/ 268
 
فاتحة المؤلف‏
الرياض النضرة في مناقب العشرة - ج1
 

بسم الله الرحمن الرحيم

و صلّى اللّه على سيدنا محمد النبي الأمي و على آله و صحبه و سلّم تسليما.

الحمد للّه يختص من يشاء برحمته* و ملبس من سبقت له منه الحسنى أثواب عنايته* و مفضل بعض الخلق بما منحهم به من طرائف نعمته* و لطائف منته* و مصرف الأحكام في العبيد* فمن شقي و سعيد* و مقرب و طريد* لا يسأل عما يفعل و لا راد لمقتضى إرادته* و صلوات اللّه و سلامه على سيد أنبيائه* و أولى أوليائه و صفي صفوته* محمد المنتخل من خلاصة المجد الأثيل* و نبيه المنتخب من أعلى سنام الفخر الأصيل و ذروته* و على شريف ذريته الطاهرة* و أفنان فنون دوحته الفاخرة* و جميع أهل بيته المعظم و عترته (أما بعد) فإن اللّه عز و جل قد اختار لرسوله أصحابا فجعلهم خير الأنام* و اصطفى من أصحابه جملة العشرة الكرام* فرضيهم لعشرته و موالاته* و فضلهم بالانضمام إليه مدة حياته* و أنعم عليهم بما أولاهم من أصناف موجبات كريم كرمه* و أسعدهم بما سلف لهم في سابق قديم قدمه، و أشقى قوما بارتكاب في الخوض من أمرهم فيما لا يعنيهم و اجترائهم على الآحاد على التنقص بهم و وصفهم بما ليس فيهم حتى لقد فسقوا بظنهم من علم تعديله و غضوا

 
5