/ 708
 
مباني الأحكام في أصول شرائع الإسلام‏ - ج1
 

الجزء الأول‏

مقدمه‏

نحمده على ما كان، و نستعينه من أمرنا على ما يكون، و نسأله المعافاة في الأديان كما نسأله المعافاة في الأبدان. و الصلاة و السلام على أفضل النبيّين و خاتم المرسلين محمّد، و على أهل بيته الطيّبين الطاهرين الّذين هم عي ش العلم و موت الجهل، و اللعن على أعدائهم الخائضين في بحر الأهواء و الفتن الّذين لاعن اللَّه يعقلون و لا في الدين يتفقّهون.

و بعد، يسرّنا أن نقدّم إلى روّاد العلم و طلبة الفضل أثراً قيّماً من عبقريّ قلّما يأتي الزمان بمثله و هو العالم الكامل سماحة آية اللَّه العظمى الحاجّ الشيخ مرتضى الحائري (قدس سره) كتبه في اصول الفقه الفنّ الدارج في الحوزات العلميّة منذ زمن بعيد إلى يومنا هذا، و قد امتاز هذا المجهود المنيف بإبداء الأفكار البديعة و نقد الآراء القديمة باستقلال الرأي و حرّيّة الفكر مجتنباً عن الإطناب المملّ و الإيجاز المخلّ.

و قد وفّق اللَّه تعالى سماحة الحجّة الحاجّ الشيخ محمّد حسين أمراللّهي اليزديّ- دامت تأييداته- بتصحيح و تدقيق هذا الأثر الغالي و تخريجه بهذا الثوب الفنّيّ الجميل.

و نحن نقدّم شكرنا الجزيل لسماحته كفاء ما بذل من الجهد الوفير في إنجاز هذا المشروع، سائلين اللَّه تعالى لُاستاذه الجليل الدرجة الرفيعة و المواهب السنيّة.

مؤسّسة النشر الإسلاميّ‏

التابعة لجماعة المدرّسين بقمّ المقدّسة

 
3