/ 402
 
تفسير كنز الدقائق وبحر الغرائب‏ - ج14
 

الجزء الرابع عشر

سورة المدّثّر

مكّيّة.

و آيها ستّ أو خمس و خمسون آية.

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ‏

في كتاب ثواب الأعمال‏ (1)، بإسناده إلى الباقر- (عليه السلام)- قال: من قرأ في الفريضة سورة المدّثر، كان حقّا على اللّه أن يجعله مع محمّد- (صلّى اللّه عليه و آله)- في درجته، و لا يدركه في الحياة الدّنيا شقاء أبدا [إن شاء اللّه‏] (2).

و في مجمع البيان‏ (3): أبيّ بن كعب، عن النّبيّ- (صلّى اللّه عليه و آله)- قال: و من قرأ سورة المدّثّر، اعطي من الأجر عشر حسنات، بعدد من صدّق بمحمّد- (صلّى اللّه عليه و آله)- و كذّب به‏ (4).

يا أَيُّهَا الْمُدَّثِّرُ (1)، أي: المتدثّر، و هو لابس الدّثار.

قيل‏ (5): أنّه- (صلّى اللّه عليه و آله)- قال: كنت بحراء فنوديت، فنظرت عن يميني و شمالي فلم أر شيئا (6)، فنظرت فوقي فإذا هو على عرش‏ (7) بين السّماء و الأرض، يعني:

____________

(1) ثواب الأعمال/ 148، ح 1.

(2) ليس في ق، ش، م.

(3) المجمع 5/ 383.

(4) في المصدر زيادة: بمكّة.

(5) أنوار التنزيل 2/ 516.

(6) ليس في ق.

(7) المصدر: العرش.

 
11