خريدة العجائب وفريدة الغرائب‏

- عمر بن مظفر ابن الوردي المزيد...
503 /
55

فاس‏ (85): و هي مدينة كبيرة و مدينة صغيرة يشقها نهر كبير يأتي من عيون صنهاجة و عليه أرحاء كثيرة. و تسمى إحدى هاتين المدينتين الأندلس و مياهها قليلة و الأخرى القرويس و هي ذات مياه كثيرة يجري الماء في كل شارع منها، و سوق و زقاق‏ (86) و حمام و دار، و في كل زقاق ساقية متى أراد أهل الزقاق أن يجروها أجروها و إذا أرادوا قطعها قطعوها.

المهدية (87): مدينة حسنة حصينة بناها المهدي الفاطمي‏ (88) و حصنها و جعل لها أبوابا من حديد، في كل باب ما يزيد على مائة قنطار، و لما بناها و أحكمها قال:

أمنت الآن على الفاطميين.

____________

(85) مدينة فاس هي ثالث أكبر مدن المملكة المغربية بعد الدار البيضاء و الرباط بعدد سكان يزيد عن 946 ألف نسمة (إحصائيات 2004 م). تعد فاس مدينة تاريخية عريقة و هي أول عاصمة سياسية للمغرب، يعود تاريخ مدينة فاس إلى القرن الثاني الهجري، عند ما قام بتأسيسها إدريس بن عبد اللّه مؤسس دولة الأدارسة عام 172 ه الموافق لعام 789 م. في التاريخ الحديث، كانت فاس عاصمة للمملكة المغربية حتى عام 1912 م فترة الاحتلال الفرنسي و التي استمرت حتى 1956 م و تم فيها تحويل العاصمة إلى مدينة الرباط.

(86) الزقاق: طريق ضيق غير نافذ و هو دون السكة و السكة دون الدرب و الشارع و قد يطلق على الزقاق على الطريق الضيق عامة نافذا او غير نافذ (القاموس الاسلامي، ج 3، ص 65).

(87) خاب أمل أهل المغرب في عبيد اللّه المهدي، و ساء ظنهم به بعد أن ذهبت الوعود التي وعدهم بها أبو عبد اللّه الشيعي سدى، فلم ينقطع الفساد بخلافة المهدي، و لم يحل العدل و الإنصاف محل الظلم و الجور، بالإضافة إلى السياسة المالية المتعسفة التي انتهجها الفاطميون في جمع الضرائب، و التفنن في تنويعها حتى فرضوا ضريبة على أداء فريضة الحج، و زاد الأمر سوءا قيام عبيد اللّه المهدي و دعاته بسبّ الصحابة على المنابر فيما عدا علي بن أبي طالب، و عمار بن ياسر، و سلمان الفارسي، و التغيير في صيغة الأذان، و هو ما لا يمكن أن يقبله شعب نشأ على السنة، و تعصّب لمذهب الإمام مالك، و كان من نتيجة ذلك أن اشتعلت عدة ثورات ضد عبيد اللّه المهدي، و لكنه و إن نجح في إخمادها فإنه أصبح غير مطمئن على نفسه في مجتمع يرفض مذهبه و يقاطع دولته مقاطعة تامة؛ و لذا حرص على أن يبعد عن السكنى في رقادة مركز المقاومة السنّي، و أسس مدينة جديدة عرفت باسم" المهدية" في سنة (303 ه- 915 م) على طرف الساحل الشرقي لإفريقية (تونس) فوق جزيرة متصلة بالبر، و لم ينتقل إليها إلا في سنة (308 ه- 920 م) بعد أن استكمل بناءها و تشييدها، و أقام تحصيناتها و مرافقها المختلفة، و أصبحت المهدية قلعة حصينة للفاطميين بالمغرب و مركزا لعملياتهم الحربية و البحرية، و ظلت حتى مطالع العصر الحديث أكبر مركز إسلامي للجهاد في البحر المتوسط.

(88) لا يستطيع أحد القطع برأي حاسم في نسب" عبيد اللّه المهدي"، فالشيعة الإسماعيلية يؤكدون صحة نسبه إلى محمد بن إسماعيل بن جعفر الصادق، في حين يذهب المؤرخون من أهل السنّة و بعض خصوم الفاطميين من الشيعة إلى إنكار نسب عبيد اللّه إلى علي بن أبي طالب. خرج عبيد اللّه المهدي من مكمنه في" سلمية" من أرض حمص ببلاد الشام في سنة (292 ه- 905 م)، واتجه إلى المغرب، بعد الأنباء التي وصلته عن نجاح داعيته أبي عبد اللّه الشيعي في المغرب، و إلحاح كتامة في إظهار شخصية الإمام الذي يقاتلون من أجله، و بعد رحلة شاقة نجح عبيد اللّه المهدي في الوصول إلى" سجلماسة" متخفيا في زي التجار، و استقربها. و من ملجئه في سجلماسة في المغرب الأقصى أخذ عبيد اللّه المهدي يتصل سرا بأبي عبد اللّه الشيعي الذي كان يطلعه على مجريات الأمور، ثم لم يلبث أن اكتشف" اليسع بن مدرار" أمير سجلماسة أمر عبيد اللّه؛ فقبض عليه و على ابنه" أبي القاسم" و حبسهما، و ظلا في السجن حتى أخرجهما أبو عبد اللّه الشيعي بعد قضائه على دولة الأغالبة. و كان أبو عبد اللّه الشيعي حين علم بخبر سجنهما قد عزم على السير بقواته لتخليصهما من السجن، فاستخلف أخاه" أبا العباس" واتجه إلى سجلماسة، و مر في طريقه إليها على" تاهرت" حاضرة الدولة الرسمية فاستولى عليها، و قضى على حكم الرّستميين، و بلغ سجلماسة- فحاصرها حتى سقطت في يده، و أخرج المهدي و ابنه من السجن. و يذكر المؤرخون أن أبا عبد اللّه الشيعي حين أبصر عبيد اللّه المهدي ترجّل و قابله بكل احترام و إجلال، و قال لمن معه: هذا مولاي و مولاكم قد أنجز اللّه وعده و أعطاه حقه و أظهر أمره. و أقام أبو عبد اللّه الشيعي و عبيد اللّه المهدي في سجلماسة أربعين يوما، ثم رحلوا عائدين فدخلوا رقادة في يوم الخميس الموافق (20 من شهر ربيع الآخر 297 ه- 7 من يناير 910 م). و خرج أهل القيروان مع أهل رقادة يرحبون بالإمام المهدي، و في يوم الجمعة التالي أمر عبيد اللّه أن يذكر اسمه في الخطبة في كل من رقادة و القيروان، معلنا بذلك قيام الدولة الفاطمية. استهدف عبيد اللّه الفاطمي منذ أن بويع بالخلافة و استقامت له الأمور أن يدعم مركزه، و أن تكون كل السلطات في يديه، و أن يكون السيد المطلق على الدولة الناشئة و الدعوة الإسماعيلية، و أنشأ دولة بدهائه و ذكائه قبل سيفه و قوته. و خاب أمل أهل المغرب في عبيد اللّه المهدي، و ساء ظنهم به بعد أن ذهبت الوعود التي وعدهم بها أبو عبد اللّه الشيعي سدى، فلم ينقطع الفساد بخلافة المهدي، و لم يحل العدل و الإنصاف محل الظلم و الجور، بالإضافة إلى السياسة المالية المتعسفة التي انتهجها الفاطميون في جمع الضرائب، و التفنن في تنويعها حتى فرضوا ضريبة على أداء فريضة الحج. و كان من نتيجة ذلك أن اشتعلت عدة ثورات ضد عبيد اللّه المهدي، و لكنه و إن نجح في إخمادها فإنه أصبح غير مطمئن على نفسه في مجتمع يرفض مذهبه و يقاطع دولته مقاطعة تامة؛ و لذا حرص على أن يبعد عن السكنى في رقادة مركز المقاومة السنّي، و أسس مدينة جديدة عرفت باسم" المهدية" في سنة (303 ه- 915 م) على طرف الساحل الشرقي لإفريقية (تونس) فوق جزيرة متصلة بالبر، و لم ينتقل إليها إلا في سنة (308 ه- 920 م) بعد أن استكمل بناءها و تشييدها، و أقام تحصيناتها و مرافقها المختلفة، و أصبحت المهدية قلعة حصينة للفاطميين بالمغرب و مركز العملياتهم الحربية و البحرية، و ظلت حتى مطالع العصر الحديث أكبر مركز إسلامي للجهاد في البحر المتوسط.

56

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

57

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

58

سبتة (89): مدينة في بر العدو قبالة الجزيرة الخضراء، و هي سبعة أجبل صغار متصلة عامرة و يحيط بها البحر من ثلاث جهاتها. و فيها أسماك عظيمة ليست في غيرها. و بها شجر المرجان الذي لا يفوقه شي‏ء حسنا و كثرة، و بها سوق كبيرة لإصلاح المرجان، و بها من الفواكه و قصب السكر شي‏ء كثير جدا. طنجة (90): هي في‏

____________

(89) سبتة:seuta : تقع مدينة في موقع كبير الأهمية، سواء بالنسبة لموقعها الجغرافي على البحر المتوسط، و تقابل الأراضي الأسبانية، أو بالنسبة لاعتبارها كمنطلق أساسي لجميع الجيوش الإسلامية التي عبرت البحر، باتجاه الأندلس، و تشير الروايات التاريخية إلى أهمية موقع هذه المدينة، لأنها تطل على جميع السفن التي تعبر جبل طارق، فضلا عن أهمية مرساها البحري كقاعدة تجارية و حربية، حتى سميت (باب الجهاد). و كانت سبتة خاضعة للحكم الروماني الذي حكم المغرب لمدة قرون، ثم استطاع الوندال أن يزيل الحكم الروماني نهائيا، و أن يستمر في حكم المغرب لمدة قرون تقريبا، ثم خلفهم البيزنطيون لفترة و جيزة، و سرعان ما كانت جيوش الفتح الإسلامي بقيادة موسى بن نصير و طارق بن زياد، تتقدم بقوة و ثبات في شمال افريقيا و الأندلس لتقيم أول دولة إسلامية في الغرب الإسلامي .. و كانت مدينة سبتة إحدى أهم المدن التي فتحها المسلمون الأوائل، و انطلقوا منها إلى الأندلس، في أول سرية إسلامية بقيادة طريف بن مالك سنة 91 هجرية، و بعد عام انطلق منها الجيش الإسلامي نحو الأندلس و أصبحت مدينة سبتة خلال عصر المرابطين من أهم مراكزهم الحربية، و أقام فيها يوسف بن تاشفين مدة من الزمن، لكي يتمكن من أن يتابع بنفسه الإشراف على الجيش الإسلامي و نصرة إخوانهم في الأندلس. و مما يؤكد هذا الازدهار العلمي و الحضاري و التجاري الذي شهدته المدينة قبل الغزو البرتغالي، هو الإحصائيات التي استخرجت من كتاب (اختصار الأخبار عما كان بثغر سبتة من سنى الآثار) لمحمد بن القاسم الأنصاري السبتي الذي ذكر أن المدينة اشتملت على:

1000 مسجد، و 62 خزانة علمية، و 47 رباط و زاوية، و 22 حماما، 174 سوقا، 24000 حانوتا، و 360 فندقا، و 360 فرنا، إضافة الى أنواع الفواكه و الورود، و هذا كله يدل على الازدهار الفكري و الحضاري الذي وصلت إليه مدينة سبتة في عصرها الإسلامي، قبل أن تسقط بيد البرتغال، ثم تصبح بعد ذلك مدينة اسبانية في أرض عربية مسلمة.

(90) مدينة طنجة (بالإنجليزية:Tangier ) في شمال المغرب بعدد سكان يقارب 000 350 أو 000 550 بضواحيها. تتميز طنجة بكونها نقطة التقاء بين البحر الأبيض المتوسط و المحيط الأطلسي من جهة، و بين القارة الأوروبية و القارة الافريقية من جهة أخرى. طنجة هي عاصمة جهة طنجة تطوان.

59

العدوة أيضا و كذلك فاس و باقي المدن المشهورة كافريقية و تاهرت و وهران و الجزائر و المقل و القيروان فكلها مدن حسنة متقاربة المقادير. و اللّه سبحانه و تعالى أعلم‏

الغرب الأوسط: و هو شرق بلاد البر، و من مدنه بلاد الأندلس و سميت بالأندلس لأنها جزيرة مثلثة الشكل رأسها في أقصى المغرب في نهاية المعمورة، و كان أهل السوس و هم أهل المغرب الأقصى يضرون أهل الأندلس في كل وقت و يلقون إليهم الجهد الجهيد إلى أن اجتاز بهم الإسكندر (91) فشكوا إليه حالهم فأحضر المهندسين و حضر إلى الزقاق، و كان له أرض جافة، فأمر المهندسين بوزن سطح الماء من المحيط و البحر الشامي، فوجدوا المحيط يعلو البحر الشامي بشي‏ء يسير، فأمر

____________

(91) الإسكندر الأكبر أو الإسكندر المقدوني: حاكم مقدونيا، قاهر إمبراطورية الفرس و واحد من أذكى و أعظم القادة الحربيين على مر العصور. ولد الأسكندر في بيلا، العاصمة القديمة لمقدونيا. ابن فيليبّوس الثاني ملك مقدونيا و ابن الأميرة أو ليمبيا أميرة سيبرس. و كان أرسطو المعلم الخاص للأسكندر. حيث درّبه تدريبا شامل في فن الخطابة و الادب و في صيف (336) قبل الميلاد أغتيل فيليبّوس الثاني فاعتلى العرش ابنه الإسكندر فوجد نفسه محاطا بالأعداء من حوله و مهدد بالتمرد و العصيان من الخارج. فتخلص مباشرة من المتآمرين و أعدائه من الداخل بالحكم عليهم بالاعدام. ثم انتقل إلى ثيساليا حيث حصل حلفائه هناك على استقلالهم و سيطرتهم. و باستعادة الحكم في مقدونيا. قبل نهاية صيف (336) قبل الميلاد، أعاد تأسيس موقعه في اليونان و تم اختياره من قبل الكونغرس في كورينث قائدا. و كان الإسكندر من أعظم الجنرالات على مر العصور حيث وصف كتكتيكي و قائد قوات بارع و ذلك دليل قدرته على احتلال كل تلك المساحات الواسعة لفترة و جيزة. قبل أن يموت بفترة و جيزة أمر الإسكندر الإغريق بتمجيده و عبادته كإله، و أرجعها لأسباب سياسية و لكن هذا القرار سرعان ما ألغي بعد موته. أهم ما قام به دخوله مدينة الإسكندرية (التي سميت بإسمه) و تغييرها تغييرا جذريا حيث أبدا لها اهتماما خاصا و كانت مهيئة بالمكان الاستراتيجي الجيد و وفرة الماء حيث أقبل عليها في عهده التجار و الطلاب و العلماء و جميع الفئات و بهذه الإنجازات أصبحت اللغة اليونانية واسعة الانتشار و مسيطرة على لغات العالم.

60

برفع البلاد التي على ساحل البحر الشامي و نقلها من الحضيض إلى الأعلى، ثم أمر أن تحفر الأرض بين طنجة و بلاد الأندلس فحفرت حتى ظهرت الجبال السفلية و بنى عليها رصيفا بالحجر و الجير بناء محكما و جعل طوله اثني عشر ميلا، و هي المسافة التي كانت بين البحرين، و بنى رصيفا آخر يقابله من ناحية طنجة و جعل بين الرصيفين ستة أميال. فلما أكمل الرصيفين حفر لها من جهة البحر الأعظم و أطلق فم الماء بين الرصيفين و دخل في البحر الشامي. ثم فاض ماؤه فأغرق مدنا كثيرة و أهلك أمما عظيمة كانت على الشاطئين، و طغى الماء على الرصيفين إحدى عشرة قامة. فأما الرصيف الذي يلي بلاد الأندلس فإنه يظهر في بعض الأوقات إذا نقص الماء ظهورا بينا مستقيما على خط واحد، و أهل الجزيرتين يسمونه القنطرة، و أما الرصيف الذي من جهة طنجة فإن الماء حمله في صدره و احتفر ما خلفه من الأرض اثني عشر ميلا، و على طرفه من جهة الشرق الجزيرة الخضراء، و على طرفه من جهة الغرب جزيرة طريف. و تقابل الجزيرة الخضراء في بر العدوة سبتة، و بين سبتة و الجزيرة الخضراء عرض البحر.

و الأندلس به جزائر عظيمة كالخضراء، و جزيرة قادس‏ (92)، و جزيرة طريف، و كلها عامرة مسكونة آهلة.

____________

(92) قادس: جزيرة بالأندلس عند طالقة من مدن إشبيلية، و طول جزيرة قادس من القبلة إلى الجوف اثنا عشر ميلا، و عرضها في أوسع المواضع ميل، و بها مزارع كثيرة الريع، و أكثر مواشيها المعز، فإذا رعت معزهم خروب ذلك المكان عند عقدها، و اسكر لبنها، و ليس يكون ذلك في ألبان الضان. و قال صاحب الفلاحة النبطية: بجزيرة قادس نبات رتم إذا رعته المعز أسكر لبنها إسكارا عظيما؛ و أهلها يحققون هذه الخاصية. و في طرف الجزيرة الثاني حصن خرب أولى، بين الآثار، و به الكنيسة المعروفة بشنت بيطر (سان بيتر)، و شجر المثنان كثير بهذه الجزيرة، و بها آثار للأول كثيرة. و من أعجب الآثار بها الصنم المنسوب إلى هذه الجزيرة، بناه أركليش، و هو هرقليس، أصله من الروم الإغريقيين، و كان من قواد الروم و كبرائهم.

61

و من مدنه إشبيلية (93) و هي مدينة عامرة على ضفة النهر الكبير المعروف بنهر قرطبة، و عليه جسر (94) مربوطة به السفن، و بها أسواق قائمة و تجارات رابحة و أهلها ذوو أموال عظيمة و أكثر متاجرهم في الزيت، و هي تشتمل على كثير من أقاليم الشرق، و اقليم الشرق على تل عال من تراب أحمر مسافته أربعون ميلا في مثلها، يمشي فيها المسافر في ظل الزيتون و التين، و لها على ما ذكر التجار ثمانية آلاف قرية عامرة بالأسواق العامرة و الديار الحسنة و الفنادق و الحمامات.

و من أقاليم الأندلس اقليم الكنانية و من مدنه المشهورة قرطبة (95) و هي قاعدة بلاد الأندلس و دار الخلافة (96) الإسلامية، و هي مدينة عظيمة و أهلها أعيان البلاد،

____________

(93) إشبيلية (بالاسبانية:Sevilla هي عاصمة منطقة الأندلس و محافظة إشبيلية في جنوب اسبانيا، و تقع على ضفاف نهر الوادي الكبير. يزيد عدد سكان المدينة بضواحيها عن 5. 1 مليون نسمة. اشتهرت أيام الحكم الإسلامي لاسبانيا و كان عبد الرحمن الثاني قد أمر ببناء أسطول بحري و دار لصناعة الأسلحة فيها في أواسط القرن التاسع الميلادي من أشهر حكامها المعتمد بن عباد و سميت (حمص) نسبة لنزول جند الشام فيها اثناء الفتح الاسلامي. من معالمها منارة الخير الدا التي بنيت بأمر من السلطان أبو يوسف يعقوب المنصور الموحدي.

(94) الجسر: القنطرة و الجمع أجسر (اللسان 1/ 623).

(95) قرطبة (بالإسبانية:Co ?rdoba مدينة و عاصمة مقاطعة تحمل اسمها بمنطقة الأندلس في جنوب إسبانيا و تقع على نهر جواد الكبير. و على دائرة عرض (38) شمال خط الاستواء يبلغ عدد سكانها حوالي 000 310 نسمة. اشتهرت أيام الحكم الإسلامي لإسبانيا حيث كانت عاصمة الدولة الاسلامية هناك.

من أهم معالمها مسجد قرطبة، وصلت المدينة لأوج مجدها في القرن العاشر في عهد حكامها العظام:

الخليفة عبد الرحمن الناصر (912- 961)، و ابنه الحكم الثاني (961- 976) و المنصور بن أبي عامر (981- 1002). خلافة قرطبة كانت أكبر الدول الأوروبية في القرن العاشر. و كانت منارة العلم في اوروبا و التى اخد عنها الاوروبيين العلم عن العرب المسلمين في مجالات كثيرة منها الطب و الفلك و الرياضيات و الكيمياء.

(96) الخلافة: يعرفها الماوردي" خلافة عن صاحب الشرع في حراسة الدين و سياسة الدنيا.

62

و سراة الناس في حسن المآكل و الملابس و المراكب و علو الهمة، و بها أعلام العلماء و سادات الفضلاء و أجلاء الغزاة و أمجاد الحروب؛ و هي في نفسها خمس مدن يتلو بعضها بعضا، و بين المدينة و المدينة سور حصين حاجز، و بكل مدينة منها ما يكفيها من الأسواق و الفنادق و الحمامات و الصناعات، و طولها ثلاثة أميال في عرض ميل واحد، و هي في سفح جبل مطل عليها يسمى جبل القروش.

و مدينتها الثالثة و هي الوسطى، فيها باب القنطرة و بها الجامع الذي ليس في معمور الأرض مثله، طوله ذراع في عرض ثمانين ذراعا و فيه من السواري الكبار ألف سارية، و فيه مائة و ثلاث عشرة ثريا للوقود، أكبرها يحمل ألف مصباح، و فيه من النقوش و الرقوم ما لا يقدر أحد على وصفه، و بقبلته صناعات تدهش العقول، و على فرجة المحراب سبع قسي قائمة على عمد طول كل قوس فوق القامة، تحير الروم و المسلمون في حسن وضعها. و في عضادتي المحراب أربعة أعمدة، اثنان أخضران و اثنان لازورديان، ليس لها قيمة. و به منبر (97) ليس على معمور الأرض مثله في حسن صنعته، و خشبه ساج و أبنوس و بقس و عود قاقلي. و يذكر في كتب تواريخ بني أمية أنه أحكم عمله و نقشه في سبع سنين، و كان يعمل فيه ثمانية صناع، لكل صانع في كل يوم نصف مثقال محمدي، و كان جملة ما صرف على المنبر أجرة لا غير عشرة آلاف مثقال و خمسي مثقال. و في الجامع حاصل كبير ملآن من آنية الذهب و الفضة لأجل وقوده. و بهذا الجامع مصحف فيه أربع ورقات من مصحف عثمان‏

____________

و الهدف منها هو إقامة الدين و الالتزام بأحكامه سواء ما اتصل منها بأمور الدين المتعلقة بالعقيدة و العبادة أو تلك الأحكام المتعلقة بحياة الناس و معاملاتهم.

(97) المنبر: شرفة يعتليها الخطيب أو من يتلو المراسيم و يكون إما من الرخام أو الحجر المدهون أو الخشب القيم.

63

بن عفان‏ (98) رضي اللّه تعالى عنه بخطه، أي بخط يده، و فيهن نقط من دمه. و له عشرون بابا مصفحات بالنحاس الأندلسي؛ مخرمات تخريما يعجز البشر، و في كل باب حلق، في نهاية الصنعة و الحكمة. و به الصومعة العجيبة التي ارتفاعها مائة ذراع بالملكي المعروف بالرشاشي، و فيها من أنواع الصنائع الدقيقة ما يعجز الواصف عن وصفه و نعته. و بهذا الجامع ثلاثة أعمدة حمر مكتوب على أحدها اسم محمد، و على الآخر صورة عصا موسى و أهل الكهف، و على الثالث صورة غراب نوح. و الجميع خلقة ربانية.

و بمدينة قرطبة القنطرة العجيبة (99) التي فاقت قناطر الدنيا حسنا و إتقانا، و عدد قسيها سبعة عشر قوسا، كل قوس منها خمسون شبرا و بين كل قوسين خمسون شبرا. و محاسن هذه المدينة أعظم من أن يحيط بها وصف.

____________

(98) عثمان بن عفان (47 ق ه- 35 ه) هو عثمان بن عفان بن أبي العاص. قرشي أموي. أمير المؤلفين، و ثالث الخلفاء الراشدين، و أحد العشرة المبشرين بالجنة من السابقين إلى الإسلام. كان غنيا شريفا في الجاهلية، و بذل من ماله نصرة الإسلام. زوجه النبي صلي اله علية و سلم بنته رقية، فلما ماتت زوجة بنته الأخرى أم كلثوم، فسمى ذا النورين بويع بالخلافة بعد أمير المؤمنين عمر. و اتسعت رقعة الفتوح في أيامه. أتم جمع القرآن. و أحرق ما عدا نسخ مصحف الإمام. نقم علية بعض الناس تقديم بعض أقاربه في الولايات. قتله بعض الخارجين علية بداره يوم الأضحى و هو يقرأ القرآن. [الأعلام للزركلي 4/ 371؛ و (عثمان بن عفان) لصادق إبراهيم عرجون؛ و البدء و التاريخ 5/ 79].

(99) و في ذلك قال الشاعر: بأربع فاقت الأمصار قرطبة .... منهن قنطرة الوادي و جامعها

هاتان ثنتان و الزهراء ثالثة ..... و العلم أعظم شئ و هو رابعها.

64

و من أقاليم جزيرة الأندلس إقليم أشبونة (100). و من مدنه أشبونة و هي مدينة حسنة شمالي النهر المسمى باجة، الذي هو نهر طليطلة. و المدينة ممتدة مع هذا النهر، و هي على بحر مظلم و بها أسواق قائمة و فنادق عامرة و حمامات كثيرة، و لها سور منيع و يقابله على ضفة النهر حصن المعدن و سمي بذلك لأن البحر يمتد عند سيحانه فيقذف بالذهب التبر (101) إلى نحو ذلك الحصن و ما حوله، فإذا رجع الماء قصد أهل تلك البلاد نحو هذا الحصن فيجدون به الذهب إلى أوان سيحانه أيضا.

و من أشبونة هذه كان خروج المغرورين في ركوب البحر المظلم الذي في أقصى بلاد الغرب و هو بحر عظيم هائل غليظ المياه كدر اللون شامخ الموج صعب الظهر، لا

____________

(100) أشبونة: يصفها الحميري كالآتي:" بالأندلس من كور باجة المختلطة بها، و هي مدينة الاشبونة، و الأشبونة بغربي باجة، و هي مدينة قديمة على سيف البحر تنكسر أمواجه في سورها، و اسمها قودية، و سورها رائق البنيان، بديع الشأن، و بابها الغربي قد عقدت عليه حنايا فوق حنايا على عمد من رخام مثبتة على حجارة من رخام و هو أكبر أبوابها، و لها باب غربي أيضا يعرف بباب الخوخة مشرف على سرح فسيح يشقه جدولا ماء يصبان في البحر، و لها باب قبلي يسمى باب البحر تدخل أمواج البحر فيه عند مده و ترتفع في سوره ثلاث قيم، و باب شرقي يعرف بباب الحمة، و الحمة على مقربة منه و من البحر ديماس ماء حار و ماء بارد، فإذا مد البحر و اراهما؛ و باب شرقي أيضا يعرف بباب المقبرة. و المدينة في ذاتها حسنة ممتدة مع النهر، لها سور و قصبة منيعة؛ و الأشبونة على نحر البحر المظلم؛ و على ضفة البحر من جنوبه قبالة مدينة الأشبونة حصن المعدن؛ و يسمى بذلك لأن عند هيجان البحر يقذف بالذهب التبر هناك؛ فإذا كان الشتاء قصد إلى هذا الحصن أهل تلك البلاد فيخدمون المعدن الذي به إلى انقضاء الشتاء، و هو من عجائب الأرض. و من مدينة الأشبونة كان خروج المغرورين في ركوب بحر الظلمات ليعرفوا ما فيه و إلى أين انتهاؤه، و لهم بأشبونة موضع بقرب الحمة منسوب إليهم يعرف بدرب المغرورين، و ذلك أن ثمانية رجال، كلهم أبناء عم، اجتمعوا فابتغوا مركبا و أدخلوا فيه من الماء و الزاد ما يكفيهم لأشهر، ثم دخلوا البحر في أول طاروس الريح الشرقية، فجروا بها نحوا من إحدى عشر يوما؛ فوصلوا إلى بحر غليظ الموج، كدر الروائح، كثير التروش، قليل الضوء، فأيقنوا بالتلف، فردوا قلعهم في اليد الأخرى، و جروا في البحر في ناحية اثنى عشر يوما؛ فخرجوا".

(101) التبر: فتات الذهب قبل أن يصاغ (المعجم الوسيط 1/ 84).

65

يمكن ركوبه لأحد من صعوبته و ظلمة متنه و تعاظم أمواجه و كثرة أهواله و هيجان رياحه و تسلط دوابه. و هذا البحر لا يعلم أحد قعره و لا يعلم ما خلفه إلا اللّه سبحانه و تعالى، و هو غور المحيط و لم يقف أحد من خبره على الصحة و لا ركبه أحد ملججا أبدا، إنما يمر مع ذيل الساحل لأن به أمواجا كالجبال الشوامخ، و دوي هذا البحر كعظم دوي الرعد لكن أمواجه لا تنكسر، و لو تكسرت لم يركبه أحد، لا ملججا و لا مسوحلا

حكاية: اتفق جماعة من أهل أشبونة، و هم ثمانية أنفس و كلهم بنو عم، فأنشئوا مركبا كبيرا و حملوا فيه من الزاد و الماء ما يكفيهم مدة طويلة و ركبوا متن هذا البحر ليعرفوا ما في نهايته و يروا ما فيه من العجائب، و تحالفوا أنهم لا يرجعون أبدا حتى ينتهوا إلى البر الغربي أو يموتوا. فساروا فيه ملججين أحد عشر يوما، فدخلوا إلى بحر غليظ عظيم الموج كدر الريح مظلم المتن و القعر كثير القروش، فأيقنوا بالهلاك و العطب، فرجعوا مع البحر في الجنوب اثني عشر يوما فدخلوا جزيرة الغنم و فيها من الأغنام ما لا يحصي عددها إلا اللّه تبارك و تعالى، و ليس بها آدمي و لا بشر، و لا لها صاحب، فنهضوا إلى الجزيرة و ذبحوا من ذلك الغنم و أصلحوه و أرادوا الأكل فوجدوا لحومها مرة لا تؤكل: فأخذوا من جلودها ما أمكنهم، و وجدوا بها عين ماء فملئوا منها و سافروا مع الجنوب اثني عشر يوما آخر، فوافوا جزيرة و بها عمارة فقصدوها، فلم يشعروا إلا و قد أحاط بهم زوارق، بها قوم موكلون بها، فقبضوا عليهم و حملوهم إلى الجزيرة فدخلوا إلى مدينة على ضفة البحر و أنزلوهم بدار، ورأوا بتلك الجزيرة و المدينة رجالا شقر الألوان طوال القدود، و لنسائهم جمال مفرط خارج عن الوصف، فتركوهم في الدار ثلاثة أيام. ثم دخل عليهم في اليوم الرابع إنسان ترجمان و كلمهم بالعربي و سألهم عن حالهم فأخبروه بخبرهم، فأحضروا إلى‏

66

ملكهم فأخبره الترجمان‏ (102) بما أخبروه من حالهم، فضحك الملك منهم و قال للترجمان: قل لهم إني وجهت من عندي قوما في هذا البحر ليأتوني بخبر ما فيه من العجائب، فساروا مغربين شهرا حتى انقطع عنهم الضوء و صاروا في مثل الليل المظلم، فرجعوا من غير فائدة، و وعدهم الملك خيرا. و أقاموا عنده حتى هبت ريحهم فبعثهم مع قوم من أصحابه في زورق و كتفوهم و عصبوا أعينهم و سافروا بهم مدة لا يعلمون كم هي، ثم تركوهم على الساحل و انصرفوا. فلما سمعوا كلام الناس صاحوا فأقبلوا إليهم و حلوا عن أعينهم و قطعوا كتافهم، و أخبروهم بخبر الجماعة، فقال لهم الناس: هل تدرون كم بينكم و بين أرضكم؟ قالوا: لا قالوا: فوق شهر.

فرجعوا إلى بلدهم. و لهم في أشبونة حارة مشهورة تسمى حارة المغرورين إلى الآن.

____________

(102) الترجمان: المفسر للسان و الذي يترجم الكلام أي ينقله من لغة الى أخرى (اللسان 1/ 426).

67

و مالقة (103): و هي مدينة كبيرة واسعة الأقطار عامرة الديار، قد استدار بها من جميع جهاتها و نواحيها شجر التين المنسوب إلى زيد، و هو أحسن التين لونا و أكبره جرما و أنعمه شحما و أحلاه طعما، حتى إنه يقال ليس في الدنيا مدينة عظيمة محيط بها سور من حلاوة. عرض السور يوم للمسافرين إلى مالقة، و يحمل منها التين إلى سائر الأقاليم حتى إلى الهند و الصين، و هو مسافة سنة لحسنه و حلاوته و عدم تسويسه و نقاء صحته. و لها ربضان عامران: ربض عام للناس و ربض للبساتين. و شرب أهلها من الآبار، و بينها و بين قرطبة حصون عظيمة. و من أقاليم جزيرة الأندلس إقليم السيارات و من مدنه المشهورة غرناطة (104) و هي مدينة محدثة. و ما كان هناك‏

____________

(103) مالقةMalaga : تقع جنوب شرق الأندلس و كانت مالقة مدينة ثانوية الأهمية في القرون الأولى بعد الفتح الإسلامي و لم تصبح ميناء تجاريا على جانب من الأهمية في البحر الأبيض المتوسط سوى في عهد الموحدين و مملكة بني نصر. و كان الملك الزيري باديس بن حبوس هو من بنى القصبة فوق القلعة القائمة آنذاك. دخلها المرابطون في خريف 1090 و ألحقوها بدائرة غرناطة. و يبرز من عمران المرابطين فيها تشييدهم للمساجد بصورة خاصة، كما اكتشف في قصبة المرابطين حي مكون من ثمانية منازل اقيمت على الأغلب في القرن الحادي عشر. و تتحدث المراجع عن قصر كان قائما في داخل القصبة. ثار قاضي المدينة ابن حسون على المرابطين في سنة 1145 و أعلن نفسه أميرا عليها. و كان لاستياء ابناء مالقة من حاكمهم أن طلبوا نجدة الموحدين الذي استجابوا للنداء و أقاموا حصارا على القلعة- القصر انتهى بانتحار ابن حسون. و لعب الموحدون الدور الأكبر في تطوير عمران المدينة إذ أنشأوا فيها البنى التحتية التي اعتمدها فيما بعد بنو نصر. بدأت حروب الاستيلاء على منطقة مالقة من قبل القشتاليين في سنة 1482. فقد حاصر الملك فرنادو الكاثوليكي المدينة و حال دونها و التموّن و كانت مقاومة أهلها شديدة الى درجة أنها أصبحت اكثر الوقعات دموية في تأريخ سقوط مملكة غرناطة. و تم استسلام المدينة غير المشروط في 18 أغسطس من سنة 1487 (راجع المقري: نفح الطيب، ج 1، ص 186، و معجم البلدان ج 18، 376).

(104) غرناطةGranada ?: و تعني باللغة الأسبانية" الرمانة" و هي شعار الأندلس التاريخي و تأريخ غرناطة حافل بالأساطير، ربما لأنها تحتضن قصور الحمراء و لأنها كانت آخر معقل لحضارة الأندلس‏

68

مدينة مقصودة إلا البيرة (105) فخربت و انتقل أهلها إلى غرناطة. و حسن الصنهاجي هو الذي مدنها و بنى قصبتها و أسوارها ثم زاد في عمارتها ابنه باديس بعده، و هي مدينة يشقها نهر الثلج المسمى سيدل و بدؤه من جبل سمكير، و الثلج بهذا الجبل لا يبرح.

____________

العربية في شبه الجزيرة الايبرية للمزيد أنظر (محمد عبد اللّه عنان: دولة الإسلام في الأندلس، ج 8، ص 160).

(105) البيرة:Ilbira : مدينة قديمة في الأندلس يرجع تاريخا الى العصر الروماني، تقع على نهير شنيل بالقرب من جبل يرف باسمها و على مسيرة ميل و ربع في الشمال الغربي لمدينة غرناطة. و لعبت دورا كبيرا في تاريخ الدولة الأموية و نزل بها في عهد أبو الخطار حسام بن ضرار جند دمشق.

69

و من المدن المشهورة المرية (106) و كانت مدينة الإسلام في أيام التمكين، و كان بها من جميع الصناعات كل غريب، و كان بها لنسج الطرز الحريرية ثمانمائة نول.

و لحلل الحرير النفيسة و الديباج‏ (107) الفاخر ألف نول و للسفلاطون كذلك، و للثياب الجرجانية كذلك، و للأصبهاني مثل ذلك، و للعنابي و المعاجر المذهبة الستور

____________

(106) ألمريةAlmaria : كانت باب الأندلس عبر امتداد تاريخه و من خلالها أقام علاقات انسانية و تجارية مع العالم الاسلامي في القرون الوسطى. أسسها المسلمون عند مرسى روماني الأصل مدركين حسنات خليجه الذي يتيح الرسو كيفما جرت الرياح. منحها الخليفة عبد الرحمن الثالث صفة المدينة في سنة 955، فبني مسجدها الجامع الذي كان يتسع لتسعة آلاف مصلي و أنشأ أسوارها. قلعتها ترجع الى عصر بني أمية و كانت مقرا لامراء و ملوك المرية و هي أفضل ما وصل الينا من صروحها، فموقعها فوق قمة متطاولة لجبل منعزل يشرف على المدينة و الخليج جعل منها معقلا حصينا بامتياز. أما أسوار المدينة التي بنيت ما بين القرنين العاشر و الحادي عشر فكان يتخللها ما لا يقل عن ثلاثة عشر بابا. جعل المرابطون من ألمرية أهم مركز تجاري و صناعي و ملاحي في الأندلس، فالمدينة كانت تنتج آنذاك كميات كبيرة من الأنسجة لكثرة المناسج المنزلية التي كانت تقوم عليها النسوة. و في الآن ذاته قادت المرية التمرد الديني ضد المرابطين و غدت مركز للمتصوفة برز فيه ابو العباس احمد بن العارف الذي كان له شأن كبير. سقطت المرية في سنة 1147 تحت سنابك جيش قشتالة بقيادة الملك الفونسو الثامن و بمساعدة جيوش قدمت من نافارّا و بيزا و جنوة. و استعادة المسلمين للمدينة أعاد مجرى الحياة اليها فعاودت الصلات التجارية مع شمال افريقيا و الجمهوريات الايطالية، لكن شبه الجزيرة بدأت تفقد دورها كموزع للمنتجات ما بين الشرق و الغرب، غير أن عودة المنفيين اليها مثّل دفعا مهما فرمّم المسجد الجامع و القيصرية و الترسانات.

تبعت المرية في آخر عهودها الاندلسية لمملكة غرناطة قبل أن يستولي عليها النصارى نهائيا في سنة 1489.

مر بالمدينة و أقام فيها رجالات الفكر و العلوم من قبيل الشاعر ابن شرف و المتصوف ابن مسرّة الذي جعل من المدينة مركزا للنساك، و الشيخ الأكبر ابن عربي المرسي (1203- 1165) الذي مر بها بعد اقامته في المغرب، و الجغرافي احمد بن عمر العذري المولود في بلدة دلايةDallas من كورة المرية و البكري الولبي الذي وضع في المدينة أعمالا مهمة و الفيلسوف ابن باجة (راجع الروض المعطار للحميري، ص 183- 184).

(107) الديباج: مشتق من الدبج و هو النقش و التزيين و هو فارسي معرب و هو نوع من الأثواب الحريرية (المروج 1/ 312).

70

و المكللة بالشرج، و كان يصنع بها صنوف آلات الحديد و النحاس و الزجاج مما لا يوصف. و كان بها أنواع الفاكهة العجيبة التي تأتيها من وادي بجاية ما يعجز عنه الواصف حسنا و طيبا و كثرة، و تباع بأرخص ثمن، و هذا الوادي طوله أربعون ميلا في مثلها، كلها بساتين مثمرة و جنات نضرة و أنهار مطردة و طيور مغردة. و لم يكن في بلاد الأندلس أكثر مالا من أهلها و لا أكثر متاجر و لا أعظم ذخائر، و كان بها من الفنادق و الحمامات ألف مغلق إلا ثلاثين، و هي بين جبلين بينهما خندق معمور، على الجبل الواحد قصبتها المشهورة بالحصانة، و على الجبل الآخر ربضها. و السور محيط بالمدينة و الربض، و غربيهن ربض لها آخر يسمى ربض الحوض، ذو أسواق و حمامات و فنادق و صناعات، و قد استدار بها من كل جهة حصون مرتفعة و أحجار أزلية و كأنما غربلت أرضها من التراب، و لها مدن و ضياع متصلة الأنهار.

قرطاجنة (108): مدينة أزلية كثيرة الخصب، و لها اقليم يسمى القندوق، قليل مثله في طيب الأرض و نمو الزرع. و يقال إن الزرع فيه يكتفي بمطرة واحدة.

و كانت هذه المدينة في قديم الزمان من عجائب الدنيا لارتفاع بنائها و اظهار القدرة فيه، و بها أقواس من الحجارة المقرنصة، و فيها من التصاوير و التماثيل و أشكال الناس و صور الحيوانات ما يحير البصر و البصيرة. و من عجيب بنائها الدواميس، و هي أربعة و عشرون داموسا على صف واحد من حجارة مقرنصة طول كل داموس مائة و ثلاثون خطوة في عرض ستين خطوة، و ارتفاع كل واحد طول مائتي ذراع، بين كل داموسين أثقاب محكمة تصل فيها المياه من بعضها إلى بعض في العلو الشاهق، بهندسة عجيبة و إحكام بليغ، و كان الماء يجري إليها من شوتار و هي عين بقرب القيروان تخرج من جانب جبل، و إلى الآن يحفر في هدمها من سنة ثلثمائة فيخرج منها

____________

(108) الرخام: ضرب من الحجر يتكون من كاربونات الكالسيوم المتبلورة الموجودة في الطبيعة و يمكن صقل سطحه بسهولة (المعجم الوسيط 1/ 349).

71

من أنواع الرخام‏ (109) و المرمر (110) و الجزع الملون ما يبهر الناظر، قاله الجواليقي.

و لقد أخبرني بعض التجار أنه استخرج منها ألواحا من الرخام طول كل لوح أربعون شبرا في عشرة أشبار، و الحفر بها دائم على ممر الليالي و الأيام لم يبطل أبدا، و لا يسافر مركب أبدا، في البحر في تلك المملكة إلا و فيه من رخامها. و يستخرج منها أعمدة طول كل عامود ما يزيد على أربعين شبرا. و غالب الدواميس قائمة على حالها.

شاطبة (111): و هي مدينة حسنة يضرب بحسنها المثل، و يعمل بها الورق الذي لا نظير له في الأقاليم حسنا.

قنطرة السيف‏ (112): و هي مدينة عظيمة، و بها قنطرة عظيمة و هي من عجائب الدنيا، و على القنطرة حصن عظيم منيع الذرى.

____________

(109) تعد قرطاجنة من أقدم ثغور إسبانيا الشرقية، أنشأها" هزدرويال" القائد القرطاجني المعروف سنه (243 ق. م)، و تمتاز بمناعة موقعها البري و البحري، و هي تقع جنوب مرسية على شاطئ البحر المتوسط، و ظلت تتمتع بأهمية تجارية و بحرية في ظل الوجود الإسلامي بإسبانيا، و كانت مركزا من مراكز الجهاد و الغزو، تخرج منها الحملات الحربية، و بقيت تحت حكم المسلمين حتى سقطت نهائيا في أيدي" خايمي الأول" ملك أراجون سنة (675 ه- 1276 م) و لأن أكثر من مدينة سميت بقرطاجنة، فقد حرص العلماء على تسمية هذه المدينة بقرطاجنة الأندلس؛ تمييزا عن أختها التي توجد بتونس.

(110) المرمر: صخر رخامي جيري متحول يتركب من بلورات الكلسيت يستعمل للزينة في البناء و لصنع التماثيل و نحوها (المعجم الوسيط 2/ 900).

(111) تقع شاطبة على سفح جبل فيرنيساVernissa لتشرف على سهل خصب كان في أزمنة غابرة ثغرا حدوديا. ما زالت جدران قلعتها القديمة بادية للعيان، و قد اعتبرت بعد سقوطها في يد النصارى من أمنع قلاع مملكة أراغون. في الطرف الجنوبي من المدينة تصادفنا بعض آثار قصبتها الاسلامية كأجزاء من السور و الأبراج. أفل الاسلام في شاطبة سنة 1248 بعد أربع سنوات من سقوطها في يد ملك أراغون خايمي الاول اذ أقدم النصارى على طرد أهلها من المدينة.

(112) يذكر الحميري عن حصنها" و هو حصنن بينه و بين ماردة يومان و هو حصن منيع على نهر القنطرة، و أهلها متحصنون فيه، و لا يقدر لهم أحد على شي‏ء، و القنطرة لا يأخذها القتال إلا من بابها فقط، و القنطرة هذه قنطرة عظيمة على قوس من عمل الأول، في أعلاها سيف معلق لم تغيره الأزمنة و لا يدري ما تأويله.

72

طليطلة (113): و هي مدينة واسعة الأقطار عامرة الديار، أزلية من بناء العمالقة الأولى العادية و لها أسوار حصينة لم ير مثلها إتقانا أو متاعا، و لها قصبة عظيمة و هي‏

____________

(113) طليطلة (Toledo): طليطلية مدينة قديمة للغاية، و يغلب أنها بنيت زمن الإغريق. ازدهرت طليطلة في عهد الرومان، فحصنوها بالأسوار، و أقاموا فيها المسرح و الجسر العظيم. و عند ما جاء الفتح الإسلامى لها على يد طارق بن زياد عام (712 م) بعد واقعة وادى لكة على القوط، و ظلت طليطلة بعد الفتح تتمتع بتفوقها السياسى على سائر مدن الأندلس. اسم طليطلة تعريب للاسم اللاتيني" توليدوث" (Tholedoth) و كان العرب يسمون طليطلة مدينة الأملاك لأنها كانت دار مملكة القوط و مقر ملوكهم. عبر مؤرخو العرب عن عظمة موقع طليطلة، من ذلك ما ذكره الحميري في كتابه الروض المعطار في عجائب الأقطار إذ يقول: «و هي على ضفة النهر الكبير، و قل ما يرى مثلها إتقانا و شماخة بنيان، و هى عالية الذرى، حسنة البقعة»، ثم يقول في موضع آخر: «و لها من جميع جهاتها أقاليم رفيعة، و قلاع منيعة، و على بعد منها في جهة الشمال الجبل العظيم المعروف بالشارات». و فى عهد محمد بن عبد الرحمن الأوسط عام (233 ه) خرجت عليه طليطلة فبرز إليها بنفسه و هزمهم، و انتظمت في عهد خلافة عبد الرحمن الناصر، و ازدهر فيها فن العمارة. استقل بنو ذي النون بطليطة بعد سقوط الخلافة بقرطبة" و هم أسرة من البربر"، و تولى عبد الملك بن متيوه أمر طليطلة، و أساء إلى أهليها فاتفقوا عليه، استقل ابنه إسماعيل بها، و ترك شئونها إلى شيخها أبى بكر الحديدى، و توفى إسماعيل، و خلفه ابنه يحيى بن إسماعيل الذى توفى، و تولى حفيده القادر باللّه يحيى الذى ثار عليه أهل طليطلة لقتل ابن الحديدى فاستعان بألفونسو السادس ملك قشتالة الذى دخلها عام (1085 م). و بذلك تكون قد سقطت طليطلة في أيدى النصارى. حكم بنو يعيش طليطلة بين عامي 1009- 1028 حيث كان قاضي المدينة أبو بكر يعيش بن محمد بن يعيش و هي حاليا مدينة بمنطقة كاستيا لا منتشا في وسط أسبانيا. يبلغ عدد سكانها حوالي 000 73 نسمة. تقع على بعد 75 كيلو متر من مدريد العاصمة الأسبانية. و تقع على مرتفع منيع تحيط به أودية عميقة و أجراف عميقة، تتدفق فيها مياه نهر تاجة. و يحيط وادي تاجة بطليطلة من ثلاث جهات مساهما بذلك في حصانتها و منعتها.

73

على ضفة البحر الكبير يشقها نهر يسمى باجة و لها قنطرة عجيبة و هي قوس واحد، و الماء يدخل من تحته بشدة جري، و في آخر النهر ناعورة طولها تسعون ذراعا بالرشاشي، يصعد الماء إلى أعلى القنطرة فيجري على ظهرها و يدخل إلى المدينة.

و كانت طليطلة دار مملكة الروم، و كان فيها قصر مقفل أبدا، و كلما تملك فيها ملك من الروم أقفل عليه قفلا محكما؛ فاجتمع على باب القصر أربعة و عشرون قفلا، ثم ولي الملك رجل ليس من بيت الملك، فقصد فتح تلك الأموال على عدم فتحها فلم يرجع، و أزال الأقفال و فتح الباب فوجد فيها صور و حذروه و جهدوا به، فأبى إلا فتحها، فبذلوا له جميع ما بأيديهم من نفائس الأموال على عدم فتحها فلم يرجع، و أزال الأقفال الباب فوجد فيها صور العرب على خيلها و جمالها و عليهم العماثم المسبلة متقلدين السيوف و بأيديهم الرماح الطوال و العصي، و وجد كتابا فيه: إذا فتح هذا الباب تغلب على هذه الناحية قوم من الأعراب على صفة هذه الصور، فالحذر من فتحه الحذر

قال ففتح في تلك السنة الأندلس طارق بن زياد (114) في خلافة الوليد بن عبد الملك‏ (115) من بني أمية، و قتل ذلك الملك شر قتلة و نهب ماله و سبى من بها و غنم‏

____________

(114) طارق بن زياد الليثي: قائد مسلم في جيش الدولة الأموية من قبائل البربر التي تعيش شمال أفريقيا، و قد فتح الأندلس سنة 711 م. يعتبر طارق بن زياد من أشهر القادة العسكرين في التاريخ و يحمل جبل طارق جنوب أسبانيا أسمه حتى يومنا هذا و قد توفي في سنة 720 م. ولد طارق بن زياد فى القرن الأول من الهجرة و أسلم على يد موسى بن نصير، و كان من أشد رجاله، فحينما فتح موسى بن نصير طنجة ولى عليها طارقا سنة 89 ه، و أقام فيها إلى أوائل سنة 92 ه و لما أراد موسى بن نصير غزو الأندلس جهز جيشا من 12 ألف مقاتل معظمهم من البربر المغربيون، و أسند قيادة الجيش إلى طارق بن زياد و تمكن من فتح الأندلس بالتعاون مع موسي ابن نصير، و لم يعرف بعد ذلك مصيره بعد ذلك.

(115) الوليد بن عبد الملك: هو الوليد بن عبد الملك بن مروان بن الحكم. ولد عام 50 ه في خلافة معاوية بن أبي سفيان. بويع بولاية العهد في عهد أبيه و أصبح خليفة للمسلمين عام 86 ه بعد وفاة أبيه.

74

أموالها، و وجد بها ذخائر عظيمة، من بعضها مائة و سبعون تاجا من الدر و الياقوت و الأحجار النفيسة، و إيونا تلعب فيه الرماحة بأرماحهم قد ملئ من أواني الذهب و الفضة مما لا يحيط به وصف، و وجد بها المائدة (116) التي لنبي اللّه سليمان‏ (117) بن‏

____________

ترك عبد الملك للوليد دولة مترامية الأطراف هادئة مستقرة مما ساعده على القيام بالاصلاحات الكثيرة. توسعت الدولة الاسلامية في الشرق و الشمال و الغرب ففتحت بلاد ما وراء النهر (تركستان حاليا) و أصبح المسلمون على أبواب الصين و اصبحت بلاد الأندلس تحت الحكم العربي، و امتد الاسلام الى جنوب آسيا الصغرى و تطلع المسلمون الى فتح القسطنطينية. و كان الوليد يرسل في كل غزوة لبلاد الروم أحد بنيه مما يدل على اهتمامه بهذه الجبهة. اهتم الوليد بالاصلاح الداخلي فواصل تعريب الدواوين و اهتم بالمرضى و المقعدين فسهر على راحتهم و أكرم حفظة القرآن و قضى عنهم ديونهم. و نالت حركة العمارة و البنيان اهتمام الوليد فبنى مسجد الصخرة المشرفة و أقام المسجد الأموي في دمشق و وسع الحرم المكي و الحرم النبوي. و اهتم باصلاح الطرق و حفر الآبار و زودها بما يلزم من خانات تساعد على راحة المسافرين و تخفف ما يلاقونه من مشاق و متاعب. من قادة الوليد و مساعديه عمر بن عبد العزيز و الحجاج بن يوسف الثقفي و موسى بن نصير و قتيبة بن مسلم و محمد بن القاسم. كانت وفاة الوليد عام 96 ه بعد حكم دام قرابة عشر سنوات.

(116) قاد طارق بن زياد جيش المسلمين في معركة وادي لكة بينه و بين القوط الغربيين و أغلب الظن أن هذه المعركة فيها قتل رودريك (لذريق) ملك القوط. اتجه بعدها طارق شمالا نحو إشبيلية ففتحها، و كلف بفتح قرطبة، و مالقة، ثم فتح طليطلة عاصمة الأندلس، و توجه شمالا فعبر وادى الحجارة، و واديا أخر سمى فج طارق، و كان بذلك قد تمكن من فتح عدة مدن منها مدينة سالم التى يقال إن طارقا عثر فيها على مائدة سليمان (و ذكروا أنه كان لمائدة سليمان (عليه السلام) في كل سنة إحدى عشر ألف ثور و خمسمائة ثور و زيادة و ستة و ثلاثين ألف شاة سوى الإبل و الصيد فانظروا ماذا يكفي لحوممن ذكرنا من الخبز و قد ذكروا عددا مبلغه ستة آلاف مدى في العام لمائد تهخاصة و اعلموا أن بلاد بني إسرائيل تضيق عن هذه النفقات هذا مع قولهم أنه(عليه السلام) كان يهدي كل سنة ثلثي هذا العدد من بر و مثله من زيت إلى ملكصور فليت شعري لأي شي‏ء كان يهاديه بذلك هل ذلك إلا لأنه كفؤه و نظيره فيالملك و هذه كلمات كذبات و رعونة لا خفاء بها و أخبار متناقضة. و ذكروا أنهكانت توضع في قصر سليمان (عليه السلام) كل يوم مائة مائدة ذهب على كل مائدة مائة صفحة ذهب و ثلاثمائة طبق ذهب على كل طبق ثلاثمائة كأس ذهب فأعجبوا لهذه الكذبات الباردة. و اعلموا أن الذي عملها كان ثقيل الذهن في الحسابمقصرا في علم المساحة لأنه لا يمكن أن يكون قطر دائرة الصفحة أقل من شبرو إن لم تكن كذلك فهي صحيفة لا صحفة طعام ملك فوجب ضرورة أن تكون مساحة كلمائدة من تلك الموائد عشرة أشبار في مثلها لا أقل سوى حاشيتها و أرجلها. و اعلموا أن مائدة من ذهب هذه صفتها لا يمكن ألبتة أن يكون في كل مائدة منتلك الموائد أقل من ثلاثة آلاف رطل ذهب فمن يرفعها و من يضعها و من يغسلها و من يمسحها و من يديرها فهذا الذهب كله و ذا الأطباق من أين؟).

(117) هو من الرسل الذين أرسلهم اللّه إلى بني إسرائيل بعد أبيه داود (عليهما السلام)، و قد انفردا من بين الرسل بأن اللّه آتاهما الملك و النبوة. و قد ذكر اللّه سليمان في عداد مجموعة الرسل (عليهم السلام)، فقال تعالى في سورة النساء: إِنَّا أَوْحَيْنا إِلَيْكَ كَما أَوْحَيْنا إِلى‏ نُوحٍ وَ النَّبِيِّينَ مِنْ بَعْدِهِ وَ أَوْحَيْنا ... [النساء: 163] و قد أوصى داود (عليه السلام) بالملك لولده سليمان، و لما مات داود ورثه سليمان في الملك، و كان عمره حينئذ اثنتي عشرة سنة، و كان سليمان- على حداثة سنه- ممن آتاهم اللّه الحكمة و الفطانة و حسن السياسة.

75

داود (عليهما السلام)(118)، و كانت على ما ذكر من زمرد أخضر. و هذه المائدة إلى الآن في مدينة رومية باقية، و أوانيها من الذهب و صحافها من اليشم و الجزع. و وجد فيها الزبور (119) بخط يوناني في ورق من ذهب مفصل بجوهر، و وجد مصحفا محلى فيه منافع الأحجار و النبات و المعادن و اللغات و الطلاسم و علم السيمساء و الكيمياء. و وجد مصحفا فيه صناعة أصباغ الياقوت و الأحجار و تركيب السموم و الترياقات، و صورة شكل الأرض و البحار و البلدان و المعادن و المسافات، و وجد

____________

(118) داود أو داود أو داؤود: معناه" محبوب"، هو ثاني ملك على مملكة إسرائيل المتحدة (1011 ق. م.

- 971 ق. م.) و أحد أنبياء بني إسرائيل. و يعتبر أحق و أنزه ملك من بين ملوك إسرائيل التاريخيين، و هو صاحب مزامير داود الشهيرة.

(119) الزبورZabur : هو الكتاب الذي نزل على نبي اللّه داود و يسمى في التوراة" مزامير داود" و يحتوي على 150 مزمورا و اشتق منها لفظة المزمار التي تصحب الاناشيد (أحمد عطية اللّه: القاموس الإسلامي، مجلد 3، ص 24) و كان داود- (عليه السلام)- حسن الصوت، جميل الإنشاد، إذا قرأ الزبور تكف الطير عن الطيران، و تقع على الأغصان، ترجع بترجيعه، و تسبح بتسبيحه.

76

قائمة كبيرة مملوءة من الأكسير، يرد الدرهم‏ (120) منه ألف درهم من الفضة ذهبا إبريزا.

و وجد مرآة مستديرة عجيبة من أخلاط قد صنعت لسليمان (عليه السلام)، إذا نظر الناظر فيها رأى الأقاليم السبعة فيها عيانا و رأى مجلسا فيه من الياقوت و البهرمان وسق بعير. فحمل ذلك كله إلى الوليد بن عبد الملك، و تفرق العرب في مدنها. و بطليطلة بساتين محدقة و أنهار مغذقة و رياض و فواكه مختلفة الطعوم و الألوان، و لها من جميع جهاتها أقاليم رفيعة و رساتيق‏ (121) مريعة و ضياع وسيعة و قلاع منيعة، و شمالها جبل عظيم معروف بجبل الإشارات، به من البقر و الغنم ما يعم البلاد كثرة و غزرا.

____________

(120) الدرهم: فارسي معرب و الجمع دراهم و هو ستون عشيرا (المروج 2/ 342).

(121) الرستاق: معرب و يستعمل في الناحية التي هي طرف الإقليم و الرزداق بالزاي و الدال مثله و الجمع رساتيق و رزاديق قال ابن فارس الرزدق السطر من النخل و الصف من الناس و منه الرزداق و هذا يقتضي أنه عربي و قال بعضهم الرستاق مولد و صوابه رزداق (اللسان 3/ 1640).

77

ذكر الغرب الأدنى و هو الواحات و برقة و صحراء الغرب و الإسكندرية

فأما الواحات: فإن بها قوما من السودان يسمون البربر، و هم في الأصل عرب مخضرمون و بها كثير من القرى و العمائر و المياه و هي أرض حارة جدا، و هي في ضفة الجبل الحائل بين أرض مصر و الصحارى، و ينتج بهذه الأرض و ما اتصل بها من أرض السودان حمر وحشية منقوشة ببياض و سوداء بزي عجيب لا يمكن ركوبها، و إن خرجت عن أرضها ماتت في الحال. و كان في القديم يزرع بأرضها الزعفران‏ (122) كثيرا و كذلك البليلج‏ (123) و العصفر (124) و قصب السكر، و بها حيات في رمال تضرب الجمل في خفة فلا ينقل حدوة حتى يطير و بره من ظهره و ينهري.

____________

(122) الزعفران‏Safran : نبات بصلي من فصيلة السوسنيات، و الجزء الفعال في الزعفران أعضاء التلقيح و تسمى (السّمات) و تنزع من الزهور المتفتحة، و تجفف في الظل و لونها أحمر برتقالي و ذات رائحة نفاذة و طعم مميز، و زراعة الزعفران من النباتات المكلفة في زراعته ماديا و فنيا و تقنيا لذا اصبح سعره باهظ الثمن و خصوصا الأنواع الفاخرة. و الزعفران يقوي القلب و يورث البهجة و لكن الزائد منه سم قاتل كما يستخدم في الاكحال و ادرار الطمث و الاسراع بالولادة و يدخل كصبغة صفراء في تلوين العجائن (القاموس الإسلامي، ج 3، ص 63).

(123) بكسر الباء و اللام الاولى و فتح الثانية: دواء هندي معروف يتداوى به.

(124) العصفر: هو نبات عشبي حولي و الجزء المستعمل منه هو الازهار و التي تشبه ازهار الزعفران، و يعرف العصفر بعدة اسماء منها القرطم و البهرمان و الزرد و يطلق عليه البعض الزعفران مع انه ليس بزعفران.

78

شنترية: بها قوم من البربر (125) و أخلاط العرب، و بها معدن الحديد و البريم، و بينها و بين الإسكندرية برية واسعة. يقولون: إن بها مدنا عظيمة مطلسمة من أعمال الحكماء و السحرة، و لا تظهر إلا صدفة.

فمنها ما حكي أن رجلا أتى عمر بن عبد العزيز (126) (رحمه اللّه تعالى)، و عمر رضي اللّه عنه يومئذ عامل‏ (127) على مصر و أعمالها، فعرفه أنه رأى في صحراء الغرب‏

____________

(125) البربر: هم سكان المغرب العربي الأصليون، فهم ليسوا أوربيون و لا أفارقة لأنهم لا يتسمون بأي صفة من صفات العرقين السابقين و يظهر للعيان أن الملامح التي يحملونها مشرقية سواء كانت البشرة البيضاء كما حال قريش و الجميع يعلم مواصفات النبي القرشي (صلوات اللّه و سلامه عليه) و إما بشره حنطاوية فاتحة اللون. هناك أيضا ثورة مشهورة قام بها البرابرة و تسمى ثورة البربر في الأندلس و أشار المؤرخ شارل أندري جوليان في كتابه تاريخ أفريقيا الشمالية" إلى أن البربر لم يطلقوا على أنفسهم هذا الاسم، بل أخذوه من دون أن يروموا استعماله عن الرومان الذين كانوا يعتبرونهم أجانب عن حضارتهم، و ينعتونهم بالهمج، و منه استعمل العرب كلمة برابر و برابرة. (أنظر، التيجاني بلعوالي، البربر الأمازيغ، ازدواجية التسمية و وحدة الأصل و إيلي لوبلان، تاريخ الجزائر و المؤرخون، باريس 1931).

(126) عمر بن عبد العزيز: ولد في المدينة المنورة على اسم جدّه" عمر بن الخطاب"، فأمّ عمر بن عبد العزيز هي" أم عاصم بنت عاصم بن عمر بن الخطاب". و لا يعرف على وجه اليقين سنة مولده؛ فالمؤرخون يتأرجحون بين أعوام 59 ه، 62 ه، و إن كان يميل بعضهم إلى سنة 62 ه، و أيا و نشأ بالمدينة على رغبة من أبيه الذي تولى إمارة مصر بعد فترة قليلة من مولد ابنه، و ظلّ واليا على مصر عشرين سنة حتى توفي بها (65 ه- 85 ه- 685- 704 م). و قبل أن يلي عمر بن عبد العزيز الخلافة تمرّس بالإدارة واليا و حاكما، و رأى عن كثب كيف تدار الدولة، و خبر الأعوان و المساعدين؛ فلما تولى الخلافة كان لديه من عناصر الخبرة و التجربة ما يعينه على تحمل المسؤولية و مباشرة مهام الدولة، و كانت لديه رغبة صادقة في تطبيق العدل. و أهم ما قدمه عمر هو أنه جدّد الأمل في النفوس أن بالإمكان عودة حكم الراشدين، و أن تمتلئ الأرض عدلا و أمنا و سماحة و لم تطل حياة هذا الخليفة العظيم الذي أطلق عليه" خامس الخلفاء الراشدين"، فتوفي و هو دون الأربعين من عمره، قضى منها سنتين و بضعة أشهر في منصب الخلافة، و لقي ربه في (24 رجب 101 ه- 6 من فبراير 720 م) [الاعلام للزركلي 5/ 209، و «و سيرة عمر ابن عبد العزيز» لابن الجوزي؛ و (الخليفة الزاهد) لعبد العزيز سيد الاهل‏].

(127) العامل: يقصد به الوالي أو الحاكم.

79

بالقرب من شنترية، و قد أوغل فيها في طلب جمل له ندمنه، مدينة قد خرب الأكثر منها و أنه قد وجد فيها شجرة عظيمة بساق غليظ تثمر من جميع أنواع الفواكه، و أنه أكل منها كثيرا و تزود. فقال له رجل من القبط (128): هذه إحدى مدينتي هرمس الهرامسة و بها كنوز عظيمة. فوجه عمر بن عبد العزيز رضي اللّه عنه مع ذلك الرجل جماعة من ثقاته و استوثقوا من الزاد و الماء عن شهر، و طافوا تلك الصحارى مرارا فلم يقفوا على شي‏ء من ذلك.

و يحكى: إن عاملا من عمال العرب جار على قوم من الأعراب فهربوا من عنفه و جوره و دخلوا صحراء الغرب و معهم من الزاد ما يكفيهم مدة، فسافروا يوما أو بعض يوم فدخلوا جبلا فوجدوا فيه عنزا كثيرة و قد خرجت من بعض شعاب الجبل، فتبعوها فنفرت منهم فأخرجتهم إلى مساكن و أنهار و أشجار و مزارع و قوم مقيمين في تلك الناحية قد تناسلوا و هم في أرغد عيش و أنزه مكان، و هم يزرعون لأنفسهم و يأكلون ما يزرعون بلا خراج و لا مقاسمة و لا طلب. فسألوهم عن حالهم فأخبروهم أنهم لم يدخلوا إلى بلاد العرب و لا عرفوها. فرجع هؤلاء القوم‏

____________

(128) قبط و أقباط: جمع قبطي، تستخدم للدلالة على المصريين كجنسية و في الثقافة الشعبية للدلالة على المسيحيين المصريين تحديدا. و كلمة قبط هو صورة مختصرة من لفظة إيجيبتوس‏Aegyptos و هى لفظة أطلقها البيزنطيين على أهل مصر مأخوذه من العبارة الفرعونية حت- كا- بتاح‏Het -Ke -Path أو ها- كا- بتاح أو بيت كا (روح) بتاح أو هو اسم لمعبد فرعونى فى مدينة منف (ممفيس) التى كانت عاصمة مصر القديمة و قد حور الإغريق و من بعدهم البيزنطيين نطق هذه العبارة" هى جى بنو" ثم أضافوا حرف السين و هو يساوى الضمة فى لغتهم و يضاف حرف السين دائما إلى نهاية الأسماء الذى تطور بمرور الزمن فأطلقوا أسم" هيجبتس" أو" إيجيبتوس" و يقول الدكتور زاهى حواس:" و اعتقد العلماء أن اليونانيين قد سموا اسم إيجوبنوس لمصر و ذلك لاحتمال الاشتقاق من اسم أجبي و هو اسم ينسب إلي الماء الأزلي أو إلي النيل و الفيضان". و منها جائت كلمةEGYPT فى اللغة الإنجليزية و فى باقى اللغات الأوربية مثل اللغة الفرنسيةL ,EGYPTE و فى الإيطاليةL ,EGITTO ** و فى و فى الألمانيةAEGYPTE

80

الذين هربوا من العامل إلى أولادهم و أهليم و دوابهم فساقوها ليلا و خرجوا بهم يطلبون ذلك المكان، فأقاموا مدة طويلة يطوفون في ذلك الجبل فلم يقفوا لهم على أثر، و لا وجدوا لهؤلاء من خبر

و يحكى أن موسى بن نصير (129) لما قلد الغرب و وليها في زمان بني أمية، أخذ في السير على ألواح الأقصى بالنجوم و الأنواء و كان عارفا بها فأقام سبعة أيام يسير في رمال بين مهبي الغرب و الجنوب، فظهرت له مدينة عظيمة لها حصن عظيم بأبواب من حديد، فرام أن يفتح بابا منها فلم يقدر و أعياه ذلك لغلبة الرمل عليها، فأصعد رجلا إلى أعلاه فكان كل من صعد و نظر إلى المدينه صاح و رمى بنفسه إلى داخلها و لا يعلم ماذا يصيبه و لا ما يراه، فلم يجد له حيلة، فتركها و مضى. و حكي أن رجلا

____________

(129) موسى بن نصير: أبو عبد الرحمن موسى بن نصير بن عبد الرحمن زيد اللخمي (640- 716 م/ 19 ه- 97 ه) نشأ في دمشق و ولي غزو البحر لمعاوية بن أبي سفيان، فغزا قبرص، و بنى بها حصونا، و خدم بني مروان و نبه شأنه، و ولى لهم الأعمال، فكان على خراج البصرة فى عهد الحجاج. لما تولي الوليد بن عبد الملك الخلافة قام بعزل حسان بن النعمان و استعمل موسى بن نصير بدلا منه و كان ذلك في عام 89 ه و كان أن قامت ثورة للبربر في بلاد المغرب طمعا في البلاد بعد مسير حسان عنها فوجه موسى ابنه عبد اللّه ليخمد تلك الثورات ففتح كل بلاد المغرب و استسلم آخر خارج عن الدولة و أذعن للمسلمين.

قام موسى بن نصير بإخلاء ما تبقى من قواعد للبيزنطيين على شواطئ تونس و كانت جهود موسى هذه في إخماد ثورة البربر و طرد البيزنطيين هي المرحلة الأخيرة من مراحل فتح بلاد المغرب العربي. لم يكتف موسى بذلك بل أرسل أساطيله البحرية لغزو جزر الباليار البيزنطية الثلاث مايوركا و مينورقة و إيبيزا و أدخلها تحت حكم الدولة الأموية. بعد أن عمل موسى على توطيد حكم المسلمين في بلاد المغرب العربي، بدأ يتطلع إلى فتح الأندلس التي كانت تحت حكم القوط الغربيين. قام موسى باستئذان الخليفة الوليد بن عبد الملك في غزوها فأشار له الوليد ألا يخاطر بالمسلمين و أن يختبرها بالسرايا قبل أن يفتحها.

بعد أن قام موسى بإرسال السرايا و اختبار طبيعة الجزيرة الأيبيرية قام بتجهيز جيش بقيادة مولاه البربري المسلم طارق بن زياد، و بمعاونة من يوليان حاكم سبتة دخل المسلمون الأندلس و انتصروا على القوط الغربيين انتصارا حاسما في معركة وادي لكة عام 712 م/ 92 ه.

81

من صعيد مصر أتاه رجل آخر و أعلمه أنه يعرف مدينة في أرض الواحات بها كنوز عظيمة. فتزودا و خرجا، فسافرا في الرمل ثلاثة أيام ثم أشرفا على مدينة عظيمة بها أنهار و أشجار و أثمار و أطيار و دور و قصور، و بها نهر محيط بغالبها و على ضفة النهر شجرة عظيمة، فأخذ الرجل الثاني من ورق الشجرة ولفها على رجليه و ساقيه بخيوط كانت معه و فعل برفيقه كذلك، و خاضا النهر فلم يتعد الماء الورق و لم يجاوزه، فصعدا إلى المدينة فوجدا من الذهب و غيره ما لا يكيف و لا يوصف، فأخذا منه ما أطاقا حمله و رجعا بسلامة و تفرقا؛ فدخل الرجل الصعيدي إلى بعض ولاة الصعيد و عرفه بالقصة و أراه من عين الذهب، فوجه معه جماعة و زودهم زادا يكفيهم مدة، فجعلوا يطوفون في تلك الصحارى و لا يجدون لذلك أثرا، و طال الأمر عليهم فسئموا و رجعوا بخيبة. و أما أرض برقة فكانت في قديم الزمان مدنا عظيمة عامرة، و هي الآن خراب ليس بها إلا القليل من الناس و العمارة، و بها يزرع من الزعفران شي‏ء كثير.

و أما الإسكندرية (130) فهي آخر مدن الغرب، و هي على ضفة البحر الشامي و بها الآبار العجيبة و الروم الهائلة التي تشهد لبانيها بالملك و القدرة و الحكمة. و هي حصينة الأسوار عامرة الديار كثيرة الأشجار غزيرة الثمار؛ و بها الرمان و الرطب و الفاكهة و العنب، و هي من الكثرة في الغاية، و من الرخص في النهاية. و بها يعمل من الثياب الفاخرة كل عجيب، و من الأعمال الباهرة كل غريب، ليس في معمور

____________

(130) الإسكندرية: أسسها الإسكندر الأكبر 333 ق. م، فغدت مركزا للثقافة العالمية. اشتهرت عبر التاريخ بمكتبة الإسكندرية الغنية التي أثرت الثقافة الأنسانية و أشتهرت أيضا بمدرستها اللاهوتية و الفلسفية. و حديثا، بني في الإسكندرية مكتبة الإسكندرية الجديدة في عام 2001 م. مثل القاهرة فالإسكندرية محافظة مدينة، أي أنها محافظة تشغل كامل مساحتها مدينة واحدة، و في نفس الوقت مدينة كبيرة تشكل محافظة بذاتها.

82

الأرض مثلها؛ و لا في أقصى الدنيا كشكلها، يحمل منها إلى سائر الأقاليم في الزمن الحادث و القديم، و هي مزدحم الرجال و محط الرحال و مقصد التجار من سائر القفار و البحار، و النيل يدخل إليها من كل جانب، من تحت أقبية إلى معمورها، و يدور بها و ينقسم في دورها بصنعة عجيبة و حكمة غريبة، يتصل بعضها ببعض أحسن اتصال لأن عمارتها تشبه رقعة الشطرنج في المثال.

و إحدى عجائب الدنيا فيها و هي المنارة التي لم ير مثلها في الجهات و الأقطار، و بين المنارة (131) و النيل ميل واحد و ارتفاعه مائة ذراع بالشاشي لا بالساعدي، جملته مائتا قامة إلى القبة. و يقال إنه كان في أعلاها مرآة ترى فيها المراكب من مسيرة شهرة، و كان بالمرآة أعمال و حركات لحرق المراكب في البحر، إذا كان عدوا، بقوة شعاعها. فأرسل صاحب الروم يخدع صاحب مصر و يقول: إن الإسكندر قد كنز بأعلى المنارة كنزا عظيما من الجواهر و اليواقيت و اللعب و الأحجار التي لا قيمة لها خوفا عليها، فإن صدقت فبادر إلى استخراجه، و إن شككت فأنا أرسل لك مركبا موسوقا من ذهب و فضة و قماش و أمتعة، و لا يقوم، و مكني من استخراجه و لك من الكنز ما تشاء. فانخدع لذلك و ظنه حقا فهدم القبة فلم يجد شيئا مما ذكر، و فسد طلسم المرآة؛ و نقل أن هذه المنارة كانت وسط المدينة؛ و أن المدينة كانت سبع قصبات متوالية و إنما أكلها البحر و لم يبق منها إلا قصبة واحدة و هي المدينة الآن، و صارت المنارة في البحر لغلبة الماء على قصبة المنارة. و يقال إن مساجدها حصرت في وقت من الأوقات فكانت عشرين ألف مسجد.

____________

(131) شيد البطالمة منارة الإسكندرية، و التي اعتبرت من عجائب الدنيا السبع، و ذلك لإرتفاعها الهائل حوالي 35 مترا. ظلت هذه المنارة قائمة حتى دمرها زلزال شديد سنة 1307 م.

83

و ذكر الطبري‏ (132) في تاريخه أن عمرو بن العاص‏ (133) رضي اللّه عنه لما افتتحها أرسل إلى عمر بن الخطاب‏ (134) رضي اللّه عنه، يقول: قد افتتحت لك مدينة فيها أثنا عشر ألف حانوت تبيع البقل. و كان يوقد في أعلى هذه المنارة ليلا و نهارا

____________

(132) الطبري: هو أبو جعفر محمد بن جرير الطبري (ت 310 ه/ 922 م). مؤرخ و فقيه طبرستاني.

ولد في آمل من بلاد طبرستان و درس في الري و بغداد و البصرة و الكوفة وزار مصر و سورية. كان الطبري في أول الأمر شافعيا ثم خرج بمذهب جديد هو الجريرية فعاداه بسببه الحنابلة. و يشتهر الطبري بمؤلفه (تاريخ الأمم و الملوك)، أو (أخبار الرسل و الملوك) الذي ضمنه تاريخ العالم منذ بدء الخليقة حتى عصره، و الذي نقل عنه ابن الأثير و اليعقوبي. و يعتمد الكتاب على مصادر غير موثوق بها و هو في أربعة أجزاء تنتهي في عام 915 م. و قد ذيل عليه مؤرخون عديدون. و من كتبه الأخرى (تاريخ الرجال)، و تفسيره المعروف باسم (جامع البيان في تفسير القرآن)

(133) عمرو بن العاص رضي اللّه عنه (50 ق ه- 43 ه) هو عمرو بن العاص بن وائل، أبو عبد اللّه، السهمي القرشي، فاتح مصر، و أحد عظماء العرب و قادة الإسلام و ذكر الزبير بن بكار و الواقدي بسين لهما أن إسلامه كان على يد النجاشي و هو بأرض الحبشة. و ولاه النبي (صلى اللّه عليه و سلم) إمرة جيش" ذات السلال" و أمده بأبي بكر و عمر رضي اللّه عنهما ثم استعمله على عمان. ثم كان من أمراء الجيوش في الجهاد بالشام في زمن عمر و ولاه عمر فلسطين و مصر. و له في كتب الحديث 39 حديثا. [الإصابة 3/ 2، و الاستيعاب 3/ 1184، و الأعلام 5/ 248].

(134) عمر رضي اللّه عنه (40 ق ه- 23 ه) هو عمر بن الخطاب بن نفيل، عبد العزّى القرشي العدوي، ولد بعد عام الفيل بثلاث عشرة سنة (40 عام قبل الهجرة) أبو حفص الفاروق. عرف في شبابه بالشدة و القوة، و كانت له مكانة رفيعة في قومه اذ كانت له السفارة في الجاهلية فتبعثه قريش رسولا اذا ما وقعت الحرب بينهم أو بينهم و بين غيرهم و أصبح الصحابي العظيم الشجاع الحازم الحكيم العادل، صاحب رسول اللّه صلي اللّه علية و سلم، و أمير المؤمنين، ثاني الخلفاء الراشدين. كان النبي صلي اللّه عليه و سلم يدعو اللّه ان يعز الإسلام بأحد العمرين، فاسلم و هو. و كان إسلامه قبل الهجرة بخمس سنين، فأظهر المسلمون دينهم. و لازم النبي (صلى اللّه عليه و سلم)، و كان أحد وزيريه، و شهد معه المشاهد. بايعه المسلمون خليفة بعد أبي بكر، ففتح اللّه في عهده اثنا عشر ألف منبر. وضع التاريخ الهجري. و دون الدواوين. قتله أبو لؤلؤة المجوس و هو يصلي الصبح. [الأعلام للزركلي 5/ 204؛ و سيرة عمر بن الخطاب للشيخ علي الطنطاوي‏].

84

لاهتداء المراكب القاصدة إليها. و يقولون: إن الذي بنى المنارة هو الذي بنى الأهرام.

و بهذه المدينة المثلثان و هما حجران مربعان و أعلاهما ضيق حاد، طول كل واحد منها خمس قامات و عرض قواعدهما في الجهات الأربع كل جهة أربعون شبرا، عليها خط بالسرياني، حكي أنهما منحوتان من جبل برسم الذي هو غربي ديار مصر، و الكتابة التي عليهما: أنا يعمر بن شداد، بنيت هذه المدينة حين لا هرم فاش، و لا موت ذريع، و لا شيب ظاهر، و إذا الحجارة كالطين و إذا الناس لا يعرفون لهم ربا، و أقمت أسطواناتها و فجرت أنهارها و غرست أشجارها، و أردت أن أعمل فيها شيئا من الآثار المعجزة و العجائب الباهرة فأرسلت مولاي البتوت بن مرة العادي و مقدام بن عمرو بن أبي رغان الثمودي خليفة إلى جبل بريم الأحمر، فاقتطعا منه حجرين و حملاهما على أعناقهما فانكسرت ضلع من أضلاع البتوت، فوددت أن أهل مملكتي كانوا فداء له، و هما هذان. و أقامهما إلى القطن بن جارود المؤتفكي في يوم السعادة، و هذه المثلثة الواحدة في ركن البلد من الجهة الشرقية و المثلثة الأخرى ببعض المدينة.

و يقال إن المجلس الذي بجنوب المدينة المنسوب إلى سليمان بن داود (عليهما السلام)، بناه يعمر بن شداد المذكور، و أسطواناته و عضاداته باقية إلى الآن، و هو سنة (135) خمس و ثمانين و ثلاثمائة و هو مجلس مربع في كل رأس منه ست عشرة سارية، و في الجانبين المتطاولين سبع و ستون سارية، و في الركن الشمالي أسطوانة عظيمة و رأسها عليها، و في أسفلها قاعدة من الرخام مربعة، جرمها ثمانون شبرا،

____________

(135) الفرق بين العام و السنة: أن العام جميع جمع أيام، و السنة جمع شهور، فيقال عام الفيل لا سنة الفيل (الفروق في اللغة، ص 224).

85

و طولها من القاعدة إلى الرأس تسع قامات، و رأسها منقوش مخروم بأحكم صنعة، و هي مائلة من تقادم الدهور ميلا كثيرا، لكنها ثابتة، و بها عمود يقال عمود القمر، عليه صورة طير يدور مع الشمس.

أرض مصر: و هي غربي جبل جالوت، و هو إقليم العجائب و معدن الغرائب، و أهله كانوا أهل ملك عظيم و عز قديم، و كان به من العلماء عدة كثيرة و هم متفننون في سائر العلوم مع ذكاء مفرط في جبلتهم و كانت مصر خمسا و ثمانين كورة، و منها أسفل الأرض خمس و أربعون كورة و فوق الأرض أربعون كورة، و نهرها يشقها، و المدن على جانبيه و هو النهر المسمى بالنيل، العظيم البركات المبارك الغدوات و الروحات، و هو أحسن الأقاليم منظرا و أوسعها خيرا و أكثرها قرى، و هو من حد أسوان إلى الإسكندرية.

و في أرض مصر كنوز عظيمة، و يقال إن غالب أرضها ذهب مدفون، حتى قيل إنه ما فيها موضع إلا و هو مشغول بشي‏ء من الدفائن. و بها الجبل المقطم و هو شرقيها، ممتد من مصر إلى أسوان في الجهة الشرقية، يعلو في مكان و ينخفض في مكان. و تسمى تلك التقاطيع منه اليحاميم و هو سود، و يوجد فيها المغرة و الكلس، و فيه ذهب عظيم، و ذلك أن تربته إذا دبرت استخرج منها ذهب خالص، و فيه كنوز و هياكل و عجائب غريبة. و مما يلي البحر الجبل المنحوت المدور الذي لا يستطيع أحد أن يرقاه لملاسته و ارتفاعه، و فيه كنوز عظيمة لمقطم الكاهن‏ (136) الذي نسب إليه‏

____________

(136) المقطم: قيل سمي باسم مقطم الكاهن كان مقيما فيه لعمل الكيميا. و قال أبو عبد اللّه اليمني:

سمي بالمقطم بن مصر بن بصير و كان عبدا صالحا انفرد فيه لعبادة اللّه تعالى. و ذكر الكندي في كتاب فضائل مصر ما يوافق ذلك: و هو أن عمرو بن العاص رضي اللّه عنه سار في سفح المقطم و معه المقوقس فقال له عمرو: ما بال جبلكم هذا أقرع ليس عليه نبات كجبال الشام فلو شققنا في أسفله نهرا من النيل و غرسناه نخلا فقال المقوقس: وجدنا في الكتب أنه كان أكثر البلاد أشجارا و نبتا و فاكهة و كان ينزله‏

86

هذا الجبل، و لملوك مصر القديمة أيضا من الذهب و الفضة و الأواني و الآلات النفسية و التماثيل الهائلة و التبر و الإكسير و تراب الصنعة ما لا يعلمه إلا اللّه تعالى.

و من مدنه المشهورة الفسطاط (137) و هو فسطاط عمرو بن العاص، و هي مدينة عظيمة و بها جامع‏ (138) عمرو بن العاص رضي اللّه عنه، و كان مكانه كنيسة للروم فهدمها عمرو بن العاص و بناها مسجدا جامعا، و حضر بناءه جماعة من الصحابة.

و شرقي الفسطاط خراب، و ذكر أنها كانت مدينة عظيمة قديمة ذات أسواق و شوارع واسعة و قصور و دور و فنادق و حمامات، يقال إنها كان بها أربعمائة حمام‏

____________

المقطم بن مصر بن بيصر بن حام بن نوح (عليه السلام) فلما كانت الليلة التي كلم اللّه تعالى فيها موسى (عليه السلام) أوحى اللّه تعالى إلى الجبال: إني مكلم نبيا من أنبيائي على جبل منك فسمت الجبال كلها و تشامخت إلا جبل بيت المقدس فإنه هبط و تصاغر فأوحى اللّه تعالى إليه: لم فعلت ذلك و هو به أخبر فقال: إعظاما و إجلالا لك يا رب! فأمر اللّه تعالى الجبال أن يحيوه كل جبل مما عليه من النبت فجادله المقطم بكل ما عليه من النبت حتى بقي كما ترى فأوحى اللّه تعالى إليه إني معوضك على فعلك بشجر الجنة أو غرس الجنة. و أنكر القضاعي و غيره أن يكون لمصر ولد اسمه المقطم و جعلوه مأخوذا من القطم و هو القطع لكونه منقطع الشجر و النبات.

(137) قيل الفسطاط بمعنى الخيمة نسبة لخيمة عمرو بن العاص التي بنى مكانها المدينة و قيل أصلها يوناني (فسطاطون) أي المدينة و يقال بل الفسطاط تعني في اللغة العربية المدينة (أنظر ملحق رقم (8).

(138) يقع جامع عمرو بن العاص بالفسطاط بحي مصر القديمة، و هو أول جامع بني بمصر بعد أن من اللّه تعالي على عمرو بن العاص قائد الجيوش العربية بفتح مصر سنة 20 للهجرة الموافق سنة 641 ميلاديا.

و قد بني هذا الجامع سنة 21 هجريا 641 ميلاديا و كان أول إنشائه مركزا للحكم و نواة للدعوة للدين الإسلامي بمصر، و من ثم بنيت حوله مدينة الفسطاط التي هي أول عواصم مصر الإسلامية، و لقد كان الموقع الذي اختاره عمرو بن العاص لبناء هذا الجامع ملكا لأحد الأشخاص يدعي" قيسبة" و كان فى ذلك الوقت يطل على النيل كما كان يشرف حصن بابليون الذي يقع بجواره عليه، و لأن هذا الجامع هو أول الجوامع التي بنيت فى مصر فقد عرف بعدة أسماء منها الجامع العتيق و تاج الجوامع.

87

فخربها شاور (139)، و هو وزير العاضد (140)، خوفا من الفرنج أن يملكوها. و سمي الفسطاط فسطاطا لأن عمرو بن العاص نصب فسطاطه أي خيمته هنا مدة إقامته، و لما أراد الرحيل و هدم الفسطاط أخبر أن حمامة باضت بأعلاه فأمر بترك الفسطاط على حاله لئلا يحصل التشويش للحمامة بهدم عشها و كسر بيضها، و أن لا يهدم حتى تفقس عن فراخها و تطيرهم، و قال: و اللّه ما كنا لنسي‏ء لمن لجأ بدارنا و اطمأن إلى جانبنا.

____________

(139) شاور: أبو شجاع شاور بن مجير بن نزار بن عشائر بن شأس بن مغيث بن حبيب بن الحارث بن ربيعة بن يخنس بن أبى ذؤيب عبد اللّه و هو والد حليمة مرضعة محمد بن عبد اللّه (صلى اللّه عليه و سلم) (توفي 564 ه) هو وزير العاضد صاحب مصر سنة 558 ه. كان يخدم الصالح بن رزيك، فأقبل عليه و ولاه الصعيد و هو أكبر الأعمال بعد الوزارة. و ظهرت منه كفاءة عظيمة و تقدم و استمال الرعية و المقدمين من العرب و غيرهم، فعسر أمره على الصالح و لم يمكنه عزله، فاستدام استعماله لئلا يخرج عليه. و عند وفاته أوصى ابنه العادل ألا يعزله لقوته، و لكن أهله حسنوا للعادل عزله، و استعمال بعضهم مكانه و خوفوه منه. فأرسل إليه بالعزل، فجمع جموعا كثيرة و قدم من الصعيد و حارب العادل و قتله و صار شاور وزيرا و تلقب بأمير الجيوش. ثم إن الضرغام جمع جموعا كبيرة و نازع شاور في الوزارة، و هزم شاور و فر إلى نور الدين محمود مستجيرا به، فأكرم مثواه و أحسن إليه و أنعم عليه و أرسل معه أسد الدين شيركوه بعساكره إلى مصر و قتلوا الضرغام. و استولى شاور على الوزارة و تمكن منها. و آخر الأمر غدر بهم شاور و عزم على قتل أسد الدين و الأمراء الذين معه، فبادروه و قتلوا شاور سنة 564 ه. و صفا الأمر لأسد الدين شيركوه، و ظهرت السنة بالديار المصرية و خطب فيها بعد اليأس للدولة العباسية.

(140) العاضد: هو أبو محمد عبد اللّه بن يوسف الحافظ بن محمد، الملقب بالعاضد آخر خلفاء الدولة الفاطمية، بويع بالخلافة و هو صغير لم يتجاوز العاشرة و ظل في الحكم حتى سنة 567 ه بعد أن أسقط وزيره صلاح الدين الأيوبي اسمه من الخطبة؛ إيذانا بسقوط الخلافة الفاطمية، و بدأ عصر جديد.

88

و قبالة الفسطاط الجزيرة المعروفة بالروضة (141)، و هي جزيرة يحيط بها بحر النيل من جميع جهاتها، و بها فرج و نزه و مقاصف و قصور و دور و بساتين، و تسمى هذه الجزيرة دار المقياس، و كانت في أيام بعض ملوك مصر، يجتاز إليها على جسر من السفن فيه ثلاثون سفينة و كان بها قلعة عظيمة فخربت، و بها المقياس يحيط به أبنية دائرة على عمد، و في وسط الدار فسقية عميقة ينزل إليها بدرج من رخام دائرة و في وسطها عمود رخام قائم و فيه رسوم أعداد الأذرع و الأصابع يعبر إليه الماء من قناة عريضة. و وفاء النيل ثمانية عشر ذراعا و هذا المبلغ لا يدع من ديار مصر شيئا إلا رواه، و ما زاد على ذلك ضرر و محل لأنه يميت الشجر و يهدم البنيان. و بناء مصر كلها طبقات بعضها فوق بعض يكون خمسا و ستا و سبعا، و ربما سكن في الدار الواحدة الجامعة مائة من الناس و لكل منهم منافع و مرافق مما يحتاج إليه. و أخبر الجواليقي أنه كان بمصر على أيامه دار تعرف بدار ابن عبد العزيز بالموقف، يصب لمن فيها من السكان في كل يوم أربعمائة راوية و فيها خمسة مساجد و حمامات و فرنان.

القاهرة المعزية: حرسها اللّه تعالى و ثبت قواعد أركان دولة سلطانها و جعلها دار إسلام إلى يوم القيامة آمين. و هي مدينة عظيمة أجمع المسافرون غربا و شرقا و برا و بحرا على أنه لم يكن في المعمورة أحسن منها منظرا و لا أكثر ناسا و لا أصح هواء و لا أعذب ماء و لا أوسع فناء، و إليها يجلب من أقطار الأرض و سائر الأقاليم من كل شي‏ء غريب، و نساؤها في غاية الحسن و الظرف، و ملكها عظيم ذو هيبة وصيت‏

____________

(141) الروضة: تقابل الفسطاط على الضفة الغربية للنيل جزيرة قديمة يحيط بها الماء، و يفصل بينها و بين الفسطاط من ناحية و بينها و بين الجيزة من ناحية أخرى، و كان على الجزيرة حصن روماني قديم يعتبر ملحقا لحصن بابليون و جزءا من وسائل الدفاع عن غرب الدلتا و ظلت الجزيرة قرونا طويلة تعتبر كضاحية ملكية يبني فيها الأمراء و الوزراء و الخلفاء حصونهم و قصورهم و بساتينهم و متنزها جميلا و مقرا لمقياس النيل الذي بناه أسامة بن زيد التنوخي 97 ه عهد سليمان بن عبد الملك (جمال الدين الشيال، تاريخ مصر الإسلامية، ج 1، ص 47) و الروضة الأرض ذات الخضرة (اللسان 3/ 1775).

89

كثير الجيوش حسن الرأي لا يماثله ملك في زيه و ترتيبه، تعظمه ملوك الأرض و تخشى بأسه و ترغب في مودته و تترضاه و هو سلطان الحرمين الزاهرين و الحاكم على البحرين الزاخرين؛ و هي مدينة يعبر عنها بالدنيا، و ناهيك من إقليم يحكم سلطانه على مواطن العبادة في الأرض المشرفة و المدينة الشريفة و بيت المقدس؛ و مواطن الأنبياء و مستقر الأولياء و أهل هذه المدينة في غاية الرفاهية و العيشة الهنية و الهيئة البهية، و قد ورد في الخبر: مصر كنانة اللّه ما رماها أحد بسوء إلا أخرج من كنانته سهما فرماه به و أهلكه.

عين شمس‏ (142) و هي شرق القاهرة، و كانت في القديم دار مملكة لهذا الإقليم، و بها من الأعمال و الأعلام الهائلة و الآثار العظيمة، و بها البستان‏ (143) الذي لا ينبت‏

____________

(142) عين شمس (اون): كانت في الازمنة القديمة عاصمة مصر الدينية و قاعدة من قواعد مقاطعات الوجة البحري و معني هذا الاسم «مدينة الشمس» و كانوا يطلقون اسم «عين شمس» علي موقعها الحقيقي و علي ما يلية من الاماكن الي بابل و لم يبق من مدينة «اون» القديمة شي‏ء للان فيما عدا شجرة العذراء بالمطرية التي استراحت الاسرة المقدسة بجوارها و فيما عدا العين التي انفجرت تحتها ثم مسلة منفردة من المسلتين اللتين اقامهما سنوسرت الاول عند مدخل معبد «رع» اما المسلة الثانية فقد سقطت سنة 1190 م، بقيت هذة المسلة المنفردة وسط الحقول كشاهد حزين علي مجد عين شمس الذي زال و اندثر!! و لا يزال في تل الحصن المجاور لهذا المكان اثار سور قوي قديم ارتفاعة حوالي عشرين قدما و قد علا سطح السهل الذي كانت تقوم علية مدينة «اون» بضعة امتار منذ القرون الماضية و يدل علي ذلك العمق الذي توجد فية المسلة اليوم و العمق الذي توجد فية الاثار الاخري تحت مستوي سطح السهل و كانت مدينة «اون» معروفة بعظمة اثارها كما كانت معروفة بانها قبلة لاهل العلم كانت تقوم اقدم جامعة عرفتها المدينة في العالم و هي ام الجامعات كلها خلفتها جامعة الاسكندرية في العصر اليوناني و الروماني و المسيحي ثم جامعة الفسطاط فجامعة القطائع فالجامعة الازهرية في العصر العربي و بعد ذلك جامعة فواد الاول بالقاهرة و جامعة فاروق بالاسكندرية في العصر الحديث هنا في جامعة عين شمس تلقي موسي الكليم علية السلام حكمة المصريين و علومهم علي ايدي كهنة معبد «رع» هنا في هذة الجامعة تناقش هيرودوت مع اكبر الكهنة علما و ثقافة هنا في هذة الجامعة تلقي افلاطون علومة و درس ادوكسيس الرياضي الحكمة و الفلسفة و علم الفلك و تخرج كلود بطليموس الجغرافي الخالد الذكر هنا في هذة الجامعة تعلم الناس قياس الزمن علي اساس ان السنة الشمسية وحدة في التوقيت.

(143) البستان: الحديقة و هي فارسية معربة من بو: الرائحة و ستان: المكان (اللسان 1/ 279).

90

شي‏ء من الأرض إلا و هو فيه، و هو بستان طوله ميل في ميل‏ (144)، و السر في بئره لأن المسيح (عليه السلام) اغتسل فيه.

و غربيها مدينة قليوب و هي مدينة عظيمة يقولون إنه كان بها ألف و سبعمائة بستان، و لكن لم يبق إلا القليل. و بها من أنواع الفاكهة شي‏ء كثير في غاية الرخص، و بها السردوس‏ (145) الذي هو أحد نزه الدنيا، يسار فيه يومان بين بساتين مشتبكة و أشجار ملتفة و فواكه فاخرة و رياض ناضرة، و هي حفير هامان‏ (146) وزير فرعون‏ (147). يقال إنه لما حفرها جعل أهل البلاد يخرجون إليه و يسألونه أن يجريها إليهم و يجعلون له على ذلك ما شاء من المال، ففعل و حصل من أهل البلاد مائة ألف‏

____________

(144) لم يتبقى من البستان سوى شجرة وحيدة محاطة بسور ضخم و هي شجرة مريم (عليها السلام).

(145) السردوس: و يقال السردوسي بزيادة ياء في آخره و هو الذي حفره هامان لفرعون. و كان هذا الخليج أحد نزهات الدنيا يسار فيه يوما بين بساتين مشتبكة و أشجار ملتفة و فواكه دانية، الآن فقد ذهب ذلك و بطل الخليج.

(146) هامان: وزير فرعون الأكبر ورد في القرآن ست مرات، و كان ذو شأن في بلاط فرعون و ربما جاءت كلمة هامان من ها+ آمان الفرعونية بمعنى النافذ الى آمون و التي تدل على أنه كبير الكهنة و الوزراء (من إعجاز القرآن ج 1، دار الهلال، ص 60

(147) فرعون: لقب للملوك المصريين القدامى، و من ذلك فرعون موسى الذي كان في أيام موسى- (عليه السلام)- و كلمة (فرعون) في اللغة المصرية القديمة معناها: المنزل العظيم، فكانت الكلمة في البداية و صفا للقصر الملكي ثم صارت و صفا للملك.- و تطلق كلمة (فرعون) على كل طاغية متجبر، كما قيل في أبي جهل: فرعون هذه الأمة، لما قام به من الأذى للنبي- عليه الصلاة و السلام- و أصحابه (أنظر للباحث، قاموس المصطلحات التاريخية، مكتبة الأنجلو المصرية 2007).

91

ألف دينار (148) فحملها إلى فرعون؛ فسأله من أين هذا المال الكثير؛ فأخبره أن أهل البلاد سألوا منه اجراء الماء إلى بلادهم و جعلوا هذا المال مقابلة لذلك فقال فرعون:

بئس ما صنعت من أخذ هذه الأموال، أما علمت أن السيد المالك ينبغي له أن يعطف على عبيده و لا يأخذ منهم على إيصال منفعة أجرا و لا ينظر إلى ما بأيديهم؟

اردد المال إلى أربابه و لا تأت بمثلها

الجيزة (149): و هي مدينة عظيمة على ضفة النهر الغربية ذات قرى و مزارع، و بها خصب كثير و خير واسع، و بها القناطر التي لم يعمل مثلها و هي أربعون قوسا على سطر واحد، و بها الأهرام التي هي من عجائب الدنيا لم يبن على وجه الأرض مثلها في إحكامها و إتقانها و علوها، و ذلك أنها مبنية بالصخور العظام و كانوا حين بنوها يثقبون الصخر من طرفيه و يجعلون فيه قضيبا من حديد قائم و يثقبون الحجر الآخر و ينزلونه فيه و يذيبون الرصاص و يجعلونه في القضيب بصنعة هندسية حتى كمل بناؤها، و هي ثلاثة أهرامات، ارتفاع كل هرم منها في الهواء مائة ذراع بالملكي، و هو خمسمائة ذراع بالذراع المعهود بيننا، و ضلع كل هرم من جهاته ذراع بالملكي.

____________

(148) الدينار: فارسي معرب و أصله دين آر أي الشريعة جاء بها و الدينار ستون حبة و الحبة تساوي حبة الشعير و يسمى المثقال من الذهب من الذهب دينارا (أحمد الشرباصي، المعجم الاقتصادي الإسلامي، 164).

(149) الجيزة: هي من المدن القديمة التي أنشئت وقت فتح العرب لمصر، و قال ياقوت في معجم البلدان: الجيزة في لغة العرب: معناها الوادي أو أفضل موضع فيه ورد في كتاب الانتصار أن مدينة الجيزة هي مدينة إسلامية بنيت في سنة 21 ه و ورد في أحسن التقاسيم للمقدسي أن الجيزة مدينة خلف العمود (يقصد مقياس النيل)، كانت الطريق إليها من الجزيرة على جسر، إلى أن قطعه الخليفة الفاطمي عاصمتها مدينة الجيزة التى أنشئت سنة 20 ه مع الفتح الإسلامي لمصر و حاليا هي احدى محافظات مصر. بلغ إجمالى سكانها التقديرى 2. 5 مليون نسمة في أول يناير 2001. و تنقسم المحافظة إداريا إلى 9 مراكز، 11 مدينة، 7 أحياء، 52 وحدة محلية قروية، 170 قرية تابع، 637 كفر و نجع.

92

و هي مهندسة من كل جانب محددة الأعالي من أواخر طولها على ثلثمائة ذراع.

يقولون إن داخل الهرم الغربي ثلاثين مخزنا من حجارة صوان ملونة مملوءة بالجواهر النفيسة و الأموال الجمة و التماثيل الغريبة و الآلات و الأسلحة الفاخرة التي قد دهنت بدهان الحكمة فلا تصدأ أبدا إلى يوم القيامة. و فيه الزجاج الذي ينطوي و لا ينكسر، و أصناف العقاقير المركبة و المفردة و المياه المدبرة. و في الهرم الشرقي الهيئات الفلكية و الكواكب، منقوش فيها ما كان و ما يكون في الدهور و الأزمان إلى آخر الدهر (150). و في الهرم الثالث أخبار الكهنة (151) في توابيت صوان مع كل كاهن لوح من ألواح الحكمة و فيه من عجائب صناعاته و أعماله. و في الحيطان من كل جانب أشخاص كالأصنام تعمل بأيدها جميع الصناعات على المراتب. و لكل هرم منها خازن. و كان المأمون‏ (152) لما دخل الديار المصرية أراد هدمها فلم يقدر على ذلك فاجتهد و أنفق أموالا عظيمة حتى فتح في أحدها طاقة صغيرة، يقال إنه وجد خلف الطاقة من الأموال قدر الذي أنفقه لا يزيد و لا ينقص، فتعجب من ذلك و قال:

انظر إلى الهرمين و اسمع منهما* * * ما يرويان عن الزمان الغابر

____________

(150) الدهر: جمع أوقات متوالية مختلفة و هو مدة الحياة الدنيا كلها (اللسان، مادة دهر، و الفروق اللغوية، أبو هلال العسكري، ص 223).

(151) الكهانة:Divination : ادعاء علم الغيب.

(152) المأمون (الخليفة العالم) (813- 833 ه): عبد اللّه أبو العباس بن الرشيد ولد سنة سبعين و مائة في ليلة الجمعة منتصف ربيع الأول و هي الليلة التي مات فيها الهادي و استخلف أبوه. قرأ العلم في صغره، و سمع الحديث من أبيه و كان أفضل رجال بني العباس حزما و عزما و حلما و علما و رأيا و دهاء و هيبة و شجاعة و سوددا و سماحة. استقل المأمون بالأمر بعد قتل أخيه سنة ثمان و تسعين و هو بخرسان و اكتنى بأبي جعفر. و مات المأمون يوم الخميس لاثنتي عشرة بقيت من رجب سنة ثمان عشرة بالبدندون من أقصى الروم و نقل إلى طرطوس فدفن بها.

93

لو ينطقان لخبّرانا بالذي‏* * * فعل الزمان بأوّل و بآخر

و قال غيره:

خليلي ما تحت السماء بنيّة* * * تناسب في إتقانها هرمي مصر

بناء يخاف الدهر منه‏* * * و كل على ظاهر الدنيا يخاف من الدهر

و قال آخر:

أين الذي الهرمان من بنيانه‏* * * ما قومه، ما يومه، ما المصرع؟

تتخلّف الآثار عن أصحابها* * * حينا و يدركها الفناء فتصرع‏

94

الفيوم‏ (153): و هي مدينة عظيمة بناها يوسف الصديق (عليه السلام)، و لها نهر يشقها. و نهرها من عجائب الدنيا، و ذلك أنه متصل بالنيل و ينقطع منه في أيام الشتاء و هو يجري على العادة. و لهذه المدينة ثلثمائة و ستون قرية عامرة آهلة، كلها مزارع و غلال. و يقال إن الماء في هذا الوقت أخذ أكثرها. و كان يوسف (عليه السلام) قد جعلها على عدد أيام السنة فإذا أجدبت‏ (154) الديار المصرية كانت كل قرية تقوم بأهل مصر يوما، و بأرض الفيوم بساتين و أشجار و فواكه كثيرة رخيصة و أسماك‏

____________

(153) كانت الفيوم في العصور القديمة هي المقاطعة 21 من الأقاليم الإدارية للوجه القبلي و كانت تسمى‏Mc rt -pht و تعنى الشجرة السفلي، و كانت هي و المقاطعة 20 تكونان مقاطعة واحدة قبل أن تستقل كل منهما عن الأخرى و قد سميت الفيوم بإسم (مير وير) أى البحر العظيم يوم كانت المياه تغمر كل منخفض الفيوم، ثم سميت شيدت‏sdt sdt أى أرض البحيرة المستخلصة بناءا على عمليات إستصلاح الأراضي باستخلاصها من مياه البحيرة، و فى العصر اليونانى الرومانى أطلق عليها اسم (كريكو ديلوبوليس‏Crocoddilipolis ) لوجود التمساح بالمنطقة و الذى كان معبودا بها تحت إسم (الإله سبك) و كان يطلق عليها أيضا إسم (برسوبك) أى دار الإله سوبك و تغير الإسم إلى (أرسينوى) تكريما لأخت زوجة بطليموس الثاني فيلادلفوس، و ذكر في النصوص‏Q 10؟ وQ 10 و هى أصل ديموطيقى‏P 3-ym أى بى يم معناها اليم أو البحيرة التى تحورت إلى فيوم و أضيفت إليها آداة التعريف العربية بعد الفتح العربي إضافة إلى آداة التعريف المصريةp فأصبحت (الفيوم) و تقع مدينة الفيوم فى قلب مصر بين الدلتا و الصعيد جنوب غرب القاهره بمسافة مائة كيلومتر و هى إحدى الواحات الموجوده بالجمهوريه و تعتبر صوره مصغره لمصر حيث يمثل بحر يوسف نيلها و دلتاها و تمثل بحيرة قارون شمالها الساحلى ..

و تعتبر الفيوم من أهم المناطق السياحيه فى مصر حيث تتجمع فيها كل عناصر الجذب السياحى حيث تمتاز بجمال الطبيعه و جوها المعتدل طول العام، و قد ظهرت فيها حضارات ما قبل التاريخ و التى تركت بصماتها الخالده من خلال الآثار الفرعونيه و اليونانيه و الرومانيه و القبطيه و الإسلاميه و تبلغ مساحتها 70. 6068 كيلومتر مربع و تضم خمسة مراكز إداريه هى (الفيوم- سنورس- إطسا- طاميه- أبشواى).

(154) الجدب: القحط و ليس بها قليل و لا كثير و لا مرتع و لا كلأ (اللسان 1/ 557).

95

زائدة الوصف، و بها من قصب السكر شي‏ء كثير، و يقال إنه كان على الفيوم و إقليمها كلها سور واحد.

سخا (155): مدينة حسنة، و لها إقليم واسع، بجامعها حجر أسود عليه طلسم بقلم الطير، إذا أخرج ذلك الحجر من الجامع دخله العصافير، و إذا دخل إليه خرجت العصافير.

و أما أنصنا (156) و الأشمونان‏ (157) و أبو صير (158): فمدن أزلية و بها آثار عجيبة و أعلام هائلة. و يقال إن سحرة فرعون كانوا من مدينة أبي صير، و بها الآن بقية منهم.

و أما أسيوط و أخميم و دندرا: فمدن أزلية بها آثار عجيبة و أعلام هائلة.

____________

(155) مدينة سخا: مركز كفر الشيخ بمحافظة كفر الشيخ بمصر. و تقع على بعد 2 كم جنوب مدينة كفر الشيخ. و هى" خاسوت" الفرعونية و" اكسويز" اليونانية الرومانية و كانت سخا عاصمة الإقليم السادس من أقاليم الوجه البحرى و قد كانت مقرا و عاصمة للأسرة الرابعة عشرة الفرعونية.

(156) أنصنا: كورة من مصر في الصعيد شرقي النيل، خرجت علماء نسبوا إليها.

(157) الأشمونين‏Hermopolis : كانت الأشمونين مدينة هامة من اقدم مدن مصر و كان اسمها باللغة المصرية القديمة خمنو و تكتب بالهير و غليفية و معناها ثمانية و ذلك نظرا لعدد آلهتها الثمانية و أكبرهم توت المرموز إليه بطير اللقلق و قد تطورت الكلمة فصارت تكتب باللغة القبطية و يذكر كتاب صبح الاعشى أن أقليم الأشمونين كان ممتدا من تلا بالمنيا إلى أخميم بسوهاج.

(158) أبو صير: كانت تعتبر أبو صير موقع المنسيين من ملوك الأسرة الخامسة. و بالرغم من تعدد الآثار الخاصة بهم، لم يحظ هؤلاء الملوك بنفس الشهرة التى حظى بها أسلافهم و تقع أبو صير في شمال منطقة سقارة، و يوجد بها بقايا معابد الشمس، و الأهرامات و بعض مقابر كبار رجال الدولة من الأسرة الخامسة و نذكر من هذه الآثار، هرم نفر افر المميز. فبالرغم انه فى حالة سيئة و غير مكتمل إلا أنه تم العثور على قطع هامة بداخله، منها مجموعة تماثيل لملوك الدولة القديمة.

96

و زماخر: و هي مدينة حسنة كثيرة الفواكه يقرب منها جبل الطليمون و هو يأتي من جهة المغرب فيعترض مجرى نهر النيل، و الماء ينصب إليه بقوة حتى يمنع المراكب فلا يقدرون على الجواز عليه إلى أسوان. ذكروا أن كرهية الساحرة كانت ساكنة بأعلى هذا الجبل في قصر عظيم، و كانت تتكلم على المراكب المقلعة في البحر فتقف‏

و أسوان‏ (159): و هي آخر الصعيد الأعلى، و هي مدينة صغيرة عامرة كثيرة اللحوم و الأسماك و الغزلان. و ليس يتصل بأسوان من جهة المشرق بلد للإسلام إلا جبل العلاقي، و هو جبل في واد جاف لا ماء به لكن يحفر عليه فيوجد الماء قريبا فيسمى معينا، و به معدن الذهب و الفضة و على جنوبه من النيل جبل في أسفله معدن الزمرد في برية منقطعة عن العمارة ليس في الأرض كلها معدن للزمرد سواه. و يتصل بأسوان من جهة المغرب أرض الواحات، و بديار مصر معدن الملح و النطرون، و هما من عجائب الدنيا.

و أما رمال الضليم: فإنها آية من آيات اللّه عز و جل، فإنه يؤخذ العظم فيدفن في ذلك الرمل سبعة أيام فيعود حجرا صلدا. و كان على أسوان و أرضها سور محيط من جانبيها فتهدم و يقال له حائط العجوز الساحرة.

أرض القلزم: و هي بين مصر و الشام و هو بحر في ذاته، و فيه جبال فوق الماء، و فيه قروش و حيوانات مضرة ظاهرة و مخفية. و كانت القلزم مدينتين عظيمتين فتهدمتا من تسلط العرب على أهلهما و شربهما من عين سدير و هي وسط الرمل، و ماؤه زعاق، و بين القلزم و هو منتهى بحر فارس الآخذ من المحيط الشرقي من الصين و بين البحر الشامي مسافة أربع مراحل يسمى بحصين التيه، و هو تيه بني‏

____________

(159) تعتبر محافظة أسوان بوابة مصر المحروسة من جهة الجنوب و هي حلقة الربط بين شطرى وادى النيل شماله و جنوبه و هى نقطة الإتصال بين مصر و إفريقيا، و المحافظة تقع ضمن إقليم جنوب الصعيد.

97

إسرائيل، و هي أرض واسعة ليس بها وهدة (160) و لا رابية و لا قلعة، و مسافتها خمسة أيام في خمسة.

و من مدنه المشهورة عقبة أيلة و هي قرية مشهورة على جبل عال صعب المرتقى، يكون ارتفاعه و الانحدار منه يوما كاملا. و هي طريق لا يمكن أن يجوز فيها إلا واحد واحد، على جانبها أودية بعيدة المهوى.

و الحوزى: و هي قرية صغيرة بها معدن البرام، و يحمل منها إلى سائر أقطار الأرض. و شربهم من آبار عذبة. و هي على ساحل بحر القلزم. مدينة مدين: و هي خراب، و بها البئر التي استسقى منها موسى لغنم شعيب (عليهما السلام)، و هي الآن معطلة.

أرض البادية: هي ما بين أرض الشام و الحجاز (161) و تسمى أرض الحجر.

أرض الشام: و هو إقليم عظيم كثير الخيرات جسيم البركات ذو بساتين و جنات و غياض و روضات و فرج و منتزهات و فواكه مختلفة رخيصة. و بها اللحوم كثيرة، إلا أنها كثيرة الأمطار و الثلوج. و هو يشتمل على ثلاثين قلعة و ليس فيها أمنع من قلعة الكرك. و إقليم الشام يشتمل على مثل كورة فلسطين و كورة عمدان بينيا، و كورة يافا، و كورة قيسارية، و كورة طرابلس، و كورة سبيطة، و كورة عسقلان، و كورة حطين، و كورة غزة، و كورة بيت جبريل، و في جنوبه فحصى التيه و كورة الشويك، و كورة الأردن و كورة لبنان، و كورة بيروت و كورة صيدا، و كورة التبينة،

____________

(160) الوهدة: أي الأرض المنخفضة و تجمع على وهاد (لسان العرب مادة (وهد).

(161) الحجاز: حجز بين نجد و تهامة، فيها مكة المكرمة، و المدينة المنورة، وجدة، و الطائف، و خيبر، و فدك، و تبوك (ياقوت، معجم 2/ 219).

98

و كورة السامرة، و كورة عانة، و كورة ناصرة و كورة صور. و أرض دمشق‏ (162): من كورها كورة الغوطة و كورة البقاع و كورة بعلبك، و كورة جولان، و كورة ظاهر، و كورة الحولة، و كورة طرابلس، و كورة البلقاء، و كورة جبريل الغور، و كورة كفر طاب، و كورة عمان، و كورة السراة.

و من مدن الشام الشهيرة دمشق المحروسة و هي أجمل بلاد الشام مكانا و أحسنها بنيانا و أعدلها هواء و أغزرها ماء. و هي دار مملكة الشام و لها الغوطة التي لم يكن على وجه الأرض مثلها، بها أنهار جارية مخترقة و عيون سارحة متدفقة و أشجار باسقة و ثمار يانعة و فواكه مختلفة و قصور شاهقة. و لها ضياع كالمدن.

____________

(162) دمشق: هي أقدم عاصمة في العالم، و يقول البعض أنها أقدم مدينة مأهولة في العالم أيضا. ورد ذكرها في مخطوطات مصرية تعود إلى القرن الخامس عشر قبل الميلاد و يعود نشوء دمشق إلى تسعة آلاف سنة قبل الميلاد، كما دلت الحفريات بالقرب من منها في موقع تل الرماد و قد اختلفت الروايات التاريخية في تحديد معنى تسميتها، و الأرجح أنها كلمة ذات أصول اشورية قديمة تعني الأرض الزاهرة أو العامرة، و من اسمائها أيظا جلق و الشام و شامة الدنيا و كنانة اللّه و الفيحاء كما تدعى دمشق الفيحاء. دخلت الجيوش العربية الإسلامية دمشق في القرن السابع، و تحولت المدينة في العصر الأموي من مركز ولاية إلى عاصمة امبراطورية تمتد إلى حدود الصين شرقا و الى مياه الأطلسي و الأندلس غربا. ارتفعت قصور الخلفاء في العاصمة الأموية و امتدت فيها مساحة العمران، و كان من أهم مبانيها في ذاك العهد جامع بني أمية الكبير الذي بني في عهد الخليفة الوليد بن عبد الملك، و هو الصرح الذي يبقى واحدا من أجمل المباني العربية الإسلامية في العالم. و حاليا دمشق هي العاصمة السورية و هي أقدم عاصمة مأهولة في العالم، و قد كانت احتلت مكانة مرموقة في مجال العلم و الثقافة و السياسة و الفنون خلال الألف الثالث ق. م، و أصبحت عاصمة الدولة العربية الإسلامية عام 661 أيام الأمويين. و يعرف أنه في نهاية الألف الثاني (ق. م.) أسس الزعيم الآرامي ريزون مملكته في دمشق. يبلغ عدد سكان دمشق و ريفها حوالي 5. 4 مليون نسمة حسب إحصائية عام 2004 م. تقع المدينة بالقرب من سلسلة جبال لبنان الشرقية في جنوب غرب البلاد. القسم الأكبر من دمشق، بما فيه المدينة القديمة، يقع على الضفة الجنوبية لنهر بردى، بينما تنتشر الأحياء الحديثة على الضفة الشمالية. مدينة دمشق هي بنفس الوقت محافظة دمشق.

99

و بدمشق الجامع المعروف ببني أمية الذي لم يكن على وجه الأرض مثله، بناه الوليد بن عبد الملك و أنفق عليه أموالا عظيمة، قيل: إن جملة ما أنفق عليه أربعمائة صندوق من ذهب، و كل صندوق أربعة عشر ألف دينار. و اجتمع في ترخيمه اثنا عشر ألف مرخم. و قد بني بأنواع الفصوص المحكمة و المرمر المصقول و الجزع المكحول. و يقال إن العمودين اللذين تحت قبة النسر اشتراهما الوليد بألف و خمسمائة دينار، و هما عمودان مجزعان بحمرة لم ير مثلهما. و يقال إن غالب رخام الجامع كان معجونا، و لهذا إذا وضع على النار ذاب. و في وسط المحيط الفاصل بين الحرم و الصحن عمودان صغيران يقال إنهما كانا في عرش بلقيس. و منارة الجامع الشرقية يقال: إن المسيح ينزل عليها، و عندها حجر يقال إنه قطعة من الحجر الذي ضربه موسى بعصاه فانبجست منه اثنتا عشرة عينا. قال بعض السلف الصالح: مكثت أربعين سنة ما فاتتني صلاة من الخمس بهذا الجامع و ما دخلته قط إلا وقعت عيني على شي‏ء لم أكن رأيته قبل ذلك من صناعة و نقش و حكمة

و من باب دمشق الغربي وادي البنفسج، طوله اثنا عشر ميلا في عرض ثلاثة أميال، مفروش بأجناس الثمار البديعة المنظر و المخبر، و يشقه خمسة أنهار. و مياه الغوطة كلها تخرج من نهر الزبداني و عين الفيجة، و هي عين تخرج من أعلى جبل و تنصب إلى أسفل بصوت هائل و دوي عظيم، فإذا قرب إلى المدينة تفرق أنهارا و هي بردى و يزيد و تورة و قناة المزة و قنوات الصوف و قنوات بانياس و عقربا. و استعمال هذا النهر للشرب قليل لأن عليه مصب أوساخ المدينة. و هذا النهر يشق المدينة و عليه قنطرة. و كل هذه الأنهار يخرج منها سواق تخترق المدينة فتجري في شوارعها و أسواقها و أزقتها و حماماتها و دورها و تخرج إلى بساتينها.

100

و الشام خمس شامات هكذا قرر في كتاب العقد الفريد: فالشام الأولى: غزة و الرملة و فلسطين و عسقلان و بيت المقدس، و مدينتها الكبرى فلسطين. و الشام الثانية: الأردن و طبرية و الغور و اليرموك و بيسان، و مدينتها الكبرى طبرية. و الشام الثالثة الغوطة: و دمشق، و سواحلها. و مدينتها الكبرى دمشق. و الرابعة: حمص و حماة و كفر طاب و قنسرين و حلب. و الخامسة: أنطاكية و العواصم و المصيصة و طرسوس.

فأما فلسطين‏ (163): فهي أول أجواز الشام من الغرب، و ماؤها من الأمطار و السيول و أشجارها قليلة لكنها حسنة البقاع. و هي من رفح إلى اللجون طولا و من‏

____________

(163) فلسطين: هي جزء طبيعي من بلاد الشام و منطقة تاريخية تقع شرق البحر الأبيض المتوسط تصل بين جزئي العالم العربي الأسيوي و الأفريقي بوقوعها و شبه جزيرة سيناء عند نقطة إلتقاء القارتين، حدودها ما بين نهر الأردن و البحر المتوسط. و تحتوي هذه المنطقة على عدد كبير من المدن الهامة و على رأسها مدينتي القدس و بيت لحم و حيفا. العرب الكنعانيون كانوا أول السكان المعروفين لفلسطين.

خلال الألف الثالثة قبل الميلاد و قد أصبحوا مدنيين يعيشون في دول و مدن منها أريحا. طوّروا أبجدية و منها إشتقّت أنظمة كتابة آخرى. موقع فلسطين في مركز الطرق التي تربط الثلاث قارات جعل لها موقع للاجتماع الديني و التأثير الثقافي على مصر، سوريا، بلاد ما بين النهرين، و آسيا الصغرى. و كانت أيضا ساحة للحروب بين القوى العظمى في المنطقة و خاضعة لهيمنة الإمبراطوريات المجاورة، بدأ بمصر في ألفية الثالثة قبل الميلاد. الهيمنة المصرية و الحكم الذاتي للكنعانيين كانا بشكل دائم في تحدّ خلال ألفية الثانية قبل الميلاد من قبل غزاة متنوّعين عرقيا كالعموريون، هيتيتيس، و هورريانس. على أية حال، هزم الغزاة من قبل المصريين و الكنعانيون و فتحت الجيوش العربية الإسلامية فلسطين و القدس في العام 638 م بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية عام 1945، تصاعدت حدّة هجمات الجماعات الصهيونية على القوات البريطانية في فلسطين، مما حدا ببريطانيا إلى احالة المشكلة الفلسطينية إلى الامم المتحدة، و في 28 ابريل بدأت جلسة الجمعية العامة التابعة للأمم المتحدة بخصوص قضية فلسطين، و اختتمت اعمال الجلسات في 15 مايو بقرار تأليف لجنة الامم المتحدة الخاصة بفلسطين‏UNSCOP ، و هي لجنة مؤلفة من 11 عضوا، نشرت هذه اللجنة تقريرها في 8 سبتمبر الذي أيد معظم افرادها حل التقسيم، بينما اوصى الاعضاء الباقون بحل فيدرالي، فرفضت الهيئة العربية العليا اقتراح التقسيم اما الوكالة اليهودية فاعلنت‏

101

يافا إلى زعر عرضا، و هي مدينة قوم لوط (164)، و البحيرة التي بها يقال لها البحيرة المنتنة. و منها إلى بيسان و طبرية يسمى الغور لأنها بقعة بين جبلين و سائر مياه الشام تنحدر إليها.

نابلس‏ (165): هي مدينة السامرية؛ و بها البئر التي حفرها يعقوب (عليه السلام)، و جلس (عليه السلام) يطلب من المرأة ماء للشرب. و على ذلك المكان كنيسة معهودة. عسقلان: هي مدينة حسنة، و لها سوران، و هي ذات بساتين و ثمار و بها من الزيتون و الكروم و اللوز و الرمان شي‏ء كثير. و هي في غاية الخصب.

بيت المقدس: و يسمى إيلياء و هي حسنة و لها سوران عظيمان بين جبلين. و في طرفها الغربي باب المحراب و عليه قبة داود (عليه السلام). و في طرفها الشرقي باب‏

____________

قبولها بالتقسيم، و وافق كل من الولايات الامريكية المتحدة و الاتحاد السوفييتي على التقسيم على التوالي، و اعلنت الحكومة البريطانية في 29 أكتوبر عن عزمها على مغادرة فلسطين في غضون ستة أشهر اذا لم يتم التوصل إلى حل يقبله العرب و الصهيونيون و في 13 مايو وجه حاييم و ايزمان رسالة إلى الرئيس الامريكي ترومان يطلب فيها منه الايفاء بوعده الاعتراف بدولة يهودية، و اعلن عن قيام دولة إسرائيل في تل ابيب بتاريخ 14 مايو الساعة الرابعة بعد الظهر، و غادر المنوب السامي البريطاني مقره الرسمي فى القدس متوجها إلى بريطانيا، و في أول دقائق من 15 مايو انتهى الانتداب البريطاني على فلسطين و أصبح الاعلان عن قيام دولة إسرائيل نافذ المفعول، و اعترفت الولايات الامريكية المتحدة بدولة إسرائيل بعد ذلك بعشرة دقائق، و لكن القتال استمر و لكن هذه الآن اصبحت الحرب بين دولة إسرائيل و الدول العربية المجاورة و حتى الان فلسطين محتلة و تنتظر من يحررها.

(164) هو لوط بن هاران بن تارح، ابن أخي ابراهيم، و قومه هم أهل سدوم، و كانوا لا يعبدون اللّه، و يأتون الخبائث (اتيان الذكور في أدبارهم) و طردوا لوط لأنه طاهر و معه أهله، و سار لوط الى أرض الشام بعد أن طهره اللّه من أهل الفجور (تاريخ الطبري (1/ 244)، المحبر (467).

(165) نابلس: هي احدى أكبر المدن الفلسطينية سكانا واهما موقعا،- أكبر المدن الفلسطينية مساحة- حيث يقدر عدد سكانها ب 400 311 نسمة (2006)، اما محافظة نابلس بالمدينة و قراها البالغ عددها 56 قرية فيقدر عدد سكانها ب 380 336 نسمة (2006).

102

الرحمة، و كان يقفل فلا يفتح من عيد الزيتون إلى عيد الزيتون. و من الباب الغربي يسار إلى الكنيسة العظمى المسماة بكنيسة القيامة (166) و هي المعروفة بكنيسة قمامة، و تحج إليها الروم من سائر الأقطار. و يقابلها من المشرق كنيسة الحبس الذي فيه المسيح عيسى (عليه السلام). و بها مقابر الفرنج و شرقيه المسجد المعظم المسمى بالأقصى، و ليس في الدنيا كلها مسجد على قدره إلا جامع قرطبة من بلاد الأندلس.

و طول المسجد الأقصى مائتا باع في عرض مائة و ثمانين. و في وسطه قبة عظيمة تسمى قبة الصخرة (167). و يقال إن سقف جامع قرطبة أكبر من سقف الأقصى و صحن الأقصى أكبر من صحن جامع قرطبة. و بالقرب من باب الأسباط كنيسة حسنة كبيرة

____________

(166) كنيسة القيامة: من أعرق كنائس بيت المقدس، تقع على مقربة من قبة الصخرة المشرفة في البلدة القديمة في القدس، حيث تم بنائها في عهد الإمبراطور قسطنطين بأمر من أمه الملكه هيلانة سنة 325 ميلادية. تمتعت كنيسة القيامة و لا تزال بأهمية استثنائية و قد وصفها الرحالة المسلمون الذين زاروا بيت المقدس و منهم ناصر خسروا الذي يقول:" للنصارى في بيت المقدس كنيسة لها عندهم مكانة عظيمة و يحج إليها كل سنة كثير من بلاد الروم‏

(167) تعتبر قبة الصخرة المشرفة إحدى أهم المعالم المعمارية الإسلامية في العالم: ذلك أنها إضافة إلى مكانتها و قدسيتها الدينية، تمثل أقدم نموذج في العمارة الإسلامية من جهة. و لما تحمله من روعة فنية و جمالية تطوي بين زخارفها بصمات الحضارة الإسلامية على مر فتراتها المتتابعة من جهة أخرى، حيث جلبت انتباه و اهتمام الباحثين و الزائرين و جميع الناس من كل بقاع الدنيا لما امتازت به من تناسق و انسجام بين عناصرها المعمارية و الزخرفية حتى اعتبرت آية من في الهندسة المعمارية، تتوسط قبة الصخرة المشرفة تقريبا ساحة الحرم الشريف، حيث تقوم على فناء (صحن) يرتفع عن مستوى ساحة الحرم حوالي 4 م، و يتوصل إليها من خلال البوائك (القناطر) التي تحيط بها من جهاتها الأربع، بنى هذه القبة المباركة الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان (65- 86 ه/ 684- 705 م)، حيث بدأ العمل في بنائها سنة 66 ه/ 685 م، و تم الفراغ منها سنة 72 ه/ 691 م. و قد اشرف على بنائها المهندسان العربيان رجاء بن حيوة و هو من بيسان فلسطين و يزيد بن سلام مولى عبد الملك بن مروان و هو من القدس (مجير الدين (1973)، ج 1، 272- 273).

103

و فيها قبر مريم‏ (168) أم عيسى (عليهما السلام) و تعرف بالجسمانية. و هناك جبل يقال له جبل الزيتون، و بهذا الجبل قبر العاذر الذي أحياه اللّه للمسيح (عليه السلام). و على الميامن من جبل الزيتون قرية منها جلب حمار المسيح. و قريب من قبر عاذر مدينة أريحاء و على الأردن كنيسة عظيمة على اسم يوحنا المعمدان. و الأردن نهر يخرج من بحيرة طبرية و يحط في بحيرة سدوم و عامورا (169) مدائن لوط. و بجنوب بيت المقدس كنيسة صهيون و هي التي فيها قلاية يقال إن المسيح أكل فيها مع حوارييه من المائدة لما أنزلت عليه؛ و يقال إن المائدة باقية فيها. و هي كنيسة حصينة و فيها على طرف الخندق كنيسة بطروس، و بهذا الخندق عين سلوان و هي التي أبرأ فيها المسيح الضرير الأعمى، و يقرب منها الحقل و هو مقابر الغرباء، و بها بيوت كثيرة منقورة في الصخر، و فيها رجال مقيمون قد حبسوا أنفسهم للّه تعالى فيها.

و أما بيت لحم: فهي كنيسة حسنة البناء متقنة الصنعة، و هو الموضع الذي ولد فيه عيسى‏ (170) (عليه السلام)، و بينه و بين بيت المقدس ستة أميال، و في وسط الطريق‏

____________

(168) هي مريم بنت عمران بن ماثان أم السيد المسيح (عليه السلام)، ولدته دون أن يمسسها بشر، و أمها حنة بنت فاقوذ (تاريخ الطبري (2/ 586)، و المحبر (1/ 55) روي أنّ حنّة زوجة عمران كانت عاقرا لم تلد، إلى أن عجزت، فبينما هي في ظلّ شجرة أبصرت بطائر يطعم فرخا له، فتحرّكت عاطفتها للولد و تمنّته فقالت: يا ربّ إنّ لك عليّ نذرا، شكرا لك، إن رزقتني ولدا أن أتصدّق به على بيت المقدس فيكون من سدنته و خدمه. و قد استجاب لها اللّه سبحانه، فحملت، و أثناء حملها توفي زوجها عمران، كانت حياة السيدة مريم (ع) عبارة عن سلسلة من الامتحانات و البلاءات و المعاجز و الصبر على ما كتب اللّه تعالى،.

(169) مدينتا سدوم و عامورة: أشهر مدينتين من المدن المطلة على البحر الميت التي ورد ذكرها في العهد القديم في سفر التكوين، و قيل عنهما أنهما معقل الفاسدين و الآثمين. و قد غضب اللّه على هاتين المدينتين فتعرضتا للدمار و الخراب، و تحولتا إلى قفر بعد أن كانتا تتسمان بخصوبة أرضهما. و هما مدائن سيدنا لوط.

(170) ورد اسم عيسى (عليه السلام) في القرآن خمسا و عشرين مرة و هو عيسى ابن مريم بنت عمران و هو آخر أنبياء بني اسرائيل كما أنه رسول اللّه و كلمته عيسى بشر ككل البشر و أن اللّه خلقه كما خلق آدم بدون أب، و أن أمه مريم صديقة اختارها اللّه لمعجزته بولادة عيسى من غير ذكر. و قد اختاره المولى ليكون نبي‏

104

قبر راحيل‏ (171) أم يوسف الصديق‏ (172) (عليه السلام). و يقرب من ذلك مسجد الخليل (عليه السلام)، و هو قرية ممتدة بها قبر الخليل إبراهيم و إسحق و يعقوب (عليهم السلام). و كل صاحب قبر من قبورهم تجاهه امرأته، و هو في وهدة بين جبلين، ملتفة الأشجار كثيرة الثمار.

طبرية (173): هي مدينة جليلة على جبل مطل، و أسفلها بحيرة عذبة، و بها مراكب سابحة و لها سور حصين و يعمل بها من الحصر السامان كل حسن بديع و بها

____________

قومه و أيده بالمعجزات من إحياء الموتى بإذن اللّه و غيرها أوحي إليه الإنجيل، و رفعه اللّه اليه، و سوف يعود ليملأ الأرض عدلا و رحمة [راجع: الموسوعة الثقافية، مؤسسة دار الشعب، 1972 م/ 1392 ه،]

(171) راحيل الزوجة الثانية ليعقوب و والدة النبي يوسف، ذكر إسمها في العهد القديم من الكتاب المقدس، راحيل بالعبرية تعني نوع من النعجة (حسب السياق الذي تظهر هذه الكلمة فيه في أماكن أخرى من سفر التكوين و في سفر نشيد الأنشاد).

(172) هو يوسف بن يعقوب من زوجته راحيل، ولد في" فدان آرام" بالعراق حينما كان أبوه عند خاله (لابان)، و لما عاد أبوه إلى الشام- مهجر الأسرة الإبراهيمية- كان معه حدثا صغيرا. قالوا: و كان عمر يعقوب لما ولد له يوسف (91) سنة، و إن مولد يوسف كان لمضي (251) سنة من مولد إبراهيم، توفيت أمه و هو صغير، فكفلته عمته و تعلقت نفسها به، فلما اشتد قليلا أراد أبوه أن يأخذه منها، فضنّت به و ألبسته منطقة لإبراهيم كانت عندها و جعلتها تحت ثيابه، ثم أظهرت أنها سرقت منها، و بحثت عنها حتى أخرجتها من تحت ثياب يوسف، و طلبت بقاءه عندها يخدمها مدة جزاء له بما صنع، و بهذه الحيلة استبقته عندها، و كف أبوه عن مطالبتها به، كان يوسف أثيرا عند أبيه من بين إخوته، و قد رأى يوسف- و هو غلام صغير- رؤيا قصها على أبيه، فقال له أبوه: (لا تقصص رؤياك على إخوتك) [يوسف: 5]، و ذلك خشية عليه من حسدهم. و خلاصة الرؤيا: أنه رأى أحد عشر كوكبا و الشمس و القمر يسجدون له، فعرف يعقوب أنها تتضمن مجدا ليوسف يجعل إخوته و أبويه يخضعون لسلطانه (للمزيد أقرأ سورة يوسف).

(173) تقع مدينة طبرية في الجزء الشمالي الشرقي لفلسطين و هي قائمة على شاطئ بحيرة طبرية الغربي، شكل موقع طبرية منذ إنشائها مركزا تجاريا و عسكريا مهما، فهي تقع على الطريق التجاري الذي يبدأ من‏