/ 446
 
المسائل الناصريات
 

[مقدمة الناشر]

بِسْمِ اللّٰهِ الرَّحْمٰنِ الرَّحِيمِ

الحمد لله و الصلاة و السلام على أشرف بريته و خاتم رسله محمد المصطفى (صلى الله عليه و آله) الطيبين الطاهرين و على صحبه المنتجبين.

اعلم أن الفقه المستنبط من الأدلة الشرعية قد كثر فيه الخلاف بين المجتهدين باختلاف مداركهم و أنظارهم خلافا لا بد من وقوعه.

و لا يخفى على أهل العلم و المعرفة ما للأبحاث المقارنة من فوائد جمة، و أهمية كبيرة في تطوير الدراسات الإسلامية و الأبحاث العلمية، و ذلك بالاستفادة من التلاقح الفكري، و القضاء على النعرات الطائفية و إبعادها عن مجال البحث العلمي، و الحد من تأثير العوامل التي تساعد على التفرقة و التشتت، و اطلاع أصحاب المذاهب كل على وجهة نظر المذهب الآخر.

فالخلافي المطلع على أسلوب البحث المنهجي، البعيد عن التعصب، يمكنه التغلب على عواطفه المشبعة بالشوائب، و التحكم بآرائه و أفكاره.

و قد أتعب الكثير من الفقهاء- على اختلاف مذاهبهم- أنفسهم الزكية في الخوض بكتابة الأبحاث الفقهية المقارنة و الخلافية، و الظهور على مسرح الأبحاث بأفكار صائبة ثاقبة.

فالفقه المقارن: هو جمع آراء المجتهدين في شتى المسائل الفقهية على صعيد واحد من دون إجراء موازنة بينها، أما الخلاف: فهو جمع الآراء الفقهية المختلفة

 
5