المحيط في اللغة‌ - ج4

- الصاحب اسماعيل بن عباد المزيد...
581 /
5

الجزء الرابع

[تتمة حرف الهاء]

[تتمة باب الثلاثي الصحيح]

[باب الهاء و النون] (1)

الهاء و النون و الفاء

هنف:

الهِنَافُ: مُهَانَفَةُ الجَوَاري (2) بالضحك؛ و هو فَوْقَ التَّبَسُّم.

و الإِهْنَافُ: مِثْلُ الإِجْهَاش، أهْنَفَ الرَّجُلُ إهْنافاً: تَهَيَّأ للبُكاء. و التَّهَنُّفُ:

البُكاء.

و أقْبَلَ إلَيَّ مُهْنِفاً: أي مُسْرِعاً.

نفه:

النّافِهُ و المُنَفَّهُ: الكالُّ المُعْيِي. و المُنَفِّهُ: الفاعِلُ. و النافِهَةُ: الأُنثى. و بَهْمٌ نَفَهى: كالَّةٌ. و نَفِهَتْ نَفْسُه: أعْيَتْ.

و المُسْتَنْفَهُ: المُسْتَرَاحُ، يقال: اسْتَنْفَهْنا يَوْمَنا.

و المَنْفُوْهُ و المَفْؤودُ: الضَّعيفُ الفُؤاد.

و أنْفَهَ له من مالِه: أي أقَلَّ منه.

____________

(1) زيادة لم ترد في الأصلين.

(2) في الأصلين: الجَوَارِ.

6

الهاء و النون و الباء

هنب:

بَنُو هِنْبٍ: حَيٌّ من رَبِيْعَةَ.

و الهَنْبَاءُ من النِّساء: المُسْتَرْخِيَةُ المَنْكِبَيْنِ.

نهب:

النَّهْبُ: الغَنِيْمَةُ و الانْتِهابُ. و النُّهْبى: اسْمٌ لِمَا أنْهَبْتَه أي أبَحْتَه. و النِّهَابُ:

جَمْعُ النَّهْب، و كذلك النُّهُوْبُ.

و المُنَاهَبَةُ: المُبَارَاةُ في الحُضْرِ و الجَرْي.

و نَهَبْتُ فلاناً: غَلَّظْتَ له القَوْلَ.

نبه:

النَّبَهُ: الضالَّةُ تُوْجَدُ عن غَفْلةٍ.

و الانْتِبَاهُ: من النَّوْم، يقال: نَبَّهْتُه فَتَنَبَّهَ و انْتَبَهَ. و أنْبَهْتُه و نَبَّهْتُه: بمعنىً.

و سَمِعْتُ كلاماً فما نَبِهْتُ له.

و رَجُلٌ نَبِيْهٌ و نَبَهٌ: شَرِيفٌ، و قد نَبُهَ نَبَاهَةً.

و نَبَّهَ باسْمِه: جَعَلَهُ مَذْكُوراً.

و النَّبَاهُ: المُشْرِفُ الرَّفِيْعُ (3)، أنْشَدَ:

طامِحَةِ الطَّرْفِ نَبَاهِ الفائلِ (4)

و النَّبَهُ: المَنْسِيُّ، أنْبَهْتُ الشَّيْ‌ءَ: نَسِيْتَه.

و نَبِهْتُ لكذا أنْبَهُ نُبُوهاً: بمعنى أبِهْتُ له آبَهُ (5).

____________

(3) في ك: و الرفيع.

(4) في ك: نباه الفاهل. و لم أجد الشاهد في المعجمات.

(5) كذا في الأصلين. و في اللسان و التاج: بمعنى وَبِهْتُ أوْبَهُ وَبَهاً.

7

بهن:

البَهْوَنيُّ (6) من الإِبل: ما بَيْنَ الكرْمانيِّ و العَرَبيَّة (7).

و ناقَةٌ رَمْكاءُ بَهْوَنِيَّةٌ: تَضْرِبُ إلى (8) السَّوَاد.

و جارِيَةٌ بَهْنَانَةٌ: لَيِّنَةٌ في مَنْطِقِها و عَمَلِها. و قيل: هي الفاتِرَةُ الكَسلى.

الهاء و النون و الميم

هنم:

الهَيْنَمَةُ: الصَّوْتُ الخَفِيُّ، و الهَيْنَمَانُ نَحْوُه، و ذلك الهَيْنُوْمُ. و اليَهُودُ يُهَيْنِمُوْنَ في بِيْعَتهم.

و الهِنَّمَةُ: خَرَزَةٌ من خَرَزَاتِ العَرَب للحُبِّ.

و الهِنَّمَةُ: الدَّمِيْمُ القَصِيْرُ.

و الهَيْنَمَةُ: بَقْلٌ.

و الهَيْنَمُ (9): القُطْنُ.

و الهَنَمُ: التَّمْرُ.

نهم:

النَّهِيْمُ: زَجْرُكَ الإِبلَ تَصِيحُ بها لِتَمْضِيَ، نَهَمْتُها نَهْماً و نَهِيْماً.

و الحَذْفُ بالحَصى (10) و نَحْوِه: نَهْمٌ.

و النَّهْمَةُ: بُلُوغُ الهِمَّة في الشَّيْ‌ءِ. فلانٌ مَنْهُوْمٌ بكذا: أي مُوْلَعٌ به.

____________

(6) كذا في الأصلين، و مثله في التكملة مع النص عليه، و هو البَهْنَويُّ في المحكم و اللسان، و البهونية في القاموس.

(7) في ك: و العرنية. و في المعجمات: ما بين الكرمانية و العربية، و ربما ذكَّر المؤلف (الكرماني) لأنه يعني أن يكون من اب كرماني و أمّ عربية.

(8) سقطت كلمة (إلى) من ك.

(9) في ك: و الهنيم.

(10) في ك: بالعصى.

8

و النَّهَامِيُّ: الحَدّاد.

و النِّهَامِيُّ- بالكَسْر-: الطَّرِيقُ السَّهْلُ، و جَمْعُه نِهَامِيّات.

و المَنْهَمَةُ: مَوضِعُ النَّجّار.

و النَّهَامِيُّ: الرّاهِبُ.

و النُّهَامُ: ضَرْبٌ (11) من الطَّير شِبْهُ الهام.

و النَّهِيْمُ: صَوْتٌ فوق الزَّئير.

و طَرِيقٌ نَهّامٌ: بَيِّنٌ واضِحٌ.

و نَهْمُ القِدْرِ: صَوْتُ غَلَيانِها، و نَهِيْمُها مِثْلُه.

نمه (12):

نَمِهَ نَمَهاً (13) و هو نامِهٌ: و هو شِبْهُ الحَيْرَةِ، لُغَةٌ يَمَانِيَةٌ.

مهن:

المِهْنَةُ: الحَذَاقَةُ بالعَمَل.

و الماهِنُ: العَبْدُ.

و خَرْقَاءُ لا تُحْسِنُ المِهْنَةَ: أي الخِدْمَةَ. و مَهَنَهُم يَمْهَنُهُم. و هي المَهْنَةُ- بفتح الميم- أيضاً.

و رَجُلٌ مَهِيْنٌ: حَقِير ضَعِيف، مَهُنَ مَهَانَةً.

و مَهَنْتُ الإِبلَ أمْهَنُها مَهْناً: و هو حَلبُها (14) عِنْدَ الصَّدر [108/ ب].

____________

(11) من قوله: (أي مولع به) قبل سطور الى قوله هنا: (و النهام ضرب) ساقط من ك.

(12) لم يرد هذا التركيب في العين، و لكن المؤلف لم يُشِر إلى ذلك. و قد ورد في المحكم و التكملة و اللسان و القاموس.

(13) ضبُط المصدر في الأصلين بسكون الميم، و قد أثبتنا ما ضُبط به في المحكم و التكملة و نصَّ عليه في القاموس.

(14) كذا في الأصلين، و وضع ناسخ الأصل حاءً صغيرة تحت الحاء لتأكيدها، و هو الحلب أيضاً في-

9

و مَهَنْتُ المَرْأةَ: جامَعْتَها.

و مَهَنَني الوَجَعُ: أي جَهَدَني.

و مَهَنَه بالعَصا: ضَرَبَه بها.

و ثَوْبٌ مَمْهُونٌ: مُبْتَذَلٌ. و ثَوْبُ مِهْنَةٍ و بِذْلةٍ.

و المَهِيْنُ من الألبانِ: الآخِذُ طَعْمه.

و المُهْوانُ (15): الأرْضُ الواسِعَةُ.

همن (16):

الهِمْيَانُ: الجِبَالُ. و الإِزَاءُ. و المِنْطَقَةُ. و التِّكَّةُ أيضاً.

و الْمُهَيْمِنُ: الشَّهِيْدُ. و الرَّقِيْبُ.

و الهَيْمَنَةُ: أرْضٌ سَهْلةٌ، و لا أحُقُّه.

____________

المقاييس و القاموس. و في العين: إذا جلبتها عند الصدر- بالجيم-، و في الصحاح: حلّيتها عن الصدر.

(15) كذا في الأصلين، و صوابه (المُهْوَ أنّ) كما يأتي في تركيب (هون) و كما هو في المعجمات:

(16) لم يرد هذا التركيب في العين، و لم يشر المؤلف إلى ذلك، و قد وردت فقرات من هذا التركيب منقولة عن العين، كما وردت- أيضاً- في المحكم و التكملة و اللسان و القاموس.

10

باب الهاء و الفاء

فهم:

الفَهْمُ: المَعْرِفَةُ بالشَّيْ‌ءِ، فَهِمَ ذاكَ: عَقَلَه (1)، و أنا أفْهَمُهُ فَهْماً و فَهَماً و فَهَامَةً.

و اسْتَفْهَمَني فأفْهَمْتُه.

____________

(1) ضبُط هذا الفعل في الأصلين بكسر القاف، و قد أثبتنا ما اتفقت عليه المعجمات.

11

[باب الهاء و الباء] (1)

الهاء و الباء و الميم (2)

بهم:

البَهْمَةُ: اسْمٌ للذَّكَرِ و الأُنثى من أولاد بَقَرِ الوَحْشِ و غيرِها.

و البِهَامُ: جَمْعُ بَهِيْمَةٍ (3) من أولاد المِعزى.

و البُهْمى: نباتٌ تَجِدُ به الإِبِلُ (4) وَجْداً شَديدًا ما دامَ أخْضَرَ، و الواحدةُ بُهْمَاةٌ.

و أبْهَمَتِ الأرْضُ: نَبَتَ عليها البُهْمَى. و المُبْهِمُ: المَوْضِعُ الذي فيه البُهْمى.

و الإِبْهَامُ: الإِصْبَعُ الكُبرى، و الجميع الأباهِيْمُ.

و إبْهَامُ الأمْرِ: أنْ يَشْتَبِهَ فلا يُعْرَفَ وَجْهُه. و اسْتَبْهَمَ الأمْرُ اسْتِبْهاماً. و أبْهَمْتُه فأنا مُبْهِمٌ و هو مُبْهَمٌ (5).

و بابٌ مُبْهَمٌ: مُغْلَقٌ لا يُهْتَدى لِفَتْحِهِ.

____________

(1) سقط عنوان الباب من الأصلين.

(2) في ك: باب الهاء و الميم و الباء.

(3) ذكر في الصحاح أن البِهام جَمعُ بَهْمٍ و البَهْم جمع بَهْمَة. و في عدد من المعجمات ان البهام جمع بَهْمَة.

(4) سقطت كلمة (الابل) من ك. و في العين و غيره: تجدبه الغنم الخ.

(5) سقطت جملة (و هو مبهم) من ك.

12

و البَهِيْمُ من الألوان: ما كانَ لَوْناً واحِداً لا شِيَةَ فيه.

و صَوْتٌ بَهِيْمٌ: لا يُرَجَّعُ فيه.

و لَيْلٌ بَهِيْمٌ: لا ضَوْءَ فيه.

و البُهْمَةُ: الأبْطال. و الكتيبة أيضاً. و الجَمَاعَةُ من الناس (6).

و بَهَّمَ الرَّجُلُ: سُئلَ عن الأمْرِ فأطْرَقَ و تَحَيَّرَ. و كذلك إِذا لم يُقاتِلْ.

و أبْهَمْتُ الرَّجُلَ عن كذا: نَحَّيْتَه عنه (7).

و تَبَهَّمَ عليه كَلامُه: أُرْتِجَ.

و‌

في الحَدِيث (8): «يُحْشَرُ الناسُ بُهْماً»

و فُسِّرَ على أنَّ البَهِيْمَ و المُبْهَمَ التّامُّ الخَلْق، فمعناه أنَّهم يُحْشَرُونَ غَيْرَ مَنْقُوصِينَ بل وُفَاةَ الخَلْق. و قيل: بل عُرَاةً لا شَيْ‌ءَ عليهم يُوَارِيهم.

و بَهَّمْتُ: أي أدَمْتُ إلى الشَّيْ‌ءِ نَظَراً من غَيرِ أنْ يَشْفِيَني (9) بَصري منه.

____________

(6) من قوله قبل سطور: (لوناً واحداً لا شية فيه) إلى قوله هنا: (و الجماعة من الناس) ساقط من ك.

(7) كلمة (عنه) لم ترد في ك.

(8) ورد الحديث في العين و غريب أبي عبيد: 1/ 196 و التهذيب و الصحاح و المحكم و الفائق: 1/ 136 و اللسان و التاج.

(9) في ك: تشفيني، و لم ينقط حرف المضارعة في الأصل.

13

باب الثُّلَاثيِّ المُعْتَلِّ

14

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

15

الهاء و الخاء

(و. ا. ي) أهْمَلَه الخليل (1).

[هيخ:]

الخارزنجيُّ: الهِيَّخُ: الجَمَلُ الذي إذا قيل له هِيْخ هَدَرَ.

و هَيَّخْتُ الفَحْلَ: حَثَثْتَه على السِّفَاد. و المُسْتَهِيْخُ: الذي يَفْعَل ذاك (2).

و إِذا أُنِيْخَ البَعِيرُ قيل له: هِيْخ هِيْخ (3).

____________

(1) و استُدرك عليه في التهذيب (في آخر باب الهاء و القاف) و المحكم و التكملة و اللسان و القاموس.

(2) و قال في التهذيب: هذه الهاء مع الخاء ليست بأصلية، أصلها همزة قُلبت هاءً.

(3) لم تُضبَط الخاء في الأصلين، و نصَّ على بنائها على الكسر في التكملة.

16

الهاء و الغين

(و. ا. ي)

هيغ:

الأهْيَغُ: أرْغَدُ العَيْشِ و أخْصَبُه، و عامٌ أهْيَغُ: مُخْصِبٌ. و هو الماءُ الكثير أيضاً، و الهَوْغُ مِثْلُه.

و ذَهَبَ منه (1) الأهْيَغَانِ: أي الأطْيَبَانِ الأكْلُ و النِّكاح.

و هَيغَ الرَّجُلُ يَهْيَغُ هَيَغاً: أي نَعِمَ، و هو ناعِمٌ.

هوغ:

مُهْمَلٌ (2).

الخارزنجيُّ: الهَوْغُ (3): الشَّيْ‌ءُ الكثير، جاءَ بالهَوْغ: أي بالمالِ الكثير.

____________

(1) كلمة (منه) لم ترد في ك.

(2) و استُدرِك عليه في المحكم و التكملة و اللسان و القاموس.

(3) في ك: الهتوغ.

17

الهاء و القاف

(و. ا. ي)

قوه:

القاهُ: الجاهُ. و الطاعة.

و القُوْهَةُ من ألْبَانِ الإِبل: الذي تُرِكَ في السِّقَاء فلم يأخُذْ طَعْماً. و الذي قد تَغَيَّر طَعْمُه و فيه حُمُوضَةٌ (1).

و قَوَّهَ الرَّجُلُ تَقْوِيْهاً: أي صَرَخَ. و هُما يَتَقَاوَهانِ: أي يَصْرُخانِ فيَتَعَارَفانِ. و في الصَّيْدِ: أنْ تَحُوشَه إلى مكانٍ. و اسْتَقْوَهْتُه: سأَلْتَه ذلك.

قهو:

القاهِي (2): الرَّجُلُ (3) المُخْصِبُ في رَحْلِه. و عَيْشٌ قاهٍ: رَفِيْهٌ، بَيِّنُ القُهُوِّ و القُهُوَّةِ (4). و هم قاهُون (5).

____________

(1) و في اللسان و القاموس: و فيه حلاوة الحلب.

(2) هكذا ضبُطت الكلمة في الأصل و في اللسان (قهو)، و لكنها مشددة الياء في (قوه) في اللسان و القاموس.

(3) من قوله: (تقويهاً أي صرخ) إلى قوله هنا: (الرجل) سقط من ك.

(4) هذا هو ضبط الأصلين للكلمتين، و ضبُطت الأولى بفتح فسكون في المحكم و اللسان.

(5) و في التهذيب و اللسان: قاهِيُّون، بناء على أن الواحد منها مشدد الياء كما سلفت الاشارة إليه.

18

و المُقْهي (6): المُجْتَوي طعاماً لا يُوافِقُه. و هو- أيضاً-: الذي يَقِلُّ طُعْمُه، أقْهى عن الطَّعام و قَهى (7).

و القَهْوَةُ: الخَمْرُ، سُمِّيتْ بذلك لأنَّ شارِبَها يُقْهي الطَّعامَ (8) أي يَعَافُه، و جَمْعُه قَهَوَات. و هو طِيْبُ الرِّيح أيضاً، و فلانةُ طَيِّبَةُ قَهْوَةِ الفَمِ. و المَحْضُ من اللَّبَنِ و الحَليب، و كذلك القِهَةُ.

و القَهَوَانُ (9): الكبيرُ المُسِنُّ الضَّخمُ القَرْنَيْنِ من التُّيُوس.

هيق:

الهَيْقُ: الطَّويلُ الدَّقِيقُ. و يُسَمّى بذلك الظَّلِيْمُ: هَيْقاً. و مَثَلٌ (10): «أشَمُّ من هَيْقٍ».

و الأهْيَقُ: الطَّويلُ العُنُقِ.

هوق (11):

الهَوْقَةُ: مِثْلُ الأوْقَةِ.

وهق (12):

الوَهَقُ: الحَبْلُ المُغَارُ، يُؤْخَذُ به الدّابَّةُ و غيرُها. و وتَرُ القَوْس.

____________

(6) في ك: و المقوي.

(7) هكذا ضبُط الفعل في الأصلين، و لكنه بكسر الهاء و بالياء (كَرضِيَ) في المحكم و التكملة و اللسان، و نصَّ في القاموس على ذلك.

(8) و في المعجمات: عن الطعام، و كلام المؤلف في السطر السابق يؤيد ذلك.

(9) هكذا ضبُطت الكلمة في الأصلين، و لكنها بسكون الهاء في التكملة و القاموس، و القواعد العامة تؤيِّد ضبطهما.

(10) لم نجد المثل بهذا النص في كتب الأمثال، و ورد في ضمن رجزٍ في المستقصى: 1/ 198، و في مجمع الأمثال: 1/ 404 (أشم من هقل) و هو الظليم الطويل.

(11) لم يرد هذا التركيب في العين، و لم يشر المؤلف إلى ذلك، و ورد في المحكم و التكملة و اللسان و القاموس.

(12) في ك: هوق.

19

و المُوَاهَقَةُ (13): المُواظَبَةُ في السَّيْر. و مَدُّ الأعْناقِ. تواهَقَتِ الرِّكَابُ، و هذه الناقةُ تُواهِقُ هذه.

و تَوَهَّقَ الحصى: اشْتَدَّ حَرُّه.

و تَوَهَّقْتُ الرَّجُلَ في الكلام: إذا اضْطَرَرْتَه فيه إلى ما يَتَحَيَّرُ فيه.

و وهَقَه عن كذا: حَبَسَه.

و تَوَاهَقَ الناسُ: اسْتَوَوْا في الفِعَال.

و الايْتِهَاقُ: التَّواهُقُ و التَّبادُر.

هقى:

مُهْمَلٌ عنده (14).

هَقى فلانٌ بفلانٍ يَهْقي به (15): أي يَشْتِمُه و يُقَبِّحُ أمْرَه. و كذلك إذا هَذى به و أطْنَبَ في ذِكْرِه.

وقه (16):

وَقِهَ (17) يَقِهُ: أي أطَاعَ، وقِهْ فلاناً.

و اتَّقَهَ فلانٌ: أي انْتَهى عَمّا نُهِيَ عنه.

و اسْتَيْقَهَ (18) فلانٌ لفلانٍ: أطاعَه، و هو مَقْلُوبٌ من اسْتَقَاه. و المُتَّقِهُ: المُطِيْعُ.

____________

(13) في ك: المواقهة.

(14) ورد هذا التركيب في العين فهو غير مهمل، و رُوي عنه في التهذيب، و ورد في معظم المعجمات.

(15) يستفاد من المعجمات التي ورد فيها هذا التركيب ان هقى بمعنى الشتم و التناول بالقبيح متعدٍّ بنفسه، أمّا هقى بمعنى الهذيان فيتعدى بحرف الجر.

(16) أهمل الخليل هذا التركيب، و لم يشر المؤلف إلى ذلك، و ورد تحت عنوان (وهق) في التهذيب، و تحت عنوان (وقه) في المقاييس و التكملة و (قوه) في الصحاح، و بالعنوانين في اللسان و القاموس.

(17) ضبُط الفعل في الأصل بفتح القاف، و قد أثبتنا ما ضُبِط به في ك و المقاييس و اللسان، و ما نصَّ عليه في القاموس.

(18) في الأصلين: و استقه. و التصويب من المقاييس و الصحاح و المحكم و اللسان و القاموس.

20

الهاء و الكاف

(و. ا. ي)

كهو (1):

الكَهَاةُ: الناقَةُ الضَّخمةُ كادَتْ تَدْخُلُ في السِّنِّ، و كذلك الكَيْهَاةُ.

و الأكْهى: الأبْخَرُ (2). و الأكْلَفُ الوَجْهِ.

و أكْهى عن الطَّعام: بمعنى أقْهَى.

و كِهْتُه: أي اسْتَنْكَهْتُه.

هوك:

الهَوَكُ (3): الحُمْقُ، رَجُلٌ هَوّاكٌ مُتَهَوِّكٌ: مُتَهَوِّرٌ، و هائكٌ، و هِوَكٌّ- مِثلُ خِدَبٍّ-. و هو أيضاً: السُّقُوطُ في هُوَّةِ الرَّدى، و هي الهُوْكَةُ.

و التَّهَوُّكُ: التَّحَيُّرُ،

في الحَدِيث (4) [109/ أ]: «أ مُتَهَوِّكُونَ (5) أنتم كما

____________

(1) عنوان المادة في العين و التهذيب و المقاييس و الصحاح و المحكم (كهى)، و في التكملة و اللسان (كها).

(2) في ك: و الأبخر.

(3) ضبُطت الكلمة في الأصلين بسكون الواو، و لكنها مضبوطة بالتحريك في المعجمات و نصِّ القاموس.

(4) ورد في العين و غريب أبي عبيد: 3/ 28 و التهذيب و المقاييس و الصحاح و المحكم و الفائق: 4/ 116 و اللسان و التاج.

(5) في ك: أتهوكون.

21

تَهَوَّكَتِ اليَهُودُ و النَّصارى».

و تَهَوَّكَ البِنَاءُ: تَهَدَّمَ. و هاكَ يَهُوْكُ مِثْلُه.

و هَوَّكَ في الأرض تَهْوِيكاً: أي جَعَلَ فيها جِحَرَةً، و اسْمُ الجُحْرِ: هُوْكَةٌ، و جَمْعُها هُوَكٌ.

و وَقَعْنا في هَوّاكَةٍ: أي سَبْخَةٍ تَتَهَوَّكُ فيها القَوَائمُ. و هُوَكَةٌ. و هَوِكَةٌ مِثلُها.

و التَّهَوُّكُ: الاضْطِرابُ في المَشْي و الاسْتِرْخاءُ.

و أرْضٌ هُوَكَةٌ: تَتَهَوَّكُ فيها قَوائمُ الدَّوابِّ الى الأرْسَاغ.

هيك:

مُهْمَلٌ عنده (6).

الخارزنجيُّ: هَيَّكَ في الأرض: لُغَةٌ في هَوَّكَ.

و يقولون هَيِّكْ: أي أسْرِعْ.

كوه:

أيضاً مُهْمَلٌ (7).

الخارزنجيُّ: تَكَوَّهَتْ عليه أُمُوْرُه: تَفَرَّقَتْ و اتَّسَعَتْ.

____________

(6) و استُدرِك عليه في التكملة و القاموس.

(7) و استُدرك عليه في المحكم و التكملة و اللسان و القاموس.

22

الهاء و الجيم

(و. ا. ي)

هجو:

هَجَا يَهْجُو هِجَاءً. و أهْجَيْتُ هذا الشِّعْرَ: وَجَدْته هِجَاءً

و هَجا غَرْثَه و جُوْعَه هَجْواً: أسْكَنَ (1).

و الهِجَاءُ- مَمْدُود-، تَهَجَّأْتُ و تَهَجَّيْتُ.

و الهُجَأَةُ: الأحْمَقُ.

و هَجَأْتُه بالعَصى: ضَرَبْتَه بها. و كذلك إذا صَرَعْتَه (2).

و هَجَأْتُ المَرْأةَ: جامَعْتَها.

و فلانٌ على هِجَاءِ فلانٍ: أي على قَدْرِه في الطُّول و العَرْض.

و الهِجَاءُ: القِرَاءةُ، في كلام قَيْسٍ، و قيل لِقَيْسيٍّ: أتَقْرَأُ القُرْآنَ؟ فقال: و اللّهِ ما أهْجُو منه حَرْفاً.

هوج و هيج:

الهَوَجُ: مَصْدَرُ الأهْوَج و هو الأحْمَقُ. و شُجَاعٌ أهْوَجُ.

____________

(1) هذا الفعل في المعجمات إمّا يائي و إما مهموز، و المتعدّي منه أهْجَأ.

(2) في ك: صرعته بها.

23

و طَوِيلٌ أهْوَجُ: مُفْرِطُ (3) الطُّول.

و الهَوْجاءُ: السَّرِيْعَةُ من النُّوق لا تَتَعَاهَدُ مَوْضِعَ المَنَاسِم من الأرض.

و الهُوْجُ من الرِّياح: التي تَحْمِل البُيُوتَ و تَجُرُّ الذَّيْلَ، و الواحدة هَوْجاء.

و المِهْيَاجُ من الإِبل: التي تَسْبِقُ الإِبلَ في انْطِلاقِها ثم تَرْجعُ إليها بَعْدَ ما تَقْدمُها.

و هاجَ البَقْلُ: اصْفَرَّ و طالَ؛ فهو هائجٌ و هَيْجٌ. و هاجَتِ الأرْضُ فهي هائجَةٌ.

و هاجَ الفَحْلُ: صاحَ و ثارَ؛ هِيَاجاً. و اهْتَاجَ اهْتِيَاجاً. و كُلُّ شَيْ‌ءٍ يَثُوْرُ: كذلك.

و الهَيْجَاءُ: الحَرْبُ، يُمَدُّ و يُقْصَرُ.

و هِيْجِ (4): في زَجْرِ الناقةِ خاصَّةً.

و الهاجَةُ: الضِّفْدعَةُ، و الجميع الهاجَاتُ، و تَصْغِيرُها هُيَيْجَةٌ و هُوَيْجَةٌ.

و النَّعَامَةُ تُسَمّى هاجَةً.

وجه:

الوَجَاهَةُ و الجاهُ: المَنْزِلَةُ عند السُّلْطان، رَجُلٌ وَجِيْهٌ: ذو جاهٍ.

و وَجَهْتُكَ عند الناسِ أجِهُكَ: صِرْتُ أوْجَهَ منكَ. و أوْجَهَهُ السُّلْطانُ و وَجَّهَهُ:

شَرَّفَه.

و الوَجْهُ: مُسْتَقْبَل كُلِّ شَيْ‌ءٍ.

و الجِهَةُ: النَّحْوُ.

و الوِجْهَةُ: القِبْلةُ و شِبْهُها في أيِّ وَجْهٍ أخَذْتَ.

و وَجَّهُوا إليك: وَلَّوْا إليك وُجُوهَهم، و تَوَجَّهُوا أيضاً.

و الوُجَاهُ و التُّجَاهُ: الحِذَاءُ، و يُكْسَرَانِ.

و المُوَاجَهَةُ: اسْتِقبالُ الرَّجُلِ بكلامٍ أو بِوَجْهٍ.

و المُوَجَّهُ: الذي له وَجْهٌ في الناس.

و جاءه السائلُ فأوْجَهَه: أي رَدَّه.

____________

(3) في ك: مقرط.

(4) لم تُضْبَط الجيم في الأصلين، و نصَّ على كسرها في العين و التهذيب و المحكم و التكملة و اللسان و القاموس.

24

و قَوْلُ العَجّاج:

يُوَجِّهُ الأرْضَ و يَسْتاقُ الشَّجَرْ (5)

أي يَأْخُذُ وَجْهَ الأرض.

و الوَجِيْهَةُ: خَرَزَةٌ لها وَجْهَانِ يُرى الوَجْهُ في أحَدِهما.

و إذا خَرَجَ يَدُ (6) الجَنِينِ و المُهْرِ حين يُوْلَدُ فهو: الوَجِيْهُ.

و يقولون (7): «أحْمَقُ ما يَتَوَجَّهُ» أي ما يُحْسِنُ قَضَاءَ حاجَتِه.

و مَثَلٌ للتَّحْضِيض (8): «وَجِّهِ الحَجَرَ (9) وِجْهَةً مَالَهُ» وَجِهَةٌ وجُهَةٌ وجَهَةٌ: أي ضَعْ كُلَّ شَيْ‌ءٍ مَوْضِعَه. و تُنْصَبُ هذه كُلُّها.

و قَوْلُهم (10): «أيْنَما أُوَجِّهْ ألْقَ سَعْداً» أي كُلُّ الناسِ مِثْلُ قَوْمي.

و التَّوْجِيْهُ في قَوافي الشِّعْرِ: الحَرْفُ الذي بَيْنَ الألِفِ و القافِيَةِ.

اجه: (11):

نَظَروا إِلَيَّ بأُجَيِّهِ (12) سوءٍ، تَصْغِير أُجُوْهٍ و هي الوُجُوْه.

جوه:

قالت امرأةٌ من غَطفانَ و زَجَرَها ابْنُها فقلتُ لها: رُدّي عليه، فقالت: أخافُ أنْ‌

____________

(5) ديوان العجاج: 1/ 38.

(6) كذا في الأصلين، و في المعجمات: يدا.

(7) ورد هذا القول في التهذيب و الأساس، و سُمِّي مَثلًا في الصحاح و اللسان و التاج، و لم يرد في كتب الأمثال.

(8) ورد في أمثال أبي عبيد: 227 و التهذيب و المحكم و الأساس و مجمع الأمثال: 2/ 324 و اللسان و القاموس.

(9) جملة (وجه الحجر) سقطت من ك.

(10) هذا القول مَثَلٌ و قد ورد في أمثال أبي عبيد: 147 و التهذيب و الأساس و مجمع الأمثال: 1/ 55 و التكملة و اللسان و التاج.

(11) لم يرد هذا التركيب في المعجمات.

(12) كذا في الأصلين، و في الأساس و القاموس: بأُوَيْجِه. و وردت الاجوه في اللسان و القاموس.

25

يَجُوهَني بأكثر من هذا: أي يُوَاجِهَني. و قد جُهْتُه و أجَهْتُه.

و في زَجْرِ الجَمَل: جَاهِ جَاهِ.

جهو:

مُهْمَلٌ عنده (13).

الجَهْوَةُ: الدُّبُرُ، و جَمْعُه جَهواتٌ. و يقولونَ: ألْزِقْ جَهْوَتَكَ بالصِّلَةِ. و اسْتُه جَهْوى: أي (14) مُتَكَشِّفَةٌ بارِزَةٌ. و قيل للعَنْزِ: ما أعْدَدْتِ للشِّتاء؟ فقالت: ما لي سِلاحٌ، الاسْتُ جَهْوى؛ و الذَّنَبُ ألْوى؛ فأيْنَ المَأْوى.

و أتَيْتُه جاهِياً: أي عَلَانِيَةً.

و أجْهى فلانٌ للمُبَارَزَة. و هو مِنْ أجْهَتِ السَّماءُ: إذا انْجَلَتْ. و أجْهَيْنا: أجهَتْ لنا السَّماءُ.

و رَجُلٌ أجْهَى: أصْلَعُ.

و بَيْتٌ مُجْهٍ: لا سِتْرَ عليه، و أجْهى: لا سَقْفَ له. و الأُنثى جَهْوَاءُ.

و امْرَأةٌ جَهْوى: قَليلةُ التَّسَتُّر.

و ناقَةٌ مُجْهِيَةٌ- و امْرأةٌ كذلك-: لا تَقْدِرُ على نِفاسِها.

و الجَهْوَةُ: المَكانُ المُتَطامِنُ في سَعَةٍ. و الأَكَمَةُ: جَهْوَةٌ، و جَمْعُها جَهَوَات.

و الجَهْوَةُ من الإِبل: خَمْسَ عشرةَ إلى العِشْرين.

وهج:

الوَهَجُ: وَهَجُ النارِ و الشَّمس، و هي وَهِجَةٌ، و تَوَهَّجَتْ.

و الوَهَجَانُ: اضْطِرَابُ (15) التَّوَهُّج.

____________

(13) أورد محققا العين هذا التركيب بزعم أنه ممّا سقط من النسخ. كما ورد في الصحاح و المحكم و التكملة و اللسان و القاموس و التاج.

(14) كلمة (أي) لم ترد في ك.

(15) و في اللسان و التاج: اضطرام.

26

الهاء و الشين

(و. ا. ي)

شهو:

رَجُلٌ شَهْوَانٌ، و امْرَأةٌ شَهْوى، شَهِيَ يَشْهى، و شَهَوْتُ. و التَّشَهّي: شَهْوَةٌ بَعْدَ شَهوةٍ. و تَشَهَّتِ المَرْأةُ فأشْهَاها زَوْجُها: أي أطْلَبَها ما تَشَهَّتْ.

هوش:

هَوَّشْتُ الشَّيْ‌ءَ: خَلَّطْتَه. و هَوَّشَ القَوْمُ: اخْتَلَطوا.

و التَّهْوِيْشُ: جَمْعُ الإِبل.

و المَهَاوِشُ: الذي أُصِيْبَ من غَيْرِ حِلَّه (1). كأنَّه من الاخْتِلاط.

و الهُوّاشَةُ (2): الإِبلُ المجموعَةُ من حَرامٍ. و كذلك الهَوّاشُ.

و الهَوّاشَةُ: الشّارِدَةُ من الإِبل.

و الهَوْشُ: إذا نَفَرَتِ الإِبلُ في الغارَةِ فَتَفَرَّدَتْ و تَرَدَّدَتْ (3)، يقال: هاشَتْ تَهُوْشُ، و هُنَّ هَوَائشُ.

____________

(1) في ك: محله.

(2) هكذا ضُبطت الكلمة في الأصلين، و هي بفتح الهاء في التهذيب و المحكم و اللسان.

(3) و في المحكم: فتفرقت و تبددت، و مثله في اللسان و التاج، و في الأساس: نفرت و ترددت.

27

و بَيْنَهم هُوَاشَةٌ: أي حَرْبٌ. و تَهَاوَشُوا في القِتال.

و جاءَنا بالهَوْشِ الهائشِ: يَعْني الكَثْرَة.

و رأيتُ هُوَاشَةً من الناس و هَوِيْشَةً: أي جَماعَةً.

و هاشَ القَوْمُ بَعْضُهم إلى بَعْضٍ: تَتَابَعُوا.

و هاشَتْ إليه نَفْسي و تاقَتْ: بمعنىً [109/ ب].

و ذُوْ هاشٍ: مَوضِعٌ.

و‌

في الحديث (4): «هَوْشاتُ اللَّيْلِ و هَيْشاتُه»

. و هُشْنا الغَنَمَ: بمعنى حُشْنا.

شوه:

الشَّوَهُ: مَصْدَرُ الأَشْوَهِ و الشَّوْهاءِ: و هو القَبيحُ الوَجْه و الخِلْقَةِ. و‌

في الحديث (5): «شاهَتِ الوُجُوهُ».

و رَجُلٌ شائهُ البَصَرِ و شاهِيُ البَصَرِ: حَدِيْدُه (6). و شاهُ البَصَرِ.

و الشَّوْهاءُ: هي الحَسَنَةُ الرائعَةُ.

و الشَّيِّهُ: القَبيحُ الخِلْقَةِ، و هُمُ الشَّيِّهُون. و ما هُوَ إِلّا شُوْهَةٌ في بُوْهَةٍ.

و الشُّوَّهُ: الذين يَتَشَوَّهُوْنَ لِيُصِيْبُوا الناسَ بالعَيْن: أي يَحْتالُوْنَ. و شُهْتُه بعَيْني أشُوْهُه، و كذلك إذا أفْزَعْتَه. و لا تَشَوَّهْ عَلَيَّ: أي لا تُصِبْني بالعَيْن.

و الشّاةُ: تَصْغِيرُها شُوَيْهَةٌ، و العَدَدُ الشِّيَاهُ، و الجميع الشّاءُ، و يُجْمَعُ على الشُّوِيِّ (7) أيضاً. و أرْضٌ مَشَاهَةٌ: كثيرةُ الشِّيَاهِ.

____________

(4) ورد في العين و غريب أبي عبيد: 4/ 84 و التهذيب و الصحاح و الفائق: 4/ 119 و اللسان و التاج.

(5) ورد في العين و غريب أبي عبيد: 1/ 112 و التهذيب و المقاييس و الفائق: 2/ 266 و اللسان و التاج.

(6) في الأصل: جديده، و التصويب من ك و المعجمات.

(7) هكذا ضُبط الجمع في الأصلين، و هو بفتح الشين في العين و التهذيب و الصحاح و المحكم و اللسان.

28

و فَرَسٌ شَوْهاءُ: في رأْسِها طُولٌ و في مَنْخِرَيْها سَعَةٌ. و الشَّوَهُ: امْتِدادُ العُنُق و سَعَةُ الشِّدْقِ.

و شَوَّهَ فلانٌ بِيَدِه: أي (8) أشارَ بها من بَعِيدٍ.

هيش:

الهَيْشُ: الحَلَبُ الرُّوَيْدُ.

و رأيْتُ هَيْشَةً من الناس: أي جَماعَةً.

و تَهَيَّشَ الناسُ بَعْضُهم إلى بَعْضٍ: وَثَبَ (9) بعضُهم إلى بَعْضٍ.

و هاشَ الرَّجُلُ هَيْشاً: أكْثَرَ من القَوْلِ القَبيح. و إذا عاثَ (10) في الناس.

و الهَيْشَةُ: الفِتْنَةُ. و أُمُّ حُبَيْنٍ (11).

وهش (12):

التَّوَهُّشُ: مَشْيُ المُثْقِلِ (13) في الأرض. و الحَفا أيضاً، تَوَهَّشَتْ: حفِيَتْ.

____________

(8) كلمة (أي) لم ترد في ك.

(9) من قوله: (أي جماعة) إلى قوله هنا: (وثب) سقط من ك.

(10) في ك: و إذا رعاث.

(11) في ك: و أم جبين.

(12) لم يرد هذا التركيب في العين، و لم يشر المؤلف إلى ذلك، كما لم يرد في التهذيب أيضاً، و لكنه وارد في المحكم و التكملة و اللسان و القاموس و التاج.

(13) هكذا ضبطت الكلمة في الأصلين، و هي بفتح القاف في القاموس.

29

الهاء و الضاد

(و. ا. ي)

ضهو:

المُضَاهاةُ: مُشاكَلَةُ الشَّيْ‌ءِ بالشَّيْ‌ءِ. و هي المُبَاراةُ. و رُبَّما هُمِزَ.

و الضَّهْوَاءُ من النِّساء: التي لم تَنْهَدْ.

ضهى:

الضَّهْيَاءُ من النِّساء: التي لم تَحِضْ (1) قَطُّ، ضَهِيَتْ تَضْهى ضَهىً و ضَهْواً، و جَمْعُها ضُهْوٌ (2)، و هي الضَّهْيَأَةُ- أيضاً- على فَعْلَلَةٍ (3). و هي التي لا تَنْبُتُ ثَدْياها.

و الضَّهْيَأَةُ (4)- مَهْمُوزٌ-: مِثْلُ السَّيْأَل (5)، و جَمْعُها ضَهْيَاء، تَنْبُتُ بِالحجاز، ضَخْمَةٌ.

هيض:

الهَيْضُ: الكَسْرُ بَعْدَ الجَبْر، هِضْتُه فانْهَاضَ.

____________

(1) في ك: تحظن.

(2) كذا في الأصلين، و مقتضى كون الفعل يائياً أن يكون الجمع (ضُهْيٌ) كما في اللسان.

(3) هكذا وُزِنَت الكلمة في الأصلين، و لكن وزنها في اللسان فَعْيَلة، و هو الصحيح.

(4) كذا في الأصلين، و هي الضَّهْيَاءة في اللسان؛ و الضَّهْيأ- كعَسْجَدٍ- في القاموس.

(5) كذا في الأصلين، و هو السيال بلا همز في المعجمات.

30

و الهَيْضَةُ: مُعَاوَدَةُ الهَمِّ و الحُزْنِ و المَرْضَةِ بَعْدَ المَرْضَةِ (6). و البَجِّيْذَقُ (7).

و هَيْضُ الطَّيْرِ: سَلْحُه، هاض يَهِيْضُ. و هو المَهَائضُ واحدتُها مَهْيَضٌ (8).

و الهَيْضَاءُ: الجَماعَةُ من القَوْم.

وهض:

مُهْمَلٌ عنده (9).

الخارزنجيُّ: وَهْضَةٌ من عُرْفُطٍ و وَهَضَاتٌ، و الطاء فيه أعْرَفُ. و هو- أيضاً-: ما اطْمَأَنَّ من الأرض إذا كانتْ مُدَوَّرَةً.

هضو:

مُهْمَلٌ عنده (10).

الخارزنجيُّ: الهَضَاةُ (11): الأَتانُ، و الجَمْعُ هَضَوَات. و هي الذُّؤابَةُ (12) أيضاً.

____________

(6) جملة (بعد المرضة) سقطت من ك.

(7) كذا في الأصلين، و لم نجد الكلمة في المعجمات.

(8) و روى في التاج أن الضاد تصحيف و ان صوابه بالصاد المهملة، و سيأتي من المؤلف في الهاء و الصاد.

(9) و استُدرِك عليه في التهذيب و التكملة و اللسان و القاموس.

(10) و استُدرِك عليه في التكملة و اللسان و القاموس.

(11) هكذا ضُبطت الكلمة في الأصلين، و هي بكسر الهاء في التكملة و نصَّ على ذلك في القاموس، و روى في التاج ضبط الصغاني لها بالفتح كما أثبتنا.

(12) في ك: الضؤابة.

31

الهاء و الصاد

(و. ا. ي)

صهو:

الصَّهْوَةُ: مُؤخَّرُ السَّنَام. و هي الرّادِفَةُ أيضاً.

و الصَّهَوَاتُ: ما تُتَّخَذُ فَوْقَ الرَّوابي من البُرُوْج في أعاليها، الواحدة صَهْوَة.

و هي مُطْمَأَنٌّ مُحْدِقَةٌ به الجِبالُ.

و الصِّهَاءُ: مَواقِعُ الماءِ فَوْقَ رُؤوسِ الجِبالِ مِثْل القَلْتِ.

و أصْهَيْتُ الصَّبيَّ إصْهَاءً: إذا دَهَنْتَه بالسَّمْن ثم نَوَّمْتَه في الشَّمْسِ من مَرَضٍ (1)، فهو مُصْهىً.

و صَهْصَيْتُ بالرَّجُل: قُلْتَ له صَهْ.

وهص:

الوَهْصُ: شِدَّةُ غَمْزِ وَطْءِ قَدَمِه على الأرض، وَهَصَه. و كذلك لو ضَرَبَ الأرْضَ بشَيْ‌ءٍ.

و رَجُلٌ مَوْهُوْصُ الخَلْقِ: لازِمٌ عِظامُه بعضُها بعضاً.

____________

(1) سقطت كلمة (مرض) من ك.

32

و وَهَصَه: أي جَبَّه و خَصَاه، و منه قولُه:

زَعَمَ ابنُ واهِصَةِ الخُصى أنّي له * * *عَبْدٌ و قد كَذَبَ ابنُ واهِصَةِ الخُصى

فهو مَوْهُوصٌ و وَهِيْصٌ.

و يُقال لِمَا اطْمَأنَّ من الأرض و اسْتَدَارَ: وَهْصَةٌ.

و الوَهْصُ: الكَسْرُ.

هيص:

مُهْمَلٌ عنده (2).

الخارزنجيُّ: الهَيْصُ: سَلْحُ الطَّيْرِ، هاصَ يَهِيْصُ هَيْصاً. و المَهْيَصُ (3): مَوْقِعُ السَّلْح، و جَمْعُها مَهَايِصُ.

____________

(2) و استُدرِك عليه في التهذيب و التكملة و اللسان و القاموس.

(3) ضُبِطت الكلمة في الأصلين بفتح الميم و كسر الهاء و سكون الياء، و قد أثبتنا ما ضبُطت به في اللسان و نصَّ عليه في القاموس، و ما ضبط به المؤلف الكلمة لمّا أوردها في حرف الضاد، و قد تقدم.

33

الهاء و السين

(و. ا. ي)

سهو:

السَّهْوُ: الغَفْلَةُ عن الشَّيْ‌ءِ، إِنَّه لَسَاهٍ بَيِّنُ السَّهْوِ.

و المُسَاهاةُ: حُسْنُ المُخَالَقَة (1).

و حَمَلَتْ به أُمُّه سَهْواً: أي على حَيْضٍ.

و السَّهْوُ: اللِّيْنُ و السُّكُونُ.

و السَّهْوَةُ: السَّهْلَةُ.

و في المَثَل (2): «إِنَّ المُوَصَّيْنَ بَنُو سَهْوَانَ» أي انَّهم يَسْهُوْنَ عن الحاجة.

و السَّهْوَةُ: أرْبَعَةُ أعوادٍ يُعارَضُ بعضُها على بعضٍ؛ يُوْضَعُ عليه (3) شَيْ‌ءٌ من الأمْتِعَة. و هي: الصَّخْرَةُ المُنْتَصِبَةُ (4) ليس لها أصْلٌ في الأرض. و هو- في طَيِّى‌ءٍ-:

الحَجَرُ الواحِدُ عَظُمَ أو صَغْرَ، و جَمْعُه سِهَاءٌ و سَهَوَات.

____________

(1) في الأصلين: المخالفة، و التصويب من المعجمات كافة، و في بعضها: حسن المخالقة و العِشرة.

(2) ورد المثل في امثال أبي عبيد: 252 و الصحاح و المحكم و الأساس و مجمع الأمثال: 1/ 11 و اللسان و التاج.

(3) كذا في الأصلين و بعض المعجمات، و قال في التاج: «و الصواب: عليها».

(4) في ك: المنتبصة.

34

و السَّهْوَةُ في الحديث (5): شِبْهُ الصُّفَّةِ بَيْنَ يَدَيِ البَيْت، سُمِّيَ بذلك لأنَّ العَيْنَ تَسْهو فيه أي تَنْبَسِط.

و الساهِيَةُ: ما اسْتَطالَ و اتَّسَعَ من غَيْر خَمَرٍ يَرُدُّ العَيْنَ.

و السُّهَا: كَوْكَبٌ خَفِيٌّ.

و لَقِيْتُه بَعْدَ سَهْواءٍ من اللَّيْلِ: أي بَعْدَ مُضِيِّ صَدْرِه.

و الأَسَاهِيُّ من السَّيْرِ: ضُرُوْبٌ مُخْتَلِفَةٌ، واحِدَتُها اسْهَاءَةٌ (6).

و السَّهْوُ: القَمَرُ، بِلُغَة النَّبَط.

و عليه من المالِ ما لا يُسْهى و لا يُنْهى: أي لا تُبْلَغُ نهايَتُه و غايَتُه.

هوس:

الهَوْسُ: الطَّوَفانُ باللَّيْل. و الطَّلَبُ في جُرْأةٍ، تقول: أسَدٌ هَوّاسٌ. و رَجُلٌ هَوّاسَةٌ: شُجاع.

و الهَوِسَةُ من النُّوقِ: التي تَرَدَّدُ فيها الضَّبَعَةُ، و الهِوَاسُ المَصْدَرُ.

و الهَوِيْسُ: ما تُخْفِيه في صَدْرِكَ من الفِكْرَةِ و النَّظَر، و هو الهَوَسُ أيضاً. و رَجُلٌ مُهَوَّسٌ أيضاً.

و هُسْتُ الشَّيْ‌ءَ أهُوْسُه: أي دَقَقْتَه و كَسَرْتَه (7).

و هاس الذِّئبُ في الغَنَم: عاثَ.

هيس:

الهَيْسُ: أدَاةُ الفَدّانِ كلِّها، بلُغَة عُمَانَ.

____________

(5) ورد في غريب أبي عبيد: 1/ 49 و الفائق: 2/ 211.

(6) و في اللسان و القاموس: لا واحد لها.

(7) في ك: أو كسرته.

35

و يُقال في الغارَةِ إذا اسْتُبِيْحَتْ قَرْيَةٌ أو قَبيلةٌ فاسْتُؤْصِلَتْ: هِيْس هِيْس (8)، مَعْناهُ ما بَقِيَ منهم أحَدٌ.

و الأَهْيَسُ من الإِبِل [110/ أ]: الجَرِي‌ءُ الذي لا يَنْقَبِضُ عن شَيْ‌ءٍ.

و هِسْتَ تَهِيْسُ: أي تَسِيْرُ و تَطَأُ (9). و الهَيْسُ: السَّيْرُ أيُّ ضَرْبٍ كان.

و في المَثَل:

إحدى لياليكِ فَهِيْسي هِيْسي (10)

و هو زَجْرٌ للإِبل.

و الهَيْسُ: أخْذُ الشَّيْ‌ءِ بكَثْرَةٍ.

و هاسَ الرَّجُلُ لَيْلَتَه: ثبتَ على السَّيْرِ.

وهس:

الوَهْسُ: شِدَّةُ السَّيْرِ، وَهَسُوا و تَوَاهَسُوا (11)، و سَيْرٌ وَهْسٌ، و كذلك في الأكْل و البُضْع. و الذَّلِيْلُ المَوْطُوءُ، و قد وَهَسْتُه أَهِسُه.

و كلامٌ مَوْهُوْسٌ: إذا كانَ سِرّاً. و هو يَهِسُ كلامَه: أي يُخْفِيه. و التَّوَاهُسُ:

السِّرارُ (12).

____________

(8) هكذا ضبُطت الكلمتان في الأصلين، و هي بضبط الأصل مع كسر السين في العين، و مع الياء بعد السين في التهذيب، و نصَّ على كسر السين في التاج، و لكنها بفتح الهاء و اهمال السين في المحكم و القاموس، و بفتح الهاء و كسر السين في اللسان.

(9) في ك: و تطاه.

(10) ورد في العين (بنصِّ:

ليلك يا طسم ...

الخ) و أمثال أبي عبيد: 337 و المقاييس، و بنص الأصل و معه مشطور آخر في التهذيب و الصحاح و المحكم و المخصَّص: 7/ 113 و مجمع الأمثال: 1/ 32 و اللسان و التاج (و عزي في الأخير للأسود بن غفار تبعاً للجمهرة: 2/ 65)، و المشطور و معه ثلاثة في العباب و عزاه لأباق الدبيري.

(11) و في العين و التهذيب و المقاييس و غيرها: وهَسُوا و توهَّسوا و تواهسوا.

(12) و السرار هو المواهسة في اللسان و التاج.

36

و الوَهِيْسَةُ: أنْ يُطْبَخَ الجَرَادُ ثم يُجَفَّفَ و يُدَقَّ و يُقْمَحَ (13) أو يُؤْكَل بِدَسمٍ.

و الوَهْسُ: الدَّقُّ.

____________

(13) في ك: ثم يخفف و تدق و تقمح.

37

الهاء و الزاي

(و. ا. ي)

هزأ:

الهُزْءُ: السُّخْرِيَّةُ، هَزِئَ به يَهْزَأُ، و هَزَأَ، و اسْتَهْزَأ، و تَهَزَّأ به.

و هَزَأني البَرْدُ: إذا أصابَكَ بِشِدَّةٍ. و قد أهْزَأْتُ: [دَخَلْتَ] (1) في شِدَّةِ البَرْدِ.

و أهْزَأَهُم عليه فلا حَرَاكَ بهم. و غَدَاةٌ هازِئةٌ. و أهْزَأَني البَرْدُ. و المعروفُ في ذلك الرّاءُ، و قد ذُكِرَ.

و هَزَأَ يَهْزَأُ هَزْءاً: ماتَ، و هَزِئَ- مِثْلُه- يَهْزَأُ.

و ضَرَبَه حتّى أهْزَأه: أي قَتَلَه.

و أقْبَلَتْ ناقَتُه تَهْزَأُ (2) به: أي تُسْرِعُ.

زهو:

الزَّهْوُ: من الكِبْرِ، رَجُلٌ مَزْهُوٌّ: مُعْجَبٌ بنفسِه، و زُهِيَ فلانٌ. و يقولون (3):

____________

(1) زيادة من القاموس للايضاح.

(2) الفعل رباعي في التكملة و القاموس فيكون مضارعه: تُهْزِى‌ءُ.

(3) هذا القول مَثَلٌ، و قد ورد أزهى من غراب في أمثال أبي عبيد: 360 و المحكم و الأساس و اللسان، و كلاهما (من ذباب، و غراب) في مجمع الأمثال: 1/ 340 و المستقصى: 1/ 151.

38

«أزْهى من ذُبَابٍ؛ و غُرَابٍ».

و الرِّيْحُ تَزْهى النَّباتَ: إذا هَزَّتْهُ بَعْدَ غِبٍّ.

و زَهى (4) الزَّرْعُ: زَكا.

و السَّرَابُ يَزْهى الرُّفْقَةَ و القارَةَ.

و الأمْوَاجُ تَزْهى السَّفِينةَ: أي تَرْفَعُها.

و ازْدَهَيْتُ فلاناً: إذا تَهاوَنْتَ به.

و زَهْوُ النَّبْتِ: نَوْرُه.

و زَهى التَّمْرُ: بدا صَلاحُه حُمْرَةً و صُفرة.

و الزَّهُ: المَنْظَرُ الحَسَنُ؛ نَحْوُ الزَّهْوِ.

و زَهَتِ الشّاةُ زَهْواً: عَظُمَ ضَرْعُها.

و الزَّهْوُ: حُمْرَةُ لَوْنِ الثِّيَابِ و حُسْنُه، ثَوْبٌ زَهْوٌ، و ثِيَابٌ زَهْوَةٌ و زاهِيَة.

و الزَّهْوُ: الكَذِبُ.

و الزُّهَاءُ: القَدْرُ في العَدَد. و زَهَوْتُ القَوْمَ: أي حَزَرْتَهم.

و زَهَتِ الإِبلُ تَزْهُو: إذا سارَتْ (5) بَعْدَ الوِرْدِ ليلةً أو أكْثَرَ، و قد زَهَوْتُها (6) أنا.

هوز:

الأَهْوَازُ: سَبْعُ كُوَرٍ بين البَصْرَةِ و فارِس.

و هَوَّزُ: حُرُوْفٌ وُضِعَتْ لِحِسَابِ الجُمَّل.

و ما أدْرِي أيّ الهُوَّزِ (7) هُوَ: أيْ أيُّ الخَلْقِ هو.

و هَوَّزَ فلانٌ تَهْوِيْزاً: ماتَ.

____________

(4) هكذا كُتِب الفعل في الأصلين. و هو زَها في المعجمات.

(5) في ك: صارت.

(6) في ك: و قد هوتها.

(7) هكذا ضُبِطت الكلمة في الأصلين، و هي في المعجمات بغير تشديد و بسكون الواو.

39

وهز:

الوَهْزُ: الشَّدِيدُ المُلَزَّزُ الخَلْقِ.

و الوَهْزُ: أنْ تَهِزَ القَمْلَةَ بَيْنَ أصابِعِكَ وَهْزاً.

و الوِهَازَةُ: الخَطْوُ؛ في حَديث أُمِّ سَلَمَةَ (8) رضيَ اللّهُ عنها.

و هو مُتَوَهِّزٌ: إذا وَطِى‌ءَ وَطْأً ثَقِيلًا. و الوَهْزُ: الوَطْءُ.

____________

(8) ورد الحديث في التهذيب و الفائق: 2/ 168 و التكملة و اللسان و التاج.

40

الهاء و الطاء

(و. ا. ي)

طهو:

الطَّهْوُ: عِلاجُ اللَّحْمِ بالشَّيِّ و الطَّبْخِ. و الطّاهي: الطَّبّاخُ، يَطْهُو اللَّحمَ طَهْواً، يُقال: يَطْهى، و جَمْعُه طُهَاة.

و طُهَيَّةُ: حَيٌّ من العَرَب، و النسبةُ إليها طُهْوِيٌّ و طُهَوِيٌّ (1) و طَهَوِيٌّ.

و الطُّهَاةُ- مَقْصُورٌ (2)-: دُقَاقُ التِّبْنِ.

و طَهى (3) الرَّجُلُ: ذَهَبَ في الأرض.

و طَهَتِ الماشِيَةُ: انْتَشَرَتْ في الرَّعْي.

و الطَّهْيَانُ (4): البَرّادَةُ.

و الطَّهَاءُ من السَّحاب: غير (5) رَقيقٍ؛ كالطَّخَاء، و هو قِطْعَةٌ مُسْتَديرةٌ تَسُدُّ ضَوْءَ‌

____________

(1) سقطت كلمة (و طُهَوي) من ك.

(2) كذا في الأصلين، و هي الطَّهَا في التكملة، و نصَّ في القاموس ك‍ (عَلى).

(3) هكذا كُتِب الفعل في الأصلين، و هو (طها) في اللسان و القاموس لأنه واويّ، و ذكر في التاج (طهى) اليائي و انه مثل طها.

(4) هكذا ضبُطت الكلمة في الأصلين و العين و التهذيب، و لكنها بفتح الهاء في التكملة و نصَّ على الفتح في القاموس.

(5) و في المقاييس و اللسان: غيم.

41

القَمَر. و الطَّهَاة (6) مِثْلُه.

و لَيْلٌ طاهٍ: مُظْلِمٌ.

و ما بها (7) طُهْوِيٌّ: أي أحَدٌ.

و طه: مَعْناه (8) يا رَجُل.

هيط:

الهِيَاطُ: من قَوْل العَرَب: ما زالَ بَيْنَهم هِيَاطٌ و مِيَاط؛ و ما زالَ يَهِيْطُ و يَمِيْطُ:

أرادوا بالهِيَاطِ الدُّنُوَّ و بالمِيَاطِ (9) التَّباعُدَ. و قيل: الهِيَاطُ الصِّيَاحُ و المِيَاطُ الدِّفَاعُ.

و قيل: قَوْلُ لا و اللّهِ وَ بَلى و اللّهِ (10).

و تَهَايَطَ القَوْمُ: اجْتَمَعُوا و أصْلَحُوا أمْرَهم. و تَهَايَطُوا (11): تَبَاعَدُوا و أفْسَدوا ما بَيْنَهُم. كأنَّه من الأضداد.

وهط:

الوَهْطُ: شِبْهُ الوَهنِ و الضَّعفِ. و رَمَاه فأوْهَطَه. و الفِعْلُ وَهَطَ يَهِطُ. و هو الهُزَالُ أيضاً. و الكَسْرُ.

و الأَوْهَاطُ: الخُصُوْماتُ و الصِّيَاحُ.

و الوَهْطُ: الجَمَاعَةُ. و مَوْضِعٌ بالطّائف.

و تَوَهَّطَ الفَرَسُ في الطِّين: غابَ فيه.

و تَوَهَّطَ الفِرَاشَ: امْتَهَدَه.

____________

(6) كذا في الأصلين و في التاج، و في اللسان: طهاءة.

(7) كلمة (بها) سقطت من ك.

(8) كلمة (معناه) سقطت من ك، و مرَّتْ هذه الفقرة في الثنائي الصحيح.

(9) في ك: و في المياط.

(10) سقطت جملة (و بلى و اللّه) من ك.

(11) و في التهذيب و المحكم و اللسان: و تمايطوا.

42

و المُطْمَئنُّ من الأرض: وَهْطَةٌ؛ تُنْبِتُ العُرْفُطَ، و جَمْعُه وِهَاطٌ.

و أوْهَطْتُه: أثْخَنْتَه.

43

الهاء و الدال

(و. ا. ي)

هدى:

الهَدِيَّةُ: ما أهْدَيْتَ من طَرِيْفٍ و لَطَفٍ، و الجميع الهَدَايا (1)، و لُغَةُ أهْلِ المَدِينة: الهَدَاوى.

و المِهْدى: الطَّبَقُ الذي تُهْدى عليه الهَدَايا. و فلانٌ يُهَدِّي للناس: أي كَثِيرُ الهَدَايَا إليهم.

و الإِهْدَاءُ: أنْ تُهْدِيَ شِعْراً في مَدِيْحٍ أو هِجَاء.

و الهَدِيُّ: العَرُوْسُ. و الهِدَاءُ: هِدَاؤها (2) إلى بَيْتِ زَوْجِها.

و الهَدْيُ- يُخَفَّفُ و يُثقل-: ما أهْدى الإِنسانُ إلى مَكَّةَ من النَّعَم. و كُلُّ ما يُهْدِيه من مالٍ أو مَتَاعٍ فهو هَدَىً (3)، و جَمْعُه هَدِيٌّ.

و الهُدَى: نَقِيْضُ الضَّلالةِ. و الدَّليلُ يَهْدي القَوْمَ.

و هَدَيْتُ لكَ: أي بَيَّنْتُ لكَ.

____________

(1) في ك: و الجميع الهدا.

(2) في ك: و الهداؤها.

(3) هكذا ضبُطت الكلمة في الأصلين، و هي في المعجمات: هَدْي بفتح الهاء و سكون الدال.

44

و الهادي: العُنُقُ.

و الهادِيَةُ: العَصا.

و غُرَّةُ كُلِّ شَهْرٍ (4): هادِيَتُها.

و كُلُّ شَيْ‌ءٍ قَادَ شَيْئاً فهو هادِيْه.

و اهْتَدى الفَرَسُ الخَيْلَ: صارَ في أوائلها. و منه هَوَادي الخَيْلِ، و هَدَاها يَهْدِيها: تَقَدَّمَها.

و الهِدَاءُ: الرَّجُلُ الضَّعِيفُ البَلِيدُ.

و التَّهَادي: مَشْيُ النِّساءِ و الإِبلِ الثِّقالِ في تَمَايُلٍ يَميناً و شِمالًا.

و رَجُلٌ هادٍ: وَدِيْعٌ ساكِنٌ.

و خُذْ في هِدْيَتِكَ: أي فيما كُنْتَ فيه.

و هو على مُهَيْدِيَتِه: أي حالِه.

و ليس لهذا الأمْرِ هِدْيَةٌ و لا قِبْلَةٌ: أي وَجْهٌ و قَصْدٌ.

و فَعَلَ به مُهَيْدِياتِها و هُدَيّاها: أي مِثْلَها.

هدأ:

- مَهْمُوز-

رَجُلٌ أهْدَأُ و امْرَأةٌ هَدْءاء: و ذلك أنْ يكونَ المَنْكِبُ [110/ ب] مُنْخَفِضاً مُسْتَوِياً، أو يكونَ مائلًا نحو الصَّدْرِ غَيْرَ مُنْتَصِبٍ.

و الأَهْدَاءُ من البَعِير (5): الذي يَذْهَبُ سَنَامُها بَعْدَ العَمَدِ فَتَصِيرُ جَمّاءَ بلا سَنَامٍ.

وَ هَدِئْت هَدَءاً (6): إذا رَكِبْتَ مَقادِيْمَكَ (7). و أهْدَأْتُ الرَّجُلَ: صَيَّرْتَه كذلك.

____________

(4) و في العين: كل شجرة.

(5) هكذا وردت الجملة في الأصلين، و الوارد في المعجمات: الهَدْءاء من الابل.

(6) في ك: و هذئت هذاء.

(7) كذا في الأصلين، و لعل خطأ أو تصحيفاً قد طرأ على النص، و ربما كان الصواب: رَكِبَتْ مقاديمُك أي ركب بعضُها بعضاً.

45

و أهْدَأْتُ الصَّبِيَّ: ضَرَبتُ يدي (8) عليه رُوَيْداً لِيَنَام.

و الهُدُوْءُ: السُّكُوْنُ. و المُقَامُ بالمَكان.

و الهَدْءُ من اللَّيْل: بَعْدَ نَوْمَةٍ.

وهد:

الوَهْدُ (9): المَكانُ المُنْخَفِضُ كأنَّه حُفْرَةٌ، أرْضٌ وَهْدَةٌ، و مَكَانٌ وَهْدٌ.

و تَوَهَّدَ امْرَأةً: أي داسَها و وَطِئَها.

و وَهَّدْتُ الفراشَ: مَهَّدْتَه. و تَوَهَّدْتُه.

و وَهَدَ الشَّيْ‌ءُ: بمعنى سَقَطَ.

و يُقال لِيَوْم الاثْنَيْنِ: أوْهَدُ، و يُجْمَع أوَاهِدَ.

دوه:

مُهْمَلٌ عنده (10).

الخارزنجيُّ: ما لَكَ تَتَدَوَّهُ في رَأْيِك: أي تَتَغَيَّرُ.

و التَّدَوُّهُ: التَّقَحُّمُ و الانذِرَاعُ.

و يُقال للرُّبَعِ إذا دُعِيَ: دُوهْ دُوهْ (11).

وده:

أيضاً مُهْمَلٌ (12).

____________

(8) كذا في الأصلين، و لعله: (بيدي) كما في المعجمات.

(9) سقطت كلمة (الوهد) من ك.

(10) و استُدرِك عليه في المقاييس و المحكم و التكملة و اللسان و القاموس و التاج.

(11) هكذا ضُبطت الكلمتان في الأصلين، و نصَّ على جواز فتح الدال و ضمها في القاموس، و على ضمِّ الهاء و كسرها في التاج.

(12) و استُدرِك عليه في التهذيب و المقاييس و الصحاح و المحكم و التكملة و اللسان و القاموس و التاج.

46

الخارزنجيُّ: وَدَهَ (13) الراعي بالإِبل: صاحَ بها، إيْدَاهاً، لِيَعْدِ لَها عن جِهَتِها.

و اسْتَيْدَهَتِ الإِبلُ و اسْتَوْدَهَتْ: اجْتَمَعَتْ و انْسَاقَتْ، يَدَهاً.

[و] (14) يُقال إذا غُلِبَ و مُلِكَ عليه: قد اسْتَيْدَهَ.

دهى و دهو:

الدَّهْيُ و الدَّهْوُ: لُغَتَانِ في الدَّهَاء، دَهَوْتُه و دَهَيْتُه؛ فهو مَدْهِيُّ و مَدْهُوٌّ. و رَجُلٌ داهِيَةٌ: مُنْكَرٌ. و تَدَهّى الرَّجُل (15). و دُهِيْتَ: أي خُتِلْتَ عن أمْرٍ.

و الدَّهْيَاءُ: الدّاهِيَةُ من شَدائِدِ الدَّهر.

و يقولون: دَهى فلانٌ يَدْهى دَهْياً، و يَدْهُو دَهَاءً و دَهاةً (16)، و دَهِيَ يَدْهى، و دَهُوَ يَدْهُو. و انَّه لَدَاهٍ و دَهِيٌّ ودَهٍ، فَجَمْعُ الداهي دُهَاة، و جَمْعُ الدَّهِيِّ أدْهِيَاء، و جَمْعُ دَهٍ دَهُوْنَ.

و أدْهَيْتُ الرَّجُلَ: وَجَدْتَه داهِيَةً.

و يقولون (17): «إلَّا دَهٍ فَلَادَهٍ» أي إنْ لم يَكُنْ هذا الأمرُ لم يكنْ غَيْرُه.

و داهِيَةٌ دُهْوِيَّةٌ: أي شَدِيدةٌ، و دَهْوَاء و دَهْيَاء.

و ما أدْهَيْتَ إلَّا على نَفْسِكَ- بالدّال-: أي ما أبْقَيْتَ إِلّا عليها، و المعروف:

أرْهَيْتَ.

و (18) يقولون: ما أدري أيُّ الدَّهْدَاء (19) هُوَ: أيْ أيُّ الخَلْقِ (20) هو.

____________

(13) هكذا ضبُط الفعل في الأصلين، و في المحكم وَدِهَ بكسر الدال، و لعل الصواب (أوْدَهَ) كما في التكملة و القاموس، بقرينة ذكره المصدر (ايداهاً).

(14) زيادة يقتضيها السياق.

(15) لم ترد كلمة (الرجل) في ك.

(16) كذا في الأصلين، و هي دهاءة في التهذيب و المحكم و اللسان و القاموس.

(17) هذا القول مَثَلٌ و قد مرَّ في باب المضاعف الثنائي.

(18) حرف العطف سقط من ك.

(19) في الأصلين: الرهداء، و الصواب ما أثبتنا، و قد تقدَّم في المضاعف الثنائي.

(20) في الأصلين: الحلق.

47

هود:

التَّهْوِيْدُ في المَشْي: الرُّوَيْدُ شِبْهُ الدَّبِيْبِ (21). و في المنطِق: سُكُون.

و غِنَاءٌ مُهَوَّدٌ: مَخْفُوضٌ.

و الهَوَادَةُ: اللِّيْنُ و الرِّفْقُ.

و الهُوْدُ (22): التَّوْبَةُ، من قَوْلِه عَزَّ و جلَّ: إِنّٰا هُدْنٰا إِلَيْكَ (23).

و الهُوْدُ: هُم اليَهُوْدُ، هادُوا يَهُوْدُوْنَ هُؤُوْداً (24). و الهُوْدِيَّةُ: اليَهُوديَّة.

و بَعِيْرٌ عَظِيمُ الهَوْدَةِ: أي السَّنَام.

و المُطْمَئنُّ من الأرضِ إذا كانَ مُسْتَديراً: هَوْدَة (25).

و المُهَاوَدَةُ (26): المُوَادَعَةُ (27).

و تَهَوَّدْتُ إلى فلانٍ: أي تَوَسَّلْت إليه، من قَوْلهم: بَيْنَنَا هَوَادَة.

و هَوَّدَ الرَّجُلُ تَهْوِيداً: مَشى مَشْياً ساكناً.

هيد:

الهَيْدُ: الحَرَكَة، هِدْتُه أهِيْدُه. و الإِصلاح. و الزَّجْرُ أيضاً. و مَصْدَرُ قَوْلِكَ:

هادَني هَيْداً أي كَرَبَني (28).

____________

(21) سقطت كلمة (الدبيب) من ك.

(22) هكذا ضبُطت الكلمة في الأصلين، و هي بفتح الهاء في جميع المعجمات.

(23) سورة الأعراف/ 156.

(24) هكذا ورد المصدر في الأصل، و مثله في مخطوطات التهذيب، و في ك: هُوداً، و في عدد من المعجمات: هَوْداً.

(25) هذا هو ضبط الأصل للكلمة، و بضم الهاء في ك.

(26) في ك: و المهادة.

(27) و في التكملة و القاموس: المعاودة، و في اللسان كالأصل.

(28) هكذا وردت الكلمة في الأصلين و في اللسان و القاموس، و لكنها (كرثني) في التهذيب و المقاييس و الأساس.

48

و هَيَّدْتُ الرَّجُلَ: قُلْتَ له: هِيْدِ (29)؛ و هَادِ؛ زَجْرٌ و رَدْعٌ.

و الهِيْدُ: الحُدَاءُ: لقَوْلهم: هِيْد هِيْد (30) و هَيْدِ هَيْدِ إذا أرادوا زَجْرَ الإِبل، و يقولون: هُيَيْدِ يا هُيَيْدِ، و هادِيا هادِيا مِثْلُه، وهَدِ أيضاً.

و لَقِيتُه فقال يا هَيْدَ ما أصحابُكَ و يا هَيْدَ ما لأصحابِك و يا هَيْدَ ما لَكَ: أي ما أمْرُكَ.

و هَيْدَةُ: اسْمُ رَدْهَةٍ بأعلى المَضْجع.

هدو:

الهَدَاوَةُ: الهِدْوُ (31) من ساعات اللَّيْل.

و الهَدَاةُ: الأَدَاة.

____________

(29) و هي بفتح الهاء في مطبوع الصحاح و اللسان.

(30) لم تُضْبط الدال في الأصلين، و هي بكسرها و سكونها في المعجمات، و بالتنوين أيضاً في المحكم و القاموس.

(31) كذا في الأصلين و بهذا الضبط، و في التكملة: الهِدَاوَةُ: الهُدُوءة الخ.

49

الهاء و التاء

(و. ا. ي)

هيت:

هَيْتَ لكَ: بمنزلة هَلُمَّ لكَ. و قُرِى‌ءَ: هَيْتَ لَكَ (1) و هِيْتُ لك (2) أي تَهَيَّأْتُ لكَ.

و رَجُلٌ هَيّاتٌ: يُهَيِّتُ بالناسِ أي يُصَوِّتُ بهم و هو أنْ يقولَ: ياهِ ياهِ.

و هِيْتُ: موضعٌ بشاطى‌ء الفُراتِ، و سُمِّيَتْ لأنَّها في هُوَّةٍ من الأرض.

هوت:

يُقال في الشَّتْم: صَبَّ اللّهُ (3) عليه هَوْتَةً و مَوْتَةً.

و الهَوْتَةُ من الأرض: المَهْوَاةُ.

و المُهَاتاةُ: من قولك هاتِ، و هو من هاتى يُهَاتي هِيْتاً (4) و مُهَاتاةً.

تيه [و توه] (5):

____________

(1) سورة يوسف/ 23.

(2) في الأصلين: هِيْتَ- بفتح التاء-، و ما أثبتناه من اللسان، و في التاج: هِئْتُ.

(3) في الأصلين: ضرب اللّه، و التصويب من العين و التهذيب و المقاييس و المحكم و اللسان و التاج.

(4) هكذا ورد المصدر في الأصلين و بهذا الضبط، و لم نجده في المعجمات.

(5) زيادة من العين.

50

التَّيْهُ و التَّوْهُ: لُغَتَانِ، تاهَ يَتِيْهُ تَيْهاً، و تَيَّهْتُه و تَوَّهْتُه.

و التَّيْهَاءُ من الأرض: التي لا يُهْتَدى فيها. و فلاةٌ أتَاوِيْهُ، و أرْضٌ مُتِيْهَةٌ.

و التَّيْهَانَةُ: الجَرِيْئَةُ من الإِبل.

و التِّيْهُ: الصَّلَفُ، تاهَ الرَّجُلُ يَتَاهُ (6).

يهت:

مُهْمَلٌ عنده (7).

الخارزنجيُّ: المُوْهِتُ: اللَّحمُ المُنْتِنُ، و قد أيْهَتَ إيْهَاتاً.

و يُقال: مَتى مَرَّ عليكَ فلانٌ؟ فتقول: مُنْذُ أيْهَاتٍ أي مُنْذُ ساعَةٍ طَوِيلة. و لم أرَهُ مُذْ أيْهَاتٌ؛ و أيْهَاتِ- بلا تَنْوِينٍ- إذا جُعِلَ اسْماً.

و أيْهَاتِ عَنّا الشَّرُّ: أي أبْعَدَه اللّهُ.

وهت (8):

و يُقال لِمَا اطْمَأَنَّ من الأرض: وَهْتَةٌ. و قيل: الغامِضُ (9) منها.

تهو (10):

مَضى تِهْوَاءٌ من اللَّيْل: أي طائفَةٌ منه.

هتأ (11):

- مَهْمُوز- مضى هَتْ‌ءٌ من اللَّيْل و هِتَاءٌ منه و هَتِيٌّ منه: أي ساعَةٌ، و جَمْعُه أهْتَاء. و أتانا بَعْدَ‌

____________

(6) و هو يتيه في اللسان و التاج.

(7) و استُدرك عليه في التهذيب و المحكم و التكملة و اللسان و القاموس.

(8) لم يرد هذا التركيب في العين، و قد فات المؤلف التنبيه على ذلك، و استُدرك عليه في التهذيب و الصحاح و المحكم و التكملة و اللسان و القاموس.

(9) في ك: الهامض.

(10) أهمله الخليل، و ورد في التكملة و القاموس و التاج.

(11) أهمله الخليل أيضاً، و استُدرِك عليه في التهذيب و الصحاح و المحكم و التكملة و القاموس.

51

هِيْتَاءٍ من اللَّيل.

و ما بَقِيَ إلّا هَتْ‌ءٌ (12) من إبلهم و غَنَمِهم: و هو الأقَلُّ.

و الهَتَاةُ: سَنَةٌ أهْلَكَتْ كُلَّ شَيْ‌ءٍ.

و الإِهْتَاءُ: الأكْلُ، أهْتَأَ في الطَّعام: أمْعَنَ فيه.

و في فلانٍ هَتَاءٌ شَديدٌ: أي خُرْقٌ. و هَتْأٌ مِثْلُه (13).

و تَهَتَّأ الثَّوْبُ: بَلِيَ و تَخَرَّق.

و هَتَأَ الشَّيْ‌ءَ يَهْتَؤه هَتْأً: كَسَرَه وَطْأً بِرِجْلِهِ.

هتو (14):

هَتَا الشَّيْ‌ءَ يَهْتُوهُ (15): كَسَره، بغير هَمْزٍ.

____________

(12) و ضبُطت بكسر الهاء في التكملة و العباب و اللسان.

(13) هكذا وردت هذه الفقرة في الأصلين و بهذا الضبط، و الوارد في التهذيب و التكملة و العباب و اللسان هَتَأٌ و هُتُوء، و نصَّ في التّكملة على أن هتأ مقصور غير ممدود كما نصَّ في العباب على تحريكه. و المعنى في هذه المعجمات هو الشَّق و الخَرْق.

(14) ممّا أهمله الخليل، و قد ورد في المحكم و التكملة و اللسان و القاموس.

(15) في الأصلين: يهتوا.

52

الهاء و الذال

(و. أ. ي)

هذو:

الهَذْوُ: أوْحى من الهَذِّ، هَذَوْتُه بالسَّيْف هَذْواً، و سَيْفٌ هَذّاءٌ.

و يُقال: هَذَوْتُ هَذْواً: بمعنى هَذَيْتُ.

هوذ:

الهَوْذَةُ: القَطَاةُ الأُنثى. و به سُمِّي الرَّجُلُ.

هذى:

الهَذَيَانُ: كَلامٌ غيرُ مَعْقُولٍ، هَذى (1) يَهْذي. و الهَذّايَةُ: الرَّجُلُ [111/ أ] الكثيرُ الهَذَيان، و كذلك الهَذّاءُ (2).

و إذا فَسَدَتِ القَرْحَةُ و تَقَطَّعَتْ قيل: تَهَذَّأَتْ.

و أهْذَيْتُ اللَّحْمَ- أيضاً-: أنْضَجْتَه حتى (3) لا يَتَماسَك.

و آلٌ هاذٍ: أي جارٍ، يعني السَّرَاب.

____________

(1) في الأصلين: هذا.

(2) أشار ناسخ الأصل الى جواز ضمِّ الهاء في الهذاية و الهذاء، و هما في المعجمات: هَذّاء و هَذّاءة.

(3) كلمة (حتى) سقطت من ك.

53

و أمّا هذا: فالهاءُ فيه زائدةٌ دَخَلَتْ للتَّنْبيه. و هذا فَعَلَ ذاكَ و هاذائه فَعَلَ ذاكَ: لُغَةٌ لِبَني أسَدٍ.

: و الهَذْأةُ: المِسْحَاة.

و هَذَأْتُ العَدُوَّ: إذا أفْنَيْتَهم.

و الهَذْءُ: أنْ تَهْذَأَ الإِبلُ إذا تَسَاقَطَتْ هُزَالًا (4).

و هَذِئَ الرَّجُلُ من البَرْد؛ هَذَءاً.

ذيه (5):

كانَ من الأمرِ ذَيْهِ و ذَيْه و ذَيَّهِ و ذَيَّهِ (6): أي كَيْتَ و كَيْتَ.

و ماذِهِ الجَلَبَةُ: أي هذه الجَلَبَةُ.

____________

(4) في ك: هذالًا.

(5) لم يرد هذا التركيب في العين فهو ممّا أهمله الخليل، و ورد في المعجمات تحت عنوان (ذو) و (ذات) و (ذيت).

(6) هكذا ضبُطت الكلمات في الأصلين، و هي في اللسان: ذَيْتَ و ذَيْتَ، و ذَيَّهْ و ذَيَّهْ. و في القاموس: ذَيْتَ و ذَيْتَ- مثلَّثة الآخر- و ذَيَّةَ و ذَيَّةَ. و أشار الناسخ في الأصل الى جواز سكون الهاء في الأخيرين.

54

الهاء و الثاء

(و. ا. ي)

ثوه:

الثّاهَةُ: اللَّهَاة. و قيل: اللِّثَةُ.

وهث:

الوَهْثُ: الانْهِماكُ في الشَّيْ‌ءِ. و الواهِثُ: المُلْقي نفسَه فيه.

هيث (1):

هِثْتُ له أهِيْثُ هَيْثاً و هَيَثاناً: إذا حَثَوْتَ له قليلًا. و هاثَ من المالِ شَيْئاً: أصابَ منه.

و الاسْتِهاثَةُ: الإِكْثارُ من الشَّيْ‌ءِ.

و هاثَ الذِّئْبُ في الغَنَم: أي عاثَ، و اسْتَهَاثَ بمعناه (2).

و الهَيْثَةُ: الجماعةُ من الناس.

هوث (3):

رأيتُ هُوَاثةً من الناس: أي جَماعة، و كذلك من سائر الحَيوان.

____________

(1) لم يرد هذا التركيب في العين فهو مما أهمله الخليل، و قد ورد في الصحاح و المحكم و التكملة و اللسان و القاموس و التاج.

(2) و في هامش الأصل: (بمعنىً، صح)، و مثله في ك.

(3) و هذا التركيب مما أهمله الخليل أيضاً، و قد ورد في المحكم و التكملة و اللسان و القاموس و التاج.