الصحاح‌ تاج اللغة و صحاح العربية‌‌ - ج4

- اسماعيل بن حماد الجوهري المزيد...
405 /
1315

بٰابُ الغَيْن

فصل الألف

أبغ

عَيْنُ أَبَاغَ (1): موضعٌ بين الكوفة و الرَقَّة.

قالت امرأة من بنى شَيبان (2):

بِعَيْنِ أُبَاغَ قَاسَمْنَا الَمنَايَا * * * فكان قَسِيمُهَا خَيْرَ القَسِيمِ (3)

و منه يوم عينِ أُبَاغَ: يومٌ من أيام العرب قُتِلَ فيه المنذر بن ماء السماء.

فصل الباء

بدغ

بَدِغَ بِالعَذِرَةِ يَبْدَغُ بَدَغاً، مثال تَعِبَ تَعَباً، أى تلطَّخ بها، و كذلك إذا تلطَّخ بالشر.

و زعم ابن الأعرابى أنَّ بعض العرب غَدَرَ غدرةً فسُمِّىَ البَدِغُ، مثال التَعِب.

برزغ

شابٌّ بُرْزُغٌ (4) بالضم، و بُرْزُوغُ، و بِرزَاغُ، أى ممتلئٌ تامٌّ. و أنشد أبو عبيدة لرجلٍ من بنى سعد جاهلىّ:

حَسْبُكَ بعضَ القولِ لا تَمَدَّهِى * * * غَرَّكِ بِرْزَاغُ الشبابِ المُزْدَهِى

قوله «لا تَمَدَّهِى» يريد لا تَمَدَّحِى.

بزغ

بَزَغَتِ الشمسُ بُزُوغاً، أى طلعتْ.

و بَزَغَ نَابُ البعير: طلع.

و ابْتَزَغَ الربيعُ: جاء أوَّلُه.

و المِبْزَغُ: المشرطُ. و بَزَغَ الحاجمُ و البَيطارُ، أى شَرَطَ. و منه قول الأعشى:

* كبَزْغِ البِيَطْرِ الثَقْفِ رَهْصَ الكَوَادِنِ (5)*

بطغ

بَطِغَ بالشئ: تلطّخ به، لغةٌ فى بَدِغَ.

____________

(1) قوله «أباغ» فى نسخة المدينة بالضم و فى القاموس:

عين أباغ كسحاب و يثلث.

(2) قال ابن برى: الشعر لابنة المنذر، تقوله بعد موته.

(3) قبله:

و قالوا فارسا منكم قتلنا * * * فقلنا الرمحُ يَكْلَفُ بالكريم

(4) قوله «شاب برزغ» الخ. عبارة القاموس:

البرزغ كقنفذ: نشاط الشباب، و الشاب الممتلئ التام، كالبرزوغ كعصفور، و قرطاس.

(5) الكوادن: البَرَاذِينُ. قال ابن برى: هو الطرماح، و الرَهْصُ: جمع رَهْصَةٍ، و هى مثل الوَفْرَةِ و هى أن يَدْوَى حافر الدابة من حجر تطؤه.

و صدره:

* يُسَاقِطُهَا تَتْرَى بكل خَمِيلَةٍ*

1316

و بَطِغَ بالأرض، أى تمسَّح بها و تزحّف. قال الراجز رؤبة:

و المِلْغُ يَلْكى بالكلام الأَمْلَغ * * * لو لا دَبُوقَاءُ اسْتِهِ لم يَبْطَغِ (1)

بغغ

البَغْبَغَةُ: ضربٌ من الهدير.

و البُغَيْبِغُ: البئرُ القريبةُ المَنْزَعِ. قال الراجز:

يا رُبَّ ماءٍ لَكَ بالأَجْبَالِ (2) * * * بُغَيْبِغٍ يُنْزَعُ بالعِقَالِ

طَامٍ عليه وَرَقُ الهَدَالِ

و المُبَغْبِغُ: السريعُ العَجِلُ.

بلغ

بَلَغْتُ المكان بُلُوغاً: وصلت إليه، و كذلك إذا شارفتَ عليه. و منه قوله تعالى:

فَإِذٰا بَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ* أى قَارَبْنَهُ.

و بَلَغَ الغلامُ: أدرك.

و الإبْلَاغُ: الإيصالُ، و كذلك التَبْلِيغُ، و الاسمُ منه البَلَاغُ. و الْبَلَاغُ أيضاً: الكفايةُ.

و منه قول الراجز:

* تَزَجَّ مِنْ دُنْيَاكَ بالبَلَاغ (3)*

و بَلَّغْتُ الرسالةَ.

و بَلَّغَ الفارسُ، إذا مَدَّ يدَه بعنان فرسه ليزيد فى جَرْيه.

و شئٌ بَالِغٌ، أى جيِّدٌ. و قد بَلَغَ فى الجودة مَبْلَغاً.

و يقال: أمرُ اللّٰهِ بَلْغٌ بالفتح، أى بَالِغٌ من قوله تعالى: إنَّ اللّٰهَ بَالِغٌ أَمْرُهُ (4).

قال الفراء: يقال اللهم سَمْعٌ لا بَلْغٌ، و سِمْعٌ لا بِلْغٌ، معناه يُسْمَعُ به و لا يتمُّ.

و قال الكسائى: إذا سمع الرجلُ الخبرَ لا يُعجبه قال: اللهمَّ سَمْعٌ لا بَلْغٌ، و سِمْعٌ لا بِلْغٌ، و سَمْعاً لا بَلْغاً.

و قولهم: أَحْمقُ بِلْغٌ بالكسر، أى هو مع حماقته يَبْلُغُ ما يريده. يقال بِلْغٌ مِلْغٌ (5).

و الْبَلَاغَةُ: الفصاحةُ. و بَلُغَ الرجلُ بالضم، أى صار بَلِيغاً.

و الْبَلَاغَاتُ، كالوشاياتِ.

____________

(1) المِلْلغُ: النذلُ الأحمقُ يتكلم بالفحش. وَ لَكَى بالشئ: أُولِع به. و الدَبُوقَاءُ: العَذِرَةُ.

(2) بين هذا الشطر و تاليه:

* أَجْبَال سَلْمَى الشُمَّخِ الطِوَالِ*

(3) بعده:

* و باكِرِ المِعْدَةَ بالدِّبَاغِ*

(4) هى قراءة ابن أبى عبلة، و داود بن أبى هند، و عصمة عن أبى عمرو. تفسير أبى حيان 8: 283 و قرئ أيضاً بنصب أمرَه، و بٰالِغُ أَمْرِهِ بالإضافة.

(5) قوله «بِلْغٌ مِلْغٌ» قال المجد: و رجلٌ بِلْغٌ مِلْغٌ، بكسرهما: خبيثٌ.

1317

و البُلَغِينُ: الداهية. و فى الحديث

أن عائشة قالت لعلىّ رضى اللّٰه عنهما حين أُخِذَتْ:

«

بَلَغْتَ

مِنَّا

الْبُلَغِينَ

».

و بَالَغَ فلانٌ فى أمرى، إذا لم يقصِّر فيه.

و البُلْغَةُ: مَا يُتَبَلَّغُ به من العَيش.

و تَبَلَّغَ بكذا، أى اكتفَى به. وَ تَبَلَّغَتْ به العِلَّةُ، أى اشتدّتْ.

و الْبَالِغَاءُ: الأكارعُ فى لغة أهل المدينة.

قال أبو عبيد: و أصلها بالفارسية «پايها».

بوغ

الْبَوْغَاءُ: التُربةُ الرخوةُ التى كأنّها ذَريرةٌ، عن أبى عبيد:

وَ تَبَوَّغَ الدمُ بصاحبه و تَبَيَّغَ به، أى هاج به.

و حكى ابن السكيت عن الفراء: تَبَوَّغَ الرجلُ بصاحبه فغلبه، و تَبَوَّغَ الدمُ بصاحبه فقتله. و فى الحديث

: «عليكم بالحجامة لا

يَتَبَيَّغْ

بأحدكم الدمُ فيقتله»

أى لا يَتَهَيَّجْ. و يقال:

أصله يَتَبَغَّى من البَغْىِ، فقُلِبَ مثل جَذَبَ و جَبَذَ.

فصل التّاء

تغغ

التَغْتَغَة: حكاية صوتٍ. يقال: سمعتُ لهذا الحَلىِ تَغْتَغَةً، إذا أصاب بعضُه بعضاً فسمعتَ صوته (1).

فصل الثّاء

ثغغ

المُثَغْثِغُ: الذى إذا تكلَّم حرّك أسنانه فى فيه و اضطرب اضطرابا شديدا فلم يبيِّن كلامه.

قال رؤبة:

و عَضَّ عَضَّ الأَدْرَدِ المُثَغْثِغِ * * * بعد أفانينِ الشَبابِ البُرْزُغِ

ثلغ

ثَلَغَ رأسَه يَثْلَغُهُ ثَلْغاً، أى شدخه.

و المُثَلَّغُ (2) من الرُطَبِ: ما سقط من النخلة فأنشدخ.

ثمغ

ثَمَغْتُ رأسَه ثَمْغاً، أى شدختُه.

و حكى الفراء عن الكسائى: ثَمَغَةُ الجبلِ:

أعلاهُ. قال الفراء: و الذى سمعت أنا نَمَغَةٌ بالنون.

أبو عمرو: ثَمَغْتُ الثوبَ (3) صبَغته صبغاً مُشْبَعاً. قال الشاعر:

تَركْتُ بَنِى الغُزَيِّلِ غيرَ فَخْرٍ * * * كأنَّ لِحَاهُمُ ثُمِغَتْ بورْسِ

____________

(1) فى المخطوطة: «فسمعت صوت وقعه».

(2) قوله و المثلغ، أى كمعظم، كما فى القاموس.

(3) قال ابن برى: و يجوز ثمَّغْت الثوب، بالتشديد.

1318

فصل الدّال

دبغ

دَبَغَ فلان (1) إهابه يَدْبَغُهُ و يَدْبَغُهُ دَبْغاً و دِبَاغَةً و دِبَاغاً، و فى الحديث

: «

دِبَاغُها

طَهُورُهَا»

. و الدِّبَاغُ أيضا: ما يُدْبَغُ به. يقال: الجلدُ فى الدِّبَاغِ، و كذلك الدِّبْغُ و الدِّبْغَةُ بالكسر و الدَّبْغَةُ بالفتح: المرّة الواحدة.

و تقول: دَبَغْتُ الجلدَ فانْدَبَغَ.

دغغ

الدَّغْدَغَةُ، معروفة.

دمغ

الدِّمَاغُ: واحد الْأَدْمِغَةِ.

و قد دَمَغَهُ (2) دَمْغَا: شَجَّهُ حتَّى بلغت الشجّةُ الدِّمَاغَ؛ و اسمُها الدَّامِغَةُ، لأنّ الشِجَاجَ عشرة:

أولها القَاشرةُ و هى الحارصة، ثم الباضعةُ، ثم الداميةُ، ثم المتلاحمةُ، ثم السِمْحاقُ، ثم المُوضِحةُ، ثم الهاشمةُ، ثم المُنَقِّلَةُ، ثم الآمَّةُ، ثم الدَّامِغَةُ.

و زاد أبو عبيدة الدامِعَة بعين غير معجمة بعد الدامية (3).

و الدَّامِغَةُ، طَلْعةٌ تخرج من بين شظيّاتِ القُلْب طويلةٌ صلبةٌ إن تُرِكَتْ أفسدت النخلة.

فصل الرّاء

ربغ

أَرْبَغَ فلان إبله (4)، إذا تَركها تَرِد الماءَ كيف شاءت من غير وقت، يقال: تُرِكَتْ إبلهم هَملًا مُرَبَّغَةً (5).

ردغ

الرَّدَغَةُ، بالتحريك: الماءُ و الطينُ، و الوحلُ الشديد؛ و كذلك الرَّدْغَةُ بالتسكين؛ و الجمع رَدْغٌ وَ رِدَاغٌ.

و الرَّدِيغُ: الأحمقُ.

و المَرَادِغُ: البآدِلُ، و هى ما بين العنق إلى التَرقُوة، الواحدةُ مَرْدَغَةٌ.

____________

(1) دَبَغَ إِهَابَهُ من باب نَصَرَ و كَتَبَ، و منع و ضرب يَدْبُغُ دَبغاً، و يَدْبُغُ دِبَاغَةً، و يَدْبَغُ، و يَدْبِغُ.

(2) دَمَغَهُ من باب مَنَعَ و نَصَرَ: شَجَّهُ.

(3) قوله بعد الدامية، فى القاموس: و زاد أبو عبيدة قبل دامية: دامعة بالمهملة، و وهم الجوهرى فقال بعد الدمية.

(4) هكذا رواه أبو عبيد، و الصحيح، أنه بالعين المهملة، و قد تقدم.

(5) فى القاموس: رَبَغَ القومُ فى النعيم: أقاموا.

و عيشٌ رَابِغٌ: ناعمٌ، و ربيعٌ رَابْغٌ: مخصِبٌ، و الرَابغُ من يقيم على أمرٍ ممكنٍ له. و الرِبْغُ:

الرِىُّ و الترابُ المدقَّقُ. وَ الرَبَغُ: سعةُ العيش.

1319

رزغ

الرَّزَغَةُ بالتحريك: الوحلُ.

و أَرْزَغَ المطرُ الأرضَ، إذا بَلّها و بَالَغَ و لم يَسِلْ. قال طرَفة يهجو:

و أنتَ على الأَدْنَى شَمالٌ عَرِيّةٌ * * * شَآمِيَةٌ تَزْوِى الوجوهَ بَلِيلُ

و أنتَ على الأَقْصَى صَبا غير قَرَّةٍ * * * تَذَاءَبُ منها مُرْزِغٌ و مُسِيلُ

يقول: أنت للبُعَدَاءِ كالصَبا تسوق السحابَ من كلِّ وجه فيكون منها مطرٌ مُرْزِغٌ، و مطرٌ مُسِيلٌ و هو الذى يُسِيلُ الأودية و الْتِلَاعَ.

فمن رواه «تَذَاءَبَ» بالفتح جعله للمُرْزِغِ، و من رفع جعله للصبا. ثم قال: منها مُرْزِغٌ و منها مُسِيلٌ.

و الرَّزِغُ: المرتطِمُ (1).

و أَرْزَغْتُ فى الرجل، إذا استضعفتَه و عِبْتَه.

قال رؤبة:

* و أَعْطِىَ الذِلَّةَ كَفُّ المُرْزِغِ (2)*

و يقال: احتفر القومُ حتّى أَرْزَغُوا، أى بلغوا الطين الرَطْب.

رسغ

الرُّسْغُ من الدواب: الموضعُ المستدقُّ الذى بين الحافر و مَوْصِلِ الوظيف من اليد و الرِجل.

يقال رُسْغٌ و رُسُغٌ، مثل عُسْرٍ و عُسُرٍ. قال العجاج:

فى رُسُغٍ لا يَتَشَكَّى الحَوشَبا * * * مُسْتَبْطِناً مع الصميم عَصَبا

و جاء المطر فرَسَّغَ، إذا بلغ الماءُ الرُسْغَ.

و الرِّسَاغُ: حبلٌ يُشَدُّ فى رُسْغِ البعير شدًّا شديداً فيمنعه من الانبعاث فى المشى.

و الرَّسَغُ بالتحريك: استرخاءُ فى قوائم البعير، عن الأصمعى (3).

رغغ

الرَّغْرَغَةُ: رَفَاغَةُ العيشِ. و الرَّغْرَغَةُ: أن تَرِدَ الإبلُ الماء كلَّ يوم متى شاءت، و هو مثل الرِفْهِ.

و الرَّغِيغَةُ: لبنٌ يُغْلَى و يُذَرُّ عليه دقيقٌ، تُتَّخَذُ للنُّفَسَاءِ.

____________

(1) فى اللسان: و الرَزِغُ و الرَازِغُ: المرتطِمُ فيها، أى فى الرزغة.

(2) الرجز:

إذا المَنَايَا انْتَبْنَهُ لم يَصْدُغِ * * * ثُمَّتَ أَعْطَى الذلَّ كفَّ المرزغ

فالحربُ شهباءُ الكباشِ الصُلَّغِ

قال ابن برى: صوابه

«ثمت أعطى الذل ...»

(3) و فى القاموس: و عيشٌ رَسِيغٌ: واسعٌ.

و طعامٌ رَسِيغٌ: كثيرُ. و ارْتَسِغْ على عيالك: وِسِّع النفقةَ.

1320

رفغ

الرَفْغُ: السعةُ و الخصبُ. يقال رَفُغَ عيشُه بالضم رَفَاغَةً: اتّسَعَ، فهو عيشٌ رَافِغٌ و رَفِيغٌ، أى واسعٌ طيِّبٌ.

و تَرَفَّغَ الرجل: توسَّع، فهو فى رَفَاغِيَةٍ من العيش، مثال ثمانية.

و الْأَرْفَاغُ: المَغَابِنُ (1) من الآباطِ و أصول الفخذين، الواحد رَفْغٌ و رُفْغٌ. قال الراجز:

قد زَوَّجُونِى جَيْأَلًا فيها حَدَبْ * * * دقيقةَ الْأَرْفَاغِ ضخماءَ الرُكَبْ

روغ

رَاغَ الثعلب يَرُوغُ رَوْغاً و رَوَغَاناً. و فى المثل: «رُوغِى جَعَارِ و انظرى أينَ المفَرُّ».

و جَعَارِ: اسمٌ للضبع. و لا تقلْ رُوغِى إلّا للمؤنث و الاسم منه الرَوَاغُ بالفتح.

و أَرَاغَ و ارْتَاغَ بمعنىً: طلب و أراد. تقول:

أَرَغْتُ الصيدَ. و ماذا تُرِيغُ، أى تريد و تطلب.

و رَاغَ إلى كذا، أى مال إليه سِرّاً و حادَ.

و طريقٌ رَائِغٌ، أى مائلٌ.

و قوله تعالى: فَرٰاغَ عَلَيْهِمْ ضَرْباً بِالْيَمِينِ، أى أقبل. قال الفراء: مالَ عليهم. و كأنَّ الرَّوْغَ هاهنا أنّه اعتلَّ عليهم رَوْغاً ليفعل بآلهتهم ما فَعَل.

و يقال: أَرِيغُوا بى إرَاغَتَكُمْ، أى اطلبوا بى طَلِبَتَكُمْ.

و فلان يُرَاوِغُ فى الأمر مُرَاوَغَةً.

و المُرَاوَغَةُ أيضاً: المصارَعةُ.

و هذه رِيَاغَةُ بنى فلان، للموضع الذى يصطرعون فيه، عن اليزيدىّ، و أصله رِوَاغَةً، صارت الواو ياءً لكسرة ما قبلها.

و تَرَاوَغَ القومُ، أى رَاوَغَ بعضُهم بعضا.

فصل الزّاى

زغغ

يقال: كلّمته بالزُّغْزُغِيَّةِ، و هى لغة لبعض العجم.

زيغ

الزَّيْغُ: الميلُ. و قد زَاغَ يَزِيغُ.

و زٰاغَ الْبَصَرُ، أى كَلَّ.

و أَزَاغَهُ عن الطريق، أى أمالَه.

و زَاغَتِ الشمس، أى مالت، و ذلك إذا فاء الفَىْءُ.

و قومٌ زَاغَةٌ عن الشئ، أى زَائِغُونَ.

و التَّزَايُغُ: التمايلُ.

قال أبو زيد: تَزَيَّغَتِ المرأةُ، أى تزيَّنتْ و تبرجتْ.

____________

(1) قوله: و الأَرْفَاغُ المَغَابِنُ، فى القاموس:

وَسَخُ المَغَابِنِ.

1321

فصل السّين

سبغ

شئٌ سَابِغٌ، أى كاملٌ وافٍ.

و سَبَغَتِ النعمةُ تَسْبُغُ بالضم سُبُوغاً: اتسعتْ.

و أَسْبَغَ اللّٰه عليه النعمة، أى أتمَّها. و إسْبَاغُ الوضوء: إتمامُه.

و سَبَّغَتِ الناقُة تَسْبِيغاً: ألقت ولدها و قد أشعَرَ.

و ذَنَبٌ سَابِغٌ، أى وافٍ.

و السَّابِغَةُ: الدرعُ الواسعةُ.

و رجلٌ مُسْبِغٌ: عليه درعٌ سَابِغَةٌ.

و تَسْبِغَةُ البَيضةِ: ما توصل به البيضةُ من حَلَقِ الدرعِ فتستُر العنق، لأنَّ البيضة به تَسْبُغُ، و لولاه لكان بينها و بين جَيب الدرع خَللٌ و عورةٌ.

قال الأصمعىّ: يقال: بيضةٌ لها سابِغٌ.

و فحلٌ سَابِغٌ، أى طويلُ الجردانِ. و ضدُّه الكَمْشُ.

سغغ

سَغْسَغْتُ الشئ فى التراب: دسَستُه فيه.

و تَسَغْسَغَ فى الأرض، أى دخل. قال رؤبة:

* إنْ لم يَعُقْنِى عَائِقُ التَسَغْسُغِ (1)*

يعنى الموت.

و سَغْسَغْتُ الطعام: أوسعته دسَماً.

و سَغْسَغْتُ رأسى، إذا وضعتَ عليه الدُهن بكفّك و عصرتَه ليتشرَّب و أصله سَغَّغْتُهُ بثلاث غَينَاتٍ، إلَّا أنَّهم أبدلوا من الغين الوسطى سيناً، فرقاً بين فَعْلَلَ و فَعلَ. و إنَّما زادوا السين دون سائر الحروف لأنَّ فى الحرف سيناً. و كذلك القول فى جميع ما أشبهه من المضاعف، مثل لَقْلَقَ و عَثْعَثَ و كَعْكَعَ.

سلغ

سَلَغَتِ البقرةُ و الشاةُ تَسْلَغُ سُلُوغاً، إذا أسقطتِ السِنَّ التى خلف السَدِيسِ. و صَلَغَتْ فهى سَالِغٌ و صالِغٌ. و كذلك الأنثى بغير الهاء، و ذلك فى السنة السادسة.

و السُّلُوغُ فى ذوات الأظلاف بمنزلة البُزُولِ فى ذوات الأخفافِ؛ لأنَّهما أقصى أسنانهما؛ لأنَّ ولد البقرة أوّلَ سنة عِجلٌ، ثم تَبيعٌ، ثم جَذَغٌ، ثم ثَنِىٌّ، ثم رَبَاعٌ، ثم سَدِيسٌ، ثم سَالِغُ سنةٍ، و سَالِغُ سنتين، إلى ما زاد. و ولدُ الشاةِ أوّلَ سنة حَمَلٌ أو جَدْىٌ، ثم جَذَعٌ، ثم ثَنِىٌّ، ثم رَبَاعٌ، ثم سَدِيسٌ، ثم سَالِغٌ.

و حكى الفراء: لحمٌ أَسْلَغُ بيِّن السَّلَغِ: بُطْبَخُ فلا ينضج.

و سَلَغَ رأسَه: لغةٌ فى ثَلَغَهُ.

____________

(1) قبله:

* إليكَ أرجو من نَدَاكَ الأَسْبَغ*

و بعده:

* فى الأرض فارْقُبْنِى وَ عَجْمَ المُضّغِ*

1322

سوغ

سَاغَ الشرابُ يَسُوغُ سَوْغاً، أى سُهل مدخَلُه فى الحَلْقِ، و سُغْتُهُ أنا أَسُوغُهُ و أَسِيغُهُ، يتعدَّى و لا يتعدّى. و الأجود أَسَغْتُهُ إسَاغَةً.

يقال أَسِغْ لى غُصّتى، أى أمهِلْنى و لا تُعْجِلْنى.

قال تعالى: يَتَجَرَّعُهُ وَ لٰا يَكٰادُ يُسِيغُهُ.

و السِّوَاغُ بكسر السين: ما أَسَغْتَ به غصّتَك. يقال: الماء سِوَاغُ الغُصَصِ. و منه قول الكميت:

* و كانت سِوَاغاً أنْ جَئزْتُ بغُصَّةٍ (1)*

و سَاغَ له ما فعل، أى جازَ له ذلك.

و أنا سَوَّغْتُهُ له، أى جوّزته.

و يقال: هذا سَوْغُ هذا و سِيغُ هذا، للذى وُلِدَ بعده و لم يولد بينهما.

و يقال: هى أخته سَوْغُهُ و سَوْغَتُهُ أيضا.

فصل الشّين

شفغ

الشَغْشَغَةُ: تحريك السِنان فى المطعون. و قال أبو عبيدة: هى أن يُدخِلَه و يُخرجه. و أنشد لعبد مَنافٍ بن رِبْعٍ الهذَلىّ:

فالطَعنُ شَغْشَغَةٌ و الضربُ هَيْقَعاٌ * * * ضَرْبَ المُعَوِّلِ تحت الدِيمةِ العَضَدا

و المُعَوِّلُ: الذى يبنى العَالَةَ، و هى شِبه الظُلَّة يُستتر بها من المطر.

و الشَغْشَغَةُ: ضربٌ من الهدير.

فصل الصّاد

صبغ

الصَّبْغُ و الصِّبْغَةُ: ما يُصْبَغُ به، و الجمع أَصْبَاغٌ. و الصِّبْغُ أيضا: ما يُصْطَبَغُ به من الإدام. و منه قوله تعالى: وَ صِبْغٍ لِلْآكِلِينَ.

و الجمع صِبَاغٌ. قال الراجز:

تَزَجَّ من دنياكَ بالبَلَاغِ * * * و بَاكِرِ المِعْدَةَ بالدِبَاغِ

بكَسْرَةٍ لَيّنَةِ المَضَاغِ * * * بالمِلْح أو ما خَفَّ من صِبَاغِ

و صَبَغْتُ (2) الثوب أَصْبَغُهُ و أَصْبُغُهُ صَبْغاً.

و ثيابٌ مُصَبَّغَةٌ، شُدّدَ للكثرة.

و صَبِيغٌ: اسمُ رجل.

و صِبْغَةُ اللّٰه: دِينُهُ، و يقال أصله من صَبْغِ النصارى أولادَهم فى ماءِ لهم.

و الأَصْبَغُ من الخيل: الذى ابيضَّتْ ناصيتُه أو ابيضّتْ أطرافُ ذَنَبِه.

____________

(1) قوله «جئزت» فى فصل الجيم من باب الزاى منه: جئزت بالماء جأزاً، غصصت به. و الاسم الجأز بالتسكين.

(2) صَبَغَ الثوب يصبغه بتثليث فاء المضارع، كما فى اللسان.

1323

و الْأَصْبَغُ من الطير: الذى ابيضَّ ذَنَبه.

و الصَّبْغَاءُ من الشاء: التى ابيضَّ طرفُ ذَنَبها.

و صَبَّغَتِ الرُطَبَةُ، مثل ذَنَّبَتْ.

صدغ

الصُّدْغُ: ما بين العين و الأذن، و يسمَّى أيضاً الشعر المتدِلّى عليها صُدْغاً. و يقال صُدْغُ مُعقرَبٌ. قال الشاعر:

عَاضَهَا اللّٰهُ غلاماً بعد ما * * * شَابَتِ الْأَصْدَاغُ و الضِرْسُ نَقِدْ

و ربما قالوا السُدْغُ بالسين. قال قُطْرُبٌ محمد بن المستنِير: إنّ قومًا من بنى تميم يقال لهم بَلْعَنْبَر يقلبون السين صاداً عند أربعة أحرف: عند الطاء، و القاف، و الغين، و الخاء، إذا كنَّ بعد السين؛ و لا تبالى أ ثانيةً أم ثالثةً أو رابعةً بعد أن تكون بعدها. يقولون: سِرَاطٌ و صِرَاطٌ، و بَسْطَةٌ و بَصطةٌ، و سَيْقَلٌ و صَيْقَلٌ، و سَرَقْتُ و صَرَقْتُ، و مَسْغَبَةٌ و مَصْغَبَةٌ، و مِسْدَغَةٌ و مِصْدَغَةٌ، و سخَّر لكم و صخَّر لكم، و السَخَبُ و الصَخَبُ.

و الْمِصْدَغَةُ: المِخدَّةُ، لأنَّها توضع تحت الصُّدْغُ. و ربما قالوا: مِزدَغَةٌ بالزاى.

و حكى أبو عبيد: صَدَغْتُ الرجلَ إذا حاذيتَ بصُدْغِكَ صُدْغَهُ فى المشى.

و الصِّدَاغُ: سِمةٌ فى الصُّدْغِ.

و قولهم: فلان ما يَصْدَغُ نَملةً من ضعفه، أى ما يقتُل.

و صَدُغَ الرجل بالضم يَصْدُغُ صَدَاغَةً، أى ضعُف، فهو صَدِيغٌ. و يقال للولد صَدِيغٌ إلى أن يستكمل سبعةَ أيام.

قال الأصمعى: ما صَدَغَكَ عن هذا الأمر، أى ما صرفَك و ردّك.

و اتّبع فلان بعيره فما صَدَغَهُ، أى ما ثَنَاهُ، و ذلك إذا نَدَّ.

صلغ

الصُلُوغُ فى ذوات الأظلاف مثل السُلُوغِ.

تقول: صَلَغَتِ البقرةُ و الشاةُ، فهى صالِغٌ، و كباشٌ صُلَّغٌ. قال رؤبة:

* و الحربُ شهباءُ الكِباشِ الصُلَّغ*

صمغ

الصَّمْغُ: واحد صُمُوغِ الأشجار، و أنواعُه كثيرة، و أمَّا الذى يقال له الصَّمْغ العربىّ فصَمْغُ الطَّلح، و القطعة منه صَمْغَةٌ. و فى المثل: «تركتُه على مثل مَقْرِفِ الصَمْغَةِ»، و ذلك إذا لم تتَركْ له شيئاً؛ لأنها تُقْتَلَعُ من شجرتها حتَّى لا تبقى عليها عُلْقَةٌ.

و حِبْرٌ مُصَمَّغٌ، أى مُتَّخَذٌ منه. و هذا الحرف لا أدرى ممَّن سمعتُه.

و الصَّامِغَانِ: جَانِبَا الفِم.

1324

و اسْتَصْمَغْتُ الصابَ، و ذلك أن تَشْرِطَ شجرَهُ ليخرج منه شئٌ مُرٌّ فينعقد كالصَبرِ.

عن أبى الغوث.

صوغ

صُغْتُ الشئَ أَصُوغُهُ صَوْغاً.

و رجلٌ صَائِغٌ، و صَوَّاغٌ، و صَيَّاغٌ أيضاً فى لغة أهل الحجاز، و عملُهُ الصِّيَاغَةُ.

و صَاغَهُ اللّٰه صِيغَةً حسنةً، أى خَلَقه.

و سهامٌ صِيغَةٌ، أى من عملِ رجلٍ واحد.

و هو من الواو إلّا أنّها انقلبتْ ياءً لكسرة ما قبلها.

و هذا صَوْغُ هذا، إذا كان على قدره.

و هما صَوْغَانِ، أى سِيّانِ.

و ربَّما قالوا فلان يَصُوغُ الكذب، و هو استعارة. و فى الحديث

: «كَذِبَةٌ كَذَبَهَا

الصَوَّاغُونَ

».

فصل الضّاد

ضغغ

قال أبو صاعدٍ الكِلابى: ضَغِيغَةٌ من بقلٍ و من عُشبٍ، إذا كانت الروضة ناضرةً.

و الضَغِيغَةُ: العَجينُ الرقيقُ.

و أقمنا عند فلان فى ضَغِيغٍ، أى خِصبٍ.

و الضَّغْضَغَةُ: لَوْكُ الدرداءِ. يقال ضَغْضَغَتِ العجوزُ، إذا لاكت شيئا بين الحنكين و لا سِنَّ لها.

فصل الفاء

فدغ

الفَدْغُ: شدخُ الشئِ المجوَّفِ. يقال فَدَغْتُ رأسه أَفْدَغُهُ فَدْغاً.

فرغ

فَرَغْتُ من الشغل أَفْرُغُ فُرُوغاً و فَرَاغاً (1) و تَفَرَّغْتُ لكذا.

و اسْتَفْرَغْتُ مجهودى فى كذا، أى بذلتُه.

و فَرِغَ الماءُ بالكسر يَفْرَغُ فَرَاغاً، مثل سَمِعَ سَمَاعاً، أى انصبّ. و أَفْرَغْتُهُ أنا.

و حلقةٌ مُفْرَغَةٌ، أى مُصْمَتَةُ الجوانب.

و أَفْرَغْتُ الدلاءَ: أُرَقْتُهَا.

و فَرَّغْتُهُ تَفْرِيغاً، أى صَبَبْتُهُ.

و افْتَرَغْتُ، أى صببتُ الماء على نفسى.

و تَفْرِيغُ الظروف: إخلاؤها.

و يزيدُ بن مُفَرَّغٍ بكسر الراء: شاعرٌ من حِمْيَرَ.

و الفَرْغُ: مخرَجُ الماء من الدلو من بين العَرَاقِىّ، و منه سمِّى الفَرْغَانِ: فَرْغُ الدلوِ المقدَّمُ، و فَرْغُ الدلو المؤخَّرُ، و هما من منازل القمر. و كلُّ واحدٍ منهما كوكبان، بين كل كوكبين قدرُ خَمسِ أذرعٍ فى رأْىِ العين.

____________

(1) و يقال أيضاً فرغ يفرغ، كفتح يفتح، و فرغ يفرغ كعلم يعلم.

1325

و الفُرَاغَةُ: مَاءُ الرجل، و هو النُطْفة.

و فرسٌ فَرِيغٌ: واسعُ المشىِ.

و ضربةٌ فَرِيغَةٌ: واسعةٌ.

و الطعنةُ الفَرْغَاءُ: ذاتُ الفَرْغِ، و هو السَعَةُ.

و ذهب دمُه فَرْغاً و فِرْغاً، أى هدراً لم يُطْلَبْ به.

فشغ

فَشَغَهُ، أى عَلَاهُ حتَّى غطَّاه. قال الشاعر (1):

له قُصَّةٌ فَشَغَتْ حَاجِبَيْبهِ * * * و العينُ تُبْصِرُ ما فى الظُلَمْ

و الناصيةُ الفَشْغَاءُ: المنتشرةُ.

و فَشَغَهُ بالسوط فَشْغاً، أى عَلَاهُ به. و كذلك أَفْشَغَهُ به، إذا ضربه.

و تَفَشَّغَ فيه الشيبُ، أى كثُرَ و انتشر.

و تَفَشَّغَ فيه الدمُ، أى غلبه و تمشَّى فى بدنه.

و حكى ابن كيسان: تَفَشَّغَ الرجل البيوتَ:

دخل بينَها.

و تَفشَّغَ المرأةَ: دخلَ بين رجليها و افترعَها.

و الفُشَّاغُ (2): نباتٌ يَتَفَشَّغُ على الشجر و يلتوى.

فصل اللام

لثغ

اللُّثْغَةُ فى اللسان، هو أن يصيِّر الراء غيناً أو لاماً، و السين ثاءً. و قد لَثِغَ بالكسر يَلْثَغُ لَثَغاً، فهو أَلْثَغُ و امرأةٌ لَثْغَاءُ.

لدغ

لَدَغَتْهُ العقرب تَلْدُغُهُ لَدْغاً و تَلْدَاغاً، فهو مَلْدُوغٌ و لَدِيغٌ.

و يقال لَدَغَهُ بكلمةٍ، أى نَزَغَهُ بها.

فصل الميم

مرغ

مَرَّغْتُهُ فى التراب تَمْرِيغاً فَتَمَرَّغَ، أى مَعَّكْتُهُ فَتَمَعَّكَ. و الموضع مُتَمَرَّغٌ، و مَرَاغٌ، و مَرَاغَةٌ.

و المَرَاغَةُ: أُمُّ جريرٍ، لقّبها به الأخطل (3)، أى يَتَمَرَّغُ عليها الرجال.

و مَرَغَتِ السائمةُ العُشبَ تَمْرُغُهُ مَرْغاً.

و المِمْرَغَةُ: المِعَى الأعورُ، لأنه يُرْمَى به.

و سمِّى أعورَ لأنه كالكيس لا منفذَ له.

و المَرْغُ: اللعاب. و أَمْرَغَ، أى سال لعابه.

و تَمَرَّغَ، إذا رشَّه من فِيهِ. قال الكميت يعاتب قريشاً:

____________

(1) عدى بن زيد يصف فرساً.

(2) ضبطه فى القاموس كغراب و رمان.

(3) قوله لقبها به الأخطل، فى القاموس: لقبها الفرزدق لا الأخطل، و وهم الجوهرى.

1326

فلم أَرْغُ مما كان بينى و بينها * * * و لم أَتَمَرَّغْ أَنْ تَجَنَّى غَضُوبُها (1)

قوله: «فلم أَرْغُ» من رُغَاءِ البعير.

و أَمْرَغَ، إذا أكثر الكلامَ فى غير صواب.

و أَمْرَغَ العجينَ: لغةٌ فى أَمْرَخَهُ، إذا أكثر ماءه حتّى رَقَّ.

مشغ

المَشْغُ: ضربٌ من الأكل كأكلك القِثّاءة.

و قول رؤبة:

* أَعْلُو و عِرْضِى ليس بالمُمَشَّغِ (2)*

أى ليس بالمكدَّر الملطّخ.

مضغ

مَضَغَ الطعام يَمْضَغُهُ و يَمْضُغُهُ مَضْغاً.

و المَضَاغُ بالفتح: ما يُمْضَغُ. يقال: ما عندنا مَضَاغٌ، و هذه كِسْرةٌ ليَّنةُ المَضَاغِ.

و المُضَاغَةُ بالضم: ما مَضَغْتَ.

و المُضْغَةُ: قطعة لحم. و قلبُ الإنسان مُضْغَةٌ من جسده.

و المَاضِغَانِ: أصولُ اللَحْيَيْنِ عند مَنبِت الأضراس، و يقال: عِرْقانِ فى اللحيين.

مغغ

المَغْمَغَةُ: الاختلاطُ. قال رؤبة:

* مَا مِنْكَ خَلْطُ الخُلُقِ المُمَغْمَغِ (3)*

ملغ

المِلْغُ بالكسر: الأحمق الذى يتكلم بالفحش. يقال بِلْغٌ مَلْغٌ، و قد يفرد. قال رؤبة:

* و المِلْغُ يَلْكَى بالكلام الأَمْلَغِ (4)*

فَدَلَّ أنه ليس بإتباعٍ.

فصل النون

نبغ

نَبَغَ الشئُ يَنْبَغُ و يَنْبُغُ (5) نَبْغاً و نُبُوغاً، أى ظهر.

____________

(1) فى جمهرة أشعار العرب:

فلم أَسْعَ مما كان بينى و بينها * * * و لم تَكُ عندى كالدَبُورِ جَنُوبُها

و لم أَجْهَلِ الغيثَ الذى نشأت به * * * و لم أتضرَّعْ أن يجئ غَضُوبُها

(2) قبله:

و احْذَرْ أقاويلَ العُدَاةِ النُزَّعِ * * * عَلىَّ إنّى لستُ بالمُزَغْزَغِ

أَغْدو و عِرْضِى الخ ...

(3) بعده:

* فانْفَحْ بِسَجْلٍ من نَدىً مُبَلِّغِ*

(4) قبله:

* أَوْهَى أَدِيماً حَلِما لم يُدْبَغِ*

(5) و يَنْبِغ أيضاً، مثلث الباء.

1327

و نَبَغَ الرجل، إذا لم يكن فى إرثِ الشِعر ثم قال و أجاد. و منه سمِّى النَوابِغُ من الشعراء، نحو الذُبْيَانِىِّ و الجَعْدِىِّ و غيرهما. قالت ليلى الأخيلية:

أَنَا بِغَ لم تَنْبَغْ و لم تَكُ أوّلَا * * * و كنتَ صُنَيَّا بين صَدَّيْنِ مَجْهَلَا

و يقال: سمِّى زياد بن معاوية الذبيانىُّ نَابِغَةً لقوله:

* و قد نَبَغَتْ لنا منهم شُئُونُ (1)*

و الهاء فيه للمبالغة (2).

ندغ

نَدَغَهُ، أى نَخَسَهُ بإصبعه و دغدغه.

و النَدْغُ أيضا: الطعن بالرُمح و بالكلام أيضا.

و المِنْدَغُ بكسر الميم، و هو الذى من عادته النَدْغُ. و من قول الشاعر:

* مَالَتْ لأَقْوَالِ الغَوِىِّ المِنْدَغِ (3)*

و المُنَادَغَةُ: المغازلةُ.

و النَّدْغُ بالفتح: السَعْتَرُ البرّىّ، عن أبى عبيدة. و قال أبو زيد: هو النِّدْغُ بالكسر.

و اتَّفقا على أنه بالغين المعجمة.

نزغ

نَزَغَ الشيطان بينهم يَنْزَغُ نَزْغاً، أى أفسد و أغرَى.

و نَزَغَهُ بكلمةٍ، أى طعن فيه، مثل نَسَغَهُ و نَدَغَهُ.

نسغ

النَّسْغُ مثل النخس. يقال نَسَغَهُ بالسَوط، أى نخَسه. و كذلك أَنْسَغَهُ. و نَسَغَهُ بكلمة مثل نَزَغَهُ.

و نَسَغَتِ الواشمةُ، إذا غَرزَتْ فى اليد بالإبرة.

و الْمِنْسغَةُ: الإضبارةُ من ذَنَب الطائر يَنْسَغُ بها الخبّاز خُبزَه؛ و كذلك إذا كان من حديد.

و أَنْسَغَتِ الشجرةُ، إذا نبتتْ بعد ما قُطِعَتْ.

نشغ

أبو عمرو: النَّشْغُ: الشهيقُ حتّى يكاد يبلُغ به الغَشْىَ. و قد نَشَغَ يَنْشَغُ نَشْغاً.

قال أبو عبيد: و إنما يفعل ذلك الإنسانُ شوقاً إلى صاحبه و أسفاً عليه و حُبًّا للقائه. قال رؤبة بمدح رجلًا و يذكر شوقَه إليه:

____________

(1) صدره:

* و حَلَّتْ فى بَنِى القَيْنِ بن جَسْرٍ*

(2) بعده فى المخطوطة: (نتغ):

(نتغ): نَتَغْتُ الشئَ و أَنْتَغْتُهُ: عِبْتُهُ.

و أَنْنَغَ: ضَحِكَ ضحك المستهزئ

(3) قبله:

* قَوْلًا كَتَحْدِيثِ الهَلُوكِ الهَيْنَغ*

و بعده:

* فَهْىَ تُرِى الْأَعْلَاقَ ذَاتَ النُغْنُغِ*

1328

عَرَفْتُ أَنِّى نَاشِغٌ فى النُشَّغِ * * * إليكَ أرجو من نَدَاكَ الأَسْبَغِ

و النَّشُوغُ: السَعوطُ و الوَجُورُ أيضا؛ بالغين و العين جميعا. و قد نُشِغَ الصبىُّ نُشُوغاً. قال ذو الرمة:

إذا مَرْئِيّةٌ ولدتْ غُلَاماً * * * فأَلْأَمُ مُرْضَعٍ نُشِغَ المَحَارا

و المِنْشَغَةُ: المُسْعُطُ. قال الشاعر:

سَأَنْشَغُهُ حتى يَلِينَ شَرِيسُهُ * * * بمِنْشَغَةٍ فيها سِمَامٌ و عَلْقَمُ

و ربَّما قالوا: نَشَغْتُهُ الكلامَ نَشْغاً، أى لقَّنتُه و علّمته. و هو على التشبيه.

نفغ

النَّغَانِغُ لَحَمَاتٌ تكون فى الحلْق عند اللَهَاةِ، واحدتها نُغْنُغٌ بالضم. قال جرير:

غَمَزَ ابنُ مُرَّةَ يا فرزدقُ كَيْنَها * * * غَمْزَ الطَّبيبِ نَغانِغَ المعذُورِ

نمغ

قال الفراء: نَمْغَةُ (1) الجبل: أعلاه.

و كذلك نَمْغَةُ الرأس: أعلاه.

و نَمْغَةُ القوم: خيارُهُم (2).

فصْل الواو

وبغ

الْوَبَّاغَةُ (3): الاستُ، بالغين و العين جميعاً.

يقال: كذبتْ وَبَّاغَتُكَ. و وَبَّاعَتُكَ، إذا ضَرَط.

وتغ

الْوَتَغُ بالتحريك: الهلاكُ.

و قد وَتِغَ يَوْتَغُ وَتَغاً، أى أَثِمَ و هلك.

و أَوْتَغَهُ اللّٰهُ، أى أهلكَه.

و أَوْتَغَ فلانٌ دِينَه بالإثم.

وثغ

أبو عمرو: الوَثِيغَةُ: الدُّرْجَةُ التى تُتَّخَذُ للناقة.

و قد وَثَغَ فلانٌ ناقتَه يَثِغُهَا وَثْغاً، أى اتخذ لها وَثِيغَةً.

وزغ

الْوَزَغَةُ: دويْبَّةٌ، و الجمع وَزَغٌ، و أَوْزَاغٌ، و وِزْغَانٌ (4). قال الشاعر:

فلما تَجاذبْنَا تَقَعْقَعَ ظَهْرُهُ (5) * * * كما تُنْقِضُ الْوِزْغانُ زُرْقاً عُيُونُها

و يقال وَزَّغَ الجنينُ تَوْزِيغاً، إذا صُوِّرَ فى البطن.

و الْإِيزَاغُ: إخراجُ البول دُفعةً دفعةً.

____________

(1) بالفتح، و بالتحريك أيضاً.

(2) فى اللسان: و نَمَغَةُ الجبل، و نَمْغتُهُ، و ثَمغَتُهُ:

رأسه و أعلاه، و المعروف عن الفراء الفتح، و الجمع نَمَغٌ. و نَمَغَةُ القوم: خيارُهم.

(3) قوله الوباغة، فى القاموس مشددة.

(4) و إزغان أيضاً على البدل.

(5) فى اللسان: تَفَرْقَعَ ظهرُهُ.

1329

و الحواملُ من الإبل تُوزِغُ بأبوالها. و الطعنةُ تُوزِغُ بالدم. و قال (1):

بضربٍ كآذانِ الفِراءِ فُضُولُهُ * * * و طعنٍ كإيزَاغِ المَخَاضِ تَبُورُها

أى تَبُورُهَا أنت و تختبرها.

وشغ

شئٌ وَشْغٌ بالتسكين، أى قليلٌ وَتْحٌ.

يقال: أَوْشَغَ عطيّتَه، أى أَوْتَحَهَا له. و منه قول رؤبة:

* ليس كَإِيشَاغِ القليلِ المُوشِغ (2)*

ولغ

وَلَغَ الكلب فى الإناء يَلَغُ (3) وُلُوغاً، أى شرب ما فيه بأطراف لسانه. و يُولَغُ، أى أَوْلَغَهُ صاحبه. قال الشاعر (4):

ما مَرَّ يومٌ إلَّا و عندهما * * * لحُم رجالٍ أو يُولَغَانِ دَما (5)

يقال: ليس شئ من الطيور يَلَغُ غيرَ الذُباب.

و حكى أبو زيد: وَلَغَ الكلبُ بشرابنا، و فى شرابنا، و من شرابنا.

و المِيلَغُ: الإناءُ الذى يَلَغُ فيه فى الدم (6).

و رجلٌ مُسْتَوْلَغٌ: لا يبالى ذمًّا و لا عاراً.

و الْوَلْغَةُ: الدلو الصغيرة. قال الراجز:

* شَرُّ الدِلَاءِ الْوَلْغَةُ المُلَازِمَهْ (7)*

و إنَّما كانت ملازمة لأنك لا تقضى حاجتك بالاستقاء بها لصغرها.

فصل الهاء

هبغ

هَبَغَ يَهْبَغُ هُبُوغاً، أى نام.

همغ

قال أبو عبيد: سمعت الأصمعىّ يقول:

الهِمْيَغُ: الموتُ المعجَّلُ. و أنشد لأسامة بن حبيب الهَذَلىّ يصف قوماً منهزمين:

إذا بلغوا مِصْرَهُمْ عُوجِلُوا * * * من الموت بالهِمْيَغِ الذَاعِطِ

و كان الخليل يقول بعين غير معجمة، و خالفه الناس.

هيغ

قال ابن السكيت: يقال إنهم لفى الأَهْيَغَيْنِ، أى الخِصْبِ و حُسنِ الحالِ. قال: و يقال عامٌ أَهْيَغُ، إذا كان مخصِباً كثير العُشب.

و هَيَّغْتُ الثَريدةَ، إذا أكثرت وَ دَكَهل.

و وقع فلانٌ فى الأَهْيَغَيْنِ، أى فى الأكل و الشرب.

____________

(1) مالك بن زغبة.

(2) بعده:

* بِمِدْفَقِ الغَرْبِ رَحِيبِ المَفْرَغِ*

(3) كوهب يهب، و ورث يرث، و وجل يوجل.

(4) ابن هَرْمَةَ. كما ذكر ابن برى. و قال: نبه الجوهرى لأبى زبيد الطائى.

(5) قبله:

مُرْضِعُ شِبْلَيْن فى مَغَارِهِمَا * * * قد نَهَزَا للفِطَامِ أو فُطِمَا

(6) قوله الذى يلغ فيه فى الدم عبارة القاموس:

و المِيلَغُ و الميلَغَةُ بكسرهما الإناء يَلِغُ فيه الكلب الدم و يسقى فيه.

(7) بعده:

* و البَكَرَاتُ شَرُّهُنَّ الصَائمَهْ*

1330

بابُ الفَاءْ

فصل الألف

أثف

أَثَّفْتُ القِدْرَ تَأْثِيفاً: لغةٌ فى ثَفَّيْتُهَا تَثْفِيَةً، إذا وضعتَها على الْأَثَافِىِّ.

أبو زيد: تَأَثَّفَ الرجلُ المكانَ، إذا لم يبرحه.

و يقال تَأَثَّفُوهُ، أى تَكَنَّفُوهُ. و منه قول الشاعر (1):

* و لو تَأَثَّفَكَ الأعداءُ بالرِفَدِ (2)*

و الْآثِفُ: التابعُ. و قد أَثَفَهُ يَأْثِفُهُ، مثال كَسَرَهُ يَكْسِرُهُ، أى تبعه.

أرف

الأُرْفَةُ: الحَدُّ، و الجمع أُرَفٌ، مثال غُرْفَةٍ و غُرَفٍ، و هى معالم الحدود بين الأرْضين.

فى الحديث عن عثمان رضى اللّٰه عنه

:

«

الأُرَفُ

تَقْطَعُ كلَّ شُفعةٍ»

، كان لا يرى الشُفعة للجار و يقول: أىُّ مال اقُتُسِمَ و أُرِّفَ عليه فلا شُفعة فيه.

أزف

أَزِفَ الترحُّلُ يَأْزَفُ أَزَفاً (3)، أى دنا و أَفِدَ. و منه قوله تعالى: أَزِفَتِ الْآزِفَةُ يعنى القيامة.

و أَزِفَ الرجُل، أى عَجِلَ، فهو آزِفٌ على فاعلٍ.

و الْمُتَآزِفُ: القصيرُ، و هو المتدانِى.

قال أبو زيد: قلت لأعرابىّ: ما المُحْبَنْطِئُ»؟

قال: المتكأكئ. قلت: ما المتكأكى؟

قال: الْمُتَآزِفُ. قلت ما الْمُتَآزِفُ؟ قال أنت أحمق. و تركنى و مرَّ.

أسف

الْأَسَفُ: أشدُّ الحزن. و قد أَسِفَ على ما فاته و تَأَسَّفَ أى تلهَّف.

و أَسِفَ عليه أَسَفاً: أى غَضِب. و آسَفَهُ أغضَبَه.

و الْأَسِيفُ و الْأَسُوفُ: السريعُ الحزنِ الرقيقُ. و قد يكون الْأَسِيفُ الغضبانَ مع الحزن.

____________

(1) و هو النابغة.

(2) صدره:

* لا تَقْذِفَنِّى برُكْنٍ لا كِفَاءَ له*

(3) و أُزُوفا.

1331

و الْأَسِيفُ: العبدُ، عن ابن السكّيت، و الجمع الْأُسَفَاءُ (1).

و أرضٌ أَسِيفَةٌ، أى رقيقةٌ لا تكادُ تُنْبِت شيئاً.

قال الفراء: يُوسُفُ و يُوسَفُ و يُوسِفُ ثلاث لغات، و حكى فيه الهمز أيضا.

و إِسَافٌ و نَائِلَة: صنمان كانا لقريش وضعهما عمرو بن لُحَىّ على الصَفا و المَرْوة، فكان يُذْبحُ عليهما تُجاه الكعبة. و زعم بعضهم أنَّهما كانا من جُرْهُم: إِسَافُ بن عمروٍ، و نائلةُ بنت سهل، فَجَرَا فى الكعبة فمُسِخَا حجرين، ثمَّ عبدتهما قريش.

أشفْ

الْإِشْفَى للإِسكاف، و هو فِعْلَى، و الجمع الْأَشَافِى.

أصف

أبو عمرو: الْأُصْفُ: الكَبَرُ. و أمَّا الذى ينبت فى أصله مثل الخيار فهو اللَصَفُ.

أفف

يقال: أُفًّا له و أُفّةً، أى قَذَراً له. و التنوين للتنكير. و أُفَّةً و تُفّةً.

و قد أَفَّفَ تَأْفِيفاً، إذا قال: أُفّ، قال تعالى:

فَلٰا تَقُلْ لَهُمٰا أُفٍّ. و فيه ستُّ لغات حكاها الأخفش: أُفَّ أُفِّ أُفُّ، أُفّ أُفًّا أُفٌّ (2).

و يقال: أُفًّا و تُفًّا، و هو إتباع له.

و قولهم: كان ذاك على إفِّ ذاك و إِفَّانِهِ بكسرهما، أى حِينِهِ و أوانِه.

و جاء على تَئِفَّةِ ذاك، مثال تَعِفّةِ ذاك، و هو تَفْعِلةٌ.

أكف

إِكَافُ الحمارِ و وِكَافُهُ، و الجمع أُكُفٌ.

و قد آكَفْتُ الحمارَ و أَوْكَفْتُهُ أى شددت عليه الْإِكَافَ.

ألف

الْأَلْفُ عددٌ، و هو مذكر، يقال: هذا أَلْفٌ واحدٌ، و لا يقال: واحدة.

و هذا أَلْفٌ أقرعُ، أى تامٌّ، و لا يقال: قرعاءُ.

و قال ابن السكيت: لو قلت هذه أَلْفٌ بمعنى هذه الدراهم أَلْفٌ؛ لَجَاز. و الجمع أُلُوفٌ و آلَافٌ.

و أَلَفَهُ يَأْلِفُهُ بالكسر: أعطاه أَلْفاً.

قال الشاعر:

____________

(1) و مثله بمعناه العسيف و العسفاء.

(2) و قد جمع ابن مالك هذه اللغات و زادها أربعا فى بيت واحد:

فأُفَّ ثَلِّثْ و نَوِّنْ إن أردتَ و قُلْ * * * أُفَّى و أُفِّى وَ أُفْ و أُفّةً تُصِبِ

و ذكر صاحب القاموس فيها أربعين لغة. فانظره.

1332

و كَرِيمَةٍ من آلِ قَيْسٍ أَلَفْتُهُ * * * حتى تَبَذَّخَ فارْتَقَى الأَعْلَامِ

أى رُبَّ كريمةٍ. و الهاءَ للمبالغة. أى فارْتَقَى إلى الأعلام، فخذف «إلى» و هو يريده.

و آلَفْتُ القومَ إيلافاً، أى كمّلتهم أَلْفاً، و آلَفُوهُمْ أيضا بأنفسهم. و كذلك آلَفْتُ الدراهم و آلَفَتْ هى.

و الْإِلْفُ: الْأَلِيفُ. يقال: حَنَّتِ الْإِلْفُ إلى الْإِلْفِ.

و جمع الْأَلِيفِ آلَائِفُ، مثل تَبِيعٍ و تَبَائِعَ و أَفِيلٍ وَ أَفَائِلَ. قال ذو الرمة:

فأصبح البَكْرُ فرداً من أَلَائِفِهِ (1) * * * يرتاد أَحْلِيَةً أَعْجَازُها شَذَبُ

و الْأُلَّافُ: جمعُ آلِفٍ مثل كافرٍ وَ كُفّارٍ.

و فلان قد أَلِفَ هذا الموضع بالكسر يَأْلَفهُ إلْفاً، و آلَفَهُ إيّاه غيرُه.

و يقال أيضا: آلَفْتُ الموضعَ أُولِفُهُ إيلَافاً، و كذلك آلَفْتُ الموضعَ أُؤَالِفُهُ مُؤَالَفَةً وَ إِلَافاً، فصار صورةُ أَفْعَلَ و فَاعَلَ فى الماضى واحدا.

و أَلَّفْتُ بين الشيئين تَأْلِيفاً، فَتَأَلَّفَا و أْتَلَفَا.

و يقال أيضا: أَلْفٌ مُؤَلَّفَةٌ، أى مكمَّلَةٌ.

و تَأَلَّفْتُهُ على الإسلام. و منه الْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ.

و قوله تعالى: لِإِيلٰافِ قُرَيْشٍ إِيلٰافِهِمْ يقول تعالى: أهلكت أصحاب الفيل لِأُولِفَ قريشاً مكّة، و لِتُؤَلِّفَ قريشٌ رِحْلَةَ الشِّتٰاءِ وَ الصَّيْفِ، أى تجمعَ بينهما، إذا فرغوا من ذِهِ أخذوا فى ذِهِ. و هذا كما تقول: ضربْته لِكَذَا لِكَذَا، بحذف الواو.

أنف

الْأَنْفُ للإنسان و غيره. و الجمع آنُفٌ و أُنُوفٌ و آنَاْفٌ.

و أَنْفُ كلِّ شئٍ: أوّله.

و أَنْفُ النابِ: طَرَفُه حين يطلُع. و أَنْفُ الجبل: نادرٌ يشخصُ منه. و أَنْفُ البرد: أشَدُّه، عن يعقوب.

و يقال: جاء يعدو أَنْفَ الشَدِّ، أى أشدّ العَدْوِ.

قال: و الْأُنَافِيُّ: العظيمُ الْأَنْفِ.

و الْأَنُوفُ: المرأةُ الطيِّبةُ ريحِ الأَنفِ.

و أَنَفْتُ الرجلَ: ضربتْ أَنْفَهُ.

و يقال: آنَفَهُ الماءُ، بلغ أَنْفَهُ، و ذلك إذا نزلَ فى النهر.

و روضة أُنُفٌ بالضم، أى لم يَرْعَهَا أحد.

قال: و أَنَفَتِ الإبلُ، إذا وطئتْ كلأَ أُنفاً، و هو الذى لم يُرْعَ. و آنَفْتُهَا أنا فهى مُؤْنَفَةٌ إذا تتبَّعتَ بها أَنْفَ المرعى.

____________

(1) يروى: «من صَوَاحِبِه»، «و من حَلَائِلِه».

و يرتاد: يطلب، و الأَحْلِيَةُ: جمع حَلِىّ، و هو ضرب من النَّصِىّ اليَابس منه و أعجازها: أصولها. و شَذُبٌ:

متفرقة. النَصِىُّ: نبتٌ ما دام رطباً، فإذا ابيض فهو الطريفة، فإذا ضخم و يبس فهو الحَلِىُّ.

1333

قال: و قال الطائى: أرضٌ أَنِيفَةُ النبتِ، إذا أَسْرَعَتِ النباتَ. و تلك أرضٌ آنَفُ بلادِ اللّٰه.

و كأسٌ أُنُفٌ: لم يُشْرَبْ بها قبلَ ذلك، كأنَّه اسْتُؤْنِفَ شربُها، مثال روضةٍ أُنُفٍ.

و يقال أيضا: آتيك من ذى أُنُفٍ، كما يقال من ذى قُبُلٍ، أى فيما يُسْتَقْبَلُ.

و أَنِفَ من الشئ يَأْنَفُ أَنَفاً و أَنَفَةً، أى اسْتَنْكَفَ. يقال: ما رأيت أَحْمَى أَنْفاً و لا آنَفَ، من فلان.

و أَنِفَ البعير، أى اشتكى أَنْفَهُ من البُرَةِ، فهو أَنِفٌ، مثل تَعِبَ فهو تَعِبٌ، عن ابن السكيت.

و فى الحديث

: «المؤمن كالجمل

الْأَنِفِ

إنْ قِيدَ انقادَ، و إنْ اسْتُنِيخَ على صخرة اسْتَنَاخَ».

و ذلك للوجع الذى به، فهو ذلولٌ منقادٌ. و قال أبو عبيد: كان الأصل فى هذا أنْ يقال مَأْنُوفٌ؛ لأنّه مفعول به، كما قالوا مصدورٌ للذى يشتكى صدره، و مبطونٌ، و جميع ما فى الجسد على هذا، و لكن هذا الحرف جاء شاذّاً عنهم.

و تقول: آنَفْتُهُ أنا إِينَافاً، إذا جعلتَه يشتكى أَنْفَهُ.

و الاسْتِئْنَافُ: الابتداءُ، و كذلك الائْتِنَافُ.

و قلت كذا آنِفاً و سالفاً.

و التَّأْنِيفُ: تحديدُ طرف الشئ.

أوف

الْآفَةُ: العاهةُ.

و قد إِيفَ الزرعُ، على ما لم يسمَّ فاعله، أى أصابته آفَةٌ، فهو مَئُوفٌ، مثال مَعُوفٍ (1).

فصل التّاء

تحف

التُّحْفَةُ: ما أَتْحَفْتَ به الرجلَ من البِرِّ و اللَطَف. و كذلك التُّحَفَةُ بفتح الحاء، و الجمع تُحَفٌ.

ترف

التُّرْفَةُ بالضم: هَنَةٌ ناتئةٌ فى وسط الشَفة العليا خِلْقَةً.

و أَتْرَفَتْهُ النِعمةُ، أى أَطْغَتْهُ.

تلف

التَّلَفُ: الهلاكُ.

و قد تَلِفَ الشئُ، و أَتْلَفَهُ غيره.

و الْمَتْلَفُ: المفازةُ.

و ذهبتْ نَفْسُ فلانٍ تَلَفاً و طَلَفاً (2) بمعنًى واحد، أى هدراً.

و رجُلٌ مِتْلَافٌ، أى كثير الإتْلَافِ لماله.

تنف

التَّنُوفَةُ: المَفازةُ. و كذلك التَّنُوفِيَّة، كما قالوا دوٌّ و دَوِيَّةٌ لأنها أرضٌ مثلها فنُسِبَ إليها.

قال ابن أحمر:

كَمْ دُونَ لَيْلَى من تَنُوفِيَّةٍ * * * لَمَّاعَةٍ تُنْذَرُ فيها النُذُرُ

____________

(1) و زاد فى القاموس: و مَئِيفٌ.

(2) بالطاء كما هنا، و بالظاء المعجمة أيضاً، كما فى اللسان فى مثل هذا الموضع.

1334

فصل الثّاء

ثقف

ثَقُفَ الرجل ثَقْفاً و ثَقَافَةً، أى صار حاذقاً خفيفاً فهو ثَقْفٌ، مثال ضَخُمَ فهو ضخْمٌ.

و منه المُثَاقَفَةُ.

و الثِّقَافُ: ما تُسَوَّى به الرماحُ. و منه قول عمرو (1):

إذا عَضَّ الثِقَافُ بها اشْمَأَزّتْ * * * تَشُجُّ قَفَا المُثَقِّفِ و الجَبِينا

و تَثْقِيفُهَا: تسويتها.

وَ ثَقِفْتُهُ ثَقْفاً، مثال بَلِعْتُهُ بَلْعاً، أى صادفتُهُ.

و قال:

فإمَّا تَثْقَفُونِى فاقْتُلُونِى * * * فإنْ أُثْقَفْ فسوف تَرَوْنَ بَالِى

وَ ثَقِفَ أيضاً ثَقَفاً، مثال تَعِبَ تَعَباً: لغةٌ فى ثَقُفَ، أى صار حاذقاً فطناً، فهو ثَقِفٌ و ثَقُفٌ، مثال حَذِرٍ و حَذُرُ، و نَدِسِ و نَدُسٍ.

و ثَقِيفٌ: أبو قبيلةٍ من هَوَازن، و اسمه قَسِىُّ، و النسب إليه ثَقَفِىٌّ.

ابن الأعرابى: خَلٌّ ثِقِّيفٌ بالتشديد (2)، أى حامضٌ جدا، مثال: قولك بصلٌ حِرِّيف.

فصل الجيم

جأف

جَأَفَهُ (3): لغةٌ فى جَعَفَهُ، أى صرعه. وَ جَأَفَهُ أيضا بمعنى ذَعَرَهُ.

و قد جُئِفَ أشدَّ الجَأْفِ، فهو مَجْؤُوفٌ مثال مَجْعُوفٍ، أى خائفٍ. و رجلٌ مَجْؤُوفٌ أيضا، أى جائعٌ. حكاه أبو عبيد. و قد جُئِفَ.

جحف

أَجْحَفَ به، أى ذهب به. و أَجْحَفَ به أيضا، أى قاربَهُ و دنا منه.

و جَاحَفَهُ، أى زاحَمَه و داناه.

و يقال: مَرَّ الشئ مُضِرّاً و مُجْحِفاً، أى مقاربَا.

و سيلٌ جُحَافٌ بالضم، إذا جرفَ كلَّ شَئ و ذهبَ به. و قال (4):

لها كَفَلٌ كَصَفاةِ الَمسِيلِ * * * ابْرَزَ عنها جُحَافٌ مُضِرْ

و الْجُحَافُ أيضاً: الموتُ، عن أبى عمرو.

يقال: موتٌ جُحَافٌ، يذهب بكلِّ شئ. قال ذو الرمة:

و كائِنْ تخَطَّتْ نَاقَتِى من مَفَازَةٍ * * * و كم زَلَّ (5) عنها من جُحَافِ المَقَادِرِ

____________

(1) ابن كلثوم.

(2) و يقال أيضاً: ثقيف كقتيل.

(3) جَأَفَ من باب مَنَعَ.

(4) امرؤ القيس.

(5) فى المطبوعة الأولى «ذل» صوابه من المخطوطات و اللسان.

1335

و الجُحَافُ أيضا: مَشْىُ البطن من تُخَمة.

و الرجلُ مَجْحُوفٌ. قال الراجز:

أَرُفْقَةٌ تشكو الجُحَافَ و القَبَصْ * * * جُلُودُهُمْ أَلْيَنُ من مَسِّ القُمُصِ

و الْجِحَافُ بكسر الجيم: أن تصيب الدلوُ.

فمَ البئر فينصب ماؤها، و رَّبما تخرقتْ. قال الراجز:

قد عَلِمَتْ دَلْوَ بَنِى مَنَافِ * * * تقويمَ فَرْغَيْهَا عن الْجِحَافِ

و الجَحُوفُ. الدلوُ التى تَجْحَفُ الماء، أى تأخذه و تذهبُ به. و قول الشاعر:

و لا يَسْتَوِى الجَحْفَانِ جَحْفُ ثَرِيدَةٍ * * * و جَحْفُ حَرُورَىّ بأبيضَ صَارِمِ

قال أبو عمرو: يعنى أكْلَ الزبدِ بالتَمر و الضربَ بالسيف.

و جُحْفَةُ: موضعٌ بين مكة و المدينة، و هى ميقات أهل الشَأمِ، و كان اسمها مَهْيَعَةُ فأَجْحَفَ السيلُ بأهلها، فسمِّيَتْ جُحْفَةُ.

جخف

جَخَفَ الرجلُ يَجْخِفُ بالكسر جَخْفاً، أى تكبَّر، فهو جَخَّافٌ مثل جَفَّاخٍ.

و يقال: الجَخِيفُ: أن يفتخر الرجلُ بأكثر ممَّا عنده. قال الشاعر:

أَرَاهُمْ بحمدِ اللّٰهِ بعد جَخِيفِهِمْ * * * غُرَابُهُمُ إذ مَسَّهُ القترُ واقِعُ

و أما الذى

فى حديث ابن عمر

«أنّه نامَ و هو جالسٌ حتَّى سُمِعَ

جَخِيفُهُ

»

فيقال غطيطه فى النوم قال أبو عبيد: و لم أسمعه فى الصَوت إلّا فى هذا الحديث.

جدف

الكسائى: جَدَفَ الطائر يَجْدِفُ جُدُوفاً، إذا كان مقصوصاً فرأيتَه إذا طار كأنّه يردُّ جناحيه إلى خَلفِه. قال الأصمعىّ: و منه سمِّى مِجْدَافُ السفينة.

و جناحا الطائر: مِجْدَافَاهُ.

قال ابن دريد: مِجْدَافُ السفينةِ بالدال و الذال جميعا، لغتان فصيحتان.

و الجَدَفُ: القبرُ، و هو إبدالُ الجَدَثِ.

قال الفراء: العرب تُعْقِبُ بين الفاء و الثاء فى اللغة، فيقولون جَدَثٌ و جَدَفٌ، و هى الأَجْدَاث و الْأَجْدَافُ.

و الْجَدَفُ أيضا: ما لا يُغَطَّى من الشراب، و هو فى حديث عمر رضى اللّٰه عنه

حين سأل المفقودَ الذى كان الجنُّ استهوته: ما كان طعامُهُم؟

فقال: الفولُ و ما

لَمْ يُذْكَرِ اسْمُ اللّٰهِ عَلَيْهِ

. [قال]

(1)

:

و ما كان شرابُهم؟ فقال:

الْجَدَفُ

.

و تفسيره فى الحديث أنّه ما لا يُغَطّى من الشراب. و يقال:

نباتٌ يكون باليمن لا يحتاج الذى يأكله أن يشربَ عليه الماء.

قال الأصمعى: التَّجْدِيفُ هو الكفر بالنِعَم.

____________

(1) التكملة من اللسان.

1336

يقال منه: جَدَّفَ تَجْدِيفاً. و قال الأموىّ: هو استقلال ما أعطاه اللّٰه تعالى. و فى الحديث

«لا

تُجَدِّفُوا

بِنِعَمِ اللّٰهِ».

و الجُنَادِفُ بالضم: القصيرُ الغليظُ الخِلْقَةِ.

قال جندلُ بن الراعى، يهجو عَدِىَّ بن الرِقَّاعِ (1):

جُنَادِفٌ لَاحِقٌ بالرأسِ مَنْكِبُهُ * * * كأنه كَوْدَنٌ يُوشَى بكُلَّابِ (2)

و المرأةُ جُنَادِفَةٌ.

جذف

أبو عمرو: جَذَفْتُ الشئَ جَذْفاً. قطعتُهِ.

و الْمِجْذَافُ: ما تُجْذَفُ به السفينةُ، و بالدال أيضاً. قال الشاعر (3) يصف ناقة:

تَكَادُ إنْ حُرِّكَ مِجْذَافُهَا * * * تُسْتَلُّ من مَثْنَاتِهَا باليَدِ (4)

و قلت لأبى الغوث: ما مِجْذَافُهَا؟ قال:

السوطُ، جعله كَالْمِجْذَافِ لها.

و قال أبو عبيد: جَذَفَ الرجلُ فى مشيته، أى أسرعَ. و جَذَفَ الطائرُ لغةٌ فى جَدَفَ.

جرف

الْجَرْفُ: الأخذُ الكثيرُ. و قد جَرَفْتُ الشئَ أَجْرُفُهُ بالضم جَرْفاً، أى ذهبتُ به كلِّه أو جلِّه.

و جَرَفْتُ الطين: كسحتُه. و منه سمِّى المِجْرَفَةُ.

و الجُرْفُ، مثل عُسْرٍ و عُسُرٍ: ما تَجَرَّفَتْهُ السيول و أكلتْه من الأرض. و منه قوله تعالى:

عَلىٰ شَفٰا جُرُفٍ هٰارٍ، و الجمع جِرَفَةٌ مثل جُحْرٍ و جِحَرَةٍ.

و قد جَرَّفَتْهُ السيولُ تَجْرِيفاً، و تَجَرَّفَتْهُ.

قال الشاعرٍ (5):

فإِنْ تكن الحوادثُ جَرَّفَتْنِى * * * فلم أَرَ هَالِكاً كابْنَىْ زِيَادِ

وَ الْجَارِفُ: الموتُ العامُّ يَجْتَرِفُ مالَ القوم.

و الْجَارِفُ: طاعونٌ كان فى زمن عبد اللّٰه ابن الزُبير.

و الْجَرْفُ بالفتح: سمةٌ من سمات الإبل، و هى فى الفخذ بمنزلة القَرْمَةِ فى الأنف، تُقْطَعُ جلدةٌ و تُجْمَعُ فى الفخذ كما تُجْمَعُ على الأنف.

و سيلٌ جُرَافٌ بالضم: يذهب بكلِّ شئ.

و رجلٌ جُرَافٌ أيضاً: يأتى على الطعام كلِّه.

قال جرير:

____________

(1) و قيل يهجو جرير بن الخطفى.

(2) بعده:

مِنْ مَعْشَرٍ كُحِلَتْ باللؤم أَعْيُنُهُم * * * وُقْصِ الرِقَابِ مَوَالٍ غَيْرِ صُيَّابِ

(3) المثقب العبدى.

(4) فى اللسان: تَنْسَلُّ من مثناتها و اليد.

(5) رجل من طيء.

1337

وُضِعَ الْخَزِيرُ فقيل أين مُجَاشِعٌ * * * فشَحَا جَحَافِلَهُ جُرَافٌ هِبْلَعُ

و يقال لضربٍ من الكَيْلِ: جُرَافٌ و جِرَافٌ. قال الراجز:

كَيْلَ عِدَاءٍ بالْجِرَافِ القَنْقَلِ * * * من صُبْرَةٍ مثل الكَثِيبِ الأَهْيَلِ

قوله «عِدَاءٍ» أى مُوَالاةٍ.

جزف

الجَزَفُ: أخذُ الشئِ مُجَازَفةً و جِزَافاً، فارسىٌّ معربٌ.

جعف

جَعَفْتُ الرجلَ: صرعتُه.

و جَعَفْتُ الشئَ فَانْجَعَفَ، أى قَلَعْتُهُ.

فانقلع.

و جُعْفِىٌّ: أبو قبيلة من اليمن، و هو جُعْفِىُّ ابن سعدِ العشيرةِ بن مَذْحِجٍ. و النسبة إليه كذلك.

قال لبيد:

قَبَائِلُ جُعْفِىِّ بن سعدٍ كأنما * * * سَقَىَ جَمْعَهُمْ ماءَ الذُعَافِ (1) مُنِيمُ

قوله مُنِيمٌ، أى مُهْلِكٌ، جعل الموت نوماً.

و يقال: هذا كقولهم ثأرٌ مُنِيمٌ.

و منهم عبيد اللّٰه بن الحُرِّ الجُعْفِىُّ، و جابرٌ الجُعْفِىُّ.

جفف

الْجَفَّةُ بالفتح (2): جماعة الناس. يقال دُعِيتُ فى جَفَّةِ الناسِ. و جاء القوم جَفَّةً واحدة.

قال ابن عباس رضى اللّٰه عنه

: «لا نَفَلَ فى غنيمةٍ حتى تُقْسَمَ

جَفَّةً

»

أى كلُّها. و كذلك الْجُفُّ بالضم.

قال النابغة يخاطب عمرو بن هند الملك:

مَنْ مُبْلِغٌ عمرَو بن هندٍ آيةً * * * و من النصيحةِ كثرةُ الإنذارِ

لا أَعْرِفَنَّكَ عَارِضاً لرِمَاحِنَا * * * فى جُفِّ تَغْلِبَ وارِدِى الْأَمْرَارِ

يعنى جماعتهم. و كان أبو عبيد يرويه:

«فى جُفِّ ثَعْلَبَ ...»

قال: يريد ثَعْلَبَةَ بن عَوف ابن سعد بن ذبيان.

و الجُفُّ أيضا: وعاء الطَلْع. و الجُفُّ أيضا:

الشَنُّ البالىِ تُقْطَعُ من نصفها فتُجْعَلُ كالدَلو.

قال الراجز:

رُبَّ (3) عجوزٍ رأسُها كالكِفَّهْ (4) * * * تحملُ جُفّاً معها هِرْشَفَّهْ

و ربَّما كان الجُفُّ من أصل نَخْل يُنْقَرُ.

و الْجُفَّانِ: بكرٌ و تميمٌ: قال حميد بن ثورٍ الهلالى:

____________

(1) فى اللسان: «الزعاف»، و هما لغتان فى السم الزعاف.

(2) و بالضم أيضاً.

(3) قوله رُبَّ عجوز، رواه فى (هرشف): «كل عجوز».

(4) فى اللسان: «كَالقُّفَّهْ».

1338

ما فَتِئَتْ مُرَّاقُ أهلِ المِصْرَيْن * * * سَقْطَ عُمَانَ و لُصوصَ الجُفَّيْنْ

و قال أبو ميمون العِجْلىّ:

قُدْنَا إلى الشَأمِ جِيَادَ المِصْرَيْنْ * * * من قيسِ عَيْلَانَ و خيل الجُفَّيْنْ

و الْجُفَافَةُ: ما ينتثر من الحشيش و القتِّ.

و جُفَافُ الطيرِ: موضعٌ. قال جرير:

فما أَبْصَرَ النارَ التى وضَحَتْ له * * * وراء جُفَافِ الطيرِ إلّا تَمارِيا

و الْجَفِيفُ: ما يبِس من النبت. قال الأصمعىّ:

يقال: الإبل فيما شاءت من جَفِيفٍ و قَفِيفٍ.

قال: و الجَفْجَفُ: الأرضُ المرتفعةُ، و ليست بالغليظة.

و جَفَّ الثوب و غيره يَجِفُّ بالكسر جَفَافاً و جُفُوفاً، و يَجَفُّ بالفتح لغة فيه، حكاها أبو زيد، و ردّها الكسائى.

و تَجَفْجَفَ الثوبُ، إذا ابتَلَّ ثم جَفَّ و فيه ندىً، فإن يبِس كلَّ اليبس قيل قد قَفَّ و أصلها تَجَفَّفَ، فأبدلوا مكان الفاء الوسطى فاءَ الفعل، كما قالوا تَبَشْبَشَ، أصلها تَبَشَّشَ. و أنشد يعقوب (1):

فقام على قَوَائمَ لَيِّنَاتٍ (2) * * * قُبَيْلَ تَجَفْجُفِ الوَبَرِ الرَّطِيبِ

و جَفَّفْتُهُ أنا تَجْفِيفاً

و تَجْفِيفُ الفرس أيضا: أن تُلبسه التِّجْفَافَ (3).

و الجمع التَّجَافِيفُ. قال أبو علىّ النحوىّ:

التاء زائدة.

جلف

الْجَلْفُ: القَشْرُ، يقال: جَلَفْتُ الطينَ عن رأس الدَنِّ، أَجْلُفُهُ بالضم.

و الْجَالِفَةُ: الشَجَّةُ التى تقِشر الجلدَ مع اللحم.

و طعنةٌ جَالِفَةٌ: إذا لم تصل إلى الجوف، و هى خلاف الجائِفِة.

و جَلَفْتُ الشئ: قطعتُه و استأصلته.

و الْجَالِفَةُ: السنةُ التى تذهب بأموال الناس.

و يقال أصابتهم جَلِيفَةٌ عظيمة، إذا اجْتَلَفَتْ أموالَهم، و هم قومٌ مُجْتَلَفُونَ.

و المُجَلَّفُ: الذى أُخِذَ من جوانبه. قال الفرزدق:

و عَضُّ زمانٍ يا بنَ مَرْوَانَ لم يَدَعْ * * * من المال إلَّا مُسْحَتاً أو مُجَلَّفُ

قال أبو الغوث: المُسْحَتُ: المُهْلَكُ

____________

(1) لأبى الوفاء الأعرابى.

(2) قبله:

لَمَلَّ بُكَيْرَة لَقِحَتْ عِرَاضاً * * * لِقَرْعِ هَجَنَّعٍ ناجٍ نجِيبِ

فكَبَّرَ رَاعِيَاهَا حين سَلَّى * * * طويلَ السَمْكِ صَحَّ من العُيُوبٍ

(3) التِجْفَاف بالكسر: آلة للحرب يلبسه الفرس و الإنسان ليقيه فى الحزب. و جفف الفرس: ألبسه إياه ا ه. من المجد.

1339

و المُجَلَّفُ: الذى بقيتْ منه بقيةٌ. يريد إلَّا مُسْحَتاً أو هو مُجَلَّفُ.

و الْمُجَلَّفُ أيضاً: الرجل الذى جَلَّفَتْهُ السنون، أى ذهبتْ بأمواله. يقال: جَلَّفَتْ كَحْلُ (1).

و قولهم: أعرابىٌّ جِلْفٌ، أى جافٍ. و أصله من أَجْلافِ الشاةِ، و هى المسلوخةُ بلا رأسٍ و لا قوائمَ و لا بطن. و قال أبو عبيدة: أصلُ الجِلْفِ الدنُّ الفارغ. قال: و المسلوخُ إذا أُخْرِجَ بطنُه جِلْفٌ أيضا. و قال أبو عمرو: الجِلْف: كلُّ ظرفٍ و وعاءٍ، و جمعُه جُلُوفٌ.

جنف

الجَنَفُ: المَيْلُ، و قد جَنِفَ بالكسر يَجْنَفُ جَنَفاً. و منه قوله تعالى: فَمَنْ خٰافَ مِنْ مُوصٍ جَنَفاً. قال الشاعر (2):

هُمُ المَوْلَى و إنْ جَنَفُوا علينا * * * و إنّا مِنْ لِقَائِهِمُ لَزُورُ

قال أبو عبيد: المَوْلَى هاهنا فى موضع الموالِى، أى بنى العمّ، كقوله تعالى: ثُمَّ نُخْرِجُكُمْ طِفْلًا.

و يقال: أَجْنَفَ الرجلُ، أى جاء بالجَنَفِ، كما يقال أَلَامَ، أى أتى بما يُلَامُ عليه؛ و أَخَسَّ أى أتى بخَسِيس. قال أبو كبير:

و لْقد نُقِيمُ إذا الخصومُ تَنَافَدُوا * * * أَحْلَامَهُمْ صَعَرَ الخَصِيمِ المُجْنِفِ

و يروى: «تَنَاقَدُوا».

و تَجَانَفَ لإثمٍ، أى مَالَ

و رجلٌ أَجْنَفُ، أى منحنى الظهر.

و جَنَفَى على فعَلَى بضم الفاء و فتح العين: اسمُ موضعٍ، عن ابن السكيت.

جوف

الْجَوْفُ: المطمئنُّ من الأرض.

و جَوْفُ الإنسان: بطنُه.

و الْأَجْوَفَانِ: البطنُ و الفَرْجُ.

و الْجَائِفَةُ: الطعنةُ التى تبلغ الجَوْفَ. قال أبو عبيد: و قد تكون التى تخالط الْجَوْفَ، و التى تنفُذ أيضا. و أَجَفْتُهُ الطعنةَ و جُفْتُهُ بها. حكاه عن الكسائى فى باب أَفْعَلْتُ الشئ و فَعَلْتُ به.

و أَجَفْتُ الباب، أى رَدَدْتُه.

قال أبو عبيدة: المَجُوفُ: الرجلُ الضخمُ الْجَوْفِ، قال الأعشى يصف ناقته:

هى الصاحبُ الأَدْنَى و بينى و بينها * * * مَجُوفٌ عِلَافِىّ و قِطْعٌ و نُمْرُقُ

يعنى هى الصاحب الذى يصحبنى.

و اسْتَجَافَ الشئُ و اسْتَجْوَفَ، أى اتّسع.

قال أبو دؤاد:

____________

(1) قوله جَلَّفَتْ كَحْلُ: قال المجد: و جَلَّفَتْ كَحْلُ تَجْلِيفاً، أى استأصلت السَنَةُ الأموالَ.

و يُصْرَفُ و يُمْنَعُ.

(2) عامر الخصفى.

1340

فَهْىَ شَوْهَاءُ كالجُوَالِقِ فوهَا * * * مُسْتَجَافٌ يَضِلُّ فيه الشكيمُ

و الْجُوَافُ بالضم: ضربٌ من السمك؛ و الْجُوفِىُّ مثله. قال الراجز أنشدنيه أبو الغوث:

إذا تَعَشَّوْا بَصَلًا و خَلَّا * * * و كَنْعَداً و جُوفِياً قد صَلَّا

بَاتُوا يَسُلُّونَ الفُسَاءَ سَلّا * * * سَلَّ النَبِيطِ القَصَبَ المُبْتَلّا

و إنما خففه للضرورة.

وَ الْجَوَفُ بالتحريك: مصدر قولك شئٌ أَجْوَفُ.

و دِلَاءٌ جُوفُ، أى واسعةٌ.

و شجرةٌ جَوْفَاءُ، أى ذاتُ جَوْفٍ.

و شئٌ مُجَوَّفٌ، أى أَجْوَفُ و فيه تَجْوِيفٌ.

و المُجَوَّفُ من الدواب: الذى يصعَد البَلَقُ حتَّى يبلغ (1) البطنَ، عن الأصمعىّ. و أنشد لطُفَيل:

شَمِيطُ الذُنابَى جُوَّفَتْ و هى جَوْنَةٌ * * * بنُقْبَةِ دِيباجٍ و رَيْطٍ مُقَطَّعِ

و اجْتَافَهُ و تَجَوَّفَهُ بمعنًى، أى دخل جَوْفَهُ- و شَيْءٌ جَوْفِىٌّ، أى واسِعُ الجَوْفِ. قال العجاج يصف كِنَاسَ ثورٍ:

فَهْوَ إذا ما اجْتَافَهُ جَوْفِىُّ * * * كالخُصِّ إِذْ جَلَّلَهُ البَارِىُّ

و تَجَوَّفَتِ الخُوصَةُ العَرفجَ، و ذلك قَبل أن تخرج هى فى جَوْفِهِ.

و قولهم: «أخلى من جَوْفٍ» هو اسمُ وادٍ فى أرض عادٍ، فيه ماءٌ و شجرٌ، حَمَاهُ رجلٌ يقال له حِمَارُ، و كان له بَنُونَ فماتوا، فكفر كفراً عظيماً و قتل كلَّ من مرّ به من المسلمين، فأقبلتْ نارٌ مِنْ أسفل الجَوْفِ فأحرقتْه و مَنْ فيه و غاض ماؤه. فضَربت العرب به المثل، فقالوا «أكفر من حمارٍ» و «وادٍ كَجَوْفِ الحمارِ» و «كَجَوْفِ العيرِ» و «أخربُ من جَوْفِ حمارٍ».

جيف

الجِيفَةُ: جُثَّةُ الميّت و قد أراحَ. تقول منه:

جَيَّفَ تَجْيِيفاً. و الجمع جِيَفٌ، ثم أَجْيَافٌ.

فصل الحاء

حتف

الحَتْفُ: الموتُ، و الجمع الحُتُوفُ. قال حَنَش بن مالك:

____________

(1) قوله يصعد البلق حتى الخ، عبارة القاموس: يصعد البلق منه حتى الخ ا هو فى الأساس: و فرسٌ مُجَوَّفٌ بَلَقاً: بَلَغَ البَلَقُ جَوْفَهُ.

و مُجَوَّفٍ بَلَقاً ملكتُ عِنَانَهُ * * * يَعْدُو على خَمْسٍ قَوَائمُهُ زَكَا

1341

فتَفْسَكَ أَحْرِزْ فإن الحُتُو * * * ف يَنْبَأْنَ بالمرء فى كلِّ وَادِ

يقال مات فلان حَتْفَ أنفِه. إذا مات من غير قتْل و لا ضرب. و لا يُبْنَى منه فعلٌ.

قال أبو يوسف: الحَنْتَفَانِ: الحَنْتَفُ و أخوه سيفُ، ابْنَا أوس بن حِميرىّ بن رياح بن يربوع.

حجف

يقال للترس إذا كان من جلودٍ ليس فيه خشَب و لا عَقَبٌ: حَجَفَةٌ وَ دَرَقَةٌ، و الجمع حَجَفٌ. قال الراجز (1):

ما بَالُ عينٍ عن كَرَاهَا قد جَفَتْ * * * مُسْبِلَةً تَسْتَنُّ لَمَّا عَرَفَتْ

دَاراً لِلَيْلَى بَعْدَ حَوْلٍ قد عَفَتْ * * * بل جَوْزِ تَيْهَاءَ كَظَهْرِ الحَجَفَتْ (2)

يريد رُبَّ جَوْزِ تَيْهَاءَ. و من العرب من إذا سكت على الهاء جعلها تاءً، فقال: هذا طَلْحَتْ، و خُبزُ الذُرَتْ.

و المُحَاجِفُ: المُقَاتِلُ صاحب الحَجَفَةِ.

و حَاجَفْتُ فلانا، إذا عارضْتَه و دافعْتَه.

و احْتَجَفْتُ نفسى عن كذا، أى ظَلَفْتُها.

حذف

حَذْفُ الشئِ: إسقاطُه. يقال: حَذَفْتُ من شَعْرى و من ذَنَب الدابّة، أى أخذت.

و الْحُذَافَةُ: ما حَذَفْتَهُ من الأديم و غيرهِ.

و يقال أيضا: ما فى رَحْلِهِ حُذَافَةٌ، أى شئ من الطعام.

قال يعقوب: يقال: أكلَ الطعامَ فما ترك منه حُذَافَةً، و احتمل رَحْلَهُ فما ترك منه حُذَافَةً.

و حَذَفْتُهُ بالعصا، أى رميتُه بها. و حَذَفْتُ رأسَه بالسيف، إذا ضربته فقطعتَ منه قطعةً.

و حَذْفَةُ: اسمُ فرسِ خالد بن جعفر بن كلاب،

____________

(1) سُؤْرُ الذئب.

(2) الرجز:

ما بَالُ عَيْنٍ عن كَرَاهَا قد جَفَتْ * * * و شَفَّهَا من حُزْنِهَا ما كَلِفَتْ

كأنَّ عُوَّاراً بها أو طُرِفَتْ * * * مُسْبَلَةً تَسْتَنُّ لما عَرَفَتْ

دَاراً لِلَيْلَى بعد حَوْلٍ قد عَفَتْ * * * كأنها مَهَارِقٌ قد زُخْرِفَتْ

تَسْمَعُ للحَلْىِ إذا ما انْصَرَفَتْ * * * كَزَجَلِ الريح إذا ما زَفْزَفَتْ

ما ضَرَّهَا أم ما عليها لو شَفَتْ * * * مُتَيَّماً بِنَظْرَةٍ و أَسْعَفَتْ

قد تَبَلَتْ فؤادَهُ و شَغفَتْ * * * بل جَوْزِ تَيْهَاءَ كَظَهْرِ الحَجَفَتْ

قَطَعْتُهَا إذا المَهَا تَجَوَّفَتْ * * * مَآرِنَّا إلى ذُارها أَهْدَفَتْ

1342

و فيها يقول:

فمَنْ يَكُ سائلًا عنّى فإنَّى * * * و حَذْفَةَ كالشَجَا تحت الوَرِيدِ

و حَذَّفَهُ تَحْذِيفاً، أى هيّأَه و صنَعه. قال الشاعر يصف فرسا (1).

لها جَبْهَةٌ كسَرَاةِ المِجَ * * * نِّ حَذَّفَهُ الصانعُ المُقْتَدِرْ

و الحْذَفُ بالتحريك: غنمٌ سودٌ صغارٌ من غنم الحجاز، الواحدة حَذَفَةٌ. و فى الحديث

:

«كأنّها بَناتُ

حَذَفٍ

».

حرف

حَرْفُ كل شئ: طَرَفُهُ و شَفِيرُهُ و حَدُّهُ (2).

و منه حَرْفُ الجبل، و هو أعلاه المُحَدَّدُ.

و الحَرْفُ: واحد حُرُوفِ التهجّى.

و قوله تعالى: وَ مِنَ النّٰاسِ مَنْ يَعْبُدُ اللّٰهَ عَلىٰ حَرْفٍ قالوا: على وَجهٍ واحد، و هو أن يعبده على السَرَّاء دون الضرّاء.

و الحَرْفُ: الناقةُ الضامرة الصُلبةُ، شُبِّهتْ بحَرْفِ الجبل. قال الشاعر (3):

جُمَالِيَّةٌ حَرْفٌ سِنَادٌ يَشُلُّهَا * * * وَظِيفٌ أَزَجُّ الخَطْوِ ظمآنٌ (4) سَهْوَقُ

و كان الأصمعىّ يقول: الحَرْفُ: الناقةُ المهزولة.

و قد أَحْرَفْتُ ناقتى، إذا هزلتُها. و غيره يقوله بالثاء.

قال أبو زيد: أَحْرَفَ الرجُل فهو مُحْرِفٌ، إذا نما مَالُهُ و صَلُحَ، يقال: جاء فلان بالحِلْقِ و الْإحْرَافِ، إذا جاء بالمال الكثير.

و رجلٌ مُحَارَفٌ، بفتح الراء، أى محدودٌ محرومٌ، و هو خلاف قولك مُبَارَكٌ. قال الراجز:

مُحَارَفٌ بالشَاءِ و الأَبَاعِرِ * * * مُبَارَكٌ بِالقَلَعِىِّ الباتِرِ

و قد حُورِفَ كَسْبُ فلانٍ، إذا شُدِّدَ عليه فى معاشه، كأنّه مِيلَ برزقه عنه. و فى حديث ابن مسعود رضى اللّٰه عنه

: «موتُ المؤمن عَرَقُ الجبين

(5)

تَبقى عليه البقيّة من الذنوب

فيُحَارَفُ

بها عند الموت»

أى يُشَدَّدُ عليه لتُمَحَّصَ عنه ذنوبُه.

و الحُرْفُ بالضم: حَبُّ الرَشاد، و منه قيل شئٌ حِرِّيفٌ بالتشديد، للذى يُلْذَعُ اللسانُ بحَرَافَتهِ. و كذلك بصلٌ حِرِّيفٌ و لا تقل حَرِّيفٌ.

و الْحُرْفُ أيضاً: الاسمُ من قولك رجلٌ مُحَارَفٌ، أى منقوصُ الحظّ لا ينمو له مالٌ.

____________

(1) امرؤ القيس.

(2) قال فى القاموس: و الجمع كعِنَبٍ، و لا نظير له سوى طَلٍّ و طِلَلٍ.

(3) ذو الرمة.

(4) فى اللسان: «رَيَّانُ سَهْوَقُ».

(5) فى اللسان: «بعرق الجبين».

1343

و كذلك الحِرْفَةُ بالكسر (1). و فى حديث عمر رضى اللّٰه عنه

: «

لَحِرفَةُ

أحدهم أشدُّ علىَّ من عَيْلَتِهِ».

و الْحِرْفَةُ أيضاً: الصناعةُ. و المُحْتَرِفُ:

الصانعُ.

و فلانٌ حَرِيفِى، أى مُعَامِلِى.

قال الأصمعى: يقال: هو يَحْرِفُ لعياله، أى يكسب من هاهنا و هاهنا، مثل يَقْرِفُ.

و حكى أبو عبيدة: حَرَفْتُ الشئَ عن وجهه حَرْفاً.

و الْمِحْرَافُ: المِيلُ الذى تُقَاسُ به الجِرَاحَاتُ، قال القطامى يصف جِرَاحَةً:

إذا الطبيبُ بِمِحْرَافَيْهِ عالجها * * * زادتْ على النَقْرِ أو تَحْرِيكِها ضَجَما

و يروى

... على «النَفْرِ» ...

و هو الورم، و يقال خروج الدم.

و تَحْرِيفُ الكلام عن مواضعه: تغييرُه.

و تحْرِيفُ القلمِ: قَطُّهُ مُحَرَّفاً.

و يقال: انْحَرَفَ عنه و تَحَرَّفَ و احْرَوْرَفَ، أى مَالَ و عَدَلَ. قال الراجز يصف ثوراً يحفر كناساً:

و إِن أصاب عُدَوَاءَ احْرَوْرَفَا * * * عنها و وَلَّاهَا ظُلُوفاً ظُلَّفا

أى إن أصاب مَوانع.

و يقال: ما لى عن هذا الأمر مَحْرِفٌ، و ما لى عنه مَصْرِفٌ، بمعنىً واحد، أى مُتَنَحًّى. و منه قول أبى كبير الهذلى:

* أَ زُهَيْرُ هل عن شَيْبَةٍ من مَحْرِفِ (2)*

حرجف

الحَرْجَفُ: الرِيحُ الباردة.

حرشف

الحَرْشَفُ: فلوسُ السمكةِ.

و حَرْشَفُ السلاحِ: فلوسٌ من فِضّة يُزَيَّنُ بها.

و الحَرْشَفُ: نبتٌ يقال له بالفارسية «كَنْكَرْ».

و حكى أبو عمرو: الحَرْشَفَةُ: الأرضُ الغليظةُ. نقلته من كتاب «الاعتقاب» من غير سَماع.

حرقف

الحَرْقَفَةُ: عظمُ الحَجَبَةِ، و هو رأس الوَرِك.

يقال: المريض إذا طالت ضَجْعَتُهُ، دَبَرَتْ حَرَاقِفُهُ. و أنشد ابن الأعرابى:

لَيْسُوا بِهَدِّينَ فى الحروب إذا تُع * * * قَدُ فوق الحَرَاقِفِ النُطُقُ

و الحُرْقُوفُ: الدابّةُ المهزولُ.

____________

(1) فى القاموس: و الحرمان كَالحِرْفَةِ بالضم و الكسر.

(2) عجزه:

* أم لا خُلُودَ لِبَاذِلٍ مُتَكَلِّفِ*

1344

حسف

الْحُسَافَةُ: ما تناثر من التمر الفاسد.

و حَسَفْتُ التمرَ أَحْسِفُهُ حَسْفاً، أى نقّيته و أَخرجتُ حُسَافَتَهُ.

و يقال: انْحَسَفَ الشئ، إذا تفتّت فى يدك.

و قولهم: فى صدره علىّ حَسِيفَةٌ و حُسَافَةٌ، أى غيظٌ و عداوةٌ.

حشف

الْحَشَفُ: أردأُ التمر. و فى المثل: «أَ حَشَفاً و سُوءَ كِيلَةٍ».

و قد أحْشَفَتِ النخلةُ، أى صار تمرها حَشَفاً.

و الْحَشَفُ (1): الضرعُ البالِى.

و الْحَشَفَةُ: ما فوقَ الخِتان.

و الْحَشِيفُ من الثياب: الخَلَقُ. قال الشاعر (2):

أُتِيحَ لها أُقَيْدِرُ ذو حَشِيفٍ * * * إذا سَامَتْ على المَلَقاتِ سَاما

و رجلٌ مُتَحَشِّفٌ، أى عليه أطمارٌ.

حصف

الْحَصَفُ: الجربُ اليابس.

و قد حَصِفَ جلدهُ بالكسر يَحْصَفُ حَصَفاً.

و الْحَصِيفُ: المحكَمُ العقلِ. و قد حَصُفَ بالضم حَصَافَةً.

و إحْصَافُ الأمرِ: إحكامُهُ. و إحْصَافُ الحبلِ: إحكامُ فَتْلِهِ.

و اسْتَحْصَفَ الشئُ، أى استحكم. يقال اسْتَحْصَفَ عليه الزمانُ، أى اشتدّ.

و فَرْجٌ مُسْتَحْصِفٌ، أى ضيّقٌ.

و أَحْصَفَ الفرسُ و الرجلُ، إذا مرَّا مَرَّا سريعاً. و منه قول الراجز:

* ذَارٍ إذا لَاقَى العَزَازَ أَحْصَفَا (3)*

و فرسٌ مِحْصَفٌ، و ناقةٌ مِحْصَافٌ.

حفف

قال الأصمعى: الْحَفَّةُ: المنوالُ، و هو الخشبة التى يُلفّ عليها الحائكُ الثوب. قال: و الذى يقال له الحَفُّ هو المِنْسَجُ.

قال أبو سعيد: الْحَفَّةُ: المِنوالُ و لا يقال له حَفٌّ، و إنما الْحَفُّ المِنْسَجُ.

و الْحَفَّانُ: فِرَاخُ النَعامِ، الواحدة حَفَّانَةٌ، الذكر و الأنثى فيه سواء. و أنشد الأصمعى لأسامةَ الهذَلىّ:

و إلَّا النَّعَامَ و حَفَّانَهُ * * * و طُغْيَا مع اللَهِقِ النَاشِطِ

____________

(1) فى القاموس: و الضَرْعُ البالى، و تكسر شينه.

أى الحَشَفُ

(2) صخر الغى

(3) الرجز للعجاج. و بعده:

* و إِنْ تَلَقَّى عَذَراً تَخَطْرَفَا*

1345

الطُغْيَا: الصغيرُ من بقر الوحش. و أحمد ابن يحيى: يقول الطَغْيَا بالفتح.

و الْحَفَّانُ أيضا: الخَدَمُ.

و إناءُ حَفَّانٌ: بلغ الكيلُ حِفَافَيْهِ.

و حَفَّتِ المرأة وجهها من الشعر تَحُفُّهُ. حَفّاً و حِفَافاً، و احْتَفَّتْ أيضاً.

قال الأصمعى: الحَفَفُ: عيشُ سَوءٍ و قلّةُ مالٍ. يقال: ما رُئِي عليهم حَفَفٌ و لا ضَفَفٌ، أى أثرُ عَوَزٍ.

و الاحْتِفَافُ: أكلُ جميع ما فى القِدر.

و الاشْتِفَافُ: شربُ جميع ما فى الإناء.

و الْمِحَفَّةُ، بالكسر: مَرْكَبٌ من مراكب النساء كالهودج، إلّا أنها لا تُقَبَّبُ كما تُقَبّبُ الهوادج.

و حَفُّوا حوله يَحُفُّونَ حَفّاً، أى أطافوا به و استداروا. و قال اللّٰه تعالى: وَ تَرَى الْمَلٰائِكَةَ حَافِّينَ مِنْ حَوْلِ الْعَرْشِ.

و حَفَّهُ بالشئ يَحُفُّهُ كما يُحَفُّ الهودجُ بالثِياب. و كذلك التَحْفِيفُ.

و يقال: مَنْ حَفَّنَا أو رَفَّنَا فليقتصدْ، أى من خَدَمنا أو تعطّف علينا و حاطنا.

و ما لفلان حَافٌّ و لا رافٌّ. و ذهَبَ من كان يَحُفُّهُ وَ يَرُفُّهُ.

و حَفَّتْهُمُ الحاجةُ تَحُفُّهُمْ، إذا كانوا محاويجَ.

و هم قومٌ مَحْفُوفُونَ.

و حَفَّ رأسُه يَحِفُّ بالكسر حُفُوفاً، أى بَعُدَ عهده بالدُّهْنِ. قال الكميت يصف وتداً:

و أَشْعَثَ فى الدار ذِى لِمَّةٍ * * * يُطِيلُ الحُفُوفَ فلا يَقْمَلُ

و أَحْفَفْتُهُ أنا.

و حَفَّ الفرسُ أيضاً يَحِفُّ حَفِيفاً، و أَحْفَفْتُهُ أنا، إذا حملتَه على أن يكون له حَفِيفٌ، و هو دوىُّ جَرْيِهِ. و كذلك حَفِيفُ جناح الطائر.

و حَفَّ شاربَه وَ رأسَه يَحُفُّ حَفّاً، أى أَحْفَاهُ.

و حِفَافَا الشئِ: جانِباه، و منه قول طرفة:

كأنَّ جَنَاحَىْ مَضْرَحِىّ تَكَنَّفَا * * * حِفَافَيْهِ شُكَّا فى العَسِيبِ بمِسْرَدِ

و يقال: بقى من شَعره حِفَافٌ، و ذلك إذا صَلِع فبقيتْ من شعره طُرَّةٌ حولَ رأسه؛ و الجمع أَحِفَّةٌ. قال ذو الرمة:

لَهُنَّ إذا أَصْبَحْنَ منهم أَحِفَّةٌ * * * و حين يَرَوْنَ الليل أَقْبَلَ جائِيا

قوله «لهنّ» أى للجِفَانِ «أَحِفَّةٌ» أى قومٌ استداروا حولها.

حقف

الْحِقْفُ: المعوجُّ من الرمل، و الجمع حِقَافٌ و أَحْقَافٌ.

1346

و احْقَوْقَفَ الرملُ و الهلالُ، أى اعوجَّ.

قال العجاج:

طَىَّ الليالِى زُلَفَا فزُلَفَا (1) * * * سَمَاوَةَ الهلالِ حتّى احْقَوْقَفا

و فى الحديث

أنّه (عليه السلام) مَرَّ بظبىٍ

حَاقِفٍ

فى ظلِّ شجرة

، و هو الذى انحنى و تثنَّى فى نومه.

و الْأَحْقَافُ: ديارُ عادٍ. قال اللّٰه تعالى:

وَ اذْكُرْ أَخٰا عٰادٍ إِذْ أَنْذَرَ قَوْمَهُ بِالْأَحْقٰافِ.

حلف

حَلَفَ أى أقسم، يَحْلِفُ حَلْفاً و حَلِفاً و مَحْلُوفاً. و هو أحد ما جاء من المصادر على مَفْعُولٍ، مثل المجلودِ، و المعقولِ، و الميسور (2)، و المعسور.

و أَحْلَفْتُهُ أنا و حَلَّفْتُهُ و اسْتَحْلَفْتُهُ، كلُّه بمعنىً.

و الحِلْفُ بالكسر: العهدُ يكون بين القوم.

و قد حَالَفَهُ، أى عاهده. و تَحَالَفُوا، أى تَعَاهدوا.

فى الحديث

أنّه (صلى اللّٰه عليه و سلم) «

حَالَفَ

بين قُريش و الأنصار»

، يعنى آخَى بينهم؛ لأنَّه لا حِلْفَ فى الإسلام.

و الْأَحْلَافُ الذين فى شِعر زهيرٍ (3)، هم أَسَدٌ و غَطَفَانُ، لأنهم تَحَالَفُوا على التناصر.

و الأَحْلَافُ أيضا: قومٌ من ثَقيفٍ، لأنّ ثقيفاً فرقتان: بنو مالك، و الْأَحْلَافُ.

و الْحَلِيفُ: المُحَالِفُ. و يقال لبنى أسدٍ و طيئٍ: الحَلِيفَانِ. و يقال أيضاً لفزارة و لِأَسدٍ:

حَلِيفَانِ؛ لأنّ خزاعة لما أَجْلَتْ بنى أسدٍ عن الحرم خرجتْ فَحَالَفَتْ طيّئاً ثم حالفت بنى فزارة.

و رجلٌ حَلِيفُ اللسان، إذا كان حديدَ اللسان فصيحاً.

و قولهم «حَضَارِ و الوزنُ مُحْلِفَانِ»، و هما نجمانِ يطُلعان قبل سهيلٍ فيظنُّ الناس بكلِّ واحدٍ منهما أنّه سُهيلٌ، فَيَحْلِفُ واحدٌ أنه سهيل و يَحْلِفُ آخرُ أنَّه ليس به. و منه قولهم: كُمَيْتٌ مُحْلِفَةٌ.

قال الشاعر (4):

كُمَيْتٌ غيرُ مُحْلِفَةٍ و لكنْ * * * كَلَوْنِ الصِرْفِ عُلَّ به الأَدِيمُ (5)

____________

(1) قبله:

* نَاجٍ طَوَاهُ الأين مِمَّا وَجَفَا*

. (2) عن المخطوطة و اللسان.

(3) و هو قوله من معلقته:

أَلَا أَبْلغ الأَحْلَافَ عنى رسالةَ * * * و ذُبْيَانَ هل أَقْسَمْتُمُ كُلَّ مُقْسَمَ-

. قوله فى قصيدة أخرى:

تداركتمَا الأَحْلَافَ قد ثلّ عرشها * * * و ذُبيانَ قد زلّتْ بأقدامها النعلُ

(4) ابن كلحبة اليربوعى، و اسمه هبيرة بن عبد مناف، و كلحبة أمه

(5) قبله:

تُسَائِلُنِى بَنُو جُشَمِ بن بكرٍ * * * أَغَرّاءُ العَرَادَةُ أمْ بَهِيمُ

و نسبه فى الأساس لخالد بن الصقعب و فى المفضليات نسبه لسلمة بن الخُرْشُبِ من قصيدة، و كذلك لكلحبة العرينى من قصيدة

1347

يقول: هى خالصةُ اللونِ لا يُحْلَفُ عليها أنَّها ليست كذلك.

و الحَلْفَاءُ: نبتٌ فى الماء. قال أبو زيد:

واحدتها حَلَفَةٌ مثل قَصَبَة و طَرَفَةٍ. و قال الأصمعىّ:

حَلِفَةٌ بكسر اللام.

ذو الْحُلَيْفَة: موضع.

حنف

الحَنَفُ: الاعوجاجُ فى الرِجل، و هو أن تُقْبِلَ إحدى إبهامىْ رجليه على الأخرى. و الرجل أَحْنَفُ، و منه سمِّى الْأَحْنَفُ بن قيس، و اسمه صخرٌ.

و قال ابن الأعرابى: هو الذى يمشى على ظهر قَدَمه من شِقِّهَا الذى يلى خِنْصرَها.

يقال: ضربتُ فلانا على رِجله فَحَنَّفْتُهَا.

و الْحَنِيفُ: المسلمُ؛ و قد سمِّى المستقيمُ بذلك كما سمِّى الغرابُ أعورَ.

و تَحَنَّفَ الرجلُ، أى عَمِلَ عَمَلَ الحَنِيفِيَّةِ، و يقال: اختتن، و يقال: اعتزلَ الأصنامَ و تعبّدَ.

قال جِرَانُ العَوْد:

و لمَّا رَأَيْنَ الصُبْحَ بادَرْنَ ضَوْءَهُ * * * رَسِيمَ قَطَا البَطْحَاءِ أو هُنَّ أَقطَفُ

و أَدْرَكْنَ أَعْجَازاً من الليلِ بعد ما * * * أقامَ الصلاةَ العابدُ المُتَحَنِّفُ

و الحَنْفَاءُ: اسمُ فرس حُذيفةَ بن بدرٍ الفَزَارِىِّ. و الحَنْفَاءُ: اسمُ ماءٍ لبنى معاوية ابن عامر بن ربيعة.

و حَنِيفَةُ: أبو حىّ من العرب، و هو حَنِيفَةُ ابن لُجَيْم بن صَعب بن علىّ بن بكر بن وائل.

حوف

الْحَوْفُ: الرَهْطُ، و هو جلدٌ يُشَقُّ كهيئة الإزار تلبسه الحائض و الصِبيان.

و حَافَتَا الوادى: جانباه.

و تَحَوَّفَهُ، أى تَنَقَّصَهُ.

حيف

الحَيْفُ: الجَوْرُ و الظُلُم. و قد حَافَ عليه يَحيِفُ، أى جار.

و تَحَيَّفْتُ الشئ مثل تَحَوَّفْتُهُ، إذا تَنَقَّصْتَهُ من حَافَاتِهِ.

فصل الخاء

خدف

الْخَنْدَفَةُ: مِشْيَةٌ كالهرولة؛ و منه سمِّيتْ- زعموا- خِنْدِفُ امرأةُ إلياسِ بن مُضَر، و اسمها لَيْلَى، نُسِبَ ولدُ إلياس إليها، و هى أمُّهم.

و قد خَنْدَفَ الرجل، إذا مشى مُفَاجًّا يقلِب قدمَيه كأنَّه يغترف بهما.

خذف

الخَذْفُ بالحصى: الرمىُ به بالأصابع. و منه قول الشاعر (1):

____________

(1) هو امرؤ القيس

1348

* ... خَذْفُ أَعْسَرَا (1)*

و الْمِخْذَفَةُ: المِقلاعُ أو شئٌ يُرْمَى به.

و الْخَذُوفُ: الأتانُ تَخْذِفُ مِن سرعتها الحصى، أى ترميه. قال النابغة:

كأنَّ الرَّحْلَ شُدَّ به خَذُوفٌ * * * من الجَوْنَاتِ هَادِيَةٌ عَنُونُ

خذرف

الْخُذْرُوفُ، بالذال المعجمة: شئ يُدَوِّرُهُ الصبىُّ بخيطٍ فى يديه فيسمع له دوىٌّ. قال امرؤ القيس يصف فرساً:

دَرِيرٍ كَخُذْرُوفِ الوليدِ أَمَرَّهُ * * * تَتَابُعُ كَفَّيْهِ بخيطٍ مُوَصَّلِ

و الجمع الْخَذَارِيفُ. يقال: تركَت السيوفُ رأسَه خَذَارِيفَ، أى قِطَعاً؛ كلُّ قطعةٍ مثل الخُذْرُوفِ.

و الْخِذْرَاف: ضربٌ من الحمض، الواحدة خِذْرَافَةٌ.

خرف

الخُرْفَةُ بالضم: ما يُجْتنَى من الفواكه.

يقال: التمر خُرْفَةُ الصائم.

و الْمَخْرَفَةُ: البستانُ. و الْمَخْرَفَةُ و المَخْرَفُ أيضا: الطريقُ. قال أبو كبيرٍ الهذَلىّ:

فأَجَزْتَهُ بأَفَلَّ تَحْسَبُ أَثْرَهُ * * * نَهْجاً أبانَ بِذِى فَرِيغٍ مَخْرَفِ (2)

فى حديث عمر رضى اللّٰه عنه

: «تركتكم على

مَخْرَفَةِ

النَعَمِ

(3)

».

و المِخْرَفُ بالكسر: ما تُجْتَنَى فيه الثمارُ.

و الْخَرُوفُ: الحَمَلُ، و ربَّما سمِّى المُهْرُ إذا بلغ ستَّةَ أشهر أو سبعةَ أشهر خَرُوفاً، حكاه الأصمعى فى كتاب الفَرَسِ. و أنشد لرجل من بنى الحارث:

و مُسْتَنَّةٍ كاسْتِنَانِ الخَرُو * * * فِ قد قَطَعَ الحَبْلَ بالْمِرْوَدِ (4)

و لم يعرفه أبو الغيث.

و حكى أبو زيد: الْخَرَائِفُ: النخل اللاتى تُخْرَصُ:

و الْخَرِيفُ: أحد فصول السنة تُخْتَرَفُ فيه الثمارُ أى تُجْتَنَى. و النسبة إليه خَرْفِىٌّ و خَرَفِىٌّ أيضا بالتحريك على غير قياس.

____________

(1) البيت بتمامه:

كأنَّ الحَصا من خلفها و أمامها * * * إذا نَجَلَتْهُ رَجْلُها خَذْفُ أَعْسَرا

(2) قبله:

و لقد تُحِينُ الخِرْقَ يَرْكُدُ عِلجُهُ * * * فوق الإكَامِ إدَامَةَ المُسْتَرْعِفِ

(3) فى اللسان: أى على مثل طريقها التى تمهدها بأخفافها.

(4) بعده:

دَفُوعِ الأَصَابِع ضَرْحَ الشمُو * * * سِ نَجْلَاءَ مُؤْيِسَةِ العُوَّدِ

1349

و الخَرِيفُ: المطرُ فى ذلك الوقت. و قد خُرِفْنَا، أى أصابنا مطر الْخَرِيفِ.

و خَرَفَتِ الأرضُ فهى مَخْرُوفَةٌ.

قال الكسائى: يقال عاملتُه مُخَارَفَةً من الْخَرِيفِ، كالمشاهرة من الشهر.

و خُرَافَةُ: اسمُ رجلٍ من عُذْرَةَ استهوته الجنُّ، فكان يُحَدِّثُ بما رأى، فكذَّبوه و قالوا «حديث خُرَافَة».

ويروى عن النبى (صلى اللّٰه عليه و سلم) أنَّه قال

:

«و

خُرَافَةُ

حَقٌّ».

و الراء فيه مخففة، و لا تدخله الألف و اللام لأنّه معرفة، إلّا أن تريد به الْخُرَافَاتِ الموضوعة من حديث الليل.

و خَرَفْتُ الثمارَ أَخْرُفُهَا بالضم، أى اجتنيتُها و الثَمرُ مَخْرُوفٌ و خَرِيفٌ.

و الْخَرَفُ بالتحريك: فساد العقل من الكِبَرِ. و قد خَرِفَ الرجل بالكسر، فهو خَرِفٌ. قال أبو النجم العِجْلىّ:

أقْبَلْتُ من عند زِيَادٍ كالْخَرِفْ * * * تَخُطُّ رِجْلَاىَ بخَطّ مُخْتَلِفْ

و تكتبانِ فى الطريق لَامَ الِفْ

و أَخْرَفَتِ الشاةُ: ولدتْ فى الْخَرِيف.

قال الشاعر (1):

تَلْقَى الأمانَ على حِيَاضِ محمدٍ * * * ثَوْلَاءُ مُخْرِفَةٌ و ذئبٌ أَطْلَسُ (2)

قال الأموى: إذا كان نِتاج الناقة فى مثل الوقت الذى حَمَلتْ فيه من قابل قيل: قد أَخْرَفَتْ، فهى مُخْرِفٌ.

و أَخْرَفَ القومُ: دخلوا فى الْخَرِيفِ.

و خَارِفٌ و يَامٌ: قبيلتان من اليمن.

خزف

قال ابن دريد: الخَزَفُ: الخَطْرُ باليد عند المشى. و الخَزَفُ بالتحريك: الجَرُّ.

خسف

خَسَفَ المكان (3) يَخْسِفُ خُسُوفاً: ذهَبَ فى الأرض.

و خَسَفَ اللّٰه به الأرض خَسْفاً، أى غاب به فيها. و منه قوله تعالى: فَخَسَفْنٰا بِهِ وَ بِدٰارِهِ الْأَرْضَ. و خَسَفَ فى الأرض و خُسِفَ به.

و قرئ: لخُسِفَ بنا على ما لم يسمَّ فاعله.

و فى حرف عبد اللّٰه: لانْخُسِفَ بنا كما يقال:

انْطُلِقَ بنا.

و خُسُوفُ العين: ذَهابها فى الرأس. و خُسُوفُ القمر: كسوفه.

____________

(1) الكميت

(2) بعده:

لَا ذِى تَخَافُ و لا لذلك جُرْأَةٌ * * * تُهْدَى الرَعِيَّةُ ما استقام الرَيِّسُ

(3) خَسَفَ المكان، من باب جلس، و خسف اللّٰه به الأرض، من باب ضرب

1350

قال ثعلبٌ: كَسَفَتِ الشمسُ و خَسَفَ القمر هذا أجود الكلام.

و الخَسْفُ: النقصانُ. يقال رضى فلانٌ بِالخَسْفِ، أى بالنقيصة، و بات فلانُ الخَسْفَ، أى جائعاً.

و يقال سامه الخَسْفَ، و سامه خَسْفاً، و خُسْفاً أيضا بالضم، أى أَوْلَاه ذُلًّا، و يقال كلّفه المشقّة و الذلَّ

و خَسْفُ الرَكيَّة: مَخرجُ مائها، حكاه أبو زيد.

و الْخَاسِفُ: المهزولُ.

قال أبو عمرو: الخَسِيفُ: البئر التى تحفر فى حجارةٍ فلا ينقطع ماؤها كثْرةً، و الجمع خُسُفٌ. و يقال: وقعوا فى أَخَاسِيفَ من الأرض، و هى اللَيِّنة.

خشف

الخَشْفَةُ: الحِسُّ و الحركة (1). تقول منه:

خَشَفَ الإنسانُ يَخْشِفُ خَشْفاً.

و خَشَفَ الثلجُ فى شدّة البرد، تَسمع له خَشْفَةً عند المشى، قال الشاعر (2):

إذا كَبَّدَ النجمُ السماءَ بشَتْوَةٍ * * * على حينَ هَرَّ الكلبُ و الثلجُ خَاشِفُ

إنّما نصب «حِينَ» لأنّه جعل «على» فضلا فى الكلام و أضافه إلى جملة، فتُركَتِ الجملةُ على إعرابها، كما قال آخر:

على حِينَ أَلْهَى الناسَ جُلُّ أُمُورِهِمْ * * * فَنَدْلًا زُرَيْقُ المالَ نَدْلَ الثَعَالِبِ

و لأنّه أضيف إلى ما لا يضاف إلى مثله و هو الفعل، فلم يُوَفّرْ حَظّه من الإِعراب.

و خَشَفْتُ رأسَه بالحجر، أى فَضَخْتُه.

و الخَشِيفُ: الثلجُ.

و الْخَشُوفُ من الرجال: السريعُ. و قال أبو عمرو: الخُشَّفُ من الإبل: التى تسير بالليل، الواحد خَشُوفٌ و خَاشِفٌ و خَاشِفَةٌ. و أنشد:

بَاتَ يُبَارِى وَرِشَاتٍ كالقَطَا * * * عَجَمْجَمَاتٍ خُشَّفاً تحت السُرَى

و رجلٌ مِخْشَفٌ، أى جرئٌ على الليل.

و الخُشَّافُ: الخُفّاشُ، و يقال الخُطّافُ.

و خَشَّافٌ بالفتح: اسمُ رجلٍ.

و خَشَفَ يَخْشُفُ بالضم خُشُوفاً: ذهب فى الأرض.

خصف

الخَصْفُ: النعلُ ذات الطِرَاق، و كلُّ طِراقٍ منها خَصْفَةٌ.

و الخَصَفَةُ بالتحريك: الجُلّةُ التى تُعْمَلُ من الخوص للتمر، و جمعها خَصَفٌ و خِصَافٌ.

و خَصَفَةُ أيضا: أبو حىّ من العرب، و هو خَصَفَةُ ابن قيس عيلان.

____________

(1) خَشَفَ من باب ضَرَبَ و نَصَرَ: صَوَّتَ.

(2) القطامى.

1351

و الْأَخْصَفُ: الأبيضُ الخاصرتين من الخيل و الغنم، و هو الذى ارتفع البلق من بطنه إلى جنبيَه.

و الْأَخْصَفُ: لونٌ كلون الرماد، فيه سواد و بياض. قال العجاج فى صفة الصُبح:

* أبْدَى الصباحُ عن بَرِيمٍ اخْصَفا (1)*

و حبلٌ أَخْصَفُ و ظليمٌ أَخْصَفُ، فيه سوادٌ و بياضٌ.

و كتيبةٌ خَصِيفٌ، و هو لون الحديد، و يقال:

خُصِفَتْ من ورائها بِخَيْلٍ، أى رُدِفَتْ، فلهذا لم تدخلها الهاء، لأنّها بمعنى مَفْعُولَةٍ. فلو كانت للون الحديد لقالوا خَصِيفَةٌ لأنّها بمعنى فَاعِلَةٍ.

و كلُّ لونين اجتمعا فهوْ خَصِيفٌ. و الْخَصِيفُ:

اللبنُ الحليبُ يُصَبُّ عليه الرائب. فإن جُعِلَ فيه التمر و السمن فهو العَوْثَبَانِىُّ. و قال (2):

إذا ما الْخَصِيفُ العَوْثَبَانِىُّ سَاءَنَا * * * تَرَكْنَاهُ و اخْتَرْنَا السَديِفَ المُسَرْهَدَا

و خَصَفْتُ النعلَ: خَرَزْتُها، فهى نعلٌ خَصِيفٌ.

و قوله تعالى: وَ طَفِقٰا يَخْصِفٰانِ عَلَيْهِمٰا مِنْ وَرَقِ الْجَنَّةِ* يقول: يُلزقان بعضَه ببعض ليسترا به عورتَهما. و كذلك الاخْتِصَافُ. و منه قرأ الحسنُ: يَخِصِّفَانِ إلّا أَنّه أدغم التاء فى الصاد و حرّك الخاء بالكسر لاجتماع الساكنين.

و بعضهم حوّل عليها حركة التاء ففتحها، حكاه الأخفش.

و المِخْصَفُ: الإشْفَى.

و خَصَفَتِ الناقةُ تَخْصِفُ خِصَافاً، إذا ألقتْ ولدَها و قد بلغ الشهر التاسع، فهى خَصُوفٌ.

و يقال: الخَصُوفُ هى التى تُنتَج بعد الحَوْلِ من مَضْرِبها بشهرٍ، و الجَرُورُ بشهرين.

و خَصَافِ، مثل قَطَامِ: اسمُ فرس.

و فى المثل: «هو أجرأ من خَاصِى خَصَافِ» و ذلك أن بعض الملوك (3) طلبه من صاحبه ليستفحله، فمنعه إياه و خَصَاه.

خضف

خَضَفَ بها، أى ردم، و أنشد الأصمعى:

____________

(1) قبله:

* حتَّى إذا ما لَيْلُهُ تَكَشّفا*

(2) ناشرة بن مالك، يرد على المخبل.

(3) كتب مصحح المطبوعة الأولى: قوله بعض الملوك:

هو المنذر بن امرئ القيس، و قوله صاحبه: هو حمل بن زيد بن عوف بن بكر بن وائل. و قوله: و خصاه يعنى بين يديه كما فى القاموس. و كتب فى مادة (خضف):

«و فارس خضاف و هم للجوهرى». و أنت تراه لم يذكره، على ما فى النسخ التى بين أيدينا، و كذا لم نجده فى مادة (فرس).

1352

إنّا وجدنا خَلفاً بئس الخَلَفْ * * * عَبْداً إذا ما نَاءَ بالحِملِ خَضَفْ (1)

و منه قيل للأَمَةِ: يا خَضَافِ.

خطف

الْخَطْفُ: الاستلابُ. و قد خَطِفَهُ بالكسر يَخْطَفُهُ خَطْفاً و هى اللغة الجيدة. و فيه لغة أخرى حكاها الأخفش: خَطَفَ بالفتح يَخْطِفُ، و هى قليلة رديئة لا تكاد تُعرَف. و قد قرأ بها يونس فى قوله تعالى: يَخْطِفُ أَبْصَارَهُمْ.

و اخْتَطَفَهُ و تَخَطَّفَهُ بمعنىً. و قرأ الحسن:

إلَّا مَنْ خَطَّفَ الخَطْفَةَ بالتشديد، يريد اخْتَطَفَ، فأدغم على ما نفسره فى باب اللام فى (قتل).

و الْخُطَّافُ: طائرٌ. و الْخُطَّافُ: حديدةٌ حَجْنَاءُ تكون فى جانبى البكرة فيها المحور. و كلُّ حديدةٍ حجناءَ خُطَّافٌ.

و مَخَالِيبُ السباعِ: خَطَاطِيفُهَا. قال الشاعر (2):

إذا عَلِقَتْ قِرْناً خَطَاطِيفُ كَفِّهِ * * * رأى الموتَ بالعينين أَسْوَدَ أَحْمَرَا

و الخَطَّاف بالفتح الذى فى الحديث (3) هو الشيطان يَخْطَفُ السمعَ، يَسْتَرِقُهُ.

و خَاطِفُ ظِلِّهِ: طائرٌ، قال الكميت بن زيد:

و رَيطَةِ فِتيانٍ كخَاطِفِ ظِلِّهِ * * * جعلتُ لهم منها خِبَاءً مُمَدَّدا

قال ابن سَلَمَةَ: هو طائرٌ يقال له الرَفْرَافُ، إذا رأى ظلَّه فى الماء أقبل إليه لِيَخْطَفَهُ.

و الخَاطِفُ: الذئبُ.

و برقٌ خَاطِفٌ لنور الأبصار.

و رمى الرميّةَ فَأَخْطَفَهَا، أى أخطأها. قال الراجز (4).

* إذا أصاب صَيْدَهُ أو أَخْطَفَا (5)*

و إخْطَافُ الحَشَا: انطواؤه. يقال: فرسٌ مُخْطَفُ الحَشَا، بضم الميم و فتح الطاء، إذا كان لاحِقَ ما خَلْفَ المَحْزِمِ من بَطْنه.

و الخَطِيفَةُ: دقيقٌ يُذَرُّ على اللبن ثم يُطْبَخُ فيُلْعَقُ. قال ابن الأعرابى: هو الجَبُولَاءُ (6).

و جملٌ خَطِيفٌ، أى سريعُ المَرِّ، كأنه

____________

(1) بعده:

أَغْلَقَ عَنَّا بَابَهُ ثم حَلَفْ * * * لا يُدْخِلُ البَوَّابُ إلَّا مَنْ عَرَفْ

(2) أبو زبيد الطائى يصف أسداً.

(3) هو حديث الإمام على: «نفقتك رياء و سمعة للخطاف».

(4) العُمَانِىّ.

(5) قبله:

* فانْقَضَّ قد فات العُيُونَ الطُرَّفَا*

(6) فى اللسان: «الحبولاء» بالحاء المهملة، و هو تحريف. و جاء فى اللسان فى مادة (جبل): «و الجبولاء:

العصيدة، و هى التى تقول لها العامة: الكبولاء».

1353

يَخْتَطِفُ فى مشيه عنقَه، أى يجتذب. و تلك السُرعة هى الخَطَفَى بالتحريك.

و الخَطَفَى أيضاً: لقبُ عوفٍ، و هو جدّ جرير ابن عطيّة بن عوف الشاعر. سمِّى بذلك لقوله:

* و عَنَقاً بعد الكَلَالِ خَيْطَفَى (1)*

خظرف

خَظْرَفَ البعيرُ فى سيره: لغةٌ فى خَذْرَفَ، إذا أسرع و وسّع الخَطْوَ؛ بالظاء المعجمة.

خفف

الخُفُّ: واحد أَخْفَافِ البعير. و الخُفُّ:

واحد الخِفَافِ التى تُلْبَسُ. و الخُفُّ فى الأرض:

أغلظُ من النعل. و أمَّا قول الراجز:

يحمل فى سَحْقٍ من الخِفَافِ * * * تَوَادِياً سُوِّينَ من خِلَافِ

فإنَّما يريد به كِنْفاً اتُّخِذَ من ساقِ خُفّ.

و الخِفُّ بالكسر: الْخَفِيفُ، قال امرؤ القيس:

يَزِلُّ الغلامُ الخِفُّ عن صَهَوَاتِهِ * * * و يُلْوِى بأثوابِ العَنِيفِ المُثَقَّلِ

و يقال أيضاً: خرجَ فلانٌ فى خِفّ من أصحابه، أى فى جماعة قليلة.

و التَّخْفِيفُ: ضدُّ التثقيل.

و اسْتَخَفَّهُ: خلاف استثقله. و اسْتَخَفَّ به:

أهانه.

و رجلٌ خَفِيفٌ و خُفَافٌ بالضم.

و خُفَافُ بن ندبة (2) السُلَمِىِّ: أحد غِربان العرب.

و خَفَّ الشئُ يَخِفُّ خِفَّةً (3): صار خَفِيفاً.

و خَفَّ القوم خُفُوفاً، أى قَلُّوا. و قد خَفَّتْ زحمتهم.

و خَفَّ له فى الخدمة يَخِفُّ خِفَّةً.

و أَخَفَّ الرجلُ، أى خَفَّتْ حالُه. و فى الحديث

: إنّ بين أيدينا عقبةً كؤودا لا يجوزها إلّا

المُخِفُّ

.

و أَخَفَّ القومُ، إذا كانت دوابُّهم خِفَافاً، عن أبى زيد.

و خَفَّانُ: موضعٌ، و هو مَأسَدَةٌ، و منه قول الشاعر:

شَرَنْبَثُ أَطْرَافِ البَنَانِ ضُبَارِمٌ * * * هَصُورٌ له فى غِيلِ خَفَّانَ أَشْبُلُ

خلف

خَلْفٌ: نقيضُ قُدَّام.

____________

(1) قبله:

يَرْفَعْنَ بالليل إذا ما أَسْدَفَا * * * أَعْنَاقَ جِنَّانِ و هَاماً رُجَّفَا

(2) نُدْبَةُ بالضم و يفتح. و خفاف صحابى.

(3) و زاد فى القاموس: خَفًّا.

1354

و الخَلْفُ: القرنُ بعد القرن. يقال هؤلاء خَلْفُ سَوءٍ لناسٍ لاحقين بناسٍ أكثر منهم قال لبيد:

ذهب الذين يُعَاشُ فى أَكْنَافِهِمْ * * * وَ بِقيتُ فى خَلْفِ كجلد الأَجْرَبِ

و الخَلْفُ: الردئُ منْ القول، يقال:

«سكت أَلْفاً و نطق خَلْفاً» أى سكت عن ألف كلمة ثم تكلَّم بخطأ.

قال أبو يوسف: و حدَّثنى ابنُ الأعرابىُّ قال:

كان أعرابىّ مع قوم فحَبَقَ حبقةً فتَشَوَّرَ فأشار بإبهامه نحو استه و قال: إنَّها خَلْفٌ نطقَتْ خَلْفاً.

و الْخَلْفُ أيضا: الاستقاءُ. قال الحُطيئة:

لِزُغْبٍ كأولاد القَطَا رَاثَ خُلْفُها * * * على عَاجِزَاتِ النّهْضِ حُمْرٍ حَواصِلُه

يعنى رَاثَ مُخْلِفُهَا، فوضع المصدر موضعه و قوله: حواصله، قال الكسائى: أراد حواصل ما ذكرنا. و قال الفراء: الهاء ترجع إلى الزُغْبِ دون العاجزات التى فيه علامة الجمع، لأنّ كلَّ جمعٍ بُنِىَ على صورة الواحد ساغَ فيه توُّهم الواحد، كقول الشاعر:

* مثل الفِرَاخِ نُتِفَتْ حَوَاصِلُهْ*

لأنّ الفراخَ ليس فيه علامة الجمع، و هو على صورة الواحد كالكتاب و الحجاب. و يقال: الهاء ترجع إلى النَهْضِ، و هو موضعٌ فى كتِف البعير، فاستعاره للقَطَا.

و الخَلْفُ: أقصر أضلاع الجَنْب، و الجمع خُلُوفٌ و منه قول طرفة بن العبد:

و طَىُّ مَحَالٍ كالحَنِىِّ خُلُوفُهُ * * * و أَجْرِنَةٌ لُزَّتْ بدَأْىٍ مُنَضّدِ

و يقال: وراء بيتك خَلْفٌ جيدٌ، و هو المِرْبَدُ (1).

و فأسٌ ذاتُ خَلْفَيْنِ، أى لها رأسان.

و الخَلْفُ و الخَلَفُ: ما جاء من بَعْدُ. يقال:

هو خَلْفُ سَوءٍ من أبيه، و خَلَفُ صدقٍ من أبيه، بالتحريك، إذا قام مقامه.

قال الأخفش: هما سواءٌ، منهم من يحرِّك، و منهم من يسكِّن فيهما جميعا إذا أضاف. و منهم من يقول خَلَفُ صدق بالتحريك، و يسكَنّ الآخر، و يريد بذلك الفرقَ بينهما. قال الراجز:

إنَّا وجدنا خَلَفَاً بئس الخَلَفْ (2) * * * عبداً إذا ما ناء بالحِمْلِ خَفَفْ

و بعيرٌ أَخْلَفُ بيِّن الخَلَفِ، إذا كان مائلا على شِقّ. حكاه أبو عبيد.

و الخَلَفُ أيضا: ما اسْتَخْلَفْتَهُ من شئ.

____________

(1) و هو محبس الإبل.

(2) انظر ما سبق فى مادة (خضف).

1355

و الخُلْفُ، بالضم: الاسمُ من الإخلاف، و هو فى المستقبل كالكذِب فى الماضى.

و الخِلْفُ، بالكسر: حَلَمَةُ ضرعِ الناقة القادمان و الآخِران.

و يقال أيضا: هنَّ يمشين خِلْفَةً، أى تذهب هذه و تجئ هذه. و منه قول زهير:

بها العِينُ و الأَرْامُ يَمْشِينَ خِلْفَةً * * * و أَطْلَاؤُهَا ينْهَضْنَ من كل مَجْثِمِ

و يقال أيضا: القومُ خِلْفَةٌ، أى مُخْتَلِفُونَ.

حكاه أبو زيد، و أنشد:

* دَلْوَاىَ خِلْفَانِ و ساقِياهُما (1)*

و بنو فلان خِلْفَةٌ، أى شِطْرَةٌ: نصفٌ ذكورٌ و نصفٌ أناثٌ.

و الخِلْفَةُ: اختلاف الليل و النهار، و منه قوله تعالى: وَ هُوَ الَّذِي جَعَلَ اللَّيْلَ وَ النَّهٰارَ خِلْفَةً.

و يقال: أخذتْه خِلْفَةٌ، إذا اخْتَلَفَ إلى المُتَوَضَّأِ.

و يقال: مِن أين خِلْفَتُكُمْ، أى من أين تستقون.

و الخِلْفَةُ: نبتٌ ينبتُ بعد النبات الذى يتهشّم.

و خِلْفَةُ الشجر: ثمرٌ يخرج بعد الثمر الكثير.

و قال أبو عبيد: الخِلْفَةُ: ما نبت فى الصيف.

و الخَلِفُ بكسر اللام: المَخَاضُ، و هى الحواملُ من النوق، الواحدة خَلِفَةٌ.

و المُخْلِفُ من الإبل: الذى جاوز البَازِلَ، الذكرُ و الأنثَى فيه سواء، يقال مُخْلِفُ عامٍ و مُخْلِفُ عامين. قال الجعدىّ:

أَيِّدِ الكَاهِلِ جَلْدٍ بَازِلٍ * * * أَخْلَفَ البازِلَ عاماً أو بَزَلْ

و كان أبو زيد يقول: الناقة لا تكون بازلًا، و لكنْ إذا أتى عليها حولٌ بعد البزول فهى بَزُولٌ إلى أن تُنَيِّبَ فتُدْعَى عند ذلك ناباً.

و المُخْلِفَةُ من النوق، هى الراجعُ التى ظهر لهم أنّها لَقِحَتْ ثم لم تكن كذلك.

و رجلٌ مِخْلَافٌ، أى كثير الإخلاف لوعده.

و الْمِخْلَافُ أيضا لأهل اليمن: واحد المَخَالِيفِ، و هى كُوَرُها، و لكلِّ مِخلاف منها اسمٌ يعرف به.

و رجلٌ خَالِفَةٌ، أى كثير الخِلَافِ. و يقال:

ما أدرى أىُّ خَالِفَةَ هو؟ أىْ أىّ الناس هو، غير مصروفٍ للتأنيث و التعريف. ألَا تَرى أنّك فسَّرته بالناس.

و فلانٌ خَالِفَةُ أهلِ بيته و خَالِفُ أهلِ بيته أيضا، إذا كان لا خير فيه.

و الْخَالِفَةُ: عمودٌ من أعمدة الخباء، و الجمع الْخَوَالِفُ.

____________

(1) أى إحداهما مصعدة ملأى، و الأخرى منحدرة فارغة، أو إحداهما جديد و الأخرى خلق.

1356

و قوله تعالى: رَضُوا بِأَنْ يَكُونُوا مَعَ الْخَوٰالِفِ* أى مع النساء.

و الْخَالِفُ: المُسْتَقِى.

و الخِلِّيفَى، بتشديد اللام: الخِلَافُة.

قال عمر ابن الخطاب رضى اللّٰه عنه

: «لو أُطِيقُ الأذانَ مع

الخِلِّيفَى

لأَذَّنْتُ».

و الْخَلِيفُ: الطريقُ بين الجبلين. قال الشاعر (1):

فلما جَزَمْتُ به قِرْبَتِى * * * تَيَمَّمْتُ أَطْرِقَةً أو خَلِيفا (2)

و منه قولهم: ذِيخُ الْخَلِيفِ، كما يقال: ذئبُ غَضاً. قال الشاعر (3):

و ذِفْرَى ككَاهِلِ ذِيخِ الخَلِيفِ * * * أصاب فَرِيقَةَ لَيْلٍ فعاثا

و خَلِيفَا الناقةِ: إبْطَاهَا. قال كثير:

كأنَّ خَلِيفَىْ زَوْرِها و رَحاهُما * * * بُنَى مَكَوَيْنِ ثُلِّمَا بعد صَيْدَنِ

المَكا: جُحرُ الثعلبِ و الأرنبِ و نحوه.

و الخَلِيفةُ: السلطانُ الأعظمُ. و قد يؤنّث.

و أنشد الفراء:

أَبُوكَ خَلِيفَةٌ وَلَدَتْهُ أخرى * * * و أنت خَلِيفَةٌ ذاك الكَمالُ

و الجمع الخَلَائِفُ، جاءوا به على الأصل، مثل كريمةٍ و كرائمٍ. و قالوا أيضاً: خُلَفَاءُ، من أجل أنّه لا يقع إلّا على مذكر و فيه الهاء، جمعوه على إسقاط الهاء، فصار مثل ظريفٍ و ظرفاء؛ لأنّ فَعِيلَةً بالهاء لا تجمع على فُعَلَاءَ.

و يقال: خَلَفَ فلانٌ فلاناً، إذا كان خَلِيفَتَهُ. يقال خَلَفَهُ فى قومه خِلَافَةً. و منه قوله تعالى: وَ قٰالَ مُوسىٰ لِأَخِيهِ هٰارُونَ اخْلُفْنِي فِي قَوْمِي.

و خَلِفْتُهُ أيضاً، إذا جئتَ بعده.

و خَلَفَ فَمُ الصائم خُلُوفاً، أى تغيَّرتْ رائحته. و خَلَفَ اللبنُ و الطعامُ، إذا تغيَّر طعمه أو رائحته. و قد خَلَفَ فلانٌ، أى فسد. حكاه يعقوب.

و خَلَفْتُ الثوب أَخْلُفُه، فهو خَلِيفٌ، إذا بَلِىَ وسَطُهُ فأخرجت البالَى منه ثم لفَفته.

و حىٌّ خُلُوفٌ، أى غُيَّبٌ، قال أبو زبيد:

أصبح البيتُ بيتُ آل بَيانٍ (4) * * * مقشعرًّا و الحىُّ حىٌّ خُلُوفُ

____________

(1) صخر الغى.

(2) قبله:

و ماءٍ وردتُ على زَوْرةٍ * * * كمشْىِ السَبَنْتَى يَرَاح الشَفيفا

فخضخضتُ صُفْنِىَ فى جَمِّهِ * * * خِياضَ المُدابِرِ قِدحاً عَطوفا

(3) كثير.

(4) قال ابن برى صواب إنشاده:-

1357

أى لم يبق منهم أحد.

و الخُلُوفُ أيضا: الحضورُ المُتَخَلِّفُونَ، و هو من الأضداد.

و أَخْلَفَ فُوهُ: لغةٌ فى خَلَفَ، أى تغيّر.

و أَخْلَفْتُ الثوبَ: لغةٌ فى خَلَفْتُهُ، إذا أصلحتَه. قال الكميت يصف صائداً:

يَمشِى بهنّ خَفِىُّ الشخصِ مخْتَتِلٌ * * * كالنَصْلِ أَخْلَفُ أَهْداماً بأَطْمارِ

أى أَخْلَفَ موضع الخُلقان خُلقاناً.

و يقال لمن ذهب له مالٌ أو ولدٌ أو شئ يستعاض: أَخْلَفَ اللّٰه عليك، أى ردَّ عليك مثل ما ذهب. فإن كان قد هلك له والدٌ أو عمٌّ أو أخٌ قلت: خَلَفَ اللّٰه عليك بغير ألف، أى كان اللّٰه خَلِيفَةَ والدك أو من فقدته عليك.

و يقال: أَخْلَفَهُ ما وعده، و هو أن يقول شيئاً و لا يفعله على الاستقبال. و أَخْلَفَهُ أيضاً، أى وجد موعده خُلْفاً. قال الأعشى:

أَثْوَى و قَصَّرَ ليلةً ليُزَوَّدَا * * * فَمضَتْ و أَخْلَفَ من قُتَيْلَةَ مَوْعِدا

أى مضت الليلة.

و كان أهل الجاهلية يقولون: أَخْلَفَتِ النجومُ إذا أمحلتْ فلم يكن فيها مطر.

و أَخْلَفَ فلانٌ لنفسه، إذا كان قد ذهبَ له شئ فجعل مكانَه آخر. قال ابن مقبل:

فأَخْلِفْ و أَتْلِفْ إنما المالُ عَارَةٌ * * * و كُلْهُ مع الدهرِ الذى هو آكِلُهُ

يقول: اسْتَفِدْ خَلَفَ ما أتلفتَ.

و أَخْلَفَ الرجل، إذا أهوى بيده إلى سيفه ليَسُلَّهُ.

و أَخْلَفَ النباتُ، أى أخرج الْخِلْفَةَ.

قال الأصمعى: يقال أَخْلَفْتُ عن البعير، و ذلك إذا أصاب حَقَبَهُ ثِيلَهُ فيَحْقَبُ، أى يحتبس بوله، فتُحَوِّلُ الحَقَبَ فتجعله مما يلى خُصْيَىِ البعير. و لا يقال ذلك فى الناقة، لأنَّ بولها من حيائها و لا يبلغ الحقبُ الحياءَ.

و أَخْلَفَ و اسْتَخْلَفَ، أى استقى.

و اسْتَخْلَفَهُ، أى جعله خَلِيفَتَهُ.

و جلست خَلْفَ فلان، أى بعده.

و الخِلَافُ: المُخَالَفَةُ. و قوله تعالى: فَرِحَ الْمُخَلَّفُونَ بِمَقْعَدِهِمْ خِلٰافَ رَسُولِ اللّٰهِ أى مُخَالَفَةَ رسول اللّٰه، و يقال خَلْفَ رسولِ اللّٰه.

و شجرُ الْخِلَافِ معروفٌ، و موضعُه الْمَخْلَفَةُ و أمَّا قول الراجز:

يَحْمِلُ فى سَحْقٍ من الخِفَافِ * * * تَوَادِياً سُوِّينَ من خِلَافٍ

____________

أصبح البيت بيت آل إيَاسٍ*

لأن أبا زبيد رثى فى هذه القصيدة فروة بن إياس بن قبيصة، و كان منزله بالحيرة.

1358

فإنّما يريد أنّها من شجر مختلف، و ليس يعنى الشجرة التى يقال لها الخِلَافُ، لأنّ ذلك لا يكاد يكون بالبادية.

و قولهم: هو يُخَالِفُ إلى امرأة فلانٍ، أى يأتيها إذا غابَ عنها. و يروى قول أبى ذؤيب:

* و خَالَفَهَا فى بيت نُوبٍ عَوَاسِلِ (1)*

بالخاء، أى جاء إلى عَسَلها و هى ترعى.

و تقول: خَلَّفَ بناقته تَخْلِيفاً، أى صَرَّ منها خِلْفاً واحدا، عن يعقوب.

و تقول أيضاً: خَلَّفْتُ فلاناً ورائى فتَخَلَّفَ عنِّى، أى تأخر.

و يقال: فى خُلُق فلانٍ خِلَفْنَةٌ، مثال دِرَفْسَةٍ، أى الخِلَافُ، و النون زائدة.

خنف

الخنَافُ: لينٌ فى أرساغ البعير، تقول منه:

خَنَفَ البعيرُ يَخْنِفُ خِنَافاً (2)، إذا سار فقلب خُفَّ يده إلى وَحْشِيَّهِ.

و ناقةٌ خَنُوفٌ. قال الأعشى:

أَجَدَّتْ (3) برجليها النَجَاءَ وَ رَاجَعَتْ * * * يَدَاهَا خِنَافاً لَيِّناً غَيْرَ أَحْرَدا

و يقال أيضا: خَنَفَ البعيرُ يَخْنِفُ خِنَافاً، إذا لوى أنفَه من الزمام و منه قول الشاعر (4):

قد قُلْتُ و العِيسُ النَجَائِبُ تَغْتَلِى * * * بالقوم عاصفةً خَوَانِفَ فى البُرَى

و قال أبو عبيد: يكون الْخِنَافُ فى العنق:

أن تُميله إذا مُدَّ بزمامها.

و الْخَانِفُ: الذى يشمَخ بأنفه من الكِبْر.

يقال: رأيته خَانِفاً عنّى بأنفه.

و الخَنِيفُ من الثياب أبيضُ غليظٌ يُتَّخَذُ من كَتّان.

و فى الحديث

: «تَخَرَّقَتْ عنا

الخُنُفُ

».

و أبو مِخْنَفٍ بالكسر: كنية لُوط بن يحيى، رجلٌ من نقَلَةِ السِير.

خوف

خَافَ الرجل يَخَافُ خَوْفاً و خِيفَةً و مَخَافَةً، فهو خَائِفٌ، و قومٌ خُوَّفٌ على الأصل و خُيَّفٌ على اللفظ. و الأمر منه خَفْ بفتح الخاء. و ربّما قالوا رجلٌ خَافٌ، أى شديد الخوف، جاءوا به

____________

(1) صدره:

* إذا لَسَعَتْهُ النحلُ لم يَرْجُ لَسْعَهَا*

فى ديوان الهذليين: قال: و ربما أنشدت «و حَالَفَهَا» (أى بالحاء المهملة)، لم يَرْجُ، أى لم يخش لسعها.

و النوب: التى تنوب، تحبئ و تذهب. يعنى النحل.

(2) و خُنُوفاً أيضاً.

(3) قوله أَجَدَّتْ الخ، رواه فى مادة (جرد):

«و أذرت برجليها النفىَّ و راجعت»

. (4) أبو وجزة.

1359

على فَعِلٍ، مثل فَرِقٍ و فَزِعٍ، كما قالوا رجلٌ صَاتٌ أى شديد الصوت.

و الْخِيفَةُ: الْخَوْفُ، و الجمع خِيفٌ، و أصله الواو. قال الهذلى (1):

و لا تَقْعُدَنَّ على زَخَّةٍ * * * و تُضْمِرَ فى القلب وَجْداً و خِيفا

و خَاوَفَهُ فَخَافَهُ يَخُوفُهُ: غلبه بِالْخَوْفِ، أى كان أشدَّ خَوْفاً منه.

و الْإِخَافَةُ: التَّخْوِيفُ. يقال: وجعٌ مُخِيفٌ، أى يُخيِفُ من رآه.

و طريقٌ مَخُوفٌ؛ لأنّه لا يُخيِفُ و إنما يُخيِفُ فيه قاطعُ الطريق.

و تَخَوَّفْتُ عليه الشئَ، أى خِفْتُ.

و تَخَوَّفَهُ، أى تَنَقَّصَهُ. قال ذو الرمة (2):

تَخَوَّفَ الرَحْلُ منها تامِكاً قَرِداً * * * كما تَخَوَّفَ ظَهْرَ النَبْعَةِ السَفَنُ (3)

و منه قوله تعالى: أَوْ يَأْخُذَهُمْ عَلىٰ تَخَوُّفٍ.

و الْخَافَةُ: خريطةٌ من أَدَمٍ يُشْتَارُ فيها العسلُ. قال أبو ذؤيب:

تَأَبَّطَ خَافَةً فيها مِسَابٌ * * * فأصبح (4) يَقْتَرِى مَسَداً بِشِيقِ (5)

خيف

الخَيْفُ: ما انحدر عن غِلَظِ الجبلِ و ارتفع عن مسيل الماء. و منه سمِّى مسجد الخَيْفِ بمنىً.

و قد أَخَافَ القومُ، إذا أتوا خَيْفَ مِنًى فنزلوه.

و الخَيْفُ أيضا: جلدُ الضَرع. يقال: ناقة خَيْفَاءُ بَيِّنةُ الخَيَفِ، و جملٌ أَخْيَفُ: واسعُ الثِيلِ و قد خَيِفَ بالكسر. و كذلك فرسٌ أَخْيَفُ؛ بيِّن الْخَيَفِ، إذا كانت إحدى عينيه زرقاء و الأخرى سوداء، و كذلك هو من كل شئ.

و منه قيل: الناسُ أَخْيَافٌ، أى مختلفون.

و إخوةٌ أَخْيَافُ، إذا كانت أُمُّهم واحدة و الآباء شتَّى.

و الْخَيْفَانُ: الجرادُ إذا صارت فيه خطوطٌ مختلفةٌ بياضٌ و صفرةٌ، الواحدةُ خَيْفَانَةٌ، ثم تُشَبَّهُ به الفرس فى خفّتها و طُمورها. قال امرؤ القيس:

____________

(1) صخر الغى.

(2) فى اللسان: ابن مقبل.

(3) التَامِكُ: المرتفع من السنام، و القَرِدُ: المتلبد بعضه على بعض، و السَفَنُ: المِبْرِدُ. و رواية اللسان «عود» بدل «ظهر».

(4) يروى: «فاْضحى».

(5) تأبط خافة: جعلها تحت إبطه، فيها مِسَابٌ:

أراد مِسْأبٌ، و هو السِقَاء. يَقْتَرِى: يتبع. مَسَداً:

حَبْلًا. و الشيق: أعلى الجبل.

1360

و أَرْكَبُ فى الرَوْعِ خَيْفَانَةً * * * كَسَا وَجْهَهَا سَعَفٌ مُنْتَشِرْ (1)

فصل الدّال

دفف

الدَّفُّ: الجنبُ. و دَفَّا البعيرِ. جَنْبَاهُ.

و الدُّفُّ بالضم، هذا الذى تَضرِب به النساء.

و حكى أبو عبيد عن بعضهم: أنَّ الفتح فيه لغةٌ.

و سنامٌ مُدَفِّفٌ، إذا سقط على دَفَّىِ البعير.

و الدَّفِيفُ: الدبيبُ، و هو السيرُ الليّنُ.

يقال: دَفَّتْ علينا من بنى فلان دَافَّةٌ.

و الدَّافَّةُ: الجيشُ يَدِفُّونَ نحو العدوّ، أى يدِبّون.

و دَفيِفُ الطائِر. مَرُّهُ فُوَيْقَ الأرض. يقال:

عُقَابٌ دَفُوفٌ، للذى يدنو من الأرض فى طيرانه إذا انقضّ. قال امرؤ القيس يصف فرساً و يشبّهها بالعُقَابِ:

كانِّى بفَتْخَاءِ الجَنَاحَيْنِ لَقْوَةٍ * * * دَفُوفٍ من العِقْبَانِ طَأْطَأْتُ شِملالِى (2)

و دَافَفْتُ الرجلَ مُدَافّةً وَ دِفَافاً: أجهزتُ عليه. و منه

حديث خالد بن الوليد رضى اللّٰه عنه

:

«من كان معه أسيرٌ

فَلْيُدَافِّهِ

»

. قال الأصمعى: يقال تَدَافَّ القومُ، إذا ركبَ بعضُهم بعضا.

و يقال: خذْ ما اسْتَدَفَّ لك، أى خُذْ ما أمكن و تَسَهَّلَ، مثل اسْتَطَفَّ. و الدالُ مبدَلَةٌ من الطاء.

و اسْتَدَفَّ أمرهم، أى استتبّ و استقام.

دلف

الدَّلِيفُ: المشىُ الرُوَيدُ. يقال دَلَفَ الشيخُ، إذا مشى و قارب الخطوَ. و دَلَفَتِ الكتيبةُ فى الحرب، أى تقدَّمتْ. يقال: دَلَفْنَاهُمْ.

و الدَّالِفُ: السهمُ الذى يصيب ما دون الغَرَض ثم ينبو عن موضعه. و الدَّالِفُ أيضا مثل الدالِحِ، و هو الذى يمشى بالحِمْل الثقيل و يقارب الخَطوَ. و الجمع دُلَّفٌ، مثل راكعٍ و رُكَّعٍ. قال:

و على القياسِرِ فى الخُدُورِ كَواعِبٌ * * * رُجُحُ الرَوَادِفِ فالقَيَاسِرُ دُلَّفُ

و أبو دُلَفٍ؛ بفتح اللام (3).

و الدُّلْفِينُ: دابّة فى البحر تُنَجِّى الغريقَ.

دنف

الدَّنَفُ بالتحريك: المرضُ الملازمُ.

و رجلٌ دَنَفٌ أيضا و امرأةٌ دَنَفٌ و قومٌ دَنَفٌ، يستوى فيه المذكر و المؤنث، و التثنية

____________

(1) فى اللسان:

* لها ذَنَبٌ خلفها مُسْبَطِرّ*

(2) فى اللسان: «قوله شملالى، أى شمالى. و يروى:

شملال دون ياء، و هى الناقة الخفيفة».

(3) قال ابن برى: «و صوابه أبو دلف غير مصروف لأنه معدول عن دالف».

1361

و الجمع. فإن قلت رجلٌ دَنِفٌ بكسر النون قلت امرأةٌ دَنِفَةٌ، أَنَّثْتَ و ثَنَّيْتَ و جمعتَ.

و قد دَنِفَ المريضُ بالكسر، أى ثُقل.

و أَدْنَفَ بالألف مثله. و أَدْنَفَهُ المرضُ، يتعدَّى، و لا يتعدى، فهو مُدْنِفٌ و مُدْنَفٌ.

و يقال أيضاً: دَنَفَتِ الشمسُ و أَدْنَفَتْ، إذا دنتْ للمغيب و اصفرّتْ. و منه قول العجاج:

و الشمسُ قد كادت تكون دَنَفا * * * أَدْفَعُهَا بِالراحِ كى تَزَحْلَفا

دوف

دُفْتُ الدواءَ و غيره، أى بَللته بماء أو بغيره، فهو مَدُوفٌ و مَدْوُوفٌ و كذلك مِسْكٌ مَدُوفٌ، أى مبلول و يقال مسحوق

و ليس يأتى مفعول من ذوات الثلاثة من بنات الواو بالتمام إلا حرفان: مِسْكٌ مَدْوُوفٌ و ثوبٌ مَصْوُونٌ؛ فإن هذين جاءا نَادِرَيْنِ.

و الكلامُ مَدُوفٌ و مصونٌ، و ذلك لثقل الضمة على الواو. و الياء أقوى على احتمالها منها، فلهذا جاء ما كان من بنات الياء بالتمام و النقصان نحو ثوبٌ مَخِيطٌ و مَخْيُوطٌ على ما فسرناه فى باب الطاء.

و دِيَافٌ: موضعٌ بالجزيرة، و هم نَبِيطُ الشأمِ (1)، و هو من الواو. قال الشاعر:

و لكنْ دِيَافِىٌّ أبوه و أمُّه (2) * * * بِحَوْرانَ يَعْصِرْنَ السَليِطَ أَقَارِبُهْ

قوله «يَعْصِرْنَ» إنما هو على لغة من يقول:

أكلونى البراغيث.

و جملٌ دِيَافِىٌّ، و هو الضَخم الجليل.

فصل الذال

ذرف

ذَرَفَ الدمعُ يَذْرُفُ ذَرْفاً و ذَرَفَاناً، أى سال. يقال ذَرَفَتْ عينُه، إذا سال منها الدمع.

و الْمَذَارِفُ: المدامعُ.

و الذَّرَفَانُ: المشىُ الضعيفُ.

و ذَرَّفَ على المائة تَذْرِيفاً، أى زاد.

ذرعف

اذْرَعَفَّتِ الإبلُ بالذال و الدال جميعا، أى مضَتْ على وجوهها.

و اذْرَعَفَّ الرجلُ فى القتال، أى اسْتَنْتَلَ من الصفِّ.

ذعف

الذُّعَافُ: السمُّ. و طعامٌ مَذْعُوفٌ.

و ذَعَفْتُ الرجلَ: أى سقيته الذُّعَافَ.

و موتٌ ذُعَافٌ و ذؤافٌ، أى سريع يعجِّل القتل.

____________

(1) قوله و هم نبيط الشأم الخ. عبارة القاموس دياف ككتاب قرية بالشأم أو بالجزيرة أهلها نبط الشأم، ينسب إليها الإبل و السيوف. أو ياؤها منقلبة عن واو.

(2) فى بعض النسخ زيادة: «الفرزدق يهجو عمرو بن عفراء».

1362

ذفف

الذَّفِيفُ: السريعُ مثل الذَمِيلِ، و قد ذَفَّ يَذِفُّ بالكسر.

و خفيفٌ ذَفِيفٌ، أى سريعٌ.

و الذَّفُّ: الإجهازُ على الجريح، و كذلك الذِّفَافُ. و منه قول العجاج أو رؤبة يعاتب رجلا (1):

لما رآنى أُرْعِشَتْ أطرافِى * * * كان مع الشَيْبِ من الذِّفَاف

قال أبو عبيد: يروى بالذال و الدال جميعاً و منه قيل للسم القاتل: ذِفَافٌ.

و قد ذَفَّفْتُ على الجريح تَذْفِيفاً، إذا أسرعتَ قتْله.

و الذِّفَافُ أيضاً: الماء القليل، و منه قول أبى ذؤيب يذكر القبر:

يقولون لَمَّا جُشَّتِ البئرُ أَوْرِدُوا * * * و ليس بها أدنى ذُفَافٍ لوِارِدِ

و ذُفَافَةُ بالضم: اسم رجل.

ذلف

الذَّلَفُ بالتحريك: صِغر الأنف و استواء الأرنبة. تقول: رجلٌ أَذْلَفُ بيِّن الذَّلَفِ، و امرأةٌ ذَلْفَاءُ من نسوةٍ ذُلْفٍ. و منه سمِّيت المرأةُ. قال الشاعر:

إنما الذَّلْفَاءُ يَاقُوتَةٌ * * * أُخْرِجَتْ من كيس دِهْقَانِ

فصل الرّاء

رأف

الرَأْفَةُ: أشدُّ الرحمة. أبو زيد: رَؤُفْتُ بالرجل أَرْؤُفُ به رَأْفَةً وَ رَآفَةً، و رَأَفْتُ به أَرْأَفُ، و رَئِفْتُ به رَأْفاً. قال: كلٌّ من كلام العرب: فهو رَءُوفٌ على فَعُولٍ. قال كعب ابن مالك الأنصارى:

نُطِيعُ نَبِيَّنَا و نُطِيعُ رَبًّا * * * هو الرحمنُ كان بنا رَؤُوفَا

و رَؤُفٌ أيضا على فَعُلٍ، قال جرير:

يَرَى للمسلمين عليه حَقًّا * * * كفِعْلِ الوالدِ الرَؤُفِ الرحيمِ

رجف

الرَّجْفَةُ: الزلزلةُ. و قد رَجَفَتِ الأرض تَرْجُفُ رَجْفاً.

و الرَّجَفَانُ: الاضطرابُ الشديدُ.

الرَجَّافُ: البحرُ، سمِّى بذلك لاضطرابه.

قال الشاعر (2):

____________

(1) قال ابن برى: هو لرؤبة. و فى التكملة للصغانى ص 713: هو للعجاج لا لرؤبة.

(2) مطرود بن كعب الخزاعى يرثى عبد المطلب.

1363

المُطْعِمُونَ الشحمَ كل عَشِيَّةٍ * * * حتَّى تغيب الشمسُ فى الرَحَّافِ (1)

و الْإِرْجَافُ: واحدُ أَرَاجِيفِ الأخبار.

و قد أَرْجَفُوا فى الشئ، أى خاضوا فيه.

رخف

الرَّخَفُ و الرَّخْفَةُ: الزُبْدُ الرقيق. و منه قول الشاعر (2):

* أَ رَخْفٌ زُبْدُ أيْسَرَ أم نَهِيدُ*

يقول: أ رقيقٌ هو أم غليظٌ.

و الرَّخْفُ أيضاً: العجينُ الكثيرٌ الماء المسترخى. و قد رَخِفَ العجينُ رَخَفاً، مثال تَعِبَ تَعَباً. و أَرْخَفْتُهُ أنا.

و يقال: صار الماء رَخْفَةً، أى طيناً رقيقا، و قد يُحَرَّكُ لأجل حرف الحلق.

و الرَّخْفُ أيضا: ضربٌ من الصِبْغِ.

ردف

الرِّدْفُ: المُرْتَدَفُ، و هو الذى يركب خلف الراكب. و أَرْدَفْتُهُ أنا، إذا أركبتَه معك، و ذلك الموضع الذى يركبه رِدَافٌ.

و كلُّ شئ تَبِعَ شيئا فهو رِدْفُهُ.

و هذا أمرٌ ليس له رِدْفٌ، أى ليس له تَبِعَةٌ.

و الرِدْفُ فى الشعر: حرف ساكن من حروف المد و اللين يقع قبل حرف الروىّ ليس بينهما شئ، فإن كان ألفا لم يَجُزْ معها غيرها، و إن كان واواً جاز معها الياء.

و الرِّدْفَانِ: الليلُ و النهارُ.

و الرِّدَافَةُ: الاسمُ من إِرْدَافِ الملوك فى الجاهلية. و الرِّدَافَةُ: أن يجلس الملك و يجلس الرِّدْفُ عن يمينه، فإذا شرب الملك شرب الرِّدْفُ قبل الناس، و إذا غزا الملك قعد الرِّدْفُ فى موضعه و كان خليفَته على الناس حتّى ينصرف، و إذا عادت كتيبةُ الملك أخذ الرِّدْفُ المِرباع.

و كانت الرِّدَافَةُ فى الجاهلية لبنى يربوع، لأنّه لم يكن فى العرب أحدٌ أكثرَ غارةً على ملوك الحِيرة من بنى يربوع، فصالحوهم على أن جعلوا لهم الرِّدَافَةَ و يَكُفُّوا عن أهل العراق الغارة. قال جرير و هو من بنى يربوع:

____________

(1) و الأبيات:

يا أيها الرجلُ المُحَوِّلُ رَحْله * * * هَلَّا نزلتَ بآلِ عبدِ منافِ

هَبَلَتْكُ أُمُّكَ لو نزلْتَ بِدَارِهِمْ * * * ضَمِنُوكَ من جُرْم و من إقرافِ

المُنْعِمِينَ إذا النجومُ تَغَيّرَتْ * * * و الظاعنين لرحلة الإيلافِ

و المطعمين إذا الرياحُ تناوحتْ * * * حتّى تغيبَ الشمسُ فى الرجافِ

(2) جرير.

1364

رَبَعْنَا و رَادَفْنَا الملوكَ فظَلِّلُوا * * * وِطَابَ الأحاليبِ الثُمَامَ المُنَزَّعَا

وِطَابَ، جمع وَطْبِ اللبن.

و الرِّدْفُ: الكَفَلُ و العَجُزُ.

و الرَّدِيفُ: المُرْتَدَفُ، و الجمع رِدَافٌ.

و الرَّدِيفُ: نجمٌ قريبٌ من النسرِ الواقعِ.

و الرَّدِيفُ: النجمُ الذى يَنُوء من المشرق إذا غاب رقيبُه فى المغرب.

و رَدِفَهُ بالكسر، أى تَبِعَه يقال: كان نزل بهم أمرٌ فرَدِفَ لهم آخرُ أعظمُ منه. قال تعالى:

تَتْبَعُهَا الرّٰادِفَةُ.

و الرَّوَادِفُ: رواكيبُ النخلة.

و الرُّدَافَى، على فُعَالَى بالضم: الحُدَاةُ و الأعوانُ؛ لأنّه إذا أعيا أحدهم خَلَفَه الآخر.

قال لبيد:

عُذَافِرَةٌ تَقَمَّصُ بالرُّدَافَى * * * تَخَوَّنَهَا نُزُولِى و ارْتِحَالِى

و أَرْدَفَهُ أمرٌ: لغةٌ فى رَدِفَهُ، مثل تَبِعَه و أَتْبَعَه بمعنىً. قال خُزيمة بن مالك بن نهد:

إذا الجَوْزَاءُ أَرْدَفَتِ الثُرَيَّا * * * ظننتُ بآلِ فاطمةَ الظُنُونا

يعنى فاطمة بنت يَذْكُرَ بن عَنَزَةَ أحد القارِظَين.

و أَرْدَفَتِ النجومُ، أى توالَتْ.

و مُرَادَفَةُ الجرادِ: ركوبُ الذكر الأنثى و الثالث عليهما.

و يقال: هذه دابة لا تُرَادِفُ، أى لا تحمل رَدِيفاً.

و الارْتِدَافُ: الاستدبارُ. يقال: أتينا فلانا فَارْتَدَفْنَاهُ، أى أخذناه من ورائه أخذاً، عن الكسائى.

و اسْتَرْدَفَهُ، أى سأله أن يُرْدِفَهُ.

و التَّرَادُفُ: التتابعُ. قال الأصمعى: تعاونوا عليه و تَرَادَفُوا، بمعنىً.

رسف

الرَّسَفَانُ: مشىُ المقيَّدِ. و قد رَسَفَ يَرْسُفُ و يَرْسِفُ رَسْفاً (1) و رَسَفَاناً.

و حكى أبو زيد: أَرْسَفْتُ الإبلَ، أى تركتها مقيَّدةً.

رشف

الرَّشْفُ: المصُّ. و قد رَشَفَهُ يَرْشُفُهُ و يَرْشِفُهُ (2)، و ارْتَشَفَهُ، أى امتصّه.

و فى المثل: «الرَّشْفُ أنقعُ»، أى إذا تَرَشَّفْتَ الماء قليلًا قليلًا كان أسكنَ للعطش و الرَّشُوفُ: المرأةُ الطيّبةُ الفمِ.

____________

(1) و زاد فى القاموس: و رَسِيفاً.

(2) و زاد فى القاموس: و رَشِفَهُ كسَمِعَهُ.