/ 102
 
[المقدمة]
الشهاب الثاقب في وجوب صلاة الجمعة العيني
 

بِسْمِ اللّٰهِ الرَّحْمٰنِ الرَّحِيمِ

الحمد للّه الذي جعل دليل وجوب صلاة الجمعة من أوضح الدلائل الفرعية و أقومها كما جعل صلاة الجمعة أفضل التكاليف الشرعية و أعظمها و نصب عليه جميع الدلائل المعتبرة في الشرع بأحسن عبارة و جعل هذه المسئلة كمسئلة الإمامة في الوضوح و الإنارة و الصلاة و السلام على أفضل من بلغ الشرائع و هذب و آله المعصومين أئمة الهدى (عليهم السلام).

و بعد فيقول خادم العلوم الدينية محمد بن مرتضى المدعو بمحسن أحسن اللّه حاله. هذه رسالة في رفع الشبهة التي وقعت لبعض متأخري أصحابنا في حتمية وجوب صلاة الجمعة في زمان الغيبة ابتغيت بتأليفها وجه اللّه سبحانه لما رأيت أنه قد ابتلى بالبلية أهل الايمان في هذا الزمان و خذلهم بحسده و عداوته الشيطان حتى هدمت

 
7