/ 512
 
مصباح المنهاج - كتاب الطهاره - ج1
 

الجزء الأول‏

كتاب الطهارة و فيه مباحث:

المبحث الأول في أقسام المياه و أحكامها و فيه فصول:

الفصل الأول ينقسم ما يستعمل فيه لفظ الماء (1) إلى قسمين.

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ‏

رب اشرح لي صدري و يسر لي أمري و أحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي.

اللهم اهدني فيمن هديت، و عافني فيمن عافيت، و تولني فيمن توليت.

اللهم كن في عوني في جميع أموري، أنت حسبي و نعم الوكيل، نعم المولى و نعم النصير، و لا حول و لا قوة إلا بك، عليك توكلت و إليك أنيب.

(1) مقتضى ما ذكره (قدّس سرّه) عدم كون التقسيم بلحاظ المعنى الحقيقي للماء، و لعل ذلك هو المشهور. خلافا لشيخنا الأستاذ دامت بركاته‏ (1)، فقد استظهر أن التقسيم بلحاظ المعنى الحقيقي، و أن الماء بما له من المعنى شامل للمضاف.

لصحة استعماله فيه و في المقسم و الأولى كونه حقيقة. و لعدم التكلف و العناية في‏

____________

(1) الشيخ حسين الحلي (دامت بركاته) (منه).

 
7