الجوهرة في نظم التبصرة

- الحسن بن علي بن داود الحلي المزيد...
239 /
59

[كتاب الصّوم]

كتاب الصّوم

[القول في حقيقة الصّوم]

القول في الصّوم لإمساك شرع * * * عن المفطّرات أصلا يمتنع

مع نيّة فإن تعيّن فيه * * * كرمضان قربة تكفيه

و الغير محتاج إلى التّعيين * * * و وقتها ليلا على المسنون

إلى الزّوال جوّزوا التّجديد * * * و بعد فاتت و له يعيد

و واجب إمساك باقي اليوم * * * إن كان من معيّنات (1) الصّوم

و لو نوى عن رمضان نيّة * * * أوّله كانت به كفيّه

و جوّزوا تقديمها عليه * * * و يوم (2) شك ندبوا إليه

إذا نوى الفطر فبان الشّهر * * * تجدّد النّيّة حتّى الظّهر

و لو نواه من حساب شعبان * * * أجزأه عن رمضان لو بان

و إن تزل (3) و ما نوى فليمض * * * فرضا على الإمساك ثمّ يقض

____________

(1) ع: معيدات.

(2) ع: صوم.

(3) أي: الشمس. و في م: ترك.

60

[القول في المفطرات]

القول فيما يمسكون عنه * * * ضربان مفروض و ندب منه

فالأوّل الإمساك عن أشياء * * * الأكل و الشّرب و الاستمناء

ثمّ الجماع قبلا أو دبرا * * * ثمّ إلى الحلق غبار عبرا

و مثله الصّبر على جنابته * * * عمدا إلى الفجر بشرط قدرته

و عوده بعد انتباهتيه * * * نوما (1) إلى الفجر فذا عليه

في هذه إن وقعت مختاره * * * في شهرنا القضاء و الكفّارة

و يجب القضاء بالتّناول * * * لظنّ أن اللّيل غير زائل

أو صدّق الكاذب في أخباره * * * مع قدرة منه على اعتباره

كذاك قبل مغرب لظلمة * * * موهمة لليل مدلهمّة

و لو بنى (2) الفطر على ظنّ غلب * * * بأنّه وقت الغروب ما وجب

أو قلّد المخبر بالغروب * * * و لم يكن في ذاك بالمصيب

و عوده في النوم حتى الفجر * * * بعد انتباهة بغير طهر (3)

و بلع ماء ثمّ للتّبرّد * * * لا للصّلاة ألقى عن تعمّد

و حقنة بالمائعات و يجب * * * إمساكه في صومه عن الكذب

على الإله و النّبيّ و كذا * * * أئمّة و كلّ حظر غير ذا

قولان في ارتماسه في الماء * * * و ندب الإمساك عن أشياء

سعوطه و الكحل بالممزوج في * * * صبر و مسك فصاد مضعف

كذاك حمام و حقنة الجمد * * * و بلّه لثوبه على الجسد

و شمّ ريحان كذاك النّرجس * * * دعابة بشهوة و ملمس

____________

(1) م: عمدا.

(2) م: نوى.

(3) في نسخة م يورد هذا البيت قبل الأبيات الثلاثة الأخيرة

61

و قبلة و مكثها في الماء * * * و رخّص (1) الصّائم في أشياء

مضغ لعلك مصّ خاتم كذا * * * زقّ لطير ذوق مطعم إذا

لفظه و حرّم ابتلاعه * * * و جاز في الماء له استنقاعه

لا تجب الكفّارة المذكورة * * * إلّا لرمضان و المنذورة

إن عيّنت و في قضاء الشّهر * * * إن أفطر القاضي عقيب الظّهر

و الاعتكاف ثالثا أو نذرا * * * و جاز إفساد جهات أخرى

كمطلق النّذر قضاء الشّهر * * * قبل الزوال و صيام (2) البرّ

كفّارة المعيّنين العتق * * * أو صوم شهرين و ليس فرق

أو طعم ستّين أتت مخيّرة * * * و في قضاء الشّهر طعم عشرة

فإن يكن لا يملك الطّعاما * * * صام بها ثلاثة أيّاما

فإن تكرر فطره يومين * * * تكرّر التّكفير مرّتين

يعزّر المفطر لا محلّلا * * * و من يكون مستحلّا قتلا

[القول في أقسام الصوم]

القول في الأقسام و هي أربعة * * * فرض كريه سنّة متّبعة (3)

و الفرض في رمضان و الكفّارات * * * و في دم المتعة و المنذورات

و شبهها و في قضاء الفرض * * * كذلك اعتكافه في البعض

فرمضان أن يرى هلاله * * * أو مرّ ممّا (4) قبله كماله

و هو ثلاثون أو العدلان * * * برؤية الهلال يشهدان

____________

(1) هكذا في هامش ع (خ ل). و في كلا النسختين: رخصة.

(2) م: «الصيام و قضاء» بدل «الزوال و صيام».

(3) م: ممتنعة.

(4) م: ما من.

62

ثمّ شرائط الوجوب سبعة * * * بلوغه كماله و الصّحّة

إقامة أو حكمها كالعشرة * * * خلوّ حيض و نفاس للمرأة

و الشّرط في القضاء الاحتلام * * * كذا كمال العقل و الإسلام

و كلّ مرتدّ قضا ما أخّرا * * * و من قضى من رمضان خيّرا

في الفطر و الصّوم إلى الزّوال * * * ثمّ يصير واجب الإكمال

و النّدب صوم العام إلّا ما حظر * * * لكنّما الأوكد ستّة عشر

[من وجوده خميسان مكمّلان * * * أوّل أربعاء عشر ثاني] (1)

غرّة ذي الحجة و الغديرا * * * فصم كذا صم حزنا عاشورا

عرفة إن كان ليس يضعفه * * * عن الدّعاء و الهلال يعرفه

و يوم دحو الأرض و المباهلة * * * و مولدا و مبعث المراسلة

و يوم نصف رجب و غرّته * * * و هكذا شعبان صمه جملته

و البيض و استحبّ الإمساك و إن * * * لم يك صوما إن قدمت من ظعن

بعد الزّوال قبله و قد أكل * * * كذا المريض مثله إذا أثل

و حائضا و نفساء طهرا * * * و كافر أسلم و مجنون برا

و الطّفل إن بلغ (2) ثمّ المغمى * * * أفاق في الجميع سوى الحكما

و لا يصوم الضّيف و الرّقيق * * * و زوجة و ولد شفيق

تطوّعا إلّا بإذن القاري * * * و مالك زوج أبي الصّغار

و يكره النّفل الصّيام (3) في السّفر * * * و من دعي إلى طعام قد حضر (4).

و مثله صيام يوم عرفه * * * في الشّكّ في الهلال أو من أضعفه

و حرّم العيدان و التّشريق إن * * * حلّ منى و الشّكّ إن نواه من

شهر الصّيام الصّمت كالوصال * * * و نذر ما ليس من الحلال

____________

(1) ليس في م.

(2) م: يبلغ.

(3) ع: يصام.

(4) م: فحضر.

63

و هكذا حرّم صوم (1) سفرا * * * إلّا الذي قيّده (2) إذ نذرا (3)

و صوم هدي متعة للفاقد * * * و عوض بدنته للعامد

فراقه قبل غروب الحام (4) * * * عرفة للمشعر الحرام

أو الذي فاق السّفار حضره * * * فلا يقيم في ديار عشره

و واجبات الصّوم هنّ أضرب * * * معيّن مخيّر (5) مرتّب

فأوّل الأقسام شهر الصّوم * * * قضاؤه النّذر اعتكاف يوم

من بعد يومين و ثاني القسمة * * * صوم لكفّارة حلق اللّمّة

[كفّارة لأشهر الصّيام * * * و عن جزاء الصّيد في الحرام] (6)

ثالثها كفارة الأيمان * * * و هكذا قضاء رمضان

و خطأ مع الظّهار و الدّم * * * للهدي في تمتّع للمحرم

و كلّ صوم واجب تتابعه * * * إلّا الذي قد وردت مواضعه

كمطلق النّذر مع العهود * * * و كالقضاء و جزءا الصّيود

و سبعة الهدي كلّما شرع * * * فيه تتابع إذا العذر منع

بنى و إن أفطر لا لعذر * * * فلا سوى وجوب صوم (7) شهر

من الثّلاث في دم المتعة إن * * * تروية عرفة صام إذن (8)

إن صام نصفا أو وجوب شهرين * * * فصام يوما بعد شهر و اثنين

يجوز أن يتمّ بعد التّشريق * * * بغير عيد لا يجوز التّفريق

____________

(1) ع: «صيام يوم» بدل «حرّم صوم».

(2) م: عنده.

(3) هكذا في ع. و في م جاء بعد البيت التالي.

(4) أي: الشمس.

(5) ع: محترم.

(6) ليس في م.

(7) ع: «صوم وجوب» بدل «وجوب صوم».

(8) هذا البيت مؤخّر على البيت الذي يليه في نسخة م.

64

[القول في حكم ذوي الأعذار]

القول في حكم ذوي الأعذار * * * إذا خلوا في معرض (1) النّهار

إن حاضت المرأة أو تنفّست (2) * * * أبطل ذاك صومها ثمّ قضت

أو طهرت بعد طلوع الفجر * * * قضت و لكن أمسكت للأجر

إن بلغ الطّفل و مجنون برا * * * قبل الصّباح صحّ أو لا أفطرا

أو (3) شفي المريض و النّائي (4) قدم * * * قبل الزّوال صحّ إن (5) كان سلم

أو لا فلا و إن (6) أدام المرضا * * * لرمضان أخر فلا قضا

و ليتصدّق عنه في اليوم بمد * * * و لو برا بينهما و قد عقد

عزما على القضاء لكن ما قضى * * * قضى و لا كفّارة عمّا مضى

و إن يكن تهاونا قضاه * * * مكفّرا بالمدّ لاجتراه

و حكم ما زاد على عامين * * * حكمها في ذينك الحالين

و واجب أن يفطر المسافر * * * فإن يصم قضاه و هو حاضر

كذا المريض و شروط القصر * * * في الصّلوات كشروط الفطر

و الشّيخ و الشّيخة عند الجهد * * * إن عجزا تصدّقا بالمدّ

كذاك معطوش و يقضي إن برا * * * و حامل و مرضع فليفطرا

في قربها و قلّة الألبان * * * و أخرجا المدّ و يقضيان

و إن يمت ذاك المريض في المرض * * * قضى الولي سنة لا مفترض

و إن يمت من بعد الاستقرار * * * و فات بالأسفار و الأعذار

قضى الوليّ و هو الكبير ذكرا * * * فرضا و بالحصّة كانوا أكثرا

____________

(1) م: باقي.

(2) أي: صارت نفساء. و في م: إن تعست.

(3) م: إن.

(4) ع: الناني. م: الثاني.

(5) م: أو.

(6) م: من.

65

و إن يكن أنثى فكلّ يوم * * * مدّ من الميراث دون الصّوم

و إن تمت أنثى قضى الولي (1) * * * لا كالّذي خرّجه التّقيّ (2)

و إن يكن عليه شهران قضى * * * وليّه شهرا و باقيه قضى

عليه تصدّقه بالمدّ * * * عن كلّ يوم من تراث المرد (3)

[القول في الاعتكاف]

القول في بيان الاعتكاف * * * اللّبث في المساجد الأشراف (4)

بمكّة و مسجد النّبيّ * * * و مسجد الكوفة و البصريّ

عبادة و الشّرط فيه النّيّة * * * فصومه (5) ثلاثة منويّة

فصاعدا و واجب و ندب * * * فالأوّل النّذر و شبه حسب (6)

و النّدب ما تبرّع الإنسان * * * و لو مضى من صومه يومان

لوجب الثّالث و المقام * * * شرط كذا خروجه حرام

إلا لطاعة أو التّشييع * * * للأخ أو عيادة الموجوع

أو لصلاة الميت أو شهادة (7) * * * يقيمها أو لاضطرار قاده

و معه لا يمشي تحت الظّلّ * * * و في سوى مكّة لا يصلّي

كذاك لا يجلس و ندبا يشترط * * * و معه يجوز أن لا يشترط (8)

و تحرم المتعة (9) بالنّساء * * * كالبيع طيب جدل مراء

يفسده ما يفسد الصّياما * * * و في الجماع (10) كفّر انتقاما

____________

(1) م: فلا ولي.

(2) في هامش ع: هو أبو الصلح.

(3) ع: المودي.

(4) ع: الشراف.

(5) م: و كونه.

(6) م: في هامش نسخة ع: كالعهد و اليمين.

(7) م: لحاجة.

(8) ع: لا يرتبط.

(9) في هامش ع: المتعة و الاستمتاع واحد.

(10) م: الجميع.

66

و لو دجى كرمضان كفّرا * * * و في نهار رمضان كرّرا

و لو بغير المسّ كان أفطرا * * * ممّا به يجب أن يكفّرا (1)

و إن يكن نذرا (2) معيّنا وجب * * * و ثالثا كفّر و لو لا (3) لا يجب

و إن تحض أو مرضا تغلّبا * * * فليخرجا و ليقضيا ما وجبا

____________

(1) م: يكرّرا.

(2) م: ندبا.

(3) ع: «كفرا و لا» بدل «كفّر و لو لا».

67

[كتاب الحجّ]

كتاب الحجّ

[القول في الحجّ]

القول في الحجّ على أقسام * * * أوّلها الحجّة للإسلام

الواجب النّذر و شبه النّذر * * * و أجرة و بفساد تجري

فحجّة الإسلام أصل الشّرعه * * * توجبها في العمر طورا دفعه

و يلزم الذّكور و الأناثى * * * مع شروط الحجّ و الخناثى

شروطه ستّ بلوغ العقل * * * حرّيّة راحلة و أكل

إمكان سير و الصّبيّ إن وصل * * * لم تجزه إلّا إذا كان كمل

قبل فوات الموقفين أو إذا * * * أعتق عبد قبلها كان كذا

و صحّ إحرام الوليّ بالصّبي * * * غير المميّز و مجنون غبي

و جاز من عبد بإذن المولى * * * و لو تسكّع الفقير حولا

لم يجزه الحجّ مع استطاعته * * * و إن يكن ذو المال خلف مرضته

لم تجب استنابة عليه * * * بل ذاك أمر ندبوا إليه

و يجب الحجّ مع استكمالها * * * فورا و مع ذلك في إهمالها

إن مات فليقض من أصل التّركة * * * من أقرب الأماكن المنسلكة

لو لم يخلّف غير ذاك القدر * * * و من عليه واجب لا يسري

68

تطوّعا ندبا و لا ينوب * * * لا ينبغي لامرأة مندوب

إلّا بإذن الزّوج أمّا اللّازم * * * فلا و لا يشترط (1) المحارم

و الشّرط في النّائب عقل إسلام * * * و لم يكن عليه حجّ الإسلام

و جاز الصرورة (2) النّيابة * * * و امرأة و من قضى فنابه

تبرّعا بغير أجر حيّ * * * أجزأه و بريء الوليّ

[القول في أنواع الحج]

القول في الأنواع و الأعداد * * * تمتّع قرانه إفراد

فصورة الأوّل إحرام من ال * * * ميقات و الطّواف سبعا و ليصل

من بعد ركعتين في مقام * * * إبراهيم و السّعي عقيبه يجب

بين الصّفا و مروة سبعا و إن * * * يختم بالتّقصير قد أحلّ من

عمرته و جدّد الإحراما * * * للحجّ من مكّة ثمّ اعتاما

عرفة لوقفة الوجوب * * * تاسع ذي الحجة للغروب

ثمّ يفيض منه يوم (3) النّحر * * * يقف بالمشعر بعد الفجر

ثمّ إلى منى لرمي الجمرة * * * عقيبه بالذّبح حلق شعره

ثمّ إلى مكّة للطّواف * * * و السّعي ثمّ للنّسا طواف

و ركعتيه و منى فليحضرا * * * في ليلتي حادي و ثاني عشرا

يوميهما (4) يرمي الحصا مكرّرا * * * على الثّلاث ثمّ إن تأخّرا

ثالث يوم أكمل الجمارا * * * و ذاك فرض من نأى الأديارا

عن مكّة و حدّه باثني عشر * * * ميلا فما زاد خلافا للآخر

____________

(1) م: لا يلتزم.

(2) كلتا النسختين: للضرورة.

(3) ع: ليل.

(4) ع: يومهما.

69

من كلّ جانب و كلّ نهج * * * و مفرد مقدّم للحجّ

و يفرد العمرة بعد الإحلال * * * من حجّه و قارن كذا الحال

لكنّه يختص بالسّياق * * * للهدي في الإحرام دون الباقي

و الشّرط في المتعة عقد النّيّة * * * و كونها في الأشهر المرويّة

شوّال ذوا القعدة الحجّة مع * * * أيّهما كلاهما عاما جمع

و عقده بمكّة العليّة * * * إحرام حجّ شرط باقي النّيّة

و في شهور الحجّ حيث يأتي * * * و عقد إحرام من الميقات

[أو بيته إن كان دون الميقات * * * و لهما الطّواف قبل أوقات

وقوفه بعرفات و ندب * * * تجديده تلبية و لا يجب

هدي على غير الذي تمتّعا * * * إن لم يجد فصومه قد شرعا

[القول في الإحرام]

القول في الإحرام و هو البتّة * * * من المواقيت و هنّ ستّة

فللعراقيّ العقيق المسلخ * * * أفضله غمرة و يرجح

على الأخير و هو ذات عرق * * * و بعدها الإخلال غير طلق

و المدنيّ مسجد للشّجرة * * * و للشّاميّ جحفة مقدّرة

للمدنيّ عند الاضطرار * * * و للشّاميّ في الاختيار

و اليمنيّ يلملم للواصل * * * و الطّائفيّ قرن المنازل

و مكّة لحجّة التّمتع * * * و من يكن منزله في موضع

أقرب من ميقاته فمنزله * * * و للصّبيّ فخّ منها يعضله

و من أتى على طريق يحرم * * * ميقات أهلها و لا يقدّم

عن ذي المواقيت و لو تعدّى * * * و هو محل ناسيا أو عمدا

70

عاد فإن لم يتمكّن بطلا * * * في العمد أمّا من نسي أو جهلا

يحرم من مكانه و من ذهل * * * عنه إلى الإكمال فالمرويّ كمل

و واجب الإحرام عقد نيّته * * * و أن يدوم حكمها لصورته

و التّلبيات في الفروض أربع * * * لمن له الإفراد و التّمتّع

و هي أو التّقليد و الأشعار * * * لقارن و البرد و الإزار

ممّا يصلّى فيه و المندوب أن * * * يوفّر اللّمّة ذو المتعة من

أوّل ذي القعدة تنظيف الجسد * * * و قصّ أظفار و شارب و كد

و ندب التنوير للأجسام * * * و الغسل و الإتباع بالإحرام

للظّهر أو فرض لإحدى ذين * * * أو ستّ ركعات أو اثنتين

و المدنيّ جهرة بالتّلبية * * * إذا علا البيداء ثمّ الأدعية

و اللّفظ بالنّوع الذي يأتي به * * * و أنّه مشارط لربّه] (1)

و لم يزل مكرّرا للتّلبية * * * في متعة حتّى تلوح الأبنيه

بمكّة و قارن و مفرد * * * إلى زوال عرفات يورد

و إن يكن معتمرا فليختم * * * تلبية عند دخول الحرم

و سنّة الثّوبان قطن محضا * * * إحرامهن كالرّجال أيضا

إلّا المخيط و إذا ما حاضت * * * لا تمنع الإحرام إن أرادت

[القول في تروك الإحرام]

القول في التّروك و هي إمّا * * * فرض و إمّا سنّة فأمّا

واجبها فأربع مع عشر * * * الطّيب و القبلة صيد البرّ

____________

(1) ليس في م.

71

إمساكه إشارة إليه * * * و أكله إغلاقه عليه

و الذّبح و النّساء وطئا لثما * * * و نظرا بشهوة و ضمّا

و اللّمس و العقد له و غيره * * * و شاهدا كذاك حلق شعره

في حال الاختيار كاستمناء * * * كذا المخيط جاز للنّساء

و ساتر القدم و الفسق الكذب * * * جداله و الحلف تركه يجب

قتل دبيب الجسم و الظّلال * * * في السّير للرّجال و استعمال

للدّهن ستر الرّأس قصّ الظّفر * * * قطع الحشيش ثمّ قطع (1) الشّجر

إن ثبتا (2) في ملك غير المجتري (3) * * * غير الفواكه و نخل إذخر

و النّدب ترك الكحل بالسّواد * * * حجامة و الدّلك للأجساد

و نظر المرآة لبس الخاتم * * * للزينة السّلاح للمسالم

و قيل بل جميعه حرام * * * كذا لها النقاب و الإحرام

في وسخ و ماله إعلام (4) * * * للزّينة الحنّاء و الحمّام

ريحانة و للنّدا ملبّيا * * * جاز السّواك الحكّ (5) ما لم يدميا

[القول في كفّارات الإحرام]

[القول في الصيد]

القول في كفّارة الإحرام * * * صيد و غيره من الحرام

و الصّيد كلّ حيوان بري * * * محلّل ممتنع لا يجري

عبرته بالبيض و المعشّش * * * في مائه و كالدّجاج الحبشي

ففي النّعامة عليه بدنه * * * صدقة ينحرها إن أمكنه

____________

(1) م: قلع.

(2) ع: ثبتا.

(3) ع: «في غير ملك المشتري» بدل «في. المجتري».

(4) أي: المعلمة.

(5) م: انحل ع: الحل.

72

إن لم يطق فضّ على الطّعام * * * ثمنها و قام بالإطعام

مدّان للمسكين و الفاضل عن * * * ستّين لا يلزم و النّاقص لن

يتمّه لو لم يجد فالصوم * * * عن كلّ مدّين صيام (1) يوم

إن لم يطقه فيصم ثمانية * * * عشرة فتلك عنها كافيه

و إن يصب بقرة فبقرة * * * كذا الحمار إن فدا حضره

أو لا يفضّ ثمنا كالأوّله * * * على ثلاثين و ما يفضل له

و لا يتمّ نقصه و إلّا * * * صام عن المدّين يوما أصلا

إن لم يطق فتسعة و الثّعلب * * * و الضبي شاة و كذاك الأرنب

أن (2) لم يطق فضّ كذا و أطعما * * * عشرة من غير أن يتمّما

أولا فعن مدّين صام يوما * * * أولا فيجزيه الثّلاث صوما

و بيضة النّعام إن يصب إذا * * * تحرّك الفرخ فبكرة (3) فدا

أولا فإرسال الفحول في العدد * * * بيض إناث إبل فما ولد (4)

فإنّه هدي فإن يعجز فعن * * * كلّ من البيضات شاة ثمّ إن

لم يستطع إطعام عنها عشرة * * * أو لم يطق ثلاثة مقرّرة (5)

بيض القطا و القبج إن تحرّك ال * * * فرخ لكلّ بيضة منها حمل

أو لا فكالإرسال في الأغنام * * * و عاجز كبيضة النّعام

حمامة شاة و فرخها حمل * * * بيضتها الدرهم فعلى المحلّ

حمامة بدرهم في الحرم * * * و الفرخ نصف ثمّ ربع درهم

عن بيضة و يجمعان في الحرم * * * لمحرم فديته مع القيم

____________

(1) ع: طعاما.

(2) م: أو.

(3) أي: بكرة في الإبل.

(4) م: ورد.

(5) م: مقدّرة.

73

إن قنفذا ضبّا و يربوعا قتل * * * جديا فدرّاجا قطاة فحمل (1)

يرعى فطيما و بعصفور ورد * * * قنبرة فصعوة في الكلّ مد

جرادة أو قملة يلقيها * * * عن جسمه كفّ طعام فيها

إن كثر الجراد شاة أو خرج * * * عن طاقة احترازه فلا حرج

لو أكل القاتل ما له قتل * * * فدا فدائين و محرم أكل

ما ذبح الغير فداء واحد * * * و شركة كل فداء وارد (2)

من معه صيد من الحرام * * * يزول عنه الملك بالإحرام

و يجب الإرسال حيث أمكنه * * * و لو أبى (3) و هو مطيق ضمنه

و محرم في الحلّ يفدي و المحل * * * في الحرم القيمة و الأمران كل

و يأكل الصّيد إذا اضطرّ و لا * * * يأكل ميتا و فدا ما أكلا

أمّا إذا تعذّر الفداء * * * جاز له بالميتة اغتداء

إن كان ملكا فالفدا لربّه * * * أو ليس مملوكا تصدّقوا به

أو كان من بعض حمامات الحرم * * * علفهنّ بالفداء و القيم

ما يلزم المحرم بالحجّ فدا * * * فذبحه أو نحره على منى

أو عمرة ذبحه أو نحره * * * بمكّة أفضلها الحزورة

و المحرم المضمن المصيد * * * قد حدّ بالبريد في البريد

____________

(1) ع:

إن قنفذا ضبّا و يربوع قتل * * * جدي فدراج قطاة فحمل

(2) ع: قادر.

(3) م: أتى.

74

[القول في بقيّة الكفارات]

القول في بقيّة الحرام * * * من جامع الزّوجة في الإحرام

قبل انقضاء الموقفين دبرا (1) * * * أو قبلا (2) عمدا بتحريم درا

أفسده و ناقة و ليكملا * * * و ليقض فرضا كان أو تنفّلا

[كذا على المرأة بالسّواء * * * في الطّوع و التّفريق بالقضاء] (3)

عند مكان فعل ذاك الحادث * * * معناه أن لا يخلو من ثالث

حتّى الفراغ و لها إن قهرا * * * صحّ لها الحجّ و عنها كفّرا

و إن يجامع بعد موقفيه * * * صحّ و كلّ ناقة عليه

و قبل أن يطوف للزّيارة * * * بدنة إن وجدت كفّارة

أو لا فشاة أو يطوف للنّسا * * * بدنة و إن يكن قد أخمسا

فلا و لو جامعها معتمرا * * * من قبل سعي بطلت و كفّرا

بناقة ثمّ أتمّ و قضى * * * و من إلى غير حليلة رنا (4)

عمدا فأمنى فعليه بدنه * * * إن لم يطق بقرة إن أمكنه

أو لا فشاة إن يكن قد احتلا (5) * * * لأهله من غير شهوة فلا

و إن يكن عن شهوة جزور * * * كذاك عن دعابة تكفير

لو محرم لمحرم قد عقدا * * * ثمّ بنى كفّارتان قلّدا

من اطّلى بالطّيب أو تبخّرا * * * أو في طعام فشاة كفّرا

عدا خلوق كعبة أو قلّما * * * ظفرا فمدّا لفقير أطعما

و الشّاة في يديه أو رجليه * * * في مجلس و إن يزد عليه

____________

(1) م: قبلا.

(2) م: دبرا.

(3) ليس في م.

(4) أي: نظر. و في م: زنا.

(5) م: اختلا.

75

ففيه شاتان و من أفتاه * * * يلزمه شاة إذا أدماه

لبس المخيط الشّاة لاضطراره * * * لبسه لو كان باختياره

في الحلق (1) شاة أو طعام عشرة * * * بالمدّ أو صوم ثلاث خيّره (2)

عن اختيار كان أو تضرّرا * * * من نتف الإبطين فليكفّرا

بالشّاة و الواحد بالإطعام * * * ثلاثة و الكفّ من طعام

في شعر في رأسه و لحيته * * * يسقط لمسا ليس من طهارته

و الشّاة في تظليله في السّير (3) * * * لمن يغطّي الرّأس خوف الضّير (4)

كذا جداله ثلاثا صادقا * * * و مرّة إن كان فيه كاذبا (5)

و إن يثنّ كاذبا فبقرة * * * و ثالثا بدنة مكفّرة

و في ادّهان محرم بدهن * * * مطيّب شاة كقلع السّنّ

و جاء في الشّجرة الكبيرة * * * بقرة و الشّاة في الصغيرة

و البعض بالقيمة و المكرّر * * * الوطئ كلّ مرّة يكفّر

كذلك الأطياب و الملابس * * * بشرط أن يختلف المجالس

في سوى الصّيد فما من بأس * * * عليه كان جاهلا أو ناسي

[القول في الطّواف]

القول في الطّواف أمّا العمرة * * * في متعة فالفرض فيها مرّة

و حجّها و ذينك النّوعين * * * و مفرد العمرة مرّتين

و شرطه الطّهارة العينيّة * * * في الثّوب و البدن و الحكميّة

كذا الختان في الرجال شرعا * * * و نيّة و أن يطوف سبعا

____________

(1) م: للخلق.

(2) ع: جبره.

(3) م: البرّ.

(4) م: الضرّ.

(5) ع: فاسقا.

76

و بدؤه و ختمه بالحجر * * * و البيت من جهة جنب أيسر (1)

و الحجر للبيت من التّمام * * * فطفه بين البيت و المقام

و بعده يركع في المقام * * * ثنتين أو لديه في الزّحام

و ندب الدّعاء في الدّخول * * * بمكّة و مسجد الرّسول

و المضغ للإذخر في حماها * * * و ليكن الدّخول من أعلاها

حاف على الوقار و السّكون * * * و غسله من فخّ أو ميمون

و ليستلم في كلّ شوط الحجر * * * مقبلا (2) أو مومئا حسب القدر

ثمّ الدّعاء في كلّ وقت يستلم * * * و طائفا بالمستجار يلتزم

و وضع خدّ فوقه و بطن * * * ثمّ الدّعاء و استلام الرّكن

و قد روي في قدره تعيين * * * عد ثلاثمائة و ستّين

ستّ أسابيع فإن لم يستطع * * * فتلك أشواط و قيل يمتنع

و هو ركن يبطل الحجّ إذا * * * تركه عمدا و إن عنه سها

أتى به فرضا و إن تعذّرا * * * فليستنب و الشّكّ فيه إن عرا

في عدّه بعد انصراف ما بطل (3) * * * و قيل فيما دون سبعة بطل

و فوقه (4) يقطعه إن عرفا * * * في الفرض إهمال الطّهور (5) استأنفا

و يبطل الفرض إذا المرء قرن * * * تعمّدا و كرّهوه في السّنن

و إن يزد في الفرض سهوا كمّلا * * * عدا طوافين و صلّى أوّلا

من قبل سعي ركعتي وجوب * * * و بعده ثنتين للمندوب

من جاوز النّصف أتمّ لو نقص * * * أو استناب لو إلى الأهل شخص

و قبله أو لصلاة نفل * * * أو حاجة يعيده من أصل

____________

(1) م: و البيت من جهته حيث يسري.

(2) م: مكبّرا.

(3) ع: لم يبل.

(4) م: وقوفه.

(5) كلتا النسختين: الظهور.

77

ليس لذي المتعة قبل عرفه * * * تقديمه طواف حجّ أسلفه

إلّا حذار الحيض يخشى حجره * * * و إن تحض قبل طواف العمرة

تربّصت فإن يدم حيضتها * * * لوقت حجّ بطلت عمرتها

فلتفرد الحجّ و تقضي العمرة * * * بعد و لو حاضت و جازت شطره

أخّرت التّمام حتّى تقضي * * * مناسك الحجّ و بعد الحيض

تقضي الطّواف (1) و متى لم ينتصف * * * كانت كمن أدركها و لم تطف

و المستحاضة إذا ما فعلت * * * فروضها بحكم من قد طهرت

[القول في السّعي]

القول في السّعي و مرّة يجب * * * في كلّ إحرام و فيه قد وجب

نيّته و الابتداء (2) بالصّفا * * * و الختم بالمروة سبعا كلّفا

من الصّفا إلى الصّفا شوطان * * * طهر (3) و لثم حجر ندبان

قيل و شرب زمزم حسب الأثر * * * و الغسل بالدّلو المقابل الحجر

و أنّه يخرج من باب الصّفا * * * و أنّه يصعده منحرفا

بحجة الرّكن الذي فيه الحجر * * * مكبّرا سبعا مهلّلا أخر

و داعيا و المشي طرفيه * * * مهرولا ما عيّنوا عليه

من المنارة إلى الزّقاق (4) * * * فهو محسّر (5) بالاتّفاق

مشيا و يدعو و هو ركن إن عمد * * * تركا له لا ساهيا فقد فسد

و عاد لاستدراكه إيجابا * * * لو أنّه لا يقدر استنابا

____________

(1) ع: الفوات.

(2) م: بنية فالابتداء.

(3) م: طثم.

(4) أي: زقاق العطارين.

(5) أي: وادي محسّر.

78

لو أنّه زاد على سبع بطل * * * عمدا كذا لو لم يحصّل ما فعل

أو لاحتياج قطع الطّوافا * * * أو لفريضة فلا استئنافا

و لو كمال سعيه (1) توهّما * * * فواقع النّساء ثمّ قلّما

ثمّ استبان ترك شوط ذكره * * * أتى به مكفّرا ببقرة

و بعد ما ينحر سعي العمرة * * * قصّر أدناه يقصّ ظفره

أو طرفا من شعره فإن حلق * * * فيه دم و إن يكن عمدا فسق

لو نسي التّقصير حتّى أحرما * * * بالحجّ صحّا منه و ليرق دما

و بعد تقصير يحلّ كلّما * * * أحرم منه غير صيد حرّما

لكن يدوم للمخيط سلبا * * * تشبّها بالمحرمين ندبا

[القول في الوقوف بعرفات]

القول في الحجّ و فيه أفعال * * * أوّلها الإحرام بعد الإحلال

و يجب الإحرام بالحجّ إذا * * * ما أنجز العمرة من أمّ القرى

و سنّ في زوال يوم التّروية * * * من تحت ميزاب و أمّا التّلبية

و غيرها فمثل ما تقدّما * * * لكنّه بالحجّ ينوي محرما

و قطعها عند زوال عرفه * * * و لو سها أحرم حيث عرفه

إن لم يطق عودا و إن لم يذكر * * * حتّى انقضاء الحجّ لم يكفّر

الثّاني في وقوفه عرفات * * * ركن يفيت الحجّ بالفوات

عمدا و لو نسيه لا يذكر * * * حتّى مضى الوقت وفات المشعر

لا حجّ أو قسمة على الوجوب * * * كنيّة لبث إلى الغروب

____________

(1) م: «سبعة». و هي- أيضا- صحيح.

79

لو عدم المكنة في النّهار * * * فاللّيل حتّى قبل الانفجار

لو نسي الوقوف أو ما أمكنا * * * أجزأه المشعر إن تمكّنا (1)

و من يفض قبل الغروب عامدا * * * و عالما بدنة إن وجدا

أو لم يجد فليعمد الصّياما * * * و هو ثمان عشرة أيّاما

و إن يكن أفاض و هو ناسي * * * أو جاهلا فما به من بأس

و ذو المجاز و الأراك عرنة * * * نمرة ثويّة المعيّنة

حدودها ليس بها وقوف * * * و لا يصحّ عندها تعريف

و ندبه خروجه بالأدعية * * * إلى منى بعد زوال التّروية

إمامهم بها يصلّي الظهرا (2) * * * ثمّ بها يبيت حتّى الفجرا

و لا يجوز وادي المحسّر * * * حتّى طلوع الشّمس للمخيّر

و ليدفع في النّزول و الخروج * * * و في الطّريق و كذا الولوج

ثمّ الوقوف عن مياسر الجبل * * * سفحا و يدعو قائماً بما نقل

و الجمع بين فرضي الظّهرين * * * مع أذان و إقامتين

و يكره الوقوف في أعلى الجبل * * * أو قاعدا و راكبا فما بطل

[القول في الوقوف بالمزدلفة]

القول في الوقوف بالمزدلفة * * * إذا توارت شمس يوم عرفه

أفاض نحو المشعر الحرام * * * مقتصدا في السّير لاحترام (3)

و داعيا عند الكثيب الأحمر * * * و للفريضتين فليؤخّر

إليه حتّى يجمع الفرضين * * * مع أذان و إقامتين

____________

(1) م: يتمما.

(2) م: الفجرا.

(3) م: مقتصدا للسير في إحرام.

80

و لو إلى ربع من اللّيل إذا * * * و أخّر النّفل إلى بعد العشا

و الفرض كالنّيّة و المقام * * * ما بين فجر و طلوع الحام

و جاز حتى الظّهر للمضطرّ * * * يفض (1) قبل طلوع الفجر

عمدا على علم فشاة ثمّ إن * * * عرفة أدركها ثمّ إذن

[و جاز للمرأة و المضطرّ * * * إفاضة قبل طلوع الفجر] (2)

و المأزمان من حدود المشعر * * * إلى الحياض و إلى محسّر

ركن يفوت الحجّ إمّا تركا * * * عمدا و صحّ ناسيا إن أدركا

عرفة في الوقت الاختياري * * * من الزّوال و إلى التّواري

و الاضطراري لفجر النحر * * * و وقفة المشعر بعد الفجر

إلى طلوع الشّمس للمختار * * * ثمّ إلى الظّهر في الاضطرار

فإن يقف بعضهما اختياري * * * صحّ و لو فات أو اضطراري

ثانيهما إمّا ضروريين * * * لو حصلا كانا كفايتين

إن فات حجّ سقطت أفعاله * * * بعمرة مفردة إحلاله

و ليقض في القابل ما كان وجب * * * وقوفه بعد الصّلاة مستحب

ثمّ الدّعاء ثمّ وطئ المشعر * * * بالرّجل للضّرورة المبتكر

و سنّ فوق قزح الصّعود * * * و الذّكر في أعلاه و التّحميد

و اللّقط منه للحصاة فاعتمد * * * أو من جهات حرم لا مسجد

[القول في مناسك منى]

القول في نزوله أرض منى * * * في النّحر و النّسك ثلاثة هنا

فمنه رمي جمرة للعقبة * * * سبع حصا بنيّة مقرّبه

____________

(1) م: إفاضة.

(2) ليس في م.

81

ملتقطا من حرم أبكارا * * * إصابة بفعله الجمارا

و يستحبّ كونها مقدّرة * * * بأنمل تلقط لا منكسرة

بل رخوة برشا على طهارة * * * و ليدع مع كلّ حصاة تارة

و البعد عنها نحو عشر أذرع * * * و فوقها بخمسة لا أرفع

يخذفها (1) مستقبلا للجمره * * * مولّي القبلة فيها ظهره

و في سواها للجميع استقبلا * * * و جاز رمي عن مريض بدلا (2)

[و بعده الذّبح على التّرتيب * * * و خصّت المتعة بالوجوب

للهدي فرض حجّة أو نفلا * * * و جاز للسّيّد أمر المولى] (3)

بالصّوم أو يحلّ عنه الهديا * * * و العتق للملوك لو تهيّأ

قبل الوقوفين فهدي إن قدر * * * أو لم يجد هديا فصوم قد عبر

و تجب النّيّة عند النّحر * * * و الذّبح في منى بيوم النّحر

و عدم الشّركة في الفرض و أن * * * يكون أنعاما ثنيّا إن يكن

بدنا ففي سادسة أو بقرا * * * أو معزا ثنيّة قد عبرا

و الضّأن يقتنع منه الجذع * * * و أن يكون كاملا غير وجع (4)

و ليس مهزولا بحيث لم يكن * * * بكليتيه الشّحم و استحب أن

تكون ممّا عرفت سمانا * * * إناث إبل بقر ذكرانا

من ضأنها معز قائم الدّعا * * * في ذبحها و أكل ثلث أجمعا

و ثلث يهدي و ثلث برّا * * * يطعمه القانع و المعترّا

لو فقد الهدي و أخّر الثّمن * * * أودعه قبل الرّحيل عند من

____________

(1) ع: يحد منها. م: يحذ.

(2) م: و جاز للسيد أمر المولى.

(3) ليس في م.

(4) م: رجع.

82

يشري به هديا إذا توجّه * * * يذبحه النّائب في ذي الحجّة

أو لم يجد (1) قام مقام النّهج * * * ثلاثة يصومها في الحجّ

تتابعا و سبعة إذا رجع * * * و صدر ذي الحجّة جاز أن يقع

صوم الثّلاثة و لا يقدّم * * * فإن مضى الشّهر و لمّا يصم

تعيّن الهدي بعام ثان * * * على منى و الهدي في القران

يذبح أو ينحر في أرض منى * * * إن قارن الحجّ و أمّا قرنا

لعمرة يذبح في أمّ القرى * * * و جوّزوا ركوبه فوق القرا (2)

و جاز أن يشرب منه اللّبنا * * * ما لم يضرّ ولدا أو بدنا

لو فقد الهدي لمن قد قرنا * * * آخر إلّا أن يكون ضمنا

و لم يصر معيّنا للبرّ * * * إلّا إذا عيّنه (3) بالنّذر

لا يعط جزّارا من الوجوب * * * و جاز أن يعطى من المندوب

و ندبت أضحيّة و عيّنا * * * لهنّ عيد و ثلاث في منى

و غيرها يومان ثمّ عنها * * * يجزي هدي متعة لا ينهى

لو لم يجد أضحيّة قوّمها * * * بقيمة صدقه قسمها

و كرّهت بما يربّيه كما * * * لا يأخذ الجزّار جلدا عظما

الثّالث الحلق أو التّقصير * * * فواحد فرض له تخيير

في يوم نحر و هو بعد النّحر * * * على منى و الحلق أولى الأمر

ملبّدا قد كان أو صرورة * * * و عيّنوا لنوعها تقصيره

و لو نوى (4) و لم يؤدّ واحدا * * * من ذين فليستدركه عائدا

____________

(1) م: لم يقم.

(2) القرا: الظهر.

(3) ع: خصّصه.

(4) نوى، ينوي، نوى، و نيّة: تحول من مكان إلى آخر.

83

إن لم يطق عودا فحيث وصلا * * * فرضا و للشّعر إليها أرسلا

ليدفنوه [بمنى] (1) ندبا و من * * * ليس له شعر فقد كلّف أن

يمرّ فوق رأسه الموسى و لا * * * يزور إلّا بعد تقصير خلا

فإن يطف قبل فشاة إن عمد * * * لا ناسيا و للطواف فليعد

و بعد تقصير يحلّ ما عدا * * * طيبا يمسّ و النّساء الخردا (2)

فإن يزر حلّ له الطّيب و إن * * * طاف طوافهنّ فليحل لهن (3)

[القول في بقيّة المناسك]

القول في بقيّة المناسك * * * أن يقضي في منى فعال النّاسك

مضى ليوم أو غد (4) و المتعة * * * و لم يكلّف غيره بالسّرعة

بل قد أباحوا قارنا منفردا * * * في طول ذي الحجّة حتّى يقصدا

مكّة من أجل الطّواف فإذا * * * طاف و صلّى ركعتيه و سعى

و طاف للنّساء سبعا سبعا * * * و ركعتيه كالمواضي جمعا

ثمّ طوافهنّ فرض أصلا * * * في كلّ حجّ فإذا ما أكملا

عاد إلى منى و بات للآخر * * * في ليلتي حادي و في الثّاني عشر

و ليرم في اليومين كلّ جمرة * * * في اليوم سبع و هن أربع عشرة

يبدأ بالأولى عن اليسار * * * منها مع التّكبير و الإكثار

من الدّعاء ثمّ يرمي الثّانية * * * و بعدها ثالثة مواليه

____________

(1) من ع.

(2) الخرد: جمع خرود أو خريد: المرأة الحيّية، أو البكر لم تمسّ. و المراد النساء عامّة.

(3) في نسخة م تقديم و تأخير في البيتين الأخيرين.

(4) ع: عدد. م: عد.

84

و لو رماها ناكسا أعادا * * * ما فيه للتّرتيب قد أفادا

و وقته بين طلوع الشّمس * * * و مغرب و حرّموا إذ يمسي

إلّا لعذر الخائف الطّريد * * * أو لرعاء (1) القوم و العبيد

فإن أقام ثالثا رماها * * * أولا فدفنا بمنى حصاها

و لم يبت في اللّيلتين في منى * * * ففيهما شاتان إلّا ما قضى (2)

بمكّة السّاعات في عبادته * * * له الخروج بعد نصف ليلته

و جاز نفرا أوّل للمتّقي * * * بعد الزّوال لا كمن لا يتقي

و ذاك إن ينفر فشاة و له * * * ثان و في الثّاني يجوز قبله (3)

و لو تغيب الشّمس في الثّاني عشر * * * للمتّقي ففي الأخيرين نفر

و لو سها عن رمي يوم يقضي * * * في الغد قبل يومه في الفرض

[و لو سها عن جمرة و جهلا * * * بعينها رمى الثّلاث كملا] (4)

أو نسي الرّمي إلى أن حضرا * * * مكّة عاد فرمى إن قدرا

أو لا مضى ثمّ رمى في القابل (5) * * * أو استناب سنّة للفاعل (6)

و يستحبّ أن يقيم بمنى * * * أيّام تشريق فإن نال المنى

و أكمل المناسك المذكورة * * * فقد أتمّ الحجّة المبرورة

و عودة الوداع مستحبّة * * * قصد الطّواف و دخول الكعبة

و للصّلاة في زواياها كذا * * * ما بين الأسطوانتين و على

رخامة تعرف بالحمراء * * * و لدخول (7) مسجد الحصباء

و للصلاة فيه و استلقاء * * * على القفا و الخيف بالسّواء

____________

(1) ع: ليرعاء. م: لدعاء.

(2) م: «لا قد مضى» بدل: «إلا ما قضى».

(3) ع: نفله.

(4) ليس في م.

(5) م: أولى قضى ثم قضى في القابل.

(6) م: في العامل.

(7) م: لدخول.

85

و ليخرجن من باب حنّاطينا * * * و ليسجدن بالباب مستكينا

و داعيا فشاريا لتمر (1) * * * بدرهم يصرفه في البرّ

و لينصرف و كرّهوا قطونه * * * بمكّة و سنّ بالمدينة

تودع الحائض باب المسجد * * * و أكّد القصد إلى محمّد

ندبا يزار و تزار (2) فاطمة * * * بروضة و ولدها الحضارمة

بقيعهم و الشّهدا خصوصا * * * حمزة في أحد أتى تنصيصا

و جاز الاعتكاف بالمدينة * * * ثلاثة فإنّها مسنونة

[القول في العمرة]

القول في العمرة و هي واجبة * * * كالحجّ مع تلك الشّروط اللّازمة

أفعالها النّيّة كالإحرام * * * طواف بيت ركعتا المقام

سعي طوافهنّ و التّقصير * * * أو حلقه بحسب التّقدير

و ليس في العمرة إن تمتّعا * * * بها طواف للنّساء شرّعا

و جوّزوا مفردة طول السّنه * * * و رجب أفضلها إن عيّنه

و مفرد و صاحب القران * * * بها عقيب الحجّ يأتيان

و يجزي المتعة عنها للأثر * * * و كلّ من في أشهر الحجّ اعتمر

يجوز أن ينقلها تمتّعا * * * و فعلها في كلّ شهر شرّعا

أقلّها عشرة و السّيد * * * لا حدّ للقليل و هو جيّد

____________

(1) ع: للتمر.

(2) م: ندبا بدور أو يزور.

86

[القول في الحد و الحصر]

القول في المحصور بالأدواء (1) * * * و بعده المصدود بالأعداء

إن صدّ بعد عقده الإحرام * * * فلينحرنّ الهدي بالمقام

فإنّه يحلّ ممّا أحرما * * * و إنّما تحقّق الصّدّ لما

يمنع من مكّة و الوقوفين * * * لا يسقط الواجب ذاك كالدين

بل يسقط النّدب و لا يصحّ * * * تحلّل حتّى لهدي ذبح

مقارنا لنيّة (2) التّحلّل * * * و يجزي السّياق (3) عن محلّل

و الصدّ (4) في العمرة مثل الحجّ * * * و المحصر المريض دون النّهج

فيبعث الهدي إذا لم يسق * * * و إن يكن ساق به فليسق

فإن يصل محلّه و هو منى * * * في الحجّ أو مكّة في عمرتنا

قصّر ثمّ حلّ غير الكاعب * * * حتّى يحجّ قابلًا في الواجب

فإن يطاف عنه للنّساء (5) * * * في النّدب ثمّ إن شفي من داء

فليلتحق فإنّه إن حصلا * * * إحدى الوقوفين أجزأ أو لا فلا

و إن يكن مشترطا ما انتظر * * * وصوله بل حال بعث انتظر

____________

(1) م: القول في المصدود للأدواء.

(2) م: لنسبة.

(3) أي: سياق الهدى.

(4) م: الصيد.

(5) أي: إلا من النساء.

87

[كتاب الجهاد]

كتاب الجهاد

[القول في شرائط وجوب الجهاد]

القول في الجهاد فرض إن جمع * * * شرائط تسعا كفاية شرع

العقل و البلوغ و الحريّة * * * ذكورة و صحّة جسميّه (1)

لا مقعدا عن نهضة أو همّا * * * و لا مريضا عاجزا أو أعمى

و دعوة الإمام أو من نصبا * * * لا جائرا إلّا إذا تغلّبا

جيش العدا و دهم الإسلاما * * * فيجب الدّفع و لا إماما

و واجب أن يستنيب العاجز * * * و ذاك للقادر أيضا جائز

و يستحبّ للفتى المرابطة * * * حفظ ثغور المسلمين الضّابطة

ثلاثة لأربعين إن ربت (2) * * * صارت جهادا و بنذر وجبت

أمّا الّذين يجب الجهاد * * * فهم ثلاث فرق ما زادوا

أوّلها اليهود و النّصارى * * * ثمّ المجوس إن أبوا إقرارا

بالحقّ و القتال و الإسلام * * * أو بشروط الذّمّة التزام

و هي قبول جزية و أن لا * * * يؤذوا قبيل المسلمين أصلا

____________

(1) م: حسبيه.

(2) أي: زادت.

88

و أنّهم لم يظهروا محرّما * * * أو يحدثوا كنيسة فتهدما

و أنّهم لن يضربوا (1) ناقوسا * * * و ليقنعوا (2) لحكمنا الرّؤسا

فعندها يكفّ قتل عنهم * * * و ليس للجزية حدّ يعلم (3)

بل حسب ما يختاره الإمام * * * أربعة ليس لنا إلزام (4)

لهم بها الصّبيّ و المجنون * * * و امرأة و بله مأفون (5)

و جاز وضعها على الرّؤوس * * * و الأرض حسب حكمة الرّئيس

تسقط قبل الحول بالإسلام * * * و إن قضى قبل انقضاء العام

يؤخذ من تراثه المقسّم * * * و جوّزت من ثمن المحرّم

و يستحقّها المجاهدونا * * * و بيعة فليس يحدثونا

في بلد الإسلام أو كنيسة * * * و جاز أن يجدّدوا الدّريسه

و لا يجوز أن يفوقوا مسلما * * * في بيتهم لكن يقرّ كلّما

يبتاعه من مسلم و إن علا * * * و لا يجوز مسجدا أن يدخلا

الفرقة الثّانية الكفّار * * * من غيرهم حكمهم البوار

لا يقبلوا منهم سوى الإسلام * * * و يبدأ الأقرب بالخصام

ما لم يخصّ الخطر البعيدا * * * و ينبغي أن يحسم الشديدا

[فقيله الدعاء من الإمام * * * أو نائب الإمام للإسلام] (6)

فإن أبوا فالضّرب و المطاعنة * * * و جاز للمصلحة المهادنة

لكن مع الإذن من الإمام * * * و يؤذن الواحد بالذّمام

من واحد منّا و لو عبدا و لا * * * يقتل إن يوهم أمر دخلا

____________

(1) م: لم يخطروا.

(2) قنع إلى فلان: خضع له و انقطع إليه.

(3) ع: يلزم.

(4) م: «لها التزام» بدل «لنا إلزام».

(5) أي: ناقص العقل. و في م: المفتون.

(6) ليس في م.

89

لكن يردّ فاذا ما وصلا * * * مأمنه و حلّ فيه قوتلا

و حرّموا الفرار من ضعف العدد * * * إلّا تحرّفا و قصدا للمدد

و جاز أن يحاربوا بمهما * * * يرجى به الفتوح إلّا السّمّا

و لو تترّسوا بمسلمينا * * * أو النّساء أو بأصغرينا

و الفتح دون القتل ما شيّنّا * * * جاز و لا يقتلن إن عاونّا

إلّا اضطرارا و بدار الحرب من * * * أسلم فالدّم المباح قد حقن

و ولده الصّغار من أن تسبى * * * و ماله أن يستباح نهبا

منقولة كالمال و البهائم * * * أمّا الأراضي فمن الغنائم

و العبد قبل (1) سيّد لو أسلما * * * و جاءنا (2) في نفسه محكّما

الفرقة الثّالثة البغاة * * * على إمام عادل طغاة

و واجب قتالهم إن ندبا * * * إمامنا إليه أو من نصبا

على كفاية إلى أن يرجعوا * * * و من له الفئة فهو يتبع

إن فرّ أو يجهز إن جرح (3) عرا * * * و هكذا يقتله إن أسرا

و إن يكن ليس لهم إمام * * * فالقتل و اتّباعهم حرام

و الفرقتان لا يحل أموالهم (4) * * * و لا نساؤهم و لا أطفالهم

[القول في الغنائم]

القول في القسمة للغنائم * * * من بلد الشّرك على الغوانم (5)

يخرج من إمامهم قد قرّرا * * * جعائلا و رضخة و الأجرا

____________

(1) م: مثل.

(2) م: فجائز. ع: و جانبا.

(3) م: خرج. ع: حرج.

(4) كلتا النسختين: «قتالهم». و لكن الصحيح ما أثبتناه في المتن. تراجع متن التبصرة.

(5) م: في بلاد الشرك في الغوانم.

90

ثمّ الصّفايا ثمّ خمس الباقي * * * و الأسهم الأربعة البواقي

إن كان منقولا (1) فللمقاتله * * * و حاضر القتال يعطى راجله

سهما و ربّ فرس سهمين (2) * * * ثلاثة لربّ فرسين

فصاعدا و (3) من عساه (4) ولدا * * * بعد احتياز (5) قبل أن يبدّدا

يسهم و اللّاحق للمعونة * * * و يستوي ذو شرف و دونه

و مرس (6) و خاتم و الماء * * * و البرّ في قسمهما (7) سواء

و ما لغير الخيل كالجمال * * * سهم بل الرّكّاب كالرّجّال

و الاعتبار عند ضمّ المال * * * لا في دخول مأزق القتال

و لا نصيب فيه للأعراب * * * و إن أجادوا صنعة الضّراب

ثمّ النّساء للأسير و الصّغير * * * تملك بالسّباء و الذّكور

إن أخذوا من قبل وضع الحرب * * * أوزارها فليقتلوا بضرب

أعناقهم و قطعهم خلافا * * * و تركهم ليهلكوا نزافا

مخيّرا من بعد الانقضاء * * * في المنّ أو في الرّقّ أو فداء

أمّا الضّياع و الأراضي الرّاتبة * * * فإنّها للمسلمين قاطبة

ناظرها الإمام لاتباع * * * و لا لها وقف و لا اقتطاع

تملّكا أو هبة بل يصرف * * * حاصلها الإمام فيما يعرف

و الميت وقت الفتح للإمام * * * يحرم قبل الإذن للمعتام

أمّا أراضي الصّلح للأرباب * * * و إن يبيعوها ففي الرّقاب

ما أسدوا من جزية (8) إليها * * * و يسقط الإسلام ما عليها

____________

(1) م: مقتولا. ع: متقول

(2) م: «فرسين» بدل «فرس سهمين».

(3) م: أو.

(4) م: عناه.

(5) م: اختيار. ع: اختيار.

(6) م: مرسن.

(7) م: قسميهما.

(8) م: حربه. ع: حرية.

91

لو شرطوا للمسلمين الأرضا * * * كانت كما قد غنموه أيضا

أمّا الّتي قد أسلموا عليها * * * طوعا فلا سبيل لنا إليها

سوى الزّكاة و بشرط تعتبر * * * و من له أرض و لكن ما عمر

فللإمام الحقّ أن يعطيها * * * سواه بالطّسق لكي يحييها

و الطّسق للمالك ثمّ كلّ من * * * أحيى مواتا فهو أولى أن أذن

له الإمام ثمّ إن كان لها * * * أهل حبا بالطّسق عنها أهلها

أو لا فللإمام ثمّ إن يغب * * * فقد عفا و في الظّهور قد وجب (1)

نزعها و الشّرط في الإحياء * * * أن لا تكون في يد الأحياء

المسلمين أو حريم عامر * * * أو مشعرا من جملة المشاعر

أو مقطعا للغير (2) أو محجرا * * * تحجيرهم للملك ليس مثمرا

لكنّه يفيد أولويّة * * * إحياؤه طروقة عريّة (3)

[القول في الأمر بالمعروف و النّهي عن المنكر]

القول في أمرك بالمعروف * * * و النّهي عن منكره المخوف

و واجب عقلا على الكفاية * * * شروطه أربعة دراية

بالعرف و النّكر و تجويز (4) الأثر * * * و أن يكون فاعل النّكر مصر

و أمن إفساد إلى الزّجر (5) نسب * * * و العرف إمّا واجب أو مستحب

فالأمر بالواجب فرض حسب * * * و الأمر بالمندوب منه ندب

و النّكر قسم واحد قبيح * * * فالنّهي عنه واجب صريح

____________

(1) ع: إن أجب.

(2) م: للعين.

(3) م: عارية.

(4) م: تحويل.

(5) م: الرجس.

92

بالقلب يبدأ ثمّ باللّسان * * * إن لم يؤثّر جازت اليدان

أمّا الجراح فلها الإمام * * * و الحدّ بعد إذنه يقام

و جاز للسّيّد حدّ العبد * * * و زوجة و والد للولد

في غيبة فإن يكن فقيها * * * أقامها حالة أمن فيها

و واجب إسعاده (1) فيقضي * * * بين الخصوم بشروط تمضي (2)

إلى الفتى أو حذر القضيّة * * * ببدعة إلّا على التّقيّة

ما لم يكن قتلا فلا تقيّة * * * و جازت الولاية الشّرعيّة (3)

من عادل و قد تكون واجبة * * * إن ألزم الإمام فيها صاحبه

و حرّمت عن جائر حتّى يرى * * * تمكّنا من أن يزيل المنكرا

و جاز إن أكره كيف كانا * * * و لا يدع في عدله إمكانا

قد تمّ بحثي في التّعبّدات * * * يتلوه نظمي في المعاملات

____________

(1) أي: مساعدته.

(2) ع: يقضي.

(3) م: الشريعة.

93

[كتاب التّجارة و توابعها]

كتاب التّجارة

[القول في تقسيم التجارة بالأحكام الخمسة]

القول في المتجر قد يكون * * * فرضا و طورا فعله مسنون

و منه مكروه كذا مباح * * * و تارة محرّم صراح

فالواجب الحلّ إذا رآه * * * ليس له معيشة سواه

و النّدب إن أراد الاتساعا * * * به بلا ضرورة تراعى

و المتجر المكره (1) كالاحتكار * * * حبس الغلال (2) طلب الأسعار (3)

و الصّرف و الرّقيق و الأكفان * * * و أجرة التّعليم للقرآن

[و نسخه و أجرة القصّاب * * * صياغة حجامة ضراب] (4)

مباحة ما لا إليه يفتقر * * * و لا على فاعله فيه ضرر

أمّا الذي حظر في الإسلام * * * فهو معاش المرء في الحرام

فمنه بيع كلّ عين قذرة * * * كالخمر و الميتة ثمّ المسكرة

ككلب صيد حائط مواشي (5) * * * زرع و فيهنّ خلاف فاشي

و جاز بيع نجس الدّهن لما * * * قد جاء من إعلاقه تحت السّما

____________

(1) ع: الكره.

(2) م: الحلال.

(3) ع: الاشعار.

(4) ليس في م.

(5) م: كلب صيد حافظ مواش.

94

و منه آلات القمار و الطّرب * * * كالنّرد و العيدان أو ما قيل رب (1)

كالبيع للأصنام و الصّلبان * * * و منه إسعاد عدى الإيمان (2)

بالبيع للسّلاح و الحمولة * * * لتحمل المحارم المنقولة

كذلك المسكن للمحظور (3) * * * و العنب المقصود (4) للخمور

[و الخشب المبيع للأصنام * * * إن صرحا بالقصد للحرام] (5)

و أن يكون لفعلها معتادا * * * من غير شرط كرّه اعتقادا (6)

و منه ما ليس به انتفاع (7) * * * فما سوى السّباع (8) لا يباع

مثل المسوخ بعضها بريّة * * * كالقرد و الدّباب أو بحريّة

السّلحفاة (9) و كذاك الطّافي * * * و السّمك الجرّيّ على خلاف

و منه بالصّنائع المحرّمة * * * كعمل إلهيا كل المجسّمة

و كالغناء في سوى الأعراس * * * بالحقّ ليس فيهما من بأس

و كالهجاء لذوي الإيمان * * * و حفظ كتب الكفر و البهتان

و نسخها لغير قصد النّقض * * * و الكفر في إبطاله و الرّفض

و هكذا التّعليم و التعلّم * * * لكلّما فعاله محرّم

كالسّحر و الشّعبدة الكهانة * * * و الغشّ في الصّنعة و الخيانة

كذا القمار و تزيّن الرّجل * * * بكلّما على الرّجال لا يحل

و هكذا زخرفة المساجد * * * أو مصحف أعانه المعاند

و أجرة الزّنا و منه ما وجب * * * فلا تجوز أجرة أن تكتسب

كالغسل و التّكفين للأموات * * * و الدّفن و الأحكام للقضاة

____________

(1) م: كالنرد و العيدان قبل ما رد.

(2) م: و منه أسعاف ذوي الايمان.

(3) م: كذلك المسكر للمحضور.

(4) م: المعصور.

(5) ليس في م.

(6) ع: اعتمادا.

(7) م: له انقطاع.

(8) م: السائغ.

(9) كلتا النسختين: كالسلحفاة.

95

كذا الرّشا و من بيوت المال * * * يجوز أخذ الرّزق و الأموال

عن حكمهم و هكذا الأذان * * * و جاز ما يأخذه السّلطان

باسم الزّكاة أو بوجه القسمة * * * مع أنّه لا يستحقّ سهمه

و جاز ما يجيزه (1) الظّلوم (2) * * * إلّا الذي اغتصابه معلوم

و كلّ من أوصى بدفع المال * * * إلى قبيل ليس بالحلال

إن عيّنوا نصيبه ما فضلا * * * أو لا فمثل بعضهم إن دخلا

[القول في آداب التّجارة]

القول في الآداب في التّجارة * * * و فقهها قد قدّموا اعتباره

ليعلم الصّحّة و الفسادا * * * في عقدها فيحذر الإفسادا

كذاك علم فقهها قد ندبا * * * ليسلم (3) التّاجر من أخذ الرّبا

تسوية أقاله في الرّدّ * * * ثمّ الشّهادتان عند العقد

مكبّرا و الأخذ بالنّقصان * * * و عكسه الإعطاء بالرّجحان

و كرّه المدح لما يباع (4) * * * كذلك الذّمّ لما يبتاع (5)

و كتم عيب و على البيع (6) القسم * * * و هكذا يكره بيع في الظّلم

و الرّبح في بيع ذوي الإيمان * * * و هكذا الموعود بالإحسان

و السّوم بين الفجر و الشّمس و أن * * * يسبق أهل السّوق و البيع لمن

كان من الأدنين و الأنكاد * * * أو من ذوي العاهات و الأكراد

و أن يحطّ بعد الاشتراء (7) * * * و أن يزيد حالة النّداء

____________

(1) ع: يخده.

(2) م: المظلوم.

(3) م: ليعلم.

(4) م: يبتاع.

(5) م: يباع.

(6) م: العيب.

(7) ع: الاستبراء.

96

و أن يعاني الكيل أو أن يزنا * * * مع أنّه ليس لذاك محسنا

و من على سوم أخيه دخلا * * * كذا لباد حاضر توكّلا

و كرّهوا تلقّي الرّكبان * * * و حدّ بالبريد و النّقصان

فيه الخيار مع غبن فاحش * * * لبائع كذاك بيع النّاجش

و النّجش أن يزاد في المتاع * * * تواطئا لغدر المبتاع

و الاحتكار الحبس للغلال (1) * * * أربعها قصدا للاستفضال

و السّمن و الملح مع التّعذّر * * * فليلزم البيع و لا يسعّر

[القول في عقد التجارة]

القول في العقد هو الإيجاب * * * ثمّ القبول ما به يجاب

كبعت و اشتريت إمّا صدرا * * * عن كامل أو مالك أو من جرى

مجراه حكما كأب و الجدّ له * * * أو حاكم أو الأمين استعمله

و هكذا الوكيل و الوصيّ * * * فستة (2) كلّهم وليّ

و يقف العقود من سواهم * * * عمّن له الملك على قضاهم (3)

فإن يضمّ العقد ملك البائع * * * و غيرهم صحّ بغير مانع

في ملكه دون الذي سواه * * * و خيّر المالك في أمضاه

فإن أبى المالك فلمبتاع * * * مخيّرا إذ قصده اجتماع

و الشرط كيل ما يكال وزن ما * * * يوزن عدّ ما يعدّ حتما (4)

____________

(1) م: للحلال.

(2) ع: فسنّة.

(3) م: أمضاهم.

(4) م

فالشرط كيل حصة متاعه * * * معلومة النسبة من جماعه

97

[و جاز بيع حصّة مشاعة * * * معلومة النّسبة من جماعة] (1)

و جاز أن يندر (2) للظروف * * * مقاربا (3) لوزنها المعروف

و شرطه الرّؤية أو ذكر الصفة * * * تأتي عليه خبرة و معرفة

فإن يكن كوصفه و إلّا * * * يخيّر المبتاع إن أخلّا

و كلّما يعرف باختباره (4) * * * يصحّ بالوصف بلا اعتباره

و إن يخالف فله الخيار * * * و إن يكن يفسده اختبار (5)

جاز شراؤه فإن معيبا * * * بأنّ فيه أرشه (6) وجوبا

و إن يكن ليس له إذا فسد * * * من قيمة أعاد ما كان نقد (7)

و لم يجز بيع السّموك في الأجم * * * و هكذا اللّبن في ضرع الغنم

إلّا انضمام ما به يحلّ (8) * * * و لا الذي يلقح هذا الفحل

و جاز بيع المسك في الفأر و لم (9) * * * يفتق كذا الصّوف على ظهر الغنم

و الشّرط في الثّمن علم القدر * * * و الوصف بالنّظر أو بالذّكر

فامتنع الدّينار غير الدّرهم * * * إن كانت النّسبة لمّا تعلم

و قدرة التّسليم فالآبق لا * * * يباع إلّا بانضمام حللا

و الطّير في الجوّ و إن بيع (10) فسد * * * يضمنه قابضه لمن نقد (11)

و هكذا صنعته أو صيغته (12) * * * إن كان بالوصفين زادت قيمته

فليرجع المبتاع بالزّيادة * * * و النّقص مضمونا إذا أعاده (13)

____________

(1) ليس في م.

(2) ع: تبدر. م: ينذر.

(3) م: مقارنا.

(4) ع: باختياره.

(5- ع: اختيار.

(6) الأرش: ما يستردّ من ثمن المبيع إذا ظهر فيه عيب.

(7) ع: نفد.

(8) ع: إلّا مع انضمام ما يحلّ.

(9) فأر المسك: وعاؤه الذي يجتمع فيه.

(10) ع: بيع.

(11) م: فقيمة ناقصه لمن نفد.

(12) م: زراعته. ع: صيغته.

(13) ع: استعاده.

98

و المتبايعان إن اختلفا * * * في ثمن فالمشتري إن تلفا (1)

و باقيا فالقول قول البائع * * * و قيل قول ذي اليد المنازع

[القول في الخيارات]

القول في الخيار و هو سبعة * * * في كلّها يجوز ردّ السّلعة

منها خيار مجلس التّبايع * * * ثبوته للمشتري و البائع

يخصّ عقد البيع بل إن شرطا * * * سقوطه قبل و بعد سقطا

و في ثلاث الحيوان الثّاني * * * للمشتري و المرتضى سيّان

يسقط بالإسقاط أو تصرّفا * * * و يضمن البائع فيه التّلفا

سيّان قبل القبض كان التّلف * * * أو بعده و الحال لا يختلف

ما لم يكن أحدث فيه المشتري * * * و عيبه (2) الحادث (3) لم يؤثّر (4)

منعا من الرّدّ بعيب سابق * * * ثالثها خيار شرط لاحق

يثبت في كلّ مبيع يشترط (5) * * * كلّ خيار فإذا فات سقط

و ما له في الأصل وقت مضبط (6) * * * لكنّه يلزم حسب ما (7) شرط

و شرطه الضّبط و جاز لهما * * * أو واحد و ثالث غيرهما

و جاز شرط مدّة يردّ * * * ثمنه و العرض (8) يستردّ

فإن مضت و ما أتاه بالثّمن * * * مكمّلا لزمه البيع إذن

تلفه من مشتريه لو تلف * * * فهكذا له النّماء لو ردف

رابعها الخيار للمغبون * * * لبائع إن باعه بالدّون

____________

(1) م: أتلفا.

(2) كلتا النسختين: غيبة.

(3) م: الحالات.

(4) كلتا النسختان: تؤثّر.

(5) ع: «اشترط.» و كلاهما صحيح.

(6) م: ينضبط.

(7) م: حيثما.

(8) م: القرض.

99

أو مشتر إن اشترى بأفضلا (1) * * * إن كان غير عادة و جهلا

خامسها البائع لم يقبض * * * ثمنه و العوض لم يقبض

و لم يكن قد شرط التّأخّرا * * * فإن مضت ثلاثة ما حضرا (2)

بثمن للبائع الخيار * * * و منه لو صادفه البوار

و كلّما ليس له بقاء * * * يثبت حتّى يأتي المساء

سادسها خيار رؤية فمن * * * شرى بوصف لم يشاهده (3) فإن

وجده أدون فالخيار * * * للمشتري و هكذا يختار (4)

بائعه إن لم يكن رآه * * * و بان فوق ما به خلّاه (5)

[سابعها خيار عيب يأتي (6) * * * و يؤثر الخيار في الممات] (7)

و كلّما يتلف قبل القبض * * * فهو من البائع حسب يمضي

و إن يعب خيّر مشتريه * * * ردّا و (8) إمساكا بأرش فيه

[القول في خيار العيب]

القول في العيوب و هي كلّما * * * زاد عن المجرى الطّبيعي و ما

ينقص و البيع إذا ما أطلقا * * * فهو بصحّة كما لو نطقا

و إن بريء من مطلق العيب فلا * * * ضمان أولا فالخيار حصلا

في الرّدّ و الإمساك للمبتاع * * * بأرش عيب بان في المتاع (9)

أمّا إذا تصرّف المبتاع * * * أو زاد عيبا عنده المتاع

فالأرش حسب و إذا قبل علم * * * بعيبه (10) فالأرش أيضا ما لزم

____________

(1) م: ما فضلا.

(2) م: فاحضرا.

(3) م: يساعده.

(4) م: الخيار.

(5) ع: جلّاه.

(6) يعني: و سيأتي.

(7) ليس في م.

(8) م: أو.

(9) م: المبتاع.

(10) م: بعينه.

100

و لو شرى اثنين بعقد ظهرا * * * في واحد عيب فقد تخيّرا

في أرشه أو الجميع ردّه * * * و ماله ردّ المعيب وحده

و لو شرى اثنان بعقد و طلب * * * بعضهما الرّدّ بعيب لم يجب

إلّا إذا ردّاه (1) و التّصرّف * * * يبطل ردّا بعيوب تعرف

[إلّا بوطء حامل يردّها * * * مع نصف عشر قيمة يعدّها] (2)

كذا المصراة (3) إذا ردّت يرد * * * قيمة محلوب إذا المثل فقد

لو ادّعى البائع بالمعيب * * * تبرّيا من جملة العيوب

و ماله بيّنه فالمشتري * * * مع اليمين أنّ منها ما بري

لو ادّعى المبتاع في العيب قدم * * * فالقول قول بائع مع القسم

[القول في النّقد و النسيئة]

القول في نسيئة و نقد * * * و يقتضي النّقد (4) انطلاق العقد (5)

كذاك يقتضي حلول الثّمن * * * ما لم يؤجّلا إلى معيّن

فيلزم التّأخير بالتّأجيل * * * و يبطل المبيع في المجهول

كذاك لو قال كذا إن نقدا * * * و إن يكن مؤجّلا فأزيدا

و إن يبع نسيئة ثمّ اشترى * * * قبل حلول أجل بأكثرا

أو بأقلّ كان من جنس الثّمن * * * أو غيره نقدا و لا (6) صحّ (7) إذن

مع عدم الشّرط و لو شراه (8) * * * بعد الحلول جاز مشتراة

____________

(1) م: رآه.

(2) ليس في م.

(3) أي: الشاة المصراة.

(4) م: العقد.

(5) م: النقد.

(6) و لا، يعني: و مؤجّلا.

(7) م: «و الأصح» بدل «و لا صحّ».

(8) م: «لو اشتراه» بدل «لو شراه».

101

بغير جنس مطلقا و أمّا * * * بالجنس فالأقرب جاز حتما

و قيل ذاك لا يجوز إلّا * * * مثلا بمثل فالجواز أولى

و ليس للبائع من قبل الأجل * * * إلزامه بثمن و لو بذل

لم يجب القبض و لو حلّ وجب * * * قبوله و لو أباه فذهب

كان من البائع و الذي اشترى * * * نسيئة ففرضه أن يجهرا (1)

إن باعها مرابحا بما جرى * * * و إن أبى (2) فالمشتري قد خيّرا

في الرّدّ و الإمساك لكن بالثّمن * * * نقدا و من باع مرابحا (3) قرن

نسبة ما قرّر (4) من ربح إلى * * * سلعته لا ثمن فيبطلا

و من شرى اثنين بصفقة فلا * * * يبع مرابحا بتقويم بلا

إعلامه كذاك في التّوزيع * * * لثمن الكلّ على المبيع

[القول فيما يدخل في المبيع]

القول فيما يدخل المبيعا * * * أن شرط النّخيل و الزّروعا (5)

أو قال ما ردّ عليه الباب * * * دخلن عندي و هو الصّواب

و قيل في الأخير لا و يدخل * * * في الدّار أعلاها كذاك الأسفل

إلّا مع استقراره في العادة * * * فتقتضي عادته انفراده

و إن يبع نخلا و كان أبّره (6) * * * فليس للمبتاع أخذ الثّمرة

أمّا إذا باع و لم يؤبّر * * * فالثّمرات من حقوق المشتري

و الحمل لا يدخل في المبيع * * * إن لم يحط في العقد بالجميع

____________

(1) ع: تخيرا.

(2) م: أتى.

(3) كلتا النسختين: مراعا.

(4) م: قرن.

(5) م: الشروعا.

(6) أبّر النّخل: لقّحه.

102

و من يكن مستثنيا لنخله * * * فصاعدا عند مبيع الجملة

له من الأرض مدى الجرائد * * * و مدخلا و مخرج العوائد

[القول في التّسليم]

القول في التّسليم و هو يشمل (1) * * * تخلية في كلّ ما لا ينقل (2)

و الكيل و الوزن لما يباع * * * بدين ثمّ باليد المبتاع (3)

و الحيوان النقل و هو لازب * * * لبائع في سلعة و واجب (4)

على الذي اشتراه في الأثمان * * * و عند الامتناع يجبران

و واجب تسليمه مفرّغا (5) * * * و البيع قبل قبضه قد شرعا

إلّا الطّعام فهو قبل الكيل * * * يمنع إلّا ماله تولّي

من ادّعى نقص (6) المبيع إن حضر * * * كيلا و وزنا حال ماله اعتبر (7)

و القول قول بائع و أحلفا * * * ما لم يجيء بشاهدين عرفا

و إن يكن من اشترى لم يحضر * * * فالقول مع يمينه للمشتري

و جاز شرط سائغ مقدور * * * في العقد إلّا الخارج المحظور

و جاز شرط العتق أما لو شرط * * * عدمه أو عدم الوطئ سقط

كالأوّليين الشّرط (8) أمّا العقد * * * فقيل قد صحّ و فيه بعد

و إن يكونا شرطا مقدّرا * * * فبان دون شرطه تخيّرا

____________

(1) م: يشتمل.

(2) م: لا ينتقل.

(3) م: اليد للمبتاع.

(4) م:

و الحيوان النقد و هو اللازب * * * لبائع في سرعة المواجب.

(5) م: منتزعا.

(6) م: بعد.

(7) م: كيلا و وزنا حاله لا ما غبر.

(8) م: كالشرط الأولين.

103

شاريه في إمساكه و الرّدّ * * * فإن يزده بالّذي في العقد

فلا كلام أو يقسط من ثمن * * * تخير البائع في ذاك إذن

إن كان من مختلف الأجزاء * * * أو ما غدت فيه على السّواء

و إن يزد (1) ما تستوي أجزاؤه * * * فللّذي قد باعه استيفاؤه (2)

و المشتري في ذاك بالخيار * * * و البطل في المختلف اختيار

[و جاز جمع بين بيع و سلف * * * كذاك بيع صفقة لما اختلف] (3)

[القول في الرّبا]

القول في الرّبا و بالضرورة * * * في الشّرع منه ذرة محظورة

و هو ابتياع أحد المثلين * * * بالمثل مع زيادة في العين

كالرّطل بالرّطلين أو حكما كمن * * * يشرط بالمثلين تأخير الثّمن

و شرطه أمران الاتحاد * * * جنسا وكيلا وزنه المعتاد

و جاز بيع الرّبويّين و قد * * * تخالفا تفاضلا إذا نقد

و كرّهت نسيئة ما لم يكن * * * أحد ذينك المبيعين ثمن

و البرّ (4) و الشّعير جنس ها هنا * * * و هكذا الأصل لفرع ثمنا (5)

و كلّ فرعين لأصل واحد * * * كالسّمن و الزّبد رديء جيد

و اللّحم كالأصل كذا الأدهان * * * تتبع جنس اللّحم و الألبان

و إن يبع هنا جزافا و هنا (6) * * * وزنا لكلّ حكمه قد عيّنا

و لا يباع رطب بتمر * * * و لو تساويا و ليست تسري

____________

(1) كلتا النسختين: يرد.

(2) م: استقاؤه.

(3) ليس في م.

(4) يعني: الحنطة.

(5) م: ضمنا.

(6) م: و إن يبع متاجرا فأوهنا.

104

لعلّة الجفاف و النّقصان * * * و كره بيع اللّحم بالحيوان

و جاز درهم و مدّ جمعا * * * بدرهمين أو بمدّين معا

و من يكن جهالة له (1) ارتكب * * * فلا جناح و ليردّ ما احتقب (2)

عليه أو وارثه إن حقّقا * * * و إن يكن يجهله تصدّقا

عنه و لا يثبت بين الولد * * * و والد و سادة و أعبد

و الزّوج و العرس (3) و لا حربيّ * * * و مسلم لكن مع الذّمّيّ

[القول في بيع الصّرف]

القول في الصّرف بشرط القبض * * * في مجلس و دونه لا يمضى

فإن تساوى الجنس فالتّماثل * * * حتم و إلّا سوّغ التّفاضل

لو قبض البعض لصحّ فيه * * * حسب و لا يصحّ في باقيه

لو فارقا المجلس لم يفترقا (4) * * * ثمّ تقابضا فقد تحقّقا

و معدن التّبر (5) يباع بالورق * * * كذلك العكس فليس يفترق

و جوّزوا الإنفاق للدّراهم * * * مغشوشة مع علم صرف جازم

و كلّما صيغ من النّقدين * * * فلم يبع بأحد النّوعين

إن أمكن التّخليص أو تعذّرا * * * فبعه بالأقلّ أو بالأكثرا

و في التّساوي بهما و لينفق (6) * * * أتربه الصّياغ في التّصدّق (7)

و جاز أن يقرضه و يشترط * * * إقباضه في أيّ موضع شرط

____________

(1) أي: للربا.

(2) يقال: احتقب الإثم: ارتكبه.

(3) يعني: الزوجة.

(4) يعني: مصطحبين.

(5) أي: الذهب.

(6) م: التوفيق.

(7) م: التصديق.

105

و جاز بيع درهم بدرهم * * * مع أنّه يشرط (1) صوغ خاتم

و فيه إشكال و لا يعدّى (2) * * * و قيل ذاك جائز و ردّا

[القول في بيع الثّمار]

القول في بيع الثّمار حظرا (3) * * * إن عقد البيع و لمّا تظهرا

و لا يجوز بعده و ما بدا * * * صلاحه إن باعه منفردا

و جاز مع ضميمة و أكثرا * * * من سنة كذا لقطع قرّرا

و إن يكن أدرك في بستان * * * بعض كذا إن كان بستانان

أدرك واحد ففيه قد شرع * * * بيع الجميع و الأخير قد منع

و جاز و الثّمار في الأكمام * * * و الزّرع محصودا و ذا قيام

و جاز في القصيل (4) و القطع على * * * من اشتراه و متى ما أهملا

كان عليه الأجر إن أبقاه * * * بائعه و إن يشأ ألغاه (5)

و جاز بيع خضر لقطات * * * و لقطة و هكذا جزّات

و جزّة فيما يجزّ (6) و كذا * * * في الخرط و استثناء حصّة إذا

كانت مشاعة و نخل و شجر * * * معيّنا و ما يشأ من الثّمر

بالوزن معلوما فإن خاست (7) سقط * * * بموجب الحساب فيما قد شرط (8)

و لم يجز لنا المحاقلات * * * في سنبل كذا المزابنات

____________

(1) ع: بشرط.

(2) أي: و لا ينسحب على غيره.

(3) ع: حظرا. م: حصرا.

(4) ع: التفضيل. م: الفضيل. القصيل: ما اقتطع من الزرع أخضر لعلف الدوابّ.

(5) ع: ألقاه.

(6) م: يجوز.

(7) كلتا النسختين: حاسب.

(8) م: بموجب الحساب ممّا قد سقط.

106

في النّخل لكن جاز في العريّة * * * لأنّها تواترا مرويّة

و جاز للشريك أن يقبّلا * * * شريكه حصّته و يجعلا

عليه وزنا واضح المقدار * * * و كلّ من مرّ على الثّمار

بالنّخل فليأكل إذا لم يقصد * * * من غير إضرار و لا تزوّد

[القول في بيع الحيوان]

[القول في البيع لما ملكنا * * * من حيوان (1) صحّ ما استطعنا] (2)

تسليمه و صار ملك من نقد * * * عدا مبيع آبق إذا انفرد

كذاك أمّ ولد موجودا * * * ما لم يكن ولدها مفقودا

أو كان لا يملكه شاريه * * * كأبويه فاعل (3) أو بنية

فأنزل أو المحرّمات نسبا * * * كذا رضاعا (4) و لها ابنا و أبا

فإنّه منعتق عليه * * * في حالة انتقاله إليه

و هكذا العبد يكون مسلما * * * و مشتريه كافرا (5) قد حرما

كذلك الموقوف و الزّوجان * * * كلّ لكلّ يتملّكان

و جاز بيع بعضه (6) مشاعا * * * و إن يكن شرط لما ابتاعا

رأسا و جلدا بالّذي قد نقدا * * * كان له النّسبة (7) لا ما قصدا

لو أمر الآخر أن يبتاعا * * * بينهما الرّقيق و المتاعا

فالمشتري بينهما نصفان * * * و ألزم النّصف من الأثمان

و لو يقول بيننا الرّبح و لا * * * يلزمه الخسران فالشّرط كلا

____________

(1) النسخة (ع): عبدان.

(2) ليس في م.

(3) أي: فعلا.

(4) م: رضا.

(5) م: كافر.

(6) أي: أبعاض الحيوان. م: ملكا.

(7) م: النية.

107

و بائع الأمة يستبرئها * * * إمّا بحيضة لمن يأتيها

قبل المبيع واجبا و إمّا * * * بخمسة و أربعين يوما

إن لم تكن تراه لا عن كبر * * * و إن يكن أهمله فالمشتري

ما لم يكن لصغر أو كبر * * * أو لم تكن مبتاعة من ذكر

و أن يطأ الحامل بعد الهجر * * * لأشهر أربعة و عشر

و إن يطأ من قبل ذاك عزلا * * * و لا يبع ولدها إن أهملا

كراهة و سنّ للمبتاع * * * تغييره الاسم من المبتاع

إطعامه حلاوة تصدّق * * * عن رقّه بأربع من ورق

و لا يرى الثّمن في الميزان * * * و كرّه التّفريق للولدان

و أمّهم قبل مضيّ سبع * * * من السّنين بعد يوم الوضع

إن استحقّت (1) بعد حمل فلترد * * * و معها العشر و قيمة الولد

بكرا و في الثّيّب نصف العشر * * * لمالك و ليرجعنّ المشتري (2)

على الذي باع بكلّما غرم * * * إن لم يكن في البيع بالغصب علم

و جوّزوا شراء سبي الظّالم * * * و بنته و الأخت و المحارم

و من يبع جارية قد سرقت * * * من أرض صلح فإليه رجعت

و ارتجع المال و إن مات بلا * * * عقب فللحاكم تلك أوصلا

و من لمأذون لغيره دفع * * * مالا لعتق ثمّ حجّ فصنع

إن اشترى أباه فادّعاه * * * ثلاثة مولى الذي شراه (3)

و ربّه (4) و وارث الدّفين * * * فالقول قول سيّد المأذون

إن لم تكن بيّنة و من وطأ (5) * * * جارية الشرك فحدّ قسطا (6)

____________

(1) في هامش ع: استرقّت، ظ.

(2) من هامش ع: و في كلتا النسختين: المشتري.

(3) ع: اشتراه.

(4) م: ورثه.

(5) م: لمن يطأ.

(6) م: سقطا.

108

على نصيب غيره و الحمل * * * مقوّم من حيث يستهلّ

و هكذا الأمّ (1) و أعطى كلّا * * * نصيبه قيمتها و الحملا

و لو شرى كلّ من العبدين * * * صاحبه شراء مأذونين

فالحكم للسّبق و لو تساويا * * * لكان عندي عقد كلّ لاغيا (2)

[القول في بيع السلف]

القول في السلف (3) و الشّروط * * * جنس و وصف واضح مضبوط

و القبض قبل حالة التّفرّق * * * لو جاء بالبعض لغا فيما بقي

و الضّبط في المكيل و الموزون * * * حتم (4) و للأجل بالتّعيين

و أن يكون ممكنا عن الأجل * * * فإن تعذّر المبيع حين حل

فالمشتري مخيّر في الصبر * * * ترقّبا و الفسخ حال العذر

و لو أتى بغير جنس عن رضي * * * شاريه فالقيمة يوم فرضا (5)

و لو أتى بدون (6) وصف قد حصل * * * أو فوقه مقدّما على الأجل

لم يلزم القبول أمّا (7) في الأجل * * * لو جاء بالوصف و فوقه قبل

و جاز شرط كلّما يسوغ * * * في عقده و عنه لا يزوغ

و لا يجوز شرطه للثّمرة * * * من نخلة بعينها أو شجره

كذاك زرع قرية معيّنة * * * فيه و غزل امرأة مبيّنة

و أجرة الوزّان و الكيّال * * * و مصلح المتاع و الدّلّال

على الذي باغ و أجر النّقد * * * لثمن و وزنه و العدّ

____________

(1) م: الامام.

(2) م: لغايا.

(3) كلتا النسختين: السلم.

(4) ع: به.

(5) ع: قبضا.

(6) م: بغير.

(7) م: إلّا.