معجم رجال الحديث - ج17

- السيد أبو القاسم الموسوي الخوئي المزيد...
465 /
259

ثم إن في النسخة المطبوعة زيدت كلمة (ثقة)، و بقية النسخ خالية منها.

11137- محمد بن عبد الله بن غالب:

روى عن عبد الرحمن بن أبي نجران، و روى عنه محمد بن أحمد. تفسير القمي: سورة الأحزاب، في تفسير قوله تعالى: (يٰا نِسٰاءَ النَّبِيِّ مَنْ يَأْتِ مِنْكُنَّ بِفٰاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ يُضٰاعَفْ لَهَا الْعَذٰابُ ضِعْفَيْنِ). و روى عن الحسن بن علي، و روى عنه أحمد بن محمد بن سعيد. التهذيب: الجزء 4، باب علامة أول شهر رمضان و آخره، الحديث 465. أقول: من المحتمل اتحاده مع من بعده.

11138- محمد بن عبد الله بن غالب أبو عبد الله:

قال النجاشي: «محمد بن عبد الله بن غالب أبو عبد الله الأنصاري البزاز: ثقة في الرواية، على مذهب الواقفة، له كتاب النوادر، أخبرنا أبو العباس بن نوح، عن ابن سفيان، عن حميد، عنه به».

11139- محمد بن عبد الله بن محمد:

روى عنه [عن ابن نوح دعاء الحريق بإسناده. رجال الشيخ: فيمن لم يرو عنهم(ع)(100).

11140- محمد بن عبد الله بن محمد بن أبي الكرام:

الجعفري الهاشمي المدني: أسند عنه، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (9).

260

11141- محمد بن عبد الله بن محمد بن الطيفور:

من مشايخ الصدوق ((قدس سره)). العلل: الجزء 1، الباب (32)، في العلة التي اتخذ الله عز و جل إبراهيم خليلا، الحديث 8، كناه في ذاك الكتاب، الباب (54)، في العلة التي سمي الخضر خضرا، الحديث 2، أبا جعفر الدامغاني الواعظ، حدثه بفرغانة.

11142- محمد بن عبد الله بن محمد بن عبيد الله:

قال النجاشي: «محمد بن عبد الله بن محمد بن عبيد الله بن البهلول بن همام بن المطلب بن همام بن بحر بن مطر بن مرة الصغرى بن همام بن مرة بن ذهل بن شيبان أبو المفضل، كان سافر في طلب الحديث عمره، أصله كوفي، و كان في أول أمره ثبتا ثم خلط، و رأيت جل أصحابنا يغمزونه و يضعفونه، له كتب كثيرة، منها كتاب شرف التربة، كتاب مزار أمير المؤمنين(ع)، كتاب مزار الحسين(ع)، كتاب فضائل العباس بن عبد المطلب، كتاب الدعاء، كتاب من روى حديث غدير خم، كتاب رسالة في التقية و الإذاعة، كتاب من روى عن زيد بن علي بن الحسين، كتاب فضائل زيد(ع)، كتاب الشافي في علوم الزيدية، كتاب أخبار أبي حنيفة، كتاب القلم، رأيت هذا الشيخ و سمعت منه كثيرا، ثم توقفت عن الرواية عنه إلا بواسطة بيني و بينه». أقول: يريد النجاشي بما ذكره من توقفه عن الرواية عنه إلا بواسطة بينه و بينه، أنه لا يروي عنه طريقه إلى كتاب بمثل حدثني أو أخبرني، و أما النقل عنه بمثل قال فقد وقع منه، فقد ذكر في ترجمة محمد بن جعفر بن أحمد بن بطة، و قال: أخبرنا أبو العباس أحمد بن علي بن نوح، قال: حدثنا الحسن بن حمزة

261

العلوي الطبري عنه بكتبه، و قال: أبو المفضل محمد بن عبد الله بن مطلب، حدثنا محمد بن جعفر بن بطة و قرأنا عليه (انتهى). و قال في ترجمة محمد بن أحمد بن عبد الله بن إسماعيل الكاتب يعرف بأبي الثلج: «قال أبو المفضل الشيباني: حدثنا أبو بكر بن أبي الثلج، و أخبرنا ابن نوح، قال: حدثنا أبو الحسن بن داود، قال: حدثنا سلامة بن محمد الأرزني، قال: حدثنا أبو بكر بن أبي الثلج، بجميع كتبه». و مما يؤكد ما ذكرناه تفكيك النجاشي بالتعبير، حيث قال: أخبرنا أبو العباس أحمد بن علي، ثم قال: و قال محمد بن عبد الله بن مفضل، و قال في المورد الثاني: قال أبو المفضل الشيباني: حدثنا أبو بكر بن أبي الثلج، و أخبرنا ابن نوح. و عند الاختلاف في التعبير في الموردين دلالة واضحة على ما ذكرناه. و قال الشيخ (611): «محمد بن عبد الله بن المطلب الشيباني: يكنى أبا المفضل، كثير الرواية حسن الحفظ، غير أنه ضعفه جماعة من أصحابنا، له كتاب الولادات الطيبة الطاهرة، و كتاب الفرائض، و له كتاب المزار و غير ذلك، أخبرنا بجميع (كتبه و) رواياته عنه جماعة من أصحابنا». و قال في رجاله في من لم يرو عنهم(ع)(110): «محمد بن عبد الله بن المطلب الشيباني أبو المفضل، كثير الرواية، إلا أنه ضعفه قوم، أخبرنا عنه جماعة». و قال ابن الغضائري: «محمد بن عبد الله بن المطلب الشيباني أبو المفضل: وضاع، كثير المناكير، و رأيت كتبه، و فيها الأسانيد من دون المتون، و المتون من دون الأسانيد، و أرى ترك ما ينفرد به». و طريق الشيخ إليه صحيح.

262

11143- محمد بن عبد الله بن محمد بن عبيد الله بن عبد المطلب:

الشيباني، أبو المفضل: روى عن محمد بن جعفر بن محمد الرزاز أبي العباس، و روى عنه الحسين بن عبيد الله. مشيخة التهذيب: في طريقه إلى يونس بن عبد الرحمن. أقول: هذا متحد مع سابقه.

11144- محمد بن عبد الله بن محمد بن علي:

ابن الحسين بن علي بن أبي طالب(ع): مدني، أسند عنه، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (6).

11145- محمد بن عبد الله بن محمد بن عمر:

قال النجاشي: «محمد بن عبد الله بن محمد بن عمر بن علي بن أبي طالب(ع)، أبو جعفر المدني: روى عن أبي عبد الله(ع)نسخة. أخبرنا محمد بن محمد، قال: حدثنا محمد بن عمر الجعابي، قال: حدثنا أبو محمد القاسم بن جعفر، عن أبيه، عن محمد بن عبد الله بن محمد، عن جعفر بن محمد، بكتابه».

11146- محمد بن عبد الله بن مروان:

روى عن أبي الحسن(ع)، و روى عنه علي بن مهزيار. التهذيب: الجزء 5، باب الزيادات في فقه الحج، الحديث 1583.

11147- محمد بن عبد الله بن مسكان:

روى عن أبيه، عن أبي عبد الله(ع)، و روى عنه الوليد بن أبان.

263

الكافي: الجزء 1، كتاب الحجة 4، باب مولد أمير المؤمنين(ص)113، الحديث 1.

11148- محمد بن عبد الله بن المطلب:

الشيباني: تقدم في محمد بن عبد الله بن محمد بن عبيد الله.

11149- محمد بن عبد الله بن مملك:

قال النجاشي: «محمد بن عبد الله بن مملك الأصبهاني: أصله جرجان، و سكن أصبهان، أبو عبد الله، جليل في أصحابنا، عظيم القدر و المنزلة، كان معتزليا و رجع على يد عبد الرحمن بن أحمد بن جبرويه ((رحمه الله)). له كتب، منها: كتاب الجامع في سائر أبواب الكلام كبير، و كتاب المسائل و الجوابات في الإمامة، كتاب مواليد الأئمة(ع)، كتاب مجالسه مع أبي علي الجبائي». و قال الشيخ في الكنى (905): «ابن مملك الأصفهاني، يكنى أبا عبد الله، على ما أظن من متكلمي الإمامية، و له مع أبي علي الجبائي مجلس في الإمامة بحضرة أبي القاسم بن محمد الكرخي، و له كتب، منها: كتاب الإمامة، و كتاب نقض الإمامة على الجبائي لم يتمه».

11150- محمد بن عبد الله بن مهران:

قال النجاشي: «محمد بن عبد الله بن مهران أبو جعفر الكرخي: من أبناء الأعاجم، غال كذاب، فاسد المذهب و الحديث، مشهور بذلك، له كتب، منها: كتاب الممدوحين و المذمومين، كتاب مقتل أبي الخطاب، كتاب مناقب أبي الخطاب، كتاب الملاحم، كتاب التبصرة، كتاب القباب، كتاب النوادر و هو أقرب

264

كتبه إلى الحق و الباقي تخليط، قاله ابن نوح. أخبرنا ابن نوح، قال: حدثنا الحسن بن حمزة الطبري، قال: حدثنا ابن بطة، قال: حدثنا البرقي، عنه». و قال الشيخ (692): «محمد بن عبد الله بن مهران، له كتاب رويناه بهذا الإسناد، عن أحمد بن أبي عبد الله، عنه». و أراد بهذا الإسناد: جماعة، عن أبي المفضل، عن ابن بطة، عن أحمد بن أبي عبد الله. و عده في رجاله (تارة) من أصحاب الجواد(ع)(15)، قائلا: «محمد بن عبد الله بن مهران، ضعيف». و (أخرى) في أصحاب الهادي(ع)(26)، قائلا: «محمد بن عبد الله بن مهران الكرخي: يرمى بالغلو، ضعيف». و (ثالثة) فيمن لم يرو عنهم(ع)(17)، قائلا: «محمد بن يحيى المعاذي، و محمد بن علي الهمداني، و محمد بن هارون، و ممويه، و محمد بن عبد الله بن مهران ضعفاء، روى عنهم محمد بن أحمد بن يحيى». و قال الكشي (464): «محمد بن عبد الله بن مهران: «قال محمد بن مسعود: محمد بن عبد الله بن مهران متهم و هو غال». و قال في ترجمة شعيب العقرقوفي (309): «و محمد بن عبد الله بن مهران، غال». و قال ابن الغضائري: «محمد بن عبد الله بن مهران الكرخي أبو جعفر: غال، ضعيف، كذاب، له كتاب في الممدوحين و المذمومين، يدل على خبثه و كذبه». و تقدم عن ابن الوليد في ترجمة محمد بن أحمد بن يحيى استثناؤه روايات محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن عبد الله بن مهران.، روى عن محمد بن سنان، و روى عنه محمد بن جعفر بن إسماعيل العبدي.

265

كامل الزيارات: الباب 70، في ثواب زيارة الحسين(ع)يوم عرفة، الحديث 10. و المتلخص مما ذكرنا أن الرجل مما تسالم على ضعفه الأعاظم. روى بعنوان محمد بن عبد الله بن مهران، عن أبيه، و روى عنه إبراهيم بن إسحاق الأحمر. الكافي: الجزء 6، كتاب الزي و التجمل 8، باب الخضاب 30، الحديث 12. و روى عن عبد الملك بن بشير، و روى عنه صالح (ابن أبي حماد). الروضة: الحديث 306. و روى عن علي بن جعفر، و روى عنه الصدوق بطريقه. الفقيه: الجزء 3، باب الأيمان و النذور و الكفارات، الحديث 1112. و روى عنه أبو عبد الله. التهذيب: الجزء 8، باب النذور، الحديث 1150، و الإستبصار: الجزء 4، باب كفارة من خالف النذر أو العهد، الحديث 194. و روى عن عمرو بن عثمان، و روى عنه أبو عبد الله. التهذيب: الجزء 10، باب الاشتراك في الجنايات، الحديث 960. و روى عمن ذكره، عن أبي عبد الله(ع)، و روى محمد بن أحمد، عن بعض أصحابه، عنه. الكافي: الجزء 7، كتاب الحدود 3، باب من زنا بذات محرم 11، الحديث 3. و رواها الشيخ في التهذيب: الجزء 10، باب حدود الزنا، الحديث 70، و الإستبصار: الجزء 4، باب من زنا بذات محرم، الحديث 779، و فيهما محمد بن أحمد بن يحيى، عن بعض أصحابه. و طريق الصدوق إليه: محمد بن موسى بن المتوكل- رضي الله عنه-، عن علي بن الحسين السعدآبادي، عن أحمد بن أبي عبد الله البرقي، عن محمد بن عبد الله بن مهران، و الطريق ضعيف بعلي بن الحسين السعدآبادي، كما أن

266

طريق الشيخ إليه ضعيف بأبي المفضل، و ابن بطة.

11151- محمد بن عبد الله بن نجيح:

قال النجاشي: «محمد بن عبد الله بن نجيح أبو عبد الله الكوفي، المعروف بالشخير: رجل من أصحابنا، قليل الحديث، له كتاب نوادر، يروي عن الحسن بن محبوب و سليمان الديلمي. أخبرنا أبو عبد الله بن شاذان، قال: حدثنا أبو الحسن بن حاتم، قال: حدثنا ابن ثابت، عن محمد بن عبد الله بن نجيح، بكتابه». و عده العلامة و ابن داود في القسم الأول، و لعله مبني على أصالة العدالة.

11152- محمد بن عبد الله بن واسع:

روى عن إسحاق بن إسماعيل، و روى عنه منصور بن العباس. الكافي: الجزء 6، كتاب الأطعمة 6، باب الزيت و الزيتون 80، الحديث 4. روى الكليني بسنده، عن منصور بن العباس، عن محمد بن عبد الله بن واسع، عن إسماعيل بن سهل. الكافي: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب صوم التطوع في السفر 51، الحديث 1. و في المقام اختلاف تقدم في محمد بن عبد الله بن رافع، عن إسماعيل بن سهل.

11153- محمد بن عبد الله بن هلال:

روى عن عقبة، و روى عنه محمد بن الحسين. كامل الزيارات: الباب 5، في زيارة حمزة عم رسول الله(ص)و قبور الشهداء، الحديث 2. و يأتي عن النجاشي في محمد بن عبد الله الهاشمي رواية ابن أبي الخطاب

267

عنه، و روايته، عن محمد بن عبد الله الهاشمي.

طبقته في الحديث

وقع بهذا العنوان في أسناد كثير من الروايات، تبلغ تسعة و سبعين موردا. فقد روى عن أبيه، و عبد الرحمن بن الحجاج، و عبد الله بن جبلة، و عقبة بن خالد، و العلاء بن رزين، و العلاء بن رزين القلاء، و علي بن عقبة، و محمد بن مسلم. و روى عنه الحسن بن علي، و محمد بن الحسين، و محمد بن الحسين بن أبي الخطاب.

اختلاف الكتب

روى الشيخ بسنده، عن محمد بن الحسين، عن محمد بن عبد الله بن هلال، عن عقبة بن هلال بن خالد. التهذيب: الجزء 7، باب فيمن أحل الله نكاحه من النساء، الحديث 1238. كذا في الطبعة القديمة أيضا، و رواها الكليني في الكافي: الجزء 5، كتاب النكاح 3، باب نكاح أهل الذمة و المشركين .. 86، الحديث، إلا أن فيه: عقبة بن خالد، بدل عقبة بن هلال بن خالد، و هو الصحيح الموافق للوافي و الوسائل، بقرينة سائر الروايات. و روى أيضا بسنده، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن الحسين، عن محمد بن عبد الله بن هلال، عن العلاء. التهذيب: الجزء 2، باب أحكام السهو في الصلاة، الحديث 765، و الإستبصار: الجزء 1، باب من تيقن أنه زاد في الصلاة، الحديث 1430، إلا أن فيه: محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن عبد الله بن هلال، بلا واسطة، و الصحيح ما في التهذيب الموافق للوافي

268

و الوسائل. و روى أيضا بسنده، عن محمد بن الحسن عن بعض أصحابه، أظنه محمد بن عبد الله بن هلال أو علي بن الحكم، عن العلاء بن رزين. التهذيب: الجزء 8، باب عدد النساء، الحديث 431، و الإستبصار: الجزء 3، باب أن المرأة تبين إذا رأت الدم من الحيضة الثالثة، الحديث 1168، إلا أن فيه: محمد بن الحسين، بدل محمد بن الحسن، و هو الصحيح الموافق للكافي: الجزء 6، كتاب الطلاق 2، باب وقت الذي تبين منه المطلقة .. 26، الحديث 11، و الوافي و الوسائل أيضا. ثم روى بسنده، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن عبد الله بن هلال، عن عقبة بن خالد. التهذيب: الجزء 4، باب حد مرض الذي يجب فيه الإفطار، الحديث 762. كذا في الطبعة القديمة أيضا، و لكن في النسخة المخطوطة: محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن الحسين، عن محمد بن عبد الله بن هلال، و هو الصحيح الموافق للوافي و الوسائل، و لما يأتي في باب الزيادات من الصيام، الحديث 1008 من الجزء، و فيه محمد بن الحسين، عن محمد بن عبد الله، عن عقبة بن خالد، و بقرينة سائر الروايات.

11154- محمد بن عبد الله الجعفري:

تقدم في محمد بن الحسن بن عبد الله الجعفري.

11155- محمد بن عبد الله الجعفي:

عن المجلسي أنه روى عن كتاب حقوق المؤمنين لأبي علي بن طاهر السوري بإسناده، عن عبد المؤمن الأنصاري، قال: دخلت على أبي الحسن موسى(ع)، و عنده محمد بن عبد الله الجعفي، فتبسمت إليه، فقال: أ تحبه؟

269

قلت: نعم، و ما أحببته إلا فيكم، فقال: هو أخوك، المؤمن أخو المؤمن لأمه و أبيه.

أقول: يحتمل اتحاده مع محمد الجعفي الآتي.

11156- محمد بن عبد الله الجلاب:

البصري: واقفي، من أصحاب الكاظم(ع)، رجال الشيخ (43).

11157- محمد بن عبد الله الجملي:

المرادي الكوفي: أسند عنه، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (199).

11158- محمد بن عبد الله الحائري:

قال الوحيد في التعليقة: «و يظهر من رواية في كمال الدين جلالته». أقول: الرواية ذكرها الصدوق(قدس سره) في الجزء 2 منه، في الباب 45، في ذكر التوقيعات الواردة عن القائم(ع)، الحديث 35.

11159- محمد بن عبد الله الحضرمي:

قال الشيخ (659): «محمد بن عبد الله الحضرمي، له كتاب الصلاة، رواه علي بن عبد الرحمن البكاري، عنه». و طريق الشيخ إليه ضعيف، فإن علي بن عبد الرحمن البكاري مجهول، على أن في الطريق إرسالا. ثم إن ابن داود عده في القسم الأول (1392) و قال: «محمد بن عبد الله الحضرمي (لم- جخ) له كتاب»، و فيه سهو ظاهر.

270

11160- محمد بن عبد الله الحلبي:

يأتي في محمد بن عبيد الله الحلبي.

11161- محمد بن عبد الله الحميري:

روى عن أبيه، و روى عن علي بن إبراهيم. تفسير القمي: سورة غافر، في تفسير قوله تعالى: (وَ كَذٰلِكَ حَقَّتْ كَلِمَةُ رَبِّكَ عَلَى الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّهُمْ أَصْحٰابُ النّٰارِ). و روى عن الفقيه(ع)، و روى عنه أحمد بن داود. التهذيب: الجزء 2، باب ما يجوز الصلاة فيه من اللباس و المكان، الحديث 898.

11162- محمد بن عبد الله الخراساني:

خادم الرضا(ع)، روى عن أبي الحسن(ع)، و روى عنه محمد بن علي. الكافي: الجزء 1، كتاب التوحيد 3، باب حدوث العالم و إثبات المحدث 1، الحديث 3.

11163- محمد بن عبد الله الخزاز:

روى عن هارون بن خارجة، و روى عنه عمرو بن عثمان. الكافي: الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب فضل المسجد الأعظم بالكوفة 102، الحديث 1. و رواها الشيخ في التهذيب: الجزء 3، باب فضل المساجد و الصلاة فيها، الحديث 688.

11164- محمد بن عبد الله الرازي:

روى عن الحسن بن علي بن أبي حمزة، و روى سعد بن عبد الله، عن أبي

271

عبد الله، عنه. التهذيب: الجزء 4، باب فضل السحور، الحديث 571. أقول: المظنون قويا وقوع التحريف في النسخة، و أن الصحيح رواية سعد بن عبد الله، عن أبي عبد الله محمد بن أبي عبد الله الرازي. فقد روى الشيخ عن جعفر بن قولويه، عن أبيه، عن سعد بن عبد الله، عن محمد بن عبد الله الرازي. التهذيب: الجزء 6، باب فضل الكوفة، الحديث 57، ففيها رواية سعد بن عبد الله، عن محمد بن عبد الله الرازي بلا واسطة، و لكن فيه تحريفا أيضا، و الصحيح رواية سعد بن عبد الله، عن محمد بن أبي عبد الله الرازي، فإن الموجود في كامل الزيارات هكذا: حدثني أبي، عن سعد بن عبد الله، عن أبي عبد الله محمد بن أبي عبد الله الرازي الجاموراني .. (الحديث). و قد تقدم في محمد بن أبي عبد الله الرازي، و على ما ذكرنا فمحمد بن عبد الله الرازي لا وجود له.

11165- محمد بن عبد الله رأس المذري:

ابن جعفر الثاني، روى عن أبيه، و روى عنه أخوه جعفر، ذكره النجاشي في ترجمة أخيه جعفر.

11166- محمد بن عبد الله الرضوي:

قال الشيخ منتجب الدين في فهرسته: «السيد جمال الدين أبو الفتح محمد بن عبد الله الرضوي القمي: فقيه، صالح».

11167- محمد بن عبد الله السبعي:

قال الشيخ الحر في تذكرة المتبحرين (830): «السيد محمد بن عبد الله السبعي الأحسائي: فاضل، عالم، جليل، زاهد، فقيه، معاصر».

272

11168- محمد بن عبد الله السجاد:

الكوفي: من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (196). و عده ابن داود في القسم الأول (1396) و قال: «محمد بن عبد الله السجاد الكوفي الأشجعي أبو إسماعيل (ق- جخ)». و لعله مبني على أصالة العدالة، و تقييده بالأشجعي كتكنيته بأبي إسماعيل من متفرداته.

11169- محمد بن عبد الله السمندري:

روى عن أبي عبد الله(ع)، و روى عنه عبد الله بن المصدق. التهذيب: الجزء 6، باب من يجب معه الجهاد، الحديث (227).

11170- محمد بن عبد الله الصيرفي:

خادم الرضا(ع). قال الوحيد: و لعله الخراساني بقرينة أبي سمينة.

11171- محمد بن عبد الله الصيقل:

تقدم في محمد بن عبد الله بن الصيقل، و الظاهر اتحاده مع محمد بن الصيقل المتقدم.

11172- محمد بن عبد الله الطائي:

روى عن محمد بن عمير، و روى عنه علي بن جعفر. تفسير القمي: سورة السبإ، في تفسير قوله تعالى: (وَ مٰا أَرْسَلْنٰاكَ إِلّٰا كَافَّةً لِلنّٰاسِ). أقول: في الطبعة الحديثة من التفسير، و تفسير البرهان: محمد بن أبي عمير، و هو الظاهر.

273

11173- محمد بن عبد الله الطاهري:

من أصحاب الرضا(ع)، رجال الشيخ (48). و عده البرقي من أصحاب الهادي(ع)، قائلا: «محمد بن عبد الله الطاهري من أهل طاهر».

روى الصدوق(قدس سره) عن أبيه، عن سعد بن عبد الله، عن محمد بن عيسى بن عبيد، قال: إن محمد بن عبد الله الطاهري كتب إلى الرضا(ع)يشكو عمه بعمل السلطان، و التلبس به، و أمر وصيته في يديه، فكتب(ع): أما الوصية فقد كفيت أمرها، فاغتم الرجل، و ظن أنها تؤخذ منه، فمات بعد ذلك بعشرين يوما. العيون: الجزء 2، الباب 47، في دلالات الرضا(ع)، الحديث 2.

أقول: محمد بن عبد الله هذا مجهول، و هو غير محمد بن عبد الله بن طاهر المتقدم.

11174- محمد بن عبد الله الطهوري:

من أصحاب الرضا(ع)، رجال الشيخ (12). و عده البرقي أيضا من أصحاب الرضا(ع).

11175- محمد بن عبد الله الطيار:

من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (194). و عده من أصحاب الباقر(ع)أيضا (7)، قائلا: «محمد الطيار، مولى فزارة». و عده البرقي (تارة) من أصحاب الباقر(ع)، قائلا: «محمد الطيار

274

مولى فزارة». و (أخرى) من أصحاب الصادق(ع)مقيدا بالكوفي.

و قال الكشي (198): «طاهر بن عيسى، قال: حدثني جعفر بن محمد، قال: حدثني الشجاعي، عن محمد بن الحسين، عن صفوان بن يحيى، عن حمزة بن الطيار، عن أبيه محمد، قال: جئت إلى باب أبي جعفر(ع)أستأذن عليه، فلم يأذن لي، فأذن لغيري، فرجعت إلى منزلي و أنا مغموم، فطرحت نفسي على سرير في الدار، و ذهب عني النوم، فجعلت أفكر و أقول أ ليس المرجئة تقول كذا، و القدرية تقول كذا، و الحرورية تقول كذا، و الزيدية تقول كذا، فتفسد عليهم قولهم، فأنا أفكر في هذه حتى نادى المنادي، فإذا بالباب يدق، فقلت: من هذا؟ فقال: رسول لأبي جعفر(ع)، يقول لك أبو جعفر(ع): أجب، فأخذت ثيابي و مضيت معه فدخلت عليه، فلما رآني، قال لي: يا محمد لا إلى المرجئة، و لا إلى القدرية، و لا إلى الحرورية، و لا إلى الزيدية، و لكن إلينا، إنما حجبتك لكذا و كذا، فقبلت و قلت به».

و تقدم في ابنه- حمزة- روايات تدل على مدحه.

11176- محمد بن عبد الله القرشي:

من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (204).

11177- محمد بن عبد الله القسري:

عربي، عده البرقي من أصحاب الصادق(ع).

11178- محمد بن عبد الله القلاعي:

أخو دارم، مولى بني تميم الكوفي، من أصحاب الصادق(ع)، رجال

275

الشيخ (195).

11179- محمد بن عبد الله القمي:

روى عن أبي الحسن الرضا(ع)، و روى عنه أحمد بن محمد بن أبي نصر. الكافي: الجزء 4، كتاب الحج 3، باب الرجل يعطى الحج فيصرف ما أخذ في غير الحج 70، الحديث 1. و رواها الشيخ في التهذيب: الجزء 5، باب الزيادات في فقه الحج، الحديث 1443.

و روى الصدوق(قدس سره) بإسناده، عن محمد بن عبد الله القمي، قال: كنت عند الرضا(ع)و بي عطش شديد، فكرهت أن أستسقي، فدعا بماء و ذاقه و ناولني، فقال: يا محمد اشرب فإنه بارد، فشربت. العيون: الجزء 2، باب دلالات الرضا(ع)(47)، الحديث 3.

أقول: الظاهر أن هذا هو محمد بن عبد الله بن عيسى الأشعري القمي المتقدم.

11180- محمد بن عبد الله الكرخي:

روى عن رجل، عن أبي عبد الله(ع)، و روى عنه السياري. الكافي: الجزء 6، باب أن الرجل إذا دخل بلدة فهو ضيف على من بها 35، الحديث 2. أقول: هو محمد بن عبد الله بن جابر الكرخي المتقدم.

11181- محمد بن عبد الله المدائني:

عده الشيخ في رجاله (تارة) من أصحاب الرضا(ع)(33)، قائلا:

276

«محمد بن عبد الله المدائني». و (أخرى) في أصحاب الجواد(ع)(13)، قائلا: «محمد بن عبد الله المدائني لحق موسى بن جعفر ع». و عده البرقي من أصحاب الكاظم(ع).

11182- محمد بن عبد الله المسلي:

قال النجاشي: محمد بن عبد الله المسلي: و مسلية قبيلة من مذحج، كان ثقة، قليل الحديث، له كتاب نوادر، أخبرنا الحسين، عن أحمد بن جعفر، عن حميد، عنه، به. أقول: إن الشيخ لم يتعرض لهذا لا في الفهرست و لا في الرجال، و إنما ذكر محمد بن عبد الله المكي. قال في الفهرست (673): «محمد بن عبد الله المكي، له نوادر رويناها بهذا الإسناد عن حميد، عنه». و أراد بهذا الإسناد: جماعة، عن أبي المفضل، عن حميد. و قال في رجاله فيمن لم يرو عنهم(ع)(53): «محمد بن عبد الله المكي، روى عنه حميد نوادر، مات سنة ست و ستين و مائتين و صلى عليه ابنه». و لا ينبغي الشك في اتحادهما، لوحدة الطبقة و الاتحاد في الاسم و اسم الأب، و اسم الكتاب و الراوي، و هو حميد، و من المطمأن به أن الصحيح ما ذكره النجاشي، و أن الرجل منسوب إلى مسلية، و هي قبيلة من مذحج. و الذي يدل على ذلك، أن الشيخ روى بإسناده، عن أيوب بن نوح، عن المسلي، عن عبيد [عبد الله بن عبيد. التهذيب: الجزء 1، باب تلقين المحتضرين، الحديث (878). و الإستبصار: الجزء 1، باب تقديم الوضوء على غسل الميت، الحديث 726،

277

و لم يرو عن المكي رواية أصلا. و يؤيد ذلك أن الموجود في نسخة القهبائي، و المطبوعة من الفهرست: المسلي بدل المكي. و طريق الشيخ إليه ضعيف بأبي المفضل.

11183- محمد بن عبد الله المسمعي:

روى عن إسماعيل بن مهران، و روى عنه محمد بن أحمد بن يحيى. التهذيب: الجزء 1، باب تلقين المحتضرين ..، الحديث 910. روى الشيخ بسنده، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن عبد الله المسمعي، عن إسماعيل بن يسار الواسطي. التهذيب: الجزء 1، باب المتقدم، الحديث 911، و الإستبصار: الجزء 1، باب السنة في حل الأزرار عند نزول القبر، الحديث 751، إلا أن فيه: بشار بدل يسار، و الصحيح ما في التهذيب الموافق للكافي: الجزء 3، كتاب الجنائز 3، باب دخول القبر و الخروج منه 62، الحديث 3، و الوافي و الوسائل أيضا. أقول: مقتضى عدم استثناء ابن الوليد رواية محمد بن أحمد بن يحيى عن هذا الرجل، اعتماده عليه و لكن قال الصدوق(قدس سره) في العيون: الجزء 2، الباب 30، فيما جاء عن الرضا(ع)من الأخبار المنثورة، الحديث 45، في ذيل رواية في سندها محمد بن عبد الله المسمعي: كان شيخنا محمد بن الحسن بن أحمد بن الوليد رضي الله عنه سيئ الرأي في محمد بن عبد الله المسمعي، راوي هذا الحديث، و إنما أخرجت هذا الخبر في هذا الكتاب، لأنه كان في كتاب الرحمة، و قد قرأته عليه فلم ينكره، و رواه لي (انتهى).

11184- محمد بن عبد الله المكي:

تقدم في محمد بن عبد الله المسلي.

278

11185- محمد بن عبد الله النوفلي:

الهمداني: من أصحاب الهادي(ع)، رجال الشيخ (9).

11186- محمد بن عبد الله الواسطي:

روى عن القاسم الصيقل، و روى عنه معلى بن محمد. الكافي: الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب الرجل يصلي في الثوب و هو غير طاهر 61، الحديث 16. و رواها الشيخ في التهذيب: الجزء 2، باب فيما يجوز الصلاة فيه من اللباس و المكان و ما لا يجوز، الحديث 1483.

11187- محمد بن عبد الله الهاشمي:

قال النجاشي: «محمد بن عبد الله الهاشمي: له كتاب يرويه القميون. أخبرنا علي بن أحمد، قال: حدثنا محمد بن الحسن، قال: حدثنا محمد بن الحسن، قال: حدثنا ابن أبي الخطاب، قال: حدثنا محمد بن عبد الله بن هلال، عن محمد بن عبد الله الهاشمي». روى عن أحمد بن يوسف، و روى عنه عمرو بن سعيد. الكافي: الجزء 5، كتاب النكاح 3، باب من كره مناكحته من الأكراد 28، الحديث 3.

11188- محمد بن عبد المؤمن:

قال النجاشي: «محمد بن عبد المؤمن المؤدب: قمي، ثقة، له كتاب جمعه سماه النوادر، فيه سبعمائة حديث. أخبرنا الحسين بن أحمد بن موسى، قال: حدثنا جعفر بن محمد، عنه به». روى (محمد بن عبد المؤمن)، عن محمد بن يحيى، و روى عنه جعفر بن

279

محمد بن قولويه. كامل الزيارات: الباب (70) في ثواب زيارة الحسين(ع)يوم عرفة، الحديث (10)، و رواها الشيخ في التهذيب: الجزء 6، باب فضل زيارته (أبي عبد الله الحسين بن علي)(ع)، الحديث 113.

11189- محمد بن عبد المطلب:

قال الشيخ منتجب الدين في فهرسته: «السيد محمد بن عبد المطلب بن أبي طالب الحسيني [الحسني: فقيه، عدل».

11190- محمد بن عبد الملك الأنصاري:

كوفي، نزل بغداد، أسند عنه، ضعيف، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (223).

11191- محمد بن عبد الملك بن أعين:

الشيباني: أبو علي، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (222).

11192- محمد بن عبد الملك بن محمد:

قال النجاشي: «محمد بن عبد الملك بن محمد التبان، يكنى أبا عبد الله كان معتزليا، ثم أظهر الانتقال و لم يكن ساكنا، و قد ضمنا أن نذكر كل مصنف ينتمي إلى هذه الطائفة. له كتاب في تكليف من علم الله أنه يكفر، و له كتاب في المعدوم، و مات لثلاث بقين من ذي القعدة سنة تسع عشرة و أربعمائة.

11193- محمد بن عبد الملك الدقيقي:

قال النجاشي، في ترجمة سعد: «محمد بن عبد الملك الدقيقي: من وجوه

280

أهل الحديث من العامة، روى عنه سعد بن عبد الله».

11194- محمد بن عبد الملك الطائي:

الكوفي، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (224).

11195- محمد بن عبد الملك الكوفي:

من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (225).

11196- محمد بن عبد الواحد:

البكري الكوفي: من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (226).

11197- محمد بن عبدوس:

روى عن أبي محمد العسكري(ع)مكاتبة، و روى عنه علي بن الحسن بن فضال. التهذيب: الجزء 9، باب الوصية بالثلث و أقل منه و أكثر، الحديث 785، و الإستبصار: الجزء 4، باب أنه لا يجوز الوصية بأكثر من الثلث، الحديث 468. روى الشيخ بسنده، عن سهل بن زياد، عن محمد بن عبدوس، عن محمد بن زادويه، عن ابن راشد. التهذيب: الجزء 2، باب كيفية الصلاة و صفتها من الزيادات، الحديث 1163. أقول: في المقام اختلاف تقدم في محمد بن زادويه.

11198- محمد بن عبد الوهاب:

قال الشيخ منتجب الدين في فهرسته: «الفقيه أبو النجم محمد بن

281

عبد الوهاب بن عيسى السمان: ورع، فقيه، حافظ، له كتب في الفقه».

11199- محمد بن عبدة:

روى عن أبي عبد الله(ع)، و روى عنه ابن بكير. الكافي: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب القرض يجر المنفعة 119، الحديث 2. و رواها الشيخ في التهذيب: الجزء 6، باب القرض و أحكامه، الحديث 453، و الإستبصار: الجزء 3، باب القرض لجر المنفعة، الحديث 22. و روى عنه يونس. الكافي: الجزء 2، كتاب الإيمان و الكفر 1، باب الكبائر 112، الحديث 6.

11200- محمد بن عبدة أبو بشر:

قال الشيخ في رجاله في باب أصحاب الجواد(ع)(5): «محمد بن عبدة يكنى أبا بشر». و عده البرقي أيضا من أصحاب الجواد(ع).

11201- محمد بن عبدة [عبيدة السابري:

[السابوري: من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (235). و عده البرقي من أصحاب الصادق(ع)أيضا.

11202- محمد بن عبدة الناسب:

قال النجاشي في ترجمة محمد بن سلمة: «محمد بن عبدة الناسب، أخذ عن محمد بن سلمة بن أرتبيل».

282

11203- محمد بن عبدة النيشابوري:

روى عن أبي عبد الله(ع)، و روى عنه علي بن إسماعيل. الكافي: الجزء 6، كتاب الأشربة 7، باب أن رسول الله(ص)حرم كل مسكر قليله و كثيره 21، الحديث 14.

11204- محمد بن عبيد:

روى عن أبي الحسن الرضا(ع)، و روى عنه علي بن سيف. الكافي: الجزء 1، كتاب التوحيد 3، باب إبطال الرؤية 9، الحديث 3. و روى عن عبد الله بن موسى، و روى عنه علي بن الحسن بن فضال. التهذيب: الجزء 4، باب فرض الصيام، الحديث 421. و روى عن عبيد بن هارون، و روى عنه علي بن الحسين. الكافي: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب أدب الصائم 11، الحديث 7 و 8.

11205- محمد بن عبيد بن ساعد [صاعد:

قال النجاشي: «محمد بن عبيد بن ساعد [صاعد: كوفي، واقف. يكنى أبا عبد الله، روى عن القاسم بن إسماعيل، له كتاب النوادر. قال أبو القاسم علي بن عبد الرحمن: حدثنا الحسين بن أحمد بن إلياس، قال: حدثنا خالي».

11206- محمد بن عبيد بن عتبة:

روى عن الفضل بن دكين، و روى عنه علي بن الحسن بن فضال. التهذيب: الجزء 4، باب فرض الصيام، الحديث 422.

283

11207- محمد بن عبيد بن مدرك:

الحارثي الكوفي: من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (228).

11208- محمد بن عبيد بن نسطاس:

[بسطاس المدني: أسند عنه، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (229).

11209- محمد بن عبيد الحذاء:

عده البرقي من أصحاب الباقر(ع). و الظاهر اتحاده مع محمد بن عبيد الكوفي الحذاء الآتي.

11210- محمد بن عبيد الطيالسي:

روى عن مختار التمار، و روى عنه يحيى الحماني. التهذيب: الجزء 6، باب فضل الكوفة الحديث 66.

11211- محمد بن عبيد العقيقي:

يأتي فيما بعده.

11212- محمد بن عبيد الكاتب:

قال النجاشي: «محمد بن عبيد الكاتب: وجه من الكوفيين، ثقة، عين، له كتب، منها: كتاب الفرائض. أخبرناه الحسين بن عبيد الله، قال: حدثنا محمد بن علي بن تمام، قال: أخبرنا

284

الحسين بن محمد بن بنان العسكري، قال: حدثنا الحسن بن الطيب الشجاعي، قال: حدثنا محمد بن عبيد العقيقي الكندي، قال: حدثنا محمد بن عبيد الكاتب».

11213- محمد بن عبيد الكوفي:

الحذاء: من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (227).

11214- محمد بن عبيد الهمداني:

روى الشيخ بسنده، عن أحمد بن محمد، عن ابن أبي نجران، عن محمد بن عبيد الهمداني، عن الرضا(ع). التهذيب: الجزء 7، باب ما يحرم من النكاح من الرضاع، الحديث 1322، و الإستبصار: الجزء 3، باب أن اللبن للفحل، الحديث 725. و رواها الكليني في الكافي: الجزء 5، كتاب النكاح 3، باب صفة لبن الفحل 89، الحديث 7، إلا أن الموجود فيه: محمد بن عبيدة الهمداني، و هو الموافق للوافي و الوسائل.

11215- محمد بن عبيد الله:

روى عن الرضا(ع)، و روى عنه أحمد بن محمد بن أبي نصر. الكافي: الجزء 2، كتاب الإيمان و الكفر 1، باب الحلم 55، الحديث 1، و الجزء 4، كتاب الحج 3، باب المزاحمة على الحجر الأسود 122، الحديث 7. و رواها الشيخ في التهذيب: الجزء 5، باب الطواف، الحديث 336. و روى عنه أحمد بن محمد بن عيسى. التهذيب: الجزء 1، باب الأحداث الموجبة للطهارة، الحديث 4، و الإستبصار: الجزء 1، باب النوم، الحديث 245.

285

روى الشيخ بسنده، عن ابن أبي نصر، عن محمد بن عبيد الله، عن الرضا(ع). التهذيب: الجزء 1، باب الأغسال المفترضات و المسنونات، الحديث 292، و الإستبصار: الجزء 1، باب الأغسال المسنونة، الحديث 337، إلا أن فيه: محمد بن عبد الله، و تقدم هذا الاختلاف في محمد بن عبد الله، عن الرضا(ع). و روى أيضا بسنده، عن جعفر بن محمد بن عبيد الله، عن أبيه، عن أبي الحسن الرضا(ع). التهذيب: الجزء 8، باب أحكام الطلاق، الحديث 193. كذا في هذه الطبعة، و في النسخة المخطوطة: جعفر بن محمد، عن محمد بن عبيد الله، و هو الموجود في الطبعة القديمة على نسخة، و في نسخة أخرى منها: جعفر بن محمد، عن محمد بن عبد الله. و رواها أيضا بسنده هكذا: أحمد بن محمد، عن البرقي، عن جعفر بن محمد العلوي، قال: سألت أبا الحسن الرضا(ع).. إلخ. التهذيب: الجزء 7، باب الزيادات في فقه النكاح، الحديث 1880، و الإستبصار: الجزء 1، باب أن المخالف إذا طلق امرأته ثلاثا و إن لم يستوف شرائط الطلاق ..، الحديث 1035، إلا أن فيه: أحمد بن محمد، عن جعفر بن محمد بن عبيد الله العلوي، عن أبيه، عن الرضا(ع)، و الوافي بكلا سندي التهذيب، و الوسائل كما في الإستبصار، و إن كان فيه عبد الله نسخة.

11216- محمد بن عبيد الله أبو جرير:

القمي، روى محمد بن يعقوب، عن علي بن إبراهيم، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن خالد، عن محمد بن سنان، عن أبي جرير القمي، و هو محمد بن عبيد الله، و في نسخة عبد الله، عن أبي الحسن(ع)(الحديث). الروضة:

286

الحديث 437. أقول: تقدم ذكر المكنين بأبي جرير القمي في ترجمة زكريا بن عبد الصمد.

11217- محمد بن عبيد الله أبي القاسم:

ابن عمران، تقدم في محمد بن أبي القاسم.

11218- محمد بن عبيد الله بن أبي رافع:

محمد بن عبيد الله بن علي بن أبي رافع. قال النجاشي: «محمد بن عبيد الله بن أبي رافع: قال أبو محمد هارون: حدثنا ابن [أبو معمر، عن عبد الله بن خشيش، و محمد بن راشد الحيال، عن حسن بن حسين، عن علي بن القاسم الكندي، عنه، به». و تقدم عن النجاشي و الشيخ في ترجمة (إبراهيم أبي رافع) أن محمدا هذا روى عن أبيه، عن جده أبي رافع، عن علي بن أبي طالب(ع)كتاب جده أبي رافع، و يأتي عن رجال الشيخ بعنوان محمد بن عبيد الله بن علي بن أبي رافع.

11219- محمد بن عبيد الله بن أبي سليمان:

العرزمي الكوفي، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (206).

11220- محمد بن عبيد الله بن أحمد:

قال النجاشي: «محمد بن عبيد الله بن أحمد بن محمد بن سليمان بن الحسن

287

بن الجهم بن بكير بن أعين أبو طاهر الزراري: كان أديبا و سمع، و هو ابن ابن أبي غالب شيخنا، له كتاب فضل الكوفة على البصرة، و كتاب الموشح، كتاب حمد [جمل البلاغة». بقي هنا أمران: الأول: أن الميرزا قال في باب الكنى من رجاله: «أبو طاهر الزراري قد تقدم في أحمد بن محمد بن سليمان خروج توقيع فيه (فأما الزراري رعاه الله) اسمه محمد بن عبيد الله بن أحمد، ثقة». أقول: في كلامه(قدس الله نفسه) خلط واضح، فإن أبا طاهر كنية لشخصين، أحدهما محمد بن سليمان، كما صرح به فيما رواه الشيخ في الغيبة في التوقيعات. و ثانيهما: محمد بن عبيد الله هذا، لم يرد فيه توقيع، و إنما التوقيع ورد في أحمد بن محمد بن سليمان، كما تقدم في ترجمته، و هو لا يكنى بأبي طاهر، و إنما كنيته: أبو غالب الزراري، و قد وثقه النجاشي صريحا، و لم يذكر في محمد بن عبيد الله هذا توثيقا. نعم، الظاهر وثاقة هذا أيضا فإنه من مشايخ النجاشي، و قد ذكرنا أن جميع مشايخه ثقات على ما تقدم في ترجمة النجاشي. الثاني: أن الشيخ أبا علي قال في رجاله منتهى المقال: «و يظهر من رسالة جده أبي غالب إليه فضله و جلالته، فلاحظ» (انتهى). أقول: صرح أبو غالب في رسالته بأن تولد محمد بن عبيد الله هذا كان في قصر عيسى ببغداد، يوم الأحد لثلاث خلون من شوال سنة (352)، و ذكر في تاريخ رسالته أنه عملها في ذي العقدة سنة ست و خمسين و ثلاثمائة، و على ذلك كان عمر محمد بن عبيد الله هذا، عند كتابة الرسالة أربع سنوات و شهرا، و مع ذلك فكيف يمكن دعوى دلالة الرسالة على فضله و جلالته، و إنما كتب له هذه الرسالة تشويقا و إعدادا له، ليتأسى بآبائه في تحصيل المعارف و نقل الآثار.

288

11221- محمد بن عبيد الله بن بابويه:

[مالويه) (بالويه أبو القاسم: روى عنه أبو نضر أحمد بن الحسين بن أحمد بن عبيد الضبي، و وصفه بالرجل الصالح. العيون: الجزء 2، الباب 37، فيما حدث به الرضا(ع)في مربعة نيشابور، الحديث 3. أقول: لا يبعد أن الرجل من النواصب، فإن أحمد بن الحسين من أنصب النواصب، على ما تقدم في ترجمته، فإنه لا يمدح إلا من كان بعقيدته، و بلغ أحمد من نصبه أنه كان يقول اللهم صل على محمد فردا، و يمتنع من الصلاة على آله.

11222- محمد بن عبيد الله بن جحش:

تقدم في محمد بن عبد الله بن جحش.

11223- محمد بن عبيد الله بن الحسن:

بن عياش، تقدم عن النجاشي في ترجمة ابنه أحمد، أنه كان من وجوه أهل بغداد أيام آل حماد، و القاضي أبي عمر.

11224- محمد بن عبيد الله بن الحسين:

الأصغر: قال السيد المهنا في عمدة الطالب، (المقصد) الخامس في عقب الحسين الأصغر من الإمام زين العابدين(ع): «و أما محمد الحواني بن عبيد الله الأعرج فهو منسوب إلى حوانية قرية بالمدينة، و أمه أم ولد، و كان وصي أبيه، و كان كريما جوادا، توفي و هو ابن اثنتين و ثلاثين سنة». و ذكر قبل ذلك أن عبيد الله الأعرج هو ابن الحسين الأصغر بن علي زين العابدين(ع).

289

أقول: مقتضى ما ذكره السيد المهنا أن والد محمد هذا اسمه عبيد الله، و لكن الذي يظهر من النجاشي في ترجمة علي بن إبراهيم بن محمد بن الحسن بن محمد هذا، أن والده يسمى بعبد الله، و كذلك ذكر الشيخ في رجاله في أصحاب الصادق(ع)(9)، عبد الله بن الحسين بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب(ع)، و لم يذكر فيه عبيد الله بن الحسين. و تقدم منه أيضا: محمد بن عبد الله بن الحسين بن علي بن الحسين، نعم، قد تقدم عن رجال السيد التفريشي، و الميرزا، و المولى القهبائي، عد عبيد الله بن الحسين بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب(ع)، في رجال الشيخ من أصحاب الصادق(ع)و الله العالم.

11225- محمد بن عبيد الله بن زرارة:

روى الشيخ بسنده، عن علي بن الحسن، عن محمد بن عبيد الله بن زرارة، عن محمد بن أبي عمير. التهذيب: الجزء 4، باب زكاة الحنطة و الشعير و التمر و الزبيب، الحديث 36. كذا في الطبعة القديمة أيضا، و لكن في النسخة المخطوطة: محمد بن عبد الله بن زرارة، و هو الصحيح الموافق للإستبصار: الجزء 2، باب المقدار الذي تجب فيه الزكاة، الحديث 42، و الوافي و الوسائل أيضا.

11226- محمد بن عبيد الله بن علي:

محمد بن عبيد الله بن أبي رافع. ابن أبي رافع، مولى، مات سنة سبع و خمسين و مائة، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (207). أقول: في بعض النسخ محمد بن عبد الله، و قد تقدم، كما تقدم بعنوان محمد

290

بن عبيد الله بن أبي رافع.

11227- محمد بن عبيد الله بن علي الحلبي:

روى عن عبد الله بن بكير، و روى عنه علي بن الحسن بن فضال. التهذيب: الجزء 4، باب ما تجب فيه الزكاة، الحديث 9، و رواها في الإستبصار: الجزء 2، باب ما تجب فيه الزكاة، الحديث 9، و فيها محمد بن عبيد الله الحلبي. أقول: تقدم عن النجاشي في ترجمة عبيد الله بن أبي شعبة الحلبي أن آل أبي شعبة ثقات جميعا.

11228- محمد بن عبيد الله بن مروان:

الكوفي: من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (209).

11229- محمد بن عبيد الله الحقيبي:

قال النجاشي: «محمد بن عبيد الله الحقيبي العلوي الحسني المدني: كتابه الصيام، أخبرنا الحسين بن عبيد الله، قال: حدثنا الحسين بن الحسن بن موسى عنه، به». أقول: هذا غير محمد بن عبيد الله العلوي الآتي، فإن هذا يروي عنه النجاشي بواسطتين، و الآتي من أصحاب الرضا(ع)، روى عنه محمد بن أحمد بن يحيى الأشعري بواسطة.

11230- محمد بن عبيد الله الحلبي:

روى عن عبد الله بن سنان، و روى عنه علي بن الحسن بن فضال. التهذيب: الجزء 9، باب ميراث الأعمام و العمات، الحديث 1175.

291

و روى عن عبد الله بن بكير. التهذيب: الجزء 9، باب ميراث الأولاد، الحديث 1000، و الإستبصار: الجزء 4، باب ما يختص به الولد الأكبر، الحديث 543. روى الشيخ بسنده، عن علي بن الحسن بن فضال، عن محمد بن عبد الله الحلبي، عن عبد الله بن بكير. التهذيب: الجزء 3، باب فضل شهر رمضان و الصلاة فيه، الحديث 225. كذا في الطبعة القديمة أيضا على نسخة، و في نسخة أخرى منها و النسخة المخطوطة: محمد بن عبيد الله الحلبي، و هو الصحيح الموافق للإستبصار: الجزء 1، باب الزيادات في شهر رمضان، الحديث 1806. و روى عن عبد الله بن سنان، و روى عنه موسى بن القاسم. التهذيب: الجزء 5، باب الغدو إلى عرفات، الحديث 612. أقول: محمد بن عبيد الله الحلبي هذا، متحد مع محمد بن عبيد الله بن علي الحلبي المتقدم.

11231- محمد بن عبيد الله الخثعمي:

الكوفي: من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (208).

11232- محمد بن عبيد الله (الطاهي):

من أهل طاهي، من أصحاب الهادي(ع)، رجال الشيخ (6).

11233- محمد بن عبيد الله العلوي:

تقدم في محمد بن عبيد الله. أقول: تقدم أن هذا غير محمد بن عبيد الله الحقيبي العلوي المتقدم.

292

11234- محمد بن عبيدة:

روى عن أبي الحسن(ع)، و روى عنه إبراهيم بن محمد الهمداني. الكافي: الجزء 1، كتاب فضل العلم 2، باب التقليد 18، الحديث 2.

11235- محمد بن عبيدة الحذاء:

الكوفي: من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (236).

11236- محمد بن عبيدة السابري:

من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (235). كذا في النسخة المطبوعة، و بقية النسخ خالية من ذكره.

11237- محمد بن عتبة الفزاري:

كوفي، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (237).

11238- محمد بن عتبة:

أبو حذيفة بن ربيعة: هو ابن خال معاوية، و كان من أنصار علي(ع)و أشياعه، و كان رجلا من خيار المسلمين، ذكره الكشي عن بعض رواة العامة، و تقدم بعنوان محمد بن أبي حذيفة.

11239- محمد بن عتبة الزغيلي:

(الكوفي): و قيل الزغيل من بني الحارث بن كعب، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (261).

293

11240- محمد بن عتبة السراج:

الكوفي: مولى بني حنيفة، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (260).

11241- محمد بن عثمان:

روى عن أبي بصير، و روى عنه ابن أبي عمير. الكافي: الجزء 3، كتاب الجنائز 3، باب آخر في أرواح المؤمنين 91، الحديث 4، و باب في أرواح الكفار 92، الحديث 1. و روى عن محمد بن حماد الخزاز، و روى عنه الحسن بن علي بن أبي عثمان. الكافي: الجزء 2، كتاب الإيمان و الكفر 1، باب آخر منه (درجات الإيمان) 21، الحديث 2.

11242- محمد بن عثمان:

عده البرقي من أصحاب الصادق(ع)، و لم يذكر معرفا.

11243- محمد بن عثمان أخو حماد:

ذكر العلامة في الخلاصة في القسم الأول (188) من الباب الأول من حرف الميم، عن ابن عقدة، عن علي بن الحسن، أنه ثقة. و قال ابن داود (1418) من القسم الأول: «محمد بن عثمان أخو حماد (قد) عن (عين) ثقة» (انتهى). أقول: يذكر لحماد أخ يسمى بمحمد، و إنما ذكر النجاشي عبد الله أخاه، و ذكر الكشي أخويه جعفرا و الحسين، و قد تقدم في ترجمة حماد، و على تقدير ثبوت

294

ذلك فلم تثبت وثاقته، فإن طريق العلامة و ابن داود إلى ابن عقدة مجهول.

11244- محمد بن عثمان بن الحسن:

القاضي: أبو الحسين، ثقة، لأنه من مشايخ النجاشي، ذكره في ترجمة محمد بن أبي عمير.

11245- محمد بن عثمان بن ربيعة:

ابن أبي عبد الرحمن المدني: مولى آل المنكدر، و اسم أبي عبد الرحمن فروخ، و ربيعة، هو الذي يقال له ربيعة الرأي، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (240).

11246- محمد بن عثمان بن زيد:

الجهني الكوفي: أبو عمارة، أسند عنه، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (241).

11247- محمد بن عثمان بن سعيد:

محمد بن عثمان العمري. العمري: يكنى أبا جعفر، و أبوه يكنى أبا عمرو، جميعا وكيلان من جهة صاحب الزمان(ع)، و لهما منزلة جليلة عند الطائفة، رجال الشيخ: فيمن لم يرو عنهم(ع)(101). و الروايات في جلالته و عظمة مقامه متضافرة، منها:

ما رواه الكليني بسند صحيح، عن أحمد بن إسحاق أبي علي، أنه سأل أبا محمد الحسن بن علي(ع)، فقال: من أعامل أو عمن آخذ، و قول من أقبل؟ فقال(ع)له: العمري (عثمان

295

بن سعيد)، و ابنه ثقتان، فما أديا إليك فعني يؤديان، (الحديث). الكافي: الجزء 1، كتاب الحجة 4، باب في تسمية من رآه(ع)(77)، الحديث 1. و رواه الشيخ بسند آخر، عن محمد بن يعقوب نحوه.

و روى الشيخ أيضا بإسناده، عن عبد الله بن جعفر، قال: خرج التوقيع إلى الشيخ أبي جعفر محمد بن عثمان بن سعيد العمري ((قدس الله روحه))، في التعزية بأبيه (رضي الله تعالى عنه)، و فيه: (أجزل الله لك الثواب و أحسن لك العزاء، رزيت و رزينا، و أوحشك فراقه و أوحشنا، فسره الله في منقلبه، كان من كمال سعادته أن رزقه الله تعالى ولدا مثلك، يخلفه من بعده، و يقوم مقامه بأمره، و يترحم عليه، و أقول الحمد لله فإن الأنفس طيبة بمكانك، و ما جعله الله عز و جل فيك و عندك، و أعانك الله و قواك، و عضدك و وفقك، و كان لك وليا و حافظا، و راعيا و كافيا). الغيبة: في ذكر السفراء الممدوحين في زمان الغيبة، الحديث 9.

و قال العلامة (57) من الباب (1) من حرف الميم، من القسم الأول: «محمد بن عثمان بن سعيد العمري بفتح العين الأسدي: يكنى أبا جعفر، و أبوه يكنى أبا عمرو، وكيلان في خدمة صاحب الزمان(ع)، و لهما منزلة جليلة عند هذه الطائفة، و كان محمد قد حضر لنفسه قبرا و سواه بالساج، فسئل عن ذلك، فقال: للناس أسباب، ثم سئل بعد ذلك، فقال: قد أمرت أن أجمع أمري، فمات بعد ذلك بشهرين في جمادى الأولى سنة خمس و ثلاثمائة، و قيل سنة أربع و ثلاثمائة، و كان يتولى هذا الأمر نحوا من خمسين سنة». (انتهى).

و روى الصدوق(قدس سره)، عن عبد الله بن جعفر الحميري (و طريقه إليه صحيح) أنه قال: سألت محمد بن عثمان العمري رضي الله عنه، فقلت له: رأيت صاحب هذا الأمر ع؟ فقال: نعم، و آخر عهدي به عند بيت الله الحرام، و هو يقول: اللهم أنجز لي ما وعدتني، قال محمد بن عثمان رضي الله عنه

296

و أرضاه: و رأيته(ع)متعلقا بأستار الكعبة في المستجار، و هو يقول: اللهم انتقم لي من أعدائك. الفقيه: الجزء 2، باب نوادر الحج، الحديث 1526. و ذكره الشيخ في الغيبة: في الموضع المتقدم، الحديث 15.

بقي هنا شيء، و هو أن الشيخ ذكر في الغيبة: في الموضع المتقدم، الحديث 13، أن ابن نوح قال له: أخبرني أبو نصر هبة الله ابن بنت أم كلثوم بنت أبي جعفر، قال: كان لأبي جعفر العمري محمد بن عثمان العمري كتب مصنفه في الفقه، مما سمعها من أبي محمد الحسن(ع)، و من الصاحب(ع)، و من أبيه عثمان بن سعيد، عن أبي محمد، و عن أبيه علي بن محمد(ع)، فيها كتب ترجمتها كتب الأشربة، ذكرت الكبيرة أم كلثوم بنت أبي جعفر رضي الله عنها، أنها وصلت إلى أبي القاسم الحسين بن روح رضي الله عنه، عند الوصية إليه، و كانت في يده (قال أبو نصر) و أظنها قالت: وصلت بعد ذلك إلى أبي الحسن السمري، رضي الله عنه و أرضاه (انتهى). أقول: مقتضى ذلك أن محمد بن عثمان بن سعيد له كتاب و له رواية عن العسكري(ع)، و الصاحب(ع)، فكان على النجاشي، و الشيخ أن يذكراه في كتابيهما، و إنه لا وجه لعده فيمن لم يرو عنهم(ع)، كما صنعه الشيخ(قدس سره)، و يمكن الاعتذار عن كلا الأمرين. أما عن الأول فبأن الكتاب على ما يظهر من الرواية كان من الودائع عند السفراء، فلم يره أحد من العلماء و الرواة، و لذلك لم يتعرض النجاشي و الشيخ له. و أما عن الثاني، فبأن رواية محمد بن عثمان عن العسكري(ع)لم تثبت، إلا فيما رواه ابن نوح، من رواية محمد بن عثمان، عن العسكري(ع)، في الكتاب المزبور، و قد عرفت حال الكتاب، و أما روايته عن الصاحب(ع)، فهو و إن كان أمرا ثابتا، و تقدم بعضها، إلا أن الشيخ لم يتعرض في

297

رجاله لمن روى عن الصاحب(ع)، باعتبار أن الرواة عنه(ع)ينحصر في السفراء، إلا نادرا، فلأجل ذلك لم يجعل الشيخ لهذا بابا في رجاله، و أدرج من روى عن الصاحب(ع)أيضا فيمن لم يرو عنهم(ع). و طريق الصدوق إليه: أبوه، و محمد بن الحسن، و موسى بن المتوكل- رضي الله عنهم-، عن عبد الله بن جعفر الحميري، عن محمد بن عثمان العمري ((قدس الله روحه))، و الطريق صحيح.

11248- محمد بن عثمان الخدري:

روى عن بعض مشايخه، عن أبي عبد الله(ع)، و روى عنه صفوان بن يحيى. الكافي: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب قبل باب اليوم الذي يشك فيه 8، الحديث 2.

11249- محمد بن عثمان العمري:

روى الصدوق بسنده، عن محمد بن عثمان العمري رضي الله عنه، أنه قال: و الله إن صاحب هذا الأمر ليحضر الموسم .. إلخ. الفقيه: الجزء 2، باب نوادر الحج، الحديث 1525. و روى أيضا بسنده، عن عبد الله بن جعفر الحميري، عن محمد بن عثمان العمري رضي الله عنه، فقلت له: رأيت صاحب هذا الأمر .. إلخ، الحديث 1526 من الباب. و روى أيضا عن جماعة من مشايخه، عن أبي الحسين محمد بن جعفر الأسدي رضي الله عنه، أنه ورد عليه فيما ورد من جواب مسائله من محمد بن عثمان العمري (قدس الله روحه)، و أما ما سألت عنه .. إلخ. الفقيه: الجزء 1، باب قضاء

298

صلاة الليل، الحديث 1431. و رواها الشيخ في التهذيب: الجزء 2، باب تفصيل ما تقدم ذكره في الصلاة، الحديث 697، و الإستبصار: الجزء 1، باب قضاء ما فات من النوافل، الحديث 1067، إلا أن في التهذيب: أبا الحسن بدل أبي الحسين، و هو نسخة في الطبعة القديمة أيضا، و نسخة أخرى و النسخة المخطوطة: أبو الحسين، و هو الصحيح. و روى بعنوان محمد بن عثمان العمري أبي جعفر، عن صاحب الأمر(ع)، و روى عنه أبو الحسين الأسدي. الفقيه: الجزء 2، باب ما يجب على من أفطر أو جامع في شهر رمضان متعمدا، الحديث 317. أقول: محمد بن عثمان العمري هذا، هو محمد بن عثمان بن سعيد العمري المتقدم.

11250- محمد بن عثمان الكراجكي:

يأتي بعنوان محمد بن علي بن عثمان الكراجكي.

11251- محمد بن عثمان الكوفي:

من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (243).

11252- محمد بن عثيم الكوفي:

أسند عنه، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (270). و عده البرقي أيضا من أصحاب الصادق(ع).

11253- محمد بن عثيم [عيثم النخاس [النحاس:

روى عن معاوية بن عمار، و روى عنه إبراهيم بن هاشم. الروضة:

299

الحديث 43.

11254- محمد بن عجلان:

وقع بهذا العنوان في أسناد جملة من الروايات، تبلغ خمسة عشر موردا. فقد روى عن أبي جعفر(ع)، و أبي عبد الله(ع). و روى عنه ابن فضال، و عبد الله بن سنان، و عثمان بن عيسى، و محمد بن سنان. أقول: هذا متحد مع أحد من يأتي.

11255- محمد بن عجلان:

من أصحاب الباقر(ع)، رجال الشيخ (33). روى عن مالك بن ضمرة الرواسي (العنبري)، عن أمير المؤمنين(ع)، و روى عنه عثمان بن عيسى. كامل الزيارات: الباب 8 في فضل الصلاة في مسجد الكوفة، الحديث 17.

11256- محمد بن عجلان المدني:

عده الشيخ في رجاله من أصحاب الباقر(ع)(5)، و بزيادة قيد القرشي، في أصحاب الصادق(ع)(244). و عد البرقي محمد بن عجلان المدني من أصحاب الباقر(ع).

11257- محمد بن عجلان مولى بني هلال:

الكوفي: من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (245).

300

11258- محمد بن عذافر:

وقع بهذا العنوان في أسناد كثير من الروايات، تبلغ واحدا و تسعين موردا. فقد روى عن أبي عبد الله(ع)، و عن أبي حمزة (أو محمد بن مسلم)، و أبيه، و إسحاق بن عمار، و عبد الله بن سنان، و عثمان بن يزيد، و عقبة، و عقبة بن بشير، و محمد بن يزيد (و رواياته عنه تبلغ واحدا و خمسين موردا)، (و محمد بن مسلم أو أبي حمزة). و روى عنه علي بن أسباط، و عمار بن المبارك، و عمر بن عثمان، و عمر بن عثمان الأزدي، و محمد بن إسماعيل، و محمد بن إسماعيل بن بزيع، و محمد بن عمر، و محمد بن عمر بن يزيد، و محمد بن يزيد، و موسى بن القاسم. ثم روى الشيخ بسنده، عن يعقوب بن يزيد، عن محمد بن عمر، عن محمد بن عذافر، عن عمر بن يزيد، عن أبي عبد الله(ع). التهذيب: الجزء 8، باب الأيمان و الأقسام، الحديث 1109. كذا في هذه الطبعة، و لكن في الطبعة القديمة و النسخة المخطوطة: محمد بن عذافر، عن أبي عبد الله(ع)بلا واسطة، و هو الموافق للوافي و الوسائل، و رواها في الإستبصار: الجزء 4، باب أنه لا تقع يمين بالعتق، الحديث 151، إلا أن فيه: محمد بن أبي عمير، بدل محمد بن عمر، و الصحيح ما في التهذيب الموافق للوافي و الوسائل، بقرينة سائر الروايات. أقول: هذا متحد مع من بعده.

11259- محمد بن عذافر بن عيثم:

الخزاعي الصيرفي: كوفي، مولى، من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (271).

301

و عده ثانيا من أصحاب الصادق(ع)(680)، قائلا: «محمد بن عذافر الصيرفي». و عده في أصحاب الكاظم(ع)أيضا (14)، و قال: «محمد بن عذافر: له كتاب، ثقة». و قال في الفهرست (638): «محمد بن عذافر: له كتاب، رويناه بالإسناد الأول، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن محمد بن إسماعيل بن بزيع، عنه». و أراد بالإسناد الأول: جماعة، عن أبي المفضل، عن ابن بطة، عن أحمد بن محمد بن عيسى. و عد البرقي محمد بن عذافر الصيرفي، في أصحاب الصادق(ع)و الكاظم(ع). و قال النجاشي: «محمد بن عذافر بن عيسى الصيرفي المدائني: ثقة، روى عن أبي عبد الله(ع)و أبي الحسن(ع)، و عمر إلى أيام الرضا(ع)، و مات و له ثلاث و تسعون سنة، له كتاب تختلف الرواة عنه فيه. قال ابن نوح: هو محمد بن عذافر بن عيسى بن أفلح الخزاعي الصيرفي، أبوه عذافر كوفي، يكنى أبا محمد، مولى خزاعة، و أخوه عمر بن عيسى، (قال النجاشي: ذكرناه في باب عمر).

أخبرنا محمد بن جعفر، قال: أخبرنا أحمد بن محمد بن سعيد، عن محمد بن أحمد بن الحسن، عن عباد بن ثابت، عن أبي مريم عبد الغفار بن القاسم، عن عذافر الصيرفي، قال: كنت مع الحكم بن عتيبة عند أبي جعفر(ع)فجعل يسأله، و كان أبو جعفر(ع)له مكرما، فاختلفا في شيء، فقال أبو جعفر(ع): يا بني قم فأخرج كتاب علي، فأخرج كتابا مدروجا عظيما، ففتحه و جعل ينظر حتى أخرج المسألة، فقال أبو جعفر(ع): هذا خط علي(ع)و إملاء رسول الله(ص)، و أقبل على الحكم، و قال: يا أبا محمد اذهب أنت و سلمة و أبو

302

المقدام حيث شئتم، يمينا و شمالا، فو الله لا تجدون العلم أوثق منه عند قوم كان ينزل عليهم جبرئيل(ع).

أخبرنا أحمد بن عبد الواحد، قال: حدثنا علي بن محمد بن الزبير، قال: حدثنا علي بن الحسن بن فضال، قال: حدثنا عمرو بن عثمان، قال: حدثنا محمد بن عذافر، بكتابه». أقول: لا شك في اتحاد من ذكره النجاشي و من ذكره الشيخ في الفهرست، و اختلفا في اسم جده، و يظهر من النجاشي أنه أدرك الباقر(ع)، و عمر إلى أيام الرضا(ع)، بل روى عن الباقر أيضا، و إن لم يذكره النجاشي في صدر عبارته، و عليه فيتحد جميع من ذكره الشيخ في رجاله. ثم إن ما تقدم في كلام النجاشي من جملة (قال النجاشي ذكرناه في باب عمر) لم يظهر له معنى متحصل، فإن النجاشي لم يذكر عمر بن عيسى حتى يتعرض أنه أخو عذافر، و لعل في العبارة تصحيفا، و يؤيد ذلك أن الموجود في نسخة المولى القهبائي قال العياشي، بدل (قال النجاشي)، و كتب في هامش الكتاب أن ابن إدريس بدله بجملة قال النجاشي، و قال لأنه المصنف، و الله العالم. و كيف كان، فطريق الصدوق(قدس سره) إليه: أبوه، و محمد بن الحسن- رضي الله عنهما-، عن سعد بن عبد الله، و الحميري، جميعا عن محمد بن الحسين بن أبي الخطاب، عن محمد بن إسماعيل بن بزيع، عن محمد بن عذافر الصيرفي. و الطريق صحيح، إلا أن طريق الشيخ إليه ضعيف بأبي المفضل و ابن بطة.

11260- محمد بن عرفة:

عده الشيخ في رجاله من أصحاب الرضا(ع)(21).

303

كذا في النسخة المطبوعة، و بقية النسخ خالية عن ذكره. و كيف كان، فقد روى عن أبي عبد الله(ع)، و روى عنه يونس. الكافي: الجزء 2، كتاب الإيمان و الكفر 1، باب المؤمن و علاماته 99، الحديث 35. و روى عن أبي الحسن(ع)، و روى عنه محمد بن عيسى. التهذيب: الجزء 6، باب الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر، الحديث 352. و روى عن أبي الحسن الرضا(ع)، و روى عنه محمد بن عيسى. الكافي: الجزء 2، كتاب الإيمان و الكفر 1، باب القناعة 63، الحديث 5، و الجزء 5، كتاب الجهاد 1، باب الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر 28، الحديث 13، و التهذيب: الجزء 6، باب الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر، الحديث 358. و روى عنه محمد بن عيسى بن عبيد. الكافي: الجزء 2، كتاب الإيمان و الكفر 1، باب الرئاء 116، الحديث 5، و كتاب العشرة 4، باب التسليم على أهل الملل 11، الحديث 9، و الجزء 4، كتاب الزكاة 1، باب حسن جوار النعم 33، الحديث 1.

11261- محمد بن عصام:

قال النجاشي: «محمد بن عصام الأنماطي: كوفي، له كتاب، أخبرنا الحسين بن عبيد الله، قال: حدثنا أحمد بن جعفر، قال: حدثنا حميد بن زياد، قال: حدثنا أبو جعفر محمد بن أحمد بن رجاء البجلي، عنه». و قال الشيخ (672): «محمد بن عصام: له كتاب، رويناه بهذا الإسناد، عن حميد، عن أبي جعفر محمد بن أحمد بن رجاء البجلي، عنه، و مات ابن رجاء سنة ست و ستين و مائتين». و أراد بهذا الإسناد: جماعة، عن أبي المفضل، عن حميد، و الطريق ضعيف بأبي المفضل.

304

11262- محمد بن عطية:

روى عن أبي جعفر(ع)، و روى عنه محمد بن داود. الروضة: الحديث 67. و روى عن أبي عبد الله(ع). الفقيه: الجزء 3، باب بيع الثمار، الحديث 702. و روى عنه ابن أبي عمير. الكافي: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب الدعاء في العشر الأواخر من شهر رمضان 70، الحديث 3. و رواها الشيخ في التهذيب: الجزء 3، باب الدعاء في العشر الأواخر، الحديث 264. و روى عنه محمد بن سنان. الكافي: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب فضل الزراعة 124، الحديث 1. و روى عن زرارة. الفقيه: الجزء 3، باب معرفة الكبائر، الحديث 1750. و روى غير مسند إلى أحد، و روى عنه ابن سنان. التهذيب: الجزء 1، باب تلقين المحتضرين و توجيههم، الحديث 907. أقول: هذا هو محمد بن عطية الحناط الآتي.

11263- محمد بن عطية:

عداده في الحجازيين،

روى عن النبي(ص)أنه قال: من أشراط الساعة أن يخرب العامر و أن يعمر الخراب،

من أصحاب رسول الله(ص)، رجال الشيخ (46).

11264- محمد بن عطية الحناط:

قال النجاشي: «محمد بن عطية الحناط أخو الحسن [الحسين و جعفر:

305

كوفي، روى عن أبي عبد الله(ع)، و هو صغير، له كتاب. أخبرنا أحمد بن محمد، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد، قال: حدثنا أحمد بن يوسف بن يعقوب الجعفي، قال: حدثنا يعقوب بن يزيد، عن ابن أبي عمير، عن محمد بن عطية». و تقدم في ترجمة الحسن بن عطية الحناط، قول النجاشي: «كوفي، مولى، ثقة، و أخواه أيضا محمد و علي»، فهو و إن لم يصرح بوثاقته هنا، إلا أنه وثقه في ترجمة أخيه الحسن. و عده الشيخ في رجاله، من أصحاب الصادق(ع)(246)، قائلا: «محمد بن عطية الحناط الكوفي». و ذكره البرقي في أصحاب الصادق(ع)، قائلا: «محمد بن عطية، كوفي». بقي هنا أمور: الأول: أن النجاشي ذكر هنا أن محمد بن عطية أخو الحسن و جعفر، و ذكر في ترجمة الحسن بن عطية أن أخويه محمد و علي، و الذي يظهر لنا أن جعفرا و الحسن كانا معروفين و مشهورين، و لذلك جعلهما النجاشي معرفين لمحمد بن عطية، و لكن عليا لم يكن كذلك، و إن كان ثقة، و لذلك لم يذكر عليا هنا، و أما جعفر فلم يذكره في ترجمة الحسن بن عطية لعدم روايته عن أبي عبد الله(ع)، و إن كان معروفا هذا، و قد تقدم عن الكشي أن للحسن بن عطية أخا يسمى بمالك، و لم يذكره النجاشي في شيء من الموردين، و لعله لعدم ثبوت ذلك عنده، أو لأنه لم يكن من المعاريف، و لا من الرواة، و ما ورد في الروايات من مالك بن عطية، فإنما هو مالك بن عطية الأحمسي، و هو غير مالك بن عطية الحناط، كما صرح به ابن فضال، و قد تقدم في ترجمة الحسن. الثاني: أن العلامة(قدس سره) ذكر في القسم الأول (182) من الباب

306

(1) من حرف الميم، محمد بن عطية، و قال: «ثقة». و ذكره في القسم الثاني أيضا (49) من الباب الأول، و قال: «محمد بن عطية الحناط بالحاء المهملة أخو الحسن و جعفر، كوفي، روى عن أبي عبد الله(ع)، و هو ضعيف». و قال ابن داود (452) من القسم الثاني: «محمد بن عطية الحناط بالحاء المهملة و النون: أخو الحسن و جعفر (ق- جخ) ضعيف، كوفي». أقول: لم يظهر وجه لما ذكره العلامة من توثيقه مرة و تضعيفه أخرى، و أما ما ذكره ابن داود من تضعيفه كتضعيف العلامة، فهو مبني على تبديل كلمة صغير في عبارة النجاشي بكلمة ضعيف، فإن ما ذكراه هو بعينه عبارة النجاشي المتقدمة، و لا شك في وقوع التحريف في نسختهما، فإن النجاشي قد وثق محمد بن عطية صريحا في ترجمة أخيه الحسن بن عطية، فكيف يمكن أن يضعفه في ترجمة نفسه؟. و ما قيل من أن نسختهما أضبط، كلام لا أساس له، و قد لاحظنا نسخة مخطوطة مصححة من النجاشي كتبت قريبة من عهد النجاشي، و فيها أيضا جملة: و هو صغير. و قال السيد التفريشي: «عندي أربع نسخ من النجاشي، و المذكور في جميعها جملة (و هو صغير)، إذا لا ينبغي الشك في وثاقة الرجل». الثالث: قد يتوهم أن ما ذكره النجاشي من أن محمد بن عطية روى عن الصادق(ع)و هو صغير، ينافي روايته عن أبي جعفر(ع). فقد روى الكليني(قدس سره) بإسناده عن محمد بن داود، عن محمد بن عطية، قال: جاء رجل إلى أبي جعفر(ع)من أهل الشام من علمائهم .. (الحديث). الروضة: الحديث 67. أقول: لم يظهر من الرواية أن محمد بن عطية أدرك الباقر(ع)،

307

و إنما يروي قضية في زمان الباقر(ع)، فلا منافاة بين الأمرين.

11265- محمد بن عقبة المدني:

من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (247).

11266- محمد بن عقبة مولى أبي جعفر(ع):

كوفي: من أصحاب الصادق(ع)، رجال الشيخ (685). و عده البرقي من أصحاب الصادق(ع)، من دون تقييد بالكوفي.

11267- محمد بن عقيل:

الكليني: من العدة الذين روى عنهم محمد بن يعقوب، عن سهل بن زياد. ذكره العلامة في الفائدة الثالثة من الخاتمة من الخلاصة. روى بعنوان محمد بن عقيل، عن الحسن بن الحسين، و روى عنه محمد بن يعقوب. الكافي: الجزء 4، كتاب الحج 3، باب نادر 11 بعد باب في قوله تعالى (فِيهِ آيٰاتٌ بَيِّنٰاتٌ)) 10، الحديث 1، و التهذيب: الجزء 5، باب الزيادات في فقه الحج، الحديث 1565.

11268- محمد بن العلاء:

روى عن أبي عبد الله(ع)، و روى عنه عمر الجرجاني. الكافي: الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب التزين يوم الجمعة (67)، الحديث 2، و التهذيب: الجزء 3، باب العمل في ليلة الجمعة و يومها، الحديث 33.

308

11269- محمد بن العلاء أبو جعفر:

كان أديبا فاضلا، روى التوقيع الذي خرج في سنة إحدى و ثمانين و مائتين في الصلاة على النبي محمد و آله، و روى عنه أحمد بن محمد بن عيسى القسري. رجال الشيخ: في ترجمة أحمد بن محمد بن عيسى القسري، فيمن لم يرو عنهم(ع)(63).

11270- محمد بن علقمة:

ابن الأسود النخعي: تقدم في ترجمة مالك الأشتر رواية خروجه في رهط للحج، منهم مالك بن حارث الأشتر، و وقوفهم على موت أبي ذر و تجهيزهم إياه.

11271- محمد بن عكاشة:

روى عن جعفر بن عمارة أبي عمارة الحارثي [الخارقي، و روى عنه الفضل بن يوسف. التهذيب: الجزء 1، باب صفة الوضوء و الفرض منه، الحديث 166.

11272- محمد بن علي:

روى عن محمد بن الفضيل، و روى عنه جعفر بن أحمد. تفسير القمي: سورة الأنعام، في تفسير قوله تعالى: (الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيٰاتِنٰا صُمٌّ وَ بُكْمٌ فِي الظُّلُمٰاتِ ..). وقع بهذا العنوان في أسناد كثير من الروايات، تبلغ ثلاثمائة و أربعة عشر موردا. فقد روى عن أبي عبد الله(ع)، و أبي الحسن(ع)، و الرضا(ع)، و عن أبي البختري، و أبي بصير، و أبي جميلة، و أبي الحكم، و أبي الحكم الأرمني، و أبي سعيد