/ 644‌
 
مباني منهاج الصالحين‌ - ج9
 

الجزء التاسع

[كتاب اللقطة]

بِسْمِ اللّٰهِ الرَّحْمٰنِ الرَّحِيمِ

كتاب اللقطة

و هى المال الضائع الذي لا بد لأحد عليه المجهول مالكه.

[مسألة 1: الضائع إما إنسان أو حيوان أو غيرهما من الأموال]

(مسألة 1): الضائع اما انسان أو حيوان أو غيرهما من الاموال:

و الاول يسمى لقيطا و الثاني يسمى ضالة و الثالث يسمى لقطة بالمعنى الاخص.

[مسألة 2: لقيط دار الإسلام محكوم بحريته]

(مسألة 2): لقيط دار الإسلام محكوم بحريته (1).

____________

(1) قال في الجواهر: «الملقوط في دار الإسلام يحكم باسلامه و لو ملكها اهل الكفر اذا كان فيها مسلم نظرا الى الاحتمال و ان بعد تغليبا لحكم الإسلام الذي يعلو و لا يعلى عليه» (1).

الكلام يقع تارة في أنه محكوم بالاسلام أم لا؟ و اخرى في أنه يجوز استرقاقه أو لا يجوز و يحكم بحرمته أما الكلام من الناحية الاولى فنقول: يشكل الحكم بكونه مسلما بمجرد الاحتمال فان هذا الحكم يحتاج الى دليل شرعي و مقتضى الأصل عدم كونه مسلما اذ تولده من المسلم غير معلوم كى يحكم عليه بالاسلام‌

____________

(1) جواهر الكلام ج 38 ص: 181

 
3