محمد بن محمد شفيع. قال حبيب آبادي : رأيت حاشية الرياض في مجلدين أولهما الطهارة ، فرغ منه ضحوة الثلثاء رابع محرم 1260 وثانيهما في الصلاة مشحونان بالتحقيقات في أحوال الرجال مما ليس في غيرهما.

(

561 : كشف الريب والسوء عن إغناء الغسل عن الوضوء

) للحاج شيخ عبد الله الممقاني المعاصر ، ذكره في فهرس كتبه. وطبع بالنجف في 1344 في 344 ص.

(

562 : كشف الريبة في أحكام الغيبة والنميمة

) للشيخ السعيد الشهيد زين الدين بن علي بن أحمد بن تقي بن صالح بن شرف العاملي ، المستشهد في 966 في تعريف الغيبة وذكر أقسامها وأحكامها والأحاديث الدالة على تحريمها. أوله : [ الحمد لله الذي طهر السنة أوليائه عن اللغو والغيبة والنميمة ، وزكى نفوسهم عن الأخلاق الدنية والشيم الذميمة .. ] ورتبه على مقدمه وفصول وخاتمة وهو مطبوع مكررا في إيران منها مع محاسبة النفس في 1319 ومع حقائق الإيمان

37

وغيره في 1305 مع جملة حواشي عليه ، للحاج سيد محمد بن محمود اللواساني الطهراني المعروف بعصار ، وقد باشر بنفسه لطبع الكتاب وهو كتاب نفيس ، وفي خاتمته اثني عشر حديثا مناسبا للمرام ، والحديث العاشر منها رسالة أبي عبد الله الصادق ع إلى عبد الله النجاشي المعروفة بـ « الرسالة الأهوازية » وفرغ منه في الثالث والعشرين أو الخميس الثالث عشر كما في نسخه السيد علي شبر 949 ، ونسخه منه بخط تلميذ الشهيد الشيخ سلمان بن محمد بن محمد الجبعي ، كتبها في جمادى الثانية 954 بعد أربعة أشهر من التأليف موجود عند ورثة الآخوند المولى محمد حسين القمشه إي الكبير ، وتاريخ إجازة الشهيد على ظهرها له ذي قعدة 954.

(

563 : كشف الريبة في حكم صلاة الجمعة في زمن أو حال الغيبة

) للسيد أبي تراب الخوانساري ، المتوفى 1346 ، ترجم في المرشد البغدادية ص 271.

(

564 : كشف الريبة في حكم الغيبة

) والأخلاق الذميمة والنميمة والآخر فارسي ، للحاج ميرزا علي بن الحاج ميرزا محمد حسين الشهرستاني الحائري المتوفى بها 11 رجب 1344 ، يوجد في خزانة كتبه وهو ترجمه لـ « كشف الريبة » الشهيد مع زيادات.

(

565 : كشف الرين في إثبات عزاء الحسين ع

) للسيد أبي علي خان بن السيد جعفر البنارسي الدهلوي ، تلميذ صاحب النزهة الاثني عشرية وهو فارسي طبع في الهند.

(

566 : كشف الرين والمين عن حكم صلاة الجمعة والعيدين

) لآغا أحمد بن الآغا محمد علي الكرمانشاهي ، ذكره في كتابه مرآت الأحوال.

(

567 : كشف الساتر في شرح كلمات بابا طاهر

) الهمداني ، في العرفان للحاج ميرزا أبو القاسم بن كاظم الموسوي الزنجاني ، المتوفى بها في 1292 يوجد عند أحفاده في زنجان.

38

(

568 : كشف السبحات في تحقيق الصفات

) أي صفات الله تعالى. لميرزا محمد تقي بن المولى محمد بن الحسين المامقاني التبريزي ، المتوفى 1312. أوله : [ الحمد لله الذي دل على ذاته بذاته وتنزه عن مجانسة مخلوقاته .. ] ألفه باسم طهماسب ميرزا القاجاري ، ورتبه على مقالتين ، أولاهما في صفاته تعالى عموما والثانية في خصوص علمه تعالى ، وفي كل مقالة عدة فصول. فرغ منه في 26 رجب 1285 واستنسخ عن خطه 1286 وفي آخر هذا النسخة الموجودة في مكتبة الشيخ علي كاشف الغطاء ، خط المصنف بشهادة المقابلة مع أصلها والتصحيح عنها.

(

569 : كشف الستار في رد ما كتبه صاحب المنار

) للشيخ منير العسيران مؤلف تعديل الميزان والمذكور في ( 17 : 243 ).

(

570 : كشف الستار عن قاعدة لا ضرر ولا إضرار

) للسيد محمد جعفر الحسيني الشيرازي الحائري ، قاضي البصرة اليوم ، وهو من أجزاء مرآت الفقاهة له ، طبع في 1347 ومر قاعدة لا ضرر متعددا.

(

571 : كشف الستار عن نهج البلاغة

) فهرس لـ « نهج البلاغة » للشيخ أحمد الكاشاني المعاصر ، نزيل طهران ، رتبه على مقدمه في بيان ترتيب شرح ابن أبي الحديد ومقصدين : أولهما في فهرس مطالبه في أصول الدين الخمسة ، وثانيهما في سائر المطالب ، على ترتيب الحروف. قال ابن يوسف : رأيت مبيضته التامة إلى حروف العين وللمؤلف حدود ستين سنة منها عشرون سنة مشغول به. وطبع.

(

572 : كشف السترة في حديث الفترة

) فارسي في إثبات وجود الحجة بالعقل والنقل وبعض ما يتعلق بأحواله وغيبته وعلائم ظهوره. للشيخ محمد آقا الترك الكرفسي. أوله :

[ ألا أن الأئمة من قريش * * * ولاة الأمر أربعة سواء ]

طبع بطهران على الحجر في 1349 في 150 ص.

(

573 : كشف السترة في شرح الدرة

) يعني منظومة بحر العلوم ، في الطهارة والصلاة ، في عدة مجلدات. لآخوند المولى علي القزويني الحائري

39

المتوفى بها قرب 1320. أوله : [ الحمد لله رب .. ]. مجلد منه في الطهارة المائية ، ومجلد منه في الطهارة الترابية إلى آخر أحكام الأموات ، ومجلدان في الصلاة ، والمجلد الخامس في شرح تتميم الدرة قال بعد الخطبة : [ الفقير إلى الله الغني الراجي عفو ربه علي الحائري الشهير بالقزويني لما شرحت الدرة التي هي مستغنية عن نعت ناعت ، أردت أن أتمم ما نقص منها من صلاة المسافر ولجماعة ومسائل الشكوك ، فشرعت في صلاة المسافر نظما وشرحا فقلت : القصر في فرائض الصلاة ـ مما عدا المغرب والغداة. ثم شرع في الشرح إلى أواخره. قوله :

عليك في الطريق من رفيق * * * موافق معادل خليق

كلها بخط الشارح عند صهره وتلميذه السيد حسين الهندي الحائري ، وله أيضا كشف المرام الذي كتبه قبل شرح الدرة.

(

574 : كشف الستر عن وجه صاحب الأمر ع

) للسيد مهدي بن السيد علي الغريفي البحراني المعاصر المذكور في ( 9 : 1132 ). قصيدة دالية في مائة وستين بيتا ، تدرج في ديوانه.

(

575 : كشف السرائر

) للشيخ السعيد أبي عبد الله محمد بن محمد بن النعمان الحارثي المفيد ، المتوفى 413 ذكره النجاشي.

(

576 : كشف سريرة الإسلام

) لآقا حسن بن المولى عبد الرحيم المراغي ، مطبوع.

(

577 : كشف الشبهة

) لشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب. أوله : [ وصلى الله .. سلم. اعلم رحمك الله أن التوحيد هو إفراد الله بالعبادة .. ]. يوجد مع عدة رسائل من المؤلف في التفسير والكلام ومناسك الحج مع فضيلة الجهاد المذكور في ( 16 : 275 ) ضمن مجموعة بخط القرن الحادي عشر أو الثاني عشر في ( دانشگاه : 4229 ) كما في فهرسها. راجعه.

(

578 : كشف الشبهة عن حكم المتعة

) للآغا أحمد بن الآغا محمد علي الكرمانشاهي البهبهاني ، قال في مرآت الأحوال : هو قرب ألف بيت.

40

(

579 : كشف الشجر

) للشيخ محمود بن إسماعيل المشهور بكوثري ، في علم النقطة ، ألفها طلبا لأصدقائه في 934 في مقدمه وأربعة فصول واثني وثلاثين فصلا وخاتمة ، رأيت منها نسخه في ( الملك : 5868 ). أوله : [ الحمد لله الخالق للخلائق والشكر بكاشف البغائق. اى پادشاه بلا تغيير وموجد نقطهاى بى عنصر آتش ] يذكر في المقدمة بلدته سمرقند وملكها سلطان محمد خان شيباني ، بخط نوروز محمد ، غير مؤرخة يرجع إلى القرن العاشر.

(

580 : كشف الشكوك عن الشاك والمشكوك

) وبيان أن الشك قابل للاعتبار أم لا. للشيخ أبي القاسم الطالقاني الكجوري المازندراني ، طبع في حياة المؤلف في 1314 بطهران على الحجر في 196 ص.

(

581 : كشف الصناعة في علم الفيزيك

) طبع في بمبئي 1252.

(

582 : كشف الصناعة ومخزن البضاعة

) لخان بهادر صاحب بندر ، الميرزا محمد بن محمد رفيع الملقب بملك الكتاب الشيرازي طبعها في بمبئي في 1306 وأيضا طبع في 1322 فارسي لكنه يذكر الأشياء بالألفاظ الإفرنجية أيضا ، وانتخبه وهذبه وسماه بـ « منتخبات ومجربات محمدي » كما يأتي.

(

583 : كشف الصنائع

) لعلي الحسيني. في قسمين : الأول في عشرين ( بيان ) والثاني في عشرة ( بيان ) كلها في الصنائع الحديثة والقديمة ، من أدوات الحربية وقرطاس والتذهيب والصياغة. أوله : [ پس از پرستش صانع بى چون وستايش پيغمبران رهنمون ] يوجد منها نسخه في ( دانشگاه : 2261 ) بخط المؤلف من القرن الثالث عشر ، وذكر صاحب الفهرس فهرس مطاليبها مفصلا.

(

584 : كشف الظلام

) بلغة أردو. طبع بالهند. كما في بعض الفهارس.

(

585 : كشف الظلام في ترجمه استتار الإمام

) من الكتب الإسماعيلية المذكورة في فهرست مجدوع : 338 نقلا عن أيوانف : 117.

(

586 : كشف الظلام عن وجه شرائع الإسلام

) للشيخ محسن بن الحاج مرتضى الأعسم ، تلميذ كاشف الغطاء النجفي ، كبير في مجلدات ، رأيت نسخه خط

41

يد المؤلف في خزانة شيخنا الشريعة الأصفهاني بالنجف ، إحدى عشر مجلد منه من أول الطهارة ، وانتهى في المجلد الحادي عشر إلى الحجر والضمان والكفالة ، فرغ من سادس مجلداته في 1234 ومن بعضها في 1236 وعلى مجلده الثالث تقريظ السيد حسن بن السيد باقر الحسيني في 1235 ، ويوجد أيضا عند سيدنا أبي محمد الحسن صدر الدين ، مجلد كبير من أول الصلاة إلى آخر قواطع الصلاة ، استقصى فيه الأقوال والأدلة والفروع ، وهو شرح مزج ، تاريخ فراغ كتابة النسخة في 1249 وفي خزانة المرحوم السيد محمد اللواساني في النجف ثلاث مجلدات من معاملاته ، وتوفي الشيخ محسن المؤلف في 1238.

(

587 كشف الظلام وقشع الغمام في المشية والإرادة لله الملك العلام

) في مسألة المشية والإرادة للمولى الميرزا حسن الحائري ابن أمان الله الدهلوي العظيم آبادي ، مبسوط مرتب على مقدمه وفصول وخاتمة أوله : [ الحمد لله الذي كان قبل أن يكون كان ، فلم يوجد لوصفه كان بل كان إذ لا كان ولا مكان ] وفرغ منه في ذي القعدة 1255 رأيت نسخه جيدة الخط في خزانة كتب ( الشيرازي بسامراء وأخرى عند الشيخ عبد الحسين الحلي النجفي.

(

588 : كشف الظلمات

) بلغة أردو ، طبع منه ثلاث حصص كما في فهرس مطبوعاتها ، في مبحث فدك والرد على آيات البينات ومن ردوده ( آيات المحكمات ورمي الجمرات ) كما مر.

(

589 : كشف الظلمة عن معتقدات البابية

) وردهم ، للحاج حسين قلي الجديد الإسلام الداغستاني ، البغدادي المسكن ، المعاصر ، أسلم عن النصرانية ، طبع في 1324 مع تقريظات عليه في بغداد بمطبعة العامرة الشرقية على الحجر أوله : [ الحمد لله رب العالمين فاطر السماوات والأرضين ] وله منهاج الطالبين الفارسي في رد البابية أيضا والسوانح وغيرهما وتوفي المؤلف بالحائر ودفن فيها في 1333.

(

590 : كشف الظنون عن خيانة المأمون

) وإثبات أنه سم الإمام علي

42

بن موسى الرضا ع ، والرد على من أنكره لسيدنا أبي محمد الحسن صدر الدين الكاظمي ، مرتب على عشرة أبواب ، فرغ منه صبيحة الأحد رابع عشر صفر 1331.

(

591 : كشف العثار في مفاسد الخمر والموسيقى والترياك

) ( أفيون والقمار ) للشيخ ذبيح الله بن محمد علي المحلاتي الخطيب المؤرخ المعاصر ، أوله : [ الحمد لله الذي تنزه عن الإدراك ] في اثنين وأربعين صفحة ، أورد فيه متن الأحاديث مع الشرح والبيان بالفارسية ، طبع بطهران.

(

592 : كشف علل وتداوى سرطان

) لمنصور جليلي ، طبع بطهران في 1333 ش في 60 ص.

(

593 : الكشف عما في الكشف

) لطف علي صدر الأفاضل المدعو بفاني ثم دانش ، مؤلف كشف البرقع المذكور في ( 18 : 23 ) وغيرها ذكر في فهرس تصانيفه في مقدمه طبع الكلم والحكم له وهو تعليقات على كشف الظنون كما كتب إلى حفيده في فهرس مكتبته.

(

594 : الكشف عن القراءات السبع

) في بيان اختلافات القراءات والجمع والتوفيق بينها ، بلسان العرفان ، للقاضي محمد سعيد بن محمد مفيد قمي أوله : [ الحمد لله الذي نجم القرآن وصبغ ذلك البيان فشيعه سبعة آلاف ملائكة الرحمن ] فرغ منه في قم ليلة السبت ج 2 ـ 1089 نسخه منه في ( دانشگاه ) كما في فهرسها ص 182.

(

595 : الكشف عن مساوي المتنبي

) للصاحب الوزير إسماعيل بن عباد الديلمي المتوفى 385 طبع بمكتبة القدسي بمصر ، ويقال له كشف المساوي كما يأتي ، وعبر عنه معجم الأدباء بـ « الكشف عن مساوي ».

(

596 : كشف عوار الباطنية

) مر بعنوان ابتداء الدعوة يوجد عند الشيخ محمد السماوي ، وفي خزانة الشيخ الشريعة الأصفهاني ، والمولى محمد علي الخوانساري وعند الشيخ مهدي شرف الدين.

(

597 : كشف العوار في تفسير آية الغار

) للسيد القاضي نور الله بن

43

الشريف الحسيني المرعشي التستري ، الشهيد في 1019 رد فيه كلام النيسابوري المتعلق بآية الغار أوله : [ الحمد لله الذي جعل آيات الغار لرسوله المختار شرفا ومنارا وآنسه بملائكته كرامة وفخارا ] وعليه حواشي منه قال في أواخره : [ فهذا زيادة جناية وعار قد أثبته الطبري لصاحب الغار ] ويحتمل اتحاده مع ما يأتي للمؤلف كشف الغبار راجعه.

(

598 : كشف الغامض في أحكام الفرائض

) مجلدان للسيد محسن بن عبد الكريم الحسيني العاملي ، ذكره في فهرس كتبه إلي ، وقال إن مختصره سفينة الخائض.

(

599 : كشف الغبار عن تاريخ الثورة العراقية

) وجهاد السيد نور الذي توفي في 1355 والحوادث الثورية ، لولده السيد عبد الشهيد ، المولود في 1329 بعد مشغول بإتمامه.

(

600 : كشف الغبار في تحقيق مسألة الغار

) للقاضي نور الله الشوشتري المرعشي الشهيد وقد كتب بعض العامة في رد القاضي رسالة سماه درر التحقيق في فضائل الصديق فكتب القاضي في رده رسالة مفردة أخرى ومر للمؤلف كشف العوار واحتمال اتحاده راجعه.

(

601 : الكشف عن الغثاثة

) كذا الكائنة في مباحث الخلفاء الثلاثة لمحمد سراج الدين حسن بن عيسى القريشي اليماني اللكهنوي ، المعروف بالشيخ فدا حسين ، المولود 1278 صاحب اليم العجاج ذكره فيه ، وكذا في التجليات.

(

602 : كشف الغرائب

) ( فارسي ) في كشف أمريكا ترجمه واقتباس من الإفرنجية في 1242 شارك فيه عباس قلي قدسي بن ميرزا محمد خان ثاني المولود 1208 البادكوبي وميرزا محرم القره باغي المتخلص بـ ( مريض ) المذكور في دانشمندان آذربايجان : 306 أوله : [ الحمد لله سابغ النعم اما بعد بر أرباب فطانت پوشيده نيست فرقه بنى آدم در بسيط عالم أسباب معاش ] يوجد منها نسخه في

44

( المجلس : 269 ) تاريخ كتابتها في 1298.

(

603 : كشف الغرائب

) لميرزا محمد خان مجد الملك ، المتوفى 11 ذي حجة 1298 والد ميرزا علي خان أمين الدولة ، في الانتقاد عن الأوضاع الاجتماعية والسياسية في عهد القاجاري ، ويسمى الكتاب بـ « مجدية لانتسابها » إلى المؤلف ، غير إنها نسب في بعض الفهارس إلى ملكم خان وبعض إلى ابنه أمين الدولة المذكور أوله :

من گنگ خواب ديده وعالم تمام كر * * * من عاجزم زگفتن وخلق از شنيدنش

تنزلات محسوسة وأمراض مزمنه ] نسخها شايعة في مكتبات إيران.

(

604 : كشف الغرور أو مفاسد السفور

) فارسي كبير للشيخ ذبيح الله بن محمد علي المحلاتي ، مؤلف تاريخ سامراء فرغ منه يوم الثلثاء 29 ج 2 ـ 1352 وكتب لمطالبه فهرسا مبسوطا ألفه بسامراء أوله : [ الحمد لله المتحجب عن الابصار ، الذي لا تدركه الابصار ، وهو يدرك الابصار ] مجلد كبير بخطه في خمسمائة وثمانية صحيفة ، جمع فيه الآيات والأحاديث وكلمات الأكابر والحكايات وجعله من أجزاء كتاب سفينة النجاة المطبوع في 1365.

(

605 : كشف الغطاء

) في شرح خلاصة الحساب ، يوجد في مجموعة أولها كتاب كنوز العلوم عند السيد محمد علي القاضي الطباطبائي في تبريز.

(

606 : كشف الغطاء در حرمت غناء

) للسيد حسين بن نصر الله العرب باغي الأرومي طبع ضمن مجموعة رسائله بطهران 1367.

(

607 : كشف الغطاء عن حال الغناء

) للسيد عبد الكريم بن السيد محمد جواد بن السيد عبد الله سبط المحدث الجزائري الموسوي التستري ، والمجاز من بحر العلوم ، المتوفى بالنجف حدود 1215 أوله : [ الحمد لله الذي خلق عباده للعبادة التي مخها الدعاء ] تزيد على ثلاثة آلاف بيت ، يوجد عند حفيده السيد آغا بن الحسين بن محمد بن الحسين بن عبد الكريم.

(

608 : كشف الغطاء عن حديث أصحاب الكساء

) للشيخ محمد علي الروضة خوان ، بن الشيخ مهدي آل عبد الغفار الكشميري القزويني الكاظمي المعاصر ،

45

المتوفى بتلتاوة في رجب 1345 وحمل إلى النجف ، جمع فيه خمسا وتسعين مجلسا من مجالس كتابه تحف الاخبار مع تصرف فيها ، وإدراج حديث الكساء في كل مجلس وبعده يرجع إلى بقية المجلس من كتابه المذكور ، وهو بعد في المسودة أوله : [ الحمد لله الذي كشف عن أبصارنا أستار الريب والشبهات بنور هدايته ].

(

609 : كشف الغطاء عن خفيات مبهمات الشريعة الغراء

) للشيخ جعفر بن الشيخ خضر الجناجي الحلاوي النجفي ، المتوفى 1228 وقد طبع بإيران مكررا في فهرس مكتبة راجه أنه مطبوع وكتاب الوقف منه مخطوط موجود بها وله مختصر كشف الغطاء أيضا كما يأتي ، وأفرد الفن الأول منه في أصول الدين وسماه العقائد الجعفرية في الكلام الذي شرحه سيدنا أبي محمد صدر الدين وسمى الشرح بـ « الدرر الموسوية » والفن الثاني في بعض المسائل الأصولية والفن الثالث في الفروع الفقهية.

(

610 : كشف الغطاء عن مسألة البداء

) للفاضل القندهاري ، الحاج مولى عبد الله بن نجم الدين القندهاري المشهدي ، كان حيا إلى نيف وثلاثمائة وألف ، ذكره في مطلع الشمس.

(

611 : كاشف الغطاء عن معائب أو قبائح عدو العلماء

) يعني به الميرزا محمد المعروف بالأخباري ، كتبه الشيخ جعفر كاشف الغطاء ، بعد فرار الميرزا محمد من العراق والتجائه إلى السلطان فتح علي شاه ، فأرسل الكتاب إلى السلطان المذكور أوله : [ الحمد لله بارئ النسم ومشقق نور الوجود من ظلمة العدم ] يقرب عن سبعمائة بيت.

(

612 : كشف الغطاء عن وجوه مراسم الاهتداء

) أو الغرة الغراء كما مر ، في الأخلاق ، نظير جامع السعادات ذكر في أوله أنه ألفه بعد ما رأى جامع السعادات النراقية وهو للحاج محمد حسن بن الحاج محمد معصوم ، المعاصر للمولى مهدي النراقي ، والمجاز من بحر العلوم وكان المرحوم العارف

46

جمال السالكين المولى حسين قلي الهمداني يستحسن هذا الكتاب ويثني على مؤلفه كثيرا ، ولذا استنسخه كثير من تلاميذه ، ونسخه منه بخط جيد لطيف مذهب في خزانة شيخنا الحاج محمد حسن كبة البغدادي ، وهو مرتب على عشرة أبواب وخاتمة وأول أبوابه في المقدمات وفيه فصول ، وعليه حواشي ( منه ره ) كثيره أوله : [ الحمد لله الذي بدأ خلق الإنسان من طين ، ثم جعل نسله من سلالة من ماء مهين ] ونسخه أخرى جيدة في خزانة سيدنا الحسن صدر الدين ، وأخرى بخط خادم طلبة العلوم محمد علي بن عبد المولى الخويني الحائري ، عليها تملك السيد حسن الخرسان النجفي المتوفى 1265 في بيت الخرسان.

(

613 : كشف الغطاء في أسباب الضلال والغرور

) للشيخ العارف الفقيه المفسر المتكلم ، المولى عبد الوحيد الجيلاني أو الأسترآبادي ، كذا في الرياض أقول : هو ابن نعمة الله بن يحيى ، تلميذ الشيخ البهائي ، كما صرح به في آخر اثني عشرية الحجية لأستاده الذي كتبه لنفسه ، وفرغ من نسخه في شهر ذي الحجة 1025.

(

614 : كشف الغطاء في تحقيق الغناء

) للشيخ محمد علي بن الشيخ أبي طالب الزاهدي الجيلاني الأصفهاني ، المتوفى ببنارس الهند في 1181 حكاه نجوم السماء عن فهرس كتبه.

(

615 : كشف الغطاء في تفسير سورة هل أتى

) فارسي ، للسيد رجب علي خان ، من أعيان جگروان من إيالة پنجاب ، المتوفى 1286 المعاصر لصاحب كشف الحجب قال فيه إنه سلك فيه مسلكا غريبا في تطبيقه السورة على واقعة كربلاء أوله : [ الحمد لله على إفضاله والصلاة على رسوله محمد وآله ] وقد طبع بلاهور في 1266 على الحجر وله السر الأكبر في تفسير سورة الفجر.

(

616 : كشف الغطاء

) لسلطان العلماء هو السيد محمد بن دلدار علي المولود في 1199 والمتوفى 1264 ذكره في ورثة الأنبياء.

(

617 : كشف الغمام عن شمس الإسلام

) لطف علي صدر الأفاضل المدعو

47

بـ فاني ثم دانش ، مؤلف الكشف عما في الكشف المذكور آنفا ( 18 : 42 ) وغيرها ذكر في فهرس تصانيفه في مقدمه طبع الكلم والحكم له ذكر لي حفيده أن النسخة في مكتبته وإنها في معائب تغيير الخط الإسلامي أوله : [ حمد له والصلاة على خير خلقه محمد وآله الطيبين كه از مرور زمان ، وكثرت امتحان ، ودقت نظر ] تاريخ كتابتها رجب 1303.

(

618 : كشف الغمة

) لبعض علماء الزيدية رآه صاحب الرياض في تبريز ، كما صرح به نفسه في الرياض ولعل احتمالي اتحاد مصنفي الكتابين المسميين بـ « كشف الغمة » صار منشأ لاحتمال الزيدية في حق علي بن عيسى الإربلي الآتي ذكره.

(

619 : كشف الغمة عن معرفة أحوال الأئمة وأهل بيت العصمة ع

) الموسوم ترجمته ( بالفارسية ) بـ ( ترجمه المناقب ) لكونه في مناقبهم ، مرتبا على خمسة أصول كأصله ، الذي للشيخ الوزير بهاء الدين أبي الحسن علي بن فخر الدين عيسى بن أبي الفتح الإربلي ، المتوفى في 692 ودفن بجانب الغربي من بغداد ، وفي البيت الكبير المعروف اليوم بكار پرداز خانه ، وكانت دار سكناه يوم دفن فيها المذكور في ( 9 : 987 ، 745 ، 67 ) جمع فيه أحوال النبي والزهراء والأئمة الاثني عشر وتواريخهم ومناقبهم وفضائلهم ومعجزاتهم ، والغالب عليه النقل من كتب الجمهور ، ليكون أدعى إلى القبول ، بل أورد في أوائله تمام رسالتي الجاحظ في فضل أهل البيت ع ومر تلخيصه للشيخ شرف الدين يحيى أوله : [ الحمد لله الذي ألزمنا كلمة التقوى ووفقنا للتمسك بالسبب الأقوى ] وحكى عن المحقق الداماد احتمال الزيدية في حق الرجل ، ولكن في مواضع شتى من كتابه تصريح باثني عشريته ولعل وجه الاحتمال كون الكتاب موسوما بهذا الاسم ، حيث إن لبعض علماء الزيدية أيضا كتاب مسمى بـ « كشف الغمة » فظن اتحاد الكتابين أو اتحاد المصنفين ، وهذا صار منشأ لاحتمام الزيدية في صاحب هذا كشف الغمة وهو مطبوع مكررا فرغ منه في 682 وفرغ من جزئه الأول ، في داره ببغداد

48

في الجانب الغربي ، في ثالث شعبان 678 كما عن نسخه فيها خط المصنف ، وفي آخرها ما صورته : [ قرأت هذا الكتاب وهو الجزء الأول من كتاب كشف الغمة في معرفة الأئمة على جامعة المولى الصدر الكبير المعظم مولى الأيادي ملك الفضلاء ، واسطة العقد ، أبي الحسن علي بن السعيد فخر الدين عيسى بن أبي الفتح الإربلي ، أطال الله عمره وأجزل ثوابه وحشر مع أئمته ، وسمعه الجماعة المسمون فيه وهم : الصدر عماد الدين عبد الله بن محمد بن مكي ، والشيخ العالم الفقيه شرف الدين أحمد بن عثمان النصيبي المدرس المالكي ، وشرف الدين أحمد بن الصدر تاج الدين محمد ولد ، ووالده المذكور ، سمعا بعضا وأجيز لهما الباقي ، والصدر الكبير عز الدين أبو الحسن علي بن أبي الهيجاء الإربلي ، وتاج الدين أبو الفتح بن حسين بن أبي بكر الإربلي ، سمع الجميع ، والشيخ العالم مولانا ملك الفضلاء والعلماء أمير الدين عبد الرحمن بن علي بن أبي الحسن الجزيري الأصل الموصلي المنشا وحسن بن إسحاق بن إبراهيم بن عباس الموصلي ، سمعه جميعه ، ومحمود بن علي بن أبي القاسم ، سمع بعضا وأجيز البعض ، والشيخ العالم تقي الدين إبراهيم بن محمد بن سالم ، سمع المجلسين الأخيرين وأجيز له الباقي ، وكتب العبد الفقير إلى رحمة الله وشفاعة نبيه محمد ص والأئمة الطاهرة ، الفضل بن يحيى بن علي بن المظفر الطيبي كاتبه وذلك في مجالس عدة ، آخرها الاثنين رابع عشر من شهر رمضان المبارك من سنة إحدى وتسعين وستمائة ، وصلواته على سيدنا محمد النبي وآله ، وسمع السيد شمس الدين محمد بن فضل العلوي الحسيني ، بعضا وأجيز له البعض ، وكتب في التاريخ المذكور وهو رابع عشر شهر رمضان من السنة انتهى الصورة المنقولة عن الأصل ، واستنسخ الشيخ عبد الحسين شيخ العراقين الطهراني عن النسخة المنقولة في 1271 ونسخه شيخ العراقين عند الحاج سيد أبو القاسم الأصفهاني النجفي ، ونسخه أخرى لشيخ العراقين في كتبه بكربلاء كتابتها في 1111 منقولة عن نسخه خط المولى إبراهيم بن علي الخوانساري ، تلميذ المحقق الكركي ، وكتبها التلميذ المذكور عن نسخه صححها الكركي في 907 وكتب عليها بخطه طبع بإيران في 1294.

49

(

620 : كشف الغمة في أحوال الحجة ع

) للنواب أحمد حسين مذاق الهندي ، ذكر في تاريخ أحمدي له.

(

621 : كشف الغمة في أحوال ثامن الأئمة

) للسيد محمد بن أبي الحسن بن نعمة الله بن إسماعيل بن مرتضى بن نور الدين بن المحدث السيد الجزائري ، نظمه في 1293 والنسخة بخطه عند ميرزا فضل الله الزنجاني ، ونسخه أهداها الناظم للميرزا حسين خان سپهسالار باني المدرسة المشهورة بطهران في 1296 يوجد عند السيد محمد تقي بن السيد أحمد الحكيم.

(

622 : كشف الغمة في فضائل الأئمة

) للشيخ ابن عيسى الرماني المفسر سبط الشيخ الطوسي ، والراوي عن خاله الشيخ أبي علي بن الشيخ ، وله تصانيف أخر واطلاع تام على كلمات جده الشيخ الطوسي حكاه في الرياض عن رسالة فارسية لبعض الفضلاء أقول : الشيخ علي بن عيسى الرماني المفسر ذكرنا تفسيره في ( 4 : 275 ) وقلنا إنه توفي 384 والشيخ الطوسي ذكره في أول التبيان فالرسالة التي رآها صاحب الرياض لم يكن لأهل الفضل.

(

623 : كشف الغمة في كيفية الغنيمة

) للسيد شبر الحويزي ، ذكر في رسالة ترجمته المؤلفة في 1173.

(

624 : كشف الغمة في مناقب خاتم الأئمة ع

) طبع بالهند.

(

625 : كشف الغموض وبيان الرموز

) للمولى محمد يوسف بن آقا محمد بيك الدهخوارقاني ، كبير في مجلدين ، مشتمل على رسالته الفارسية في الرد على النصارى ، التي هي ترجمه لرسالته العربية ، التي كتبها بأمر شاه سليمان الصفوي ، ينقل في رياض المصائب عن كتاب كشف الغموض كثيرا من الأحاديث وكذا في جواهر الاخبار للزنوزي.

(

626 : كشف القناع عن أحوال الأقاليم والبقاع

) ترجمه ( مرآة الوضيئة في الكرة الأرضية ) التي هي أيضا ترجمه من الإفرنجية إلى ( العربية ).

50

والترجمة ( الفارسية ) لفخر الدين بن أبي القاسم الگلپايگاني ، طبع ببمبئي في 1852 م في 220 ص على الحجر.

(

627 : كشف القناع عن أسرار شكل القطاع

) للخواجة نصير الدين محمد الطوسي ، المتوفى 672. ألفها أولا بالفارسية ثم ترجمها نفسه إلى ( العربية ) في خمسة مقالات. يوجد العربية منها في ( دانشگاه : 15 / 2432 ) بخط من القرن السابع مع عدة رسائل من المؤلف ، عليها تمليك علاء المنجم في 4 شعبان 808 وقفها مهدي بن أبي ذر النراقي ، كما في فهرسها.

(

628 : كشف الغوامض في علم الفرائض

) للمولى الحاج محمد نجف الكرماني ، المشهدي المسكن والمدفن ، المتوفى 1292 ذكره في مطلع الشمس.

(

629 : كشف الغوامض في الفرائض

) مجلد كبير شرح على فرائض كتاب الشرائع للشيخ الفقيه الشيخ أحمد بن الشيخ عبد الرسول بن الشيخ سعد النجفي ، المتوفى 1321 يوجد منه نسخه عند ( السماوي ).

(

630 : كشف غوامض القرآن

) للشيخ فخر الدين بن محمد علي بن أحمد بن طريح النجفي ، المتوفى 1085 عده في الروضات في مقابل غريب القرآن فهما اثنان بمقتضى المقابلة والتعدد في الذكر ، ويأتي أيضا غيرهما الموسوم بـ « نزهة الخواطر » له ، أيضا في لغات القرآن وإن كان الظاهر اتحاد غريب القرآن 16 : 48 مع نزهة الخواطر كما مر.

(

631 : كشف الغواية عن الكتاب المسمى بالهداية

) في رد الهداية مقدمه مختصرة في كراسة وهي ناقصة. للسيد المعاصر السيد أسد الله بن زين العابدين الخرقاني ، ثم طبع في 1329 ، ويأتي الهدى إلى دين المصطفى في رد الهداية التي هي من كتب فرقة پرتستانت في مجلدين.

(

632 : كشف الغين عن شرح حكمة العين

) حاشية على شرحه. أولها : [ سبحانك اللهم يا واجب الوجود .. ] يوجد في مكتبة المجلس.

(

633 : كشف الغيوب عن الغائب المحجوب

) للشيخ محمد علي بن الشيخ