/ 419‌
 
الجواهر الفخرية في شرح الروضة البهية - ج3
 

الجزء الثالث

[كتاب الزكاة]

كتاب الزكاة (1)

____________

كتاب الزكاة‌

(1) الزكاة: صفوة الشي‌ء، الصدقة، الطهارة، جمعها: زكوات. (المنجد). و هي مأخوذة من الفعل المعتلّ الواو، و الأصل: زكا يزكو زكا و زكوا، أو مأخوذة من زكى يزكى زكى، مثل علم يعلم، و زكى الزرع: نما، و زكى الرجل: صلح و تنعّم و صار زكيّا. (المنجد).

تزكّى: تصدّق، صار زكيّا. زكى الشي‌ء: نما و زاد. (المنجد)، و الزكاة في الشرع هو مقدار المال الذي عيّنه الشارع من أموال المتموّلين للفقراء و الموارد التي عيّنت للفقراء في آية الزكاة.

لعلّ معنى النموّ و الزيادة يناسب المعنى الشرعي كما ورد عن الكاظم (عليه السلام) بأنه قال: إنّ اللّه وضع الزكاة قوتا للفقراء و توفيرا لأموالكم. (الوسائل: ج 6 ص 145 ب 1 من أبواب المستحقّين للزكاة ح 5).

و يمكن تناسب معنى التطهير و التزكية للمعنى الشرعي، كما ورد عن رسول اللّه (صلّى اللّه عليه و آله) بأنّ الصدقة أوساخ أيدي الناس. (الوسائل: ج 6 ص 186 ب 29 من أبواب المستحقّين للزكاة ح 2)، و لذلك حرّمت على بني هاشم كما ورد عن الصادق (عليه السلام). (المصدر السابق: ح 3).

و يمكن أيضا كون أداء الزكاة من المتموّلين للفقراء موجبا لطهارة القلوب من‌

 
5